لمحة تاريخية عن العصر العباسي ومراحل تطورها وقيامها وما بعد العصر العباسي

لمحة تاريخية عن العصر العباسي

لمحة تاريخية عن العصر العباسي ومراحل تطورها وقيامها وما بعد العصر العباسي يمكنك التعرف عليه وأكثر اليوم عبر موقع زيادة ، حيث أنه هو أحد العصور الإسلامية الذي بدأ بعد انتهاء فترة الخلافة الأموية، وكانت من الفترات المزدهرة في العصور الإسلامية لذا في مقالة اليوم سوف نقدم لكم لمحة تاريخية عن العصر العباسي.

اقرأ أيضا للتعرف على: بحث مختصر عن العصر العباسي ومظاهر الحياة فيه

ما هو العصر العباسي؟

لمحة تاريخية عن العصر العباسي

  • الاسم مشتق من اسم عم النبي محمد، العباس (توفي عام 653) من عشيرة الهاشمية من قبيلة قريش في مكة.
  • منذ حوالي عام 718، عمل أفراد من عائلته على السيطرة على الإمبراطورية من الأمويين، وبالفعل قد حصلوا على الكثير من الدعم، خاصة من العرب الشيعة والفرس في خراسان.
  • كما أدت الثورة المفتوحة عام 747 بقيادة أبو مسلم، إلى هزيمة مروان الثاني، آخر الخليفة الأمويين، في معركة نهر اللزاب العظيم (750) في بلاد ما بين النهرين وإعلان الخليفة العباسي الأول، أبو العباسي.
  • في عهد العباسيين دخلت الخلافة مرحلة جديدة، وبدلاً من التركيز، كما فعل الأمويون على الغرب وعلى شمال إفريقيا والبحر الأبيض المتوسط ​​وجنوب أوروبا تحولت الخلافة الآن شرقًا.
  • حيث تم نقل العاصمة إلى مدينة بغداد الجديدة، وتم مراقبة الأحداث في بلاد فارس وما وراء النهر عن كثب.
  • نظرًا لأن الكثير من الدعم للعباسيين جاء من المتحولين إلى الفرس، كان من الطبيعي للعباسيين تولي الكثير من تقاليد الحكم الفارسية (الساسانية).
  • وبالمثل، أدى دعم المسلمين الأتقياء للعباسيين إلى الاعتراف علنًا بالقانون الإسلامي النشوء والإعلان عن بناء حكمهم على دين الإسلام.

كما يمكنكم الاطلاع على: اخر خلفاء الدولة العباسية وغزوة بغداد وقتله وخلفاء العصر العباسي

مراحل تطور العصر العباسي

  • بين عامي 750 و 833، رفع العباسيون مكانة الإمبراطورية وقوتها، وعززوا التجارة والصناعة والفنون والعلوم، لا سيما في عهد المنصور هارون الرشيد، والمأمون.
  • ومع ذلك، بدأت قوتهم الزمنية في التراجع عندما أدخل المعتصم غير المسلمين من البربر، وخاصة قوات المرتزقة الأتراك إلى جيشه الشخصي.
  • على الرغم من تحول هذه القوات إلى الإسلام، إلا أن قاعدة الوحدة الإمبراطورية من خلال الدين قد ولت، وسرعان ما تعلم بعض ضباط الجيش الجدد السيطرة على الخلافة من خلال اغتيال أي خليفة لا يستجيب لمطالبهم.
  • كانت قوة ضباط الجيش قد ضعفت بالفعل من خلال المنافسات الداخلية عندما دخل الإيرانيون بغداد عام 945 ، مطالبين المصطفى (944-946) بالاعتراف بهم على أنهم الحكام الوحيدون للأراضي التي يسيطرون عليها.
  • بدأ هذا الحدث فترة استمرت قرنًا من الزمان كانت فيها السلالات المحلية تحكم جزءًا كبيرًا من الإمبراطورية.
  • في عام 1055، تغلب السلاجقة على العباسيين، الذين أخذوا السلطة الزمنية التي ربما تكون قد تركت للخليفة، لكنهم احترموا موقعه كزعيم اسمي، واستعادوا سلطة الخلافة، خاصة خلال عهود المسترشد (1118-1135) والمقتفي والنصير.
  • بعد فترة وجيزة، في عام 1258، سقطت السلالة أثناء حصار المغول لبغداد.

