طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين

طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين وبعض التمارين الهامة قد أثبتوا فعاليتهم في أن يجعلوا الجنين يتخذ الوضع المثالي للمخاض وعدم التعرض لأي مشكلات أثناء الولادة، ذلك بالإضافة إلى بعض النصائح الهامة التي ستفيد السيدة التي اقترب موعد مخاضها، سنتناول كل ذلك من خلال هذا المقال بموقع زيادة.

طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين

هناك أكثر من طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين قبل بلوغ مرحلة الولادة والمخاض وسنقوم بعرضها في الفقرات التالية.

1- استعمال الكرة المطاطية

طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين

أحضري أحد الكرات المطاطية التي تستعمل لأداء التمارين الرياضية داخل صالات الجيم وقومي بالجلوس على إحداهما

حيث يساعد جلوسك على تلك الكرة في جعل الجنين في الوضع المناسب للولادة بحيث يكون حوضك متجهًا نحو الأمام وركبتيك منخفضتين عن فخذيك.

يمكنك الجلوس لفترات طويلة عليها خلال ثلث الحمل الأخير لكن كوني حذرة على البقاء مستقرة حتى لا تتعرضي إلى الانزلاق أو الوقوع مما قد يكون له أثر سيء.

اقرأ أيضًا: وضع الجنين في الشهر السابع

2- تمرين السجود

طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين

يساعد قيامك بالسجود على جعل طفلك يتجه إلى الحوض والنزول إليه واتجاه الرأس ناحية الأسفل واتخاذ الوضعية المثالية للولادة.

قومي بالسجود مع مد جسمك مرة إلى الوراء ومرة إلى الأمام لبعض الدقائق القليلة.

لا تقومي بذلك التمرين أو أي تمارين أخرى سوى بعد زيارة طبيبك ويكرر هذا التمرين لمدة حوالي مرتين في اليوم.

توقفي عن أداء ذلك التمرين إذا شعرتي بأي تقلصات داخل رحمك.

3- جلوس القرفصاء

طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين

يحفز الجلوس بطريقة القرفصاء عملية الولادة وتمامها في موعدها الصحيح وكذلك يساعد الجنين على الوجود داخل الرحم بوضع الولادة المثالي وبشكل خاص عند ممارسته في الفترة الأخيرة من حملك.

اسندي ظهرك على الحائط باستقامة واجلسي على مسطح متساوِ ويجب أن تكوني ملامسة لباطن قدميكِ وأن يكونا بوضع متلاصق.

مارسي ذلك النوع من التمارين خلال عشرون دقيقة في اليوم بعد قيامك باستشارة الطبيب المتابع لحالتك.

تمارين أخرى تُعدل من وضع الجنين

في إطار حديثنا عن طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين سنتناول أكثر من طريقة استكمالاً للطرق السابقة التي تم تجريبها بغرض تعديل وضع الجنين كذلك في النقاط التالية:

  • يمكن للمرأة الحامل أن تجلس وهي موجهة منطقة الحوض لديها إلى الأمام بحيث تكون ركبتيها منخفضتين عن فخذيها وبذلك سيتحفز الجنين إلى تعديل وضعيته إلى الأمام.
  • إحضار وسادة متوسطة الحجم وجعلها فوق أحد الكراسي وجلوس الأم عليها.
  • يجب أن تتجنب السيدة الحامل أن تظل جالسة على أحد الكراسي لفترات زمنية طويلة.
  • عليك أن تنامي على الجانب الأيسر كبديل للنوم على الظهر حيث يعمل النوم بتلك الطريقة في دفع كميات أكثر من الغذاء بأن يصل إلى الطفل من خلال المشيمة

كذلك يدفع إليه كميات أكثر من الدماء فيحفز هذا الطفل على أن يأخذ الوضع الصحيح للولادة.

  • يمكنك القيام بمسح أرضيات المنزل باستعمال قماشة كما في الأفلام القديمة عن طريق التمسك بالأرض بالأربعة أطراف والتحرك بحيث تسمح تلك الوضعية بتحريك رأس الطفل إلى الأمام لتعديل وضعه.
  • ارتكزي بركبتيكِ على الحافة الخاصة بسريرك وأجعلِ رأسك حرة الحركة واستندِ على كفيكِ على السرير

أي بوضع عكسي وقومي بهذا التمرين لمدة 3 مرات في اليوم لمدة 30 ثانية للتمرين الواحد.

  • اجلسي على كلا يديكِ ورجليكِ وكرري ذلك التمرين مرتين خلال اليوم الواحد على أن تقومي به لفترة حوالي 10 دقائق في المرة الواحدة بذلك يتجه رأس الجنين إلى الأمام ليقوم بتعديل وضعيته إلى الوضع الصحيح للولادة.
  • اجلسي وأنتِ مربعة رجليكِ بحيث تتلامس الرجلين تمامًا إلى حد الالتصاق واحرصي على شد ظهرك وبقائه في وضع الاستقامة

واميلِ جذعك جهة الأمام ثم اتجهي به إلى الوراء ثم باتجاه اليمين ومن ثم اليسار في نفس الاتجاه الطبيعي لتحرك عقارب الساعة قومي بتكرار ذلك التمرين حوالي 4 مرات ويسمى هذا التمرين بتمرين الفخذ.