لمحة تاريخية عن العصر العباسي

لمحة تاريخية عن العصر العباسي
لمحة تاريخية عن العصر العباسي
  • أطاح العباسيون بالسلالة الأموية عام 750 م، ودعموا المواليين، أو المسلمين غير العرب، عن طريق نقل العاصمة إلى بغداد عام 762 م.
  • استبدلت البيروقراطية الفارسية ببطء الطبقة الأرستقراطية العربية القديمة حيث أسس العباسيون المناصب الجديدة للوزير والأمير لتفويض سلطتهم المركزية.
  • حافظ العباسيون على خط متواصل من الخلفاء لأكثر من ثلاثة قرون، وعززوا الحكم الإسلامي وزرعوا تطورات فكرية وثقافية عظيمة في الشرق الأوسط في العصر الذهبي للإسلام.
  • انفصلت السلالة الفاطمية عن العباسيين عام 909 وأنشأت سلالة منفصلة من الخلفاء في المغرب والجزائر وتونس وليبيا ومصر وفلسطين حتى عام 1171 م.
  • تفككت السيطرة العباسية في نهاية المطاف، وأعلنت أطراف الإمبراطورية الحكم الذاتي المحلي.
  • على الرغم من افتقارها إلى السلطة السياسية، استمرت السلالة في المطالبة بالسلطة في الأمور الدينية حتى بعد الفتح العثماني لمصر عام 1517.

هل ترغب في التعرف على: مدة حكم الدولة العباسية وأهم أسباب سقوطها

قيام الدولة العباسية في 750 م

  • تم الإطاحة بالسلالة الأموية من قبل عائلة أخرى من أصول مكية، وهم العباسيين، في 750 م وتميز العباسيون عن الأمويين بشخصيتهم الأخلاقية وإدارتهم.
  • وعلى وجه الخصوص قد ناشدوا المسلمين غير العرب، المعروفين باسم الموالي، الذين ظلوا خارج المجتمع العربي القائم على القرابة وكان يُنظر إليهم على أنهم طبقة أدنى داخل الإمبراطورية الأموية.
  • تنحدر السلالة العباسية من عم سيدنا محمد الأصغر، عباس بن عبد المطلب (566-653 م)، ومنه أخذت السلالة اسمها.
  • بدأ محمد بن علي، أحد أحفاد عباس، بحملة لاستعادة السلطة إلى آل محمد الهاشميون في بلاد فارس في عهد الخليفة الأموي عمر الثاني الذي حكم من 717-720 م.

السلطة في بغداد

  • قام العباسيون بنقل عاصمة الإمبراطورية من دمشق وسوريا الحديثة ليجعلوا من بغداد هي عاصمة الإمبراطورية في العراق الحديث، في 762 م.
  • اعتمد العباسيون بشكل كبير على دعم الفرس في الإطاحة بالأمويين، وأرضى تحول القوة الجغرافية قاعدة دعم الموالي الفارسية.
  • واستقبل خليفة أبو العباس، المنصور المسلمين غير العرب في بلاطه، وفي حين أن هذا ساعد على دمج الثقافات العربية والفارسية، إلا أنه أبعد العرب الذين دعموا العباسيين في معاركهم ضد الأمويين.
  • أسس العباسيون منصب الوزير الجديد لتفويض السلطة المركزية، وتفويض سلطة أكبر للأمراء المحليين.
  • كان للعباسيين، الذين حكموا من بغداد، سلالة ثابتة من الخلفاء لأكثر من ثلاثة قرون، وعززوا الحكم الإسلامي وزرعوا التطورات الفكرية والثقافية العظيمة في الشرق الأوسط في العصر الذهبي للإسلام.
  • لكن بحلول عام 940 م، بدأت قوة الخلافة تحت حكم العباسيين تتضاءل مع اكتساب غير العرب نفوذًا وأصبح السلاطين والأمراء المرؤوسين المختلفين مستقلين بشكل متزايد.