اقرأ أيضًا: كيف تكون وضعية الجنين في الشهر الثامن

وضعيات الجنين

في سياق حديثنا حول أفضل طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين دعونا نتعرف على بعض المعلومات عن وضعيات الجنين المختلفة من خلال النقاط التالية:

  • يتخذ الجنين داخل رحم الأم وضعيات مختلفة قبل الولادة فيمكن أن تكون وضعية الجنين للأمام

في تلك الحالة يتجه رأس الجنين إلى الأسفل وتكون مؤخرة الرأس في ميل جهة الأمام من بطن الأم.

  • تلك الوضعية تعتبر الوضعية المثلى للولادة بحيث يقوم رأس الجنين بالضغط على الرحم في اتجاه عنق الرحم تحديدًا ويعمل ذلك الضغط على جعل الرحم يتمدد.
  • كما تدفع تلك الوضعية جسم الأم على أن يفرز الهرمونات التي تختص بمرحلة الوضع والولادة لتسهيلها.
  • أحيانًا يكون جسم الجنين في الجهة العكسية للوضعية الصحيحة للولادة بأن تتجه مؤخرة الرأس في اتجاه عمود الأم الفقري.
  • قد يتسبب في هذا الوضع المعكوس للجنين الأشكال المختلفة لأرحام الأمهات حيث تختلف من امرأة إلى الأخرى.
  • في حالة الجنين المعكوس قد يضطر الطبيب إلى إخضاع الأم إلى عملية الولادة قيصريًا حيث تصعب تلك الوضعية من الولادة بشكل طبيعي.
  • في أسبوع الحمل ال 38 يتخذ الجنين الوضع الصحيح للولادة بحيث يتجه نزولاً إلى منطقة الحوض، فتصبح رأسه باتجاه الأسفل ورجليه متجهة إلى الأعلى وتكون تلك هي وضعية الولادة المثالية.

يمكن أن يأخذ الجنين وقت طويل حتى يتواجد بذلك الوضع وفي بعض الحالات قد لا يأخذ الجنين تلك الوضعية أبدًا مما يجعل الأم والطفل عرضه لبعض المشكلات وللخطر.

  • قامت motherhood باقتراح مجموعة من التمارين التي تساعد الجنين على تعديل وضعيته.
  • توجيه الجنين رأسه تجاه الأسفل هو أفضل وضع حيث أنه هو أكثر أجزاء الجسم صلابة وصعوبة في النزول فبذلك وبضغطه على عنق الرحم يتمدد الرحم ويتوسع مما يسهل عملية الولادة.
    يوجه الجنين في بعض الأحيان اردافه أو قدميه أو كلاهما اتجاه الأسفل

مما يعرض الأم إذا ما تمت الولادة بهذه الوضعية إلى أخطار جسيمة وكما يعرض الجنين للخطر.

  • حيث يتوجه الأطباء في تلك الحالات إلى توليد الأم قيصريًا لتجنب أي مضاعفات قد تتعرض لها من الولادة الطبيعية بتلك الوضعية والتي تتم عن طريق المهبل.

أسباب الوضع المقعدي للجنين

في سياق عرضنا لأكثر من طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين لابد من ذكر أسباب ذلك الوضع الغير طبيعي، هناك عدة أمور قد تتسبب في اتخاذ الجنين للوضع المقعدي داخل رحم الأم ومنها ما يلي:

  • حمل الأم بعدد من الأجنة في نفس المرة.
  • حدوث مشكلات في نمو وتطور مشيمة الأم مثل المشيمة التي تكون منزاحة.
  • عدم تواجد السائل الأمنيوسي بكميته الطبيعية وهو السائل المحيط بالجنين.
  • وجود ورم ليفي في رحم الأم أو في أي جزء من الأعضاء التناسلية.

اقرأ أيضًا: متى أحس بنبض الجنين؟

نصائح للأم المُقبلة على المخاض

في خلال تعرفنا إلى طريقة مجربة لتعديل وضع الجنين يجب على الأم التي اقترب ميعاد وضعها لطفلها الحرص على تنفيذ تلك النصائح:

  • يجب أن تحصل السيدة الحامل على الراحة بقدر كافِ وعدم إجهاد نفسها.
  • دلكي ظهرك باستمرار عند اقتراب موعد الولادة لتخفيف الألم والتهيئة للولادة.
  • احرصي على ألا تتعرضي إلى أي ضغوط نفسية بل حاولي على أن تكون أعصابك هادئة وفي وضع مستقر.
  • ميلي إلى جهة الأمام حينما تتعرضين للانقباضات التي تسبق يوم الولادة لتخفيف الألم وهزي حوضك في أثناء ذلك.
  • حافظي على جسمك قويًا من خلال تناولك للمواد الغذائية المتكاملة عالية القيمة الغذائية.
  • امشي بشكل يومي لمدة نصف ساعة مما يجعل جنينك يتواجد بشكل صحيح مناسب للولادة.

ندعو الله تعالى بأن يتم ولادتك بسلام وتسعدين برؤية صغيرك بعد طول انتظار كما ننصحك باتباع النصائح الذي تم ذكرها لتعديل وضعية الطفل وعدم تعرضكما لأي مشكلات صحية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.