ننصحكم أيضا بزيارة مقال: من الأماكن التي شهدت ظهور الدعوة العباسية

انحدار الإمبراطورية العباسية

  • عملت القيادة العباسية على التغلب على التحديات السياسية لإمبراطورية كبيرة ذات اتصالات محدودة في النصف الأخير من القرن الثامن (750 – 800 م).
  • بينما كانت الإمبراطورية البيزنطية تقاتل الحكم العباسي في سوريا والأناضول، تركزت العمليات العسكرية للخلافة على الاضطرابات الداخلية.
  • بدأ الحكام المحليون في ممارسة قدر أكبر من الاستقلالية، مستخدمين قوتهم المتزايدة لجعل مناصبهم وراثية وفي الوقت نفسه، انشق أنصار العباسيين السابقين لإنشاء مملكة منفصلة حول خرسان في شمال بلاد فارس.
  • أقام البربر الخوارج دولة مستقلة في شمال إفريقيا عام 801 م، وأصبحت عائلة من الحكام في عهد العباسيين مستقلة بشكل متزايد حتى أسسوا إمارة الأغالبة في الثمانينيات.
  • في غضون 50 عامًا، أصبح الإدريسيون في المغرب العربي، والأغلبية في إفريقية، والطولونيون والإكشيديون في مصر مستقلين في إفريقيا.
  • بحلول ستينيات القرن التاسع عشر، أنشأ حكام مصر إمارتهم الطولونية الخاصة بهم، والتي سميت بهذا الاسم نسبة لمؤسسها أحمد بن طولون، وبدأوا الحكم وهم سلالة منفصلة عن الخليفة.
  • وفي المناطق الشرقية، قلل الحكام المحليون من روابطهم بالحكم العباسي المركزي.

ما بعد العصر العباسي

لمحة تاريخية عن العصر العباسي

  • طعنت عدة فصائل في مزاعم العباسيين بالخلافة وكان معظم الشيعة المسلمين قد دعموا الحرب العباسية ضد الأمويين لأن العباسيين زعموا شرعيتهم من خلال ارتباطهم العائلي بالرسول محمد صلي الله عليه وسلم، وهي قضية مهمة بالنسبة للشيعة.
  • ومع ذلك، بمجرد وصولهم إلى السلطة، اعتنق العباسيون الإسلام السني وتنصلوا من أي دعم لمعتقدات الشيعة.
  • سيطر الخلفاء الفاطميون في البداية على المغرب والجزائر وتونس وليبيا، وتوسعوا على مدى 150 عامًا، واستولوا على مصر وفلسطين وتحدى العباسيون أخيرًا الحكم الفاطمي، وحصرهم في مصر.
  • بحلول العشرينيات من القرن التاسع عشر، سيطرت طائفة شيعية لم تعترف إلا بالأئمة الخمسة الأوائل ويمكن تتبع جذورها إلى فاطمة ابنة محمد عليه الصلاة والسلام، على الإدريسي ثم مناطق الأغالبة.
  • تقدمت هذه المجموعة إلى مصر عام 969 م، وأسسوا عاصمتهم بالقرب من الفسطاط في القاهرة، والتي بنوها لتكون معقلًا لتعلم الشيعة والسياسة.
  • بحلول عام 1000 م، أصبحوا التحدي السياسي والأيديولوجي الرئيسي للإسلام السني العباسي.
  • في هذه المرحلة، انقسمت الأسرة العباسية إلى عدة ولايات كانت في الغالب مستقلة، وعلى الرغم من الاعتراف الرسمي بسلطة الخلافة من بغداد إلا أن الخليفة نفسه كان تحت “حماية” الأمراء البويهيين، الذين كانوا يمتلكون كل العراق وغرب إيران.

للمزيد من المعرفة اضغط هنا: أسباب سقوط الدولة العباسية والأحوال الاقتصادية التي مرت بها الدولة

خلاصة الموضوع في 7 نقاط

  1. كانت الخلافة العباسية سلالة رئيسية حكمت الإمبراطورية الإسلامية خلال ذروتها.
  2. مثل الخلافة الأموية من قبلها، كان زعيم العباسيين يسمى الخليفة.
  3. كان العباسيون قادة أقوياء سيطروا على مساحة شاسعة وخلقوا ثقافة يشار إليها غالبًا باسم العصر الذهبي للإسلام.
  4. في عام 1258 م، نهب المغول العاصمة بغداد مما تسبب في هروب العباسيين إلى مصر.
  5. حكمت الدولة العباسية إمبراطورية شاسعة امتدت من الشرق الأوسط وغرب آسيا وشمال شرق إفريقيا.
  6. كان الجزء الأول من الحكم العباسي فترة سلام وازدهار حيث تم إحراز تقدم كبير في العديد من مجالات العلوم والرياضيات والطب.
  7. انتهى الحكم العباسي بإحتلال المغول الصين، وعندما وصل المغول حتى بغداد، وهي كانت عاصمة الخلافة العباسية في ذلك الوقت، قام زعيم المغول بحصار المدينة والذي لم يستغرق أسبوعين حتى استسلمت بغداد وقاموا بإعدام الخليفة.
قد يعجبك أيضًا

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.