تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن

تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن أضافت لي الكثير، فما أضافته هذه التجربة ليست فائدة جسمانية تنتج من خلال ممارسة نوع من أنواع الرياضة فقط، بل إنها علمتني أنه توجد حولنا أشياء قد لا نهتم بها وهي في الحقيقة فيها كل الفائدة، لذلك أردت أن أنقل لكم من خلال موقع زيادة تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن والتي خرجت منها بالنفع الكثير.

تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن

تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن
 

الدراجة الثابتة كانت بالنسبة لي مجرد آلة رياضية تستخدم في صالات الرياضة ولم تكن ذات أهمية كبيرة كالأجهزة الرياضية الأخرى، ولم أكن أعلم أنها سيكون لها الفضل في تخليصي من مشكلة أعاني منها، وهذه المشكلة كانت بداية تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن.

فأنا من الأشخاص التي لها عادة سيئة وهي أنني أتناول الطعام ليلًا ثم أنام مباشرة، ومع علمي ما لهذه العادة السيئة من أضرار لم أكن أستطيع تجنب الأكل ليلًا قبل أن أنام، وبدأت آثار هذه العادة تأتي بنتائجها السلبية، حيث بدأ الكرش في الظهور وبسرعة، فأصبح مظهري سيئ؛ لأنني لست من الأشخاص الزائدي الوزن، فلك أن تتخيل شخص رفيع وبكرش.. “مصيبة”.

فبما أنني أذهب على فترات متباعدة لصالة رياضة قريبة من منزلي، ففكرت أن أذهب وأستشير الكابتن المسئول في الصالة عن تمارين معينة أو أجهزة تستخدم للبطن وتخلصني من هذا الكرش الملازم لي.

بالفعل ذهبت ونصحني ببعض التمارين وأهم شيء هو أنني يجب أن أستخدم الدراجة الثابتة، فوجدت شيء كنت أعتقد أنه ليس له أهمية كبيرة يكون هو العلاج المخَّلص لي من الكرش وظهور عضلات البطن.

فقد قال لي أن الدراجة الثابتة من الأجهزة الرياضية التي لا يوليها الكثير الأهمية التي تستحقها، لكن الدراجة الثابتة من الأجهزة التي تعمل على تناسق العضلات وتقويتها، حيث أثبتت بعض الدراسات أنه في حال عدم تمرين العضلات لمدة 14 يوم يتسبب في ضعف العضلة وتقلصها.

فالدراجة الثابتة تتسبب بحركة زائدة، مما يؤدي لبذل مجهود أكبر؛ للتمكن من أداء هذه الحركة، ولهذا أثر جيد على العضلات والمفاصل أيضًا.

فطلبت منه أن يذكر لي ما سأقوم بفعله بالضبط أثناء فترة التمرين والوقت الذي يأخذه التمرين وغير ذلك من تفاصيل.

اقرأ أيضًا: فوائد الدراجة الثابتة للبطن

الإجراءات المتبعة أثناء ركوب الدراجة الثابتة

بالفعل بدء المدرب بشرح ما سأقوم به بالضبط أثناء ركوب الدراجة الثابتة، فقد ذكر لي أنه قبل أن نبدأ في التمرين يجب أن أعلم أن الدراجة الثابتة لها فوائد أخرى كثيرة بالإضافة إلى فائدتها للبطن.

حيث إنها تعمل على ضبط تناسق عضلات الفخذين، والأرداف بطريقة جيدة جدًا، كما أنها تعمل على زيادة وبناء الكتلة العضلية، وهذا من شأنه حرق الدهون الموجودة في المكان الذي ستظهر فيه هذه العضلة.

فالدهون والعضلات بينهما علاقة عكسية، فكلما زادت نسبة الدهون قل ظهور العضلات وبنائها، والعكس صحيح؛ فكلما قلت نسبة الدهون في الجسم أدى ذلك لظهور العضلات بسهولة مع بنائها وزيادة كتلتها.

أما الأسلوب المتبع عند القيام بتمرين ركوب الدراجة الثابتة، والذي سيكون له أثر إيجابي في اختفاء الكرش وظهور عضلات البطن سيكون كما يلي:

  1. عند ركوب الدراجة الثابتة سيكون التمرين بسرعة هادئة لفترة تتراوح من 3 دقائق إلى 5 دقائق، وهذا يعتبر إحماء للعضلات كإشارة لبداية التمرين.
  2. بعد ذلك نقوم بزيادة السرعة قليلًا لمدة 10 دقائق، ففي هذه الدقائق العشر تكون السرعة أعلى من السرعة التي بدأنا بها، لكنها ليست سرعة عالية أيضًا.
  3. بالخطوات السابقة يكون الجسم في حالة تأهب واستعداد لأن نقوم بزيادة السرعة دون أي أضرار على العضلات، فنقوم برفع السرعة إلى مستوى متوسط، ثم نرتفع بالسرعة إلى مستوى أعلى، ثم العودة إلى المستوى المتوسط مرة أخرى.
  4. نستمر في الخطوة السابقة لوقت يقدر بـ 30 دقيقة ما بين رفع السرعة ثم العودة بها للمستوى المتوسط والعودة لرفع السرعة مرة أخرى، فالتمرين بهذه الطريقة يجعل الجسم يقوم بحرق سعرات حرارية أعلى.
  5. في هذه الخطوة نعود للخطوة الثانية، بأن نستمر لمدة عشر دقائق في التمرين بسرعة أقل من المتوسط؛ لتأهيل الجسم للانتهاء من التمرين، فلا يجوز وقف التمرين بصورة فجائية.
  6. الوقت الكلي الذي يأخذه التمرين هو 60 دقيقة تقريبًا كحد أقصى.
  7. يجب الانتظام على هذا التمرين بالكيفية التي تم ذكرها في الخطوات السابقة 5 أيام في الأسبوع لمدة شهرين أو ثلاثة أشهر كحد أقصى وسيختفي الكرش وتظهر عضلات البطن بالشكل المطلوب.

يجب العلم أن البطن والأرداف أول وأسرع الأجزاء التي تختزن الدهون، وآخر العضلات التي تتخلص منها، أي أن الموضوع يحتاج للصبر للحصول على النتيجة المطلوبة.

اقرأ أيضًا: هل الدراجة الثابتة تنزل الوزن

نتيجة أسرع للبطن بتمرين عالي الكثافة

من خلال تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن عرفت أنه يمكن أن نحصل على نتائج أسرع لكن التمرين سيكون مجهوده أكبر وأشد من التمرين السابق؛ وذلك يكون بالطريقة الآتية:

الخطوات المتبعة هي نفس الخطوات السابقة للتمرين، حتى الوقت المستغرق هو نفسه ذات الوقت في التمرين السابق، لكن الاختلاف في مستوى السرعة خلال التمرين.

حيث إنه سنستخدم مستويات أعلى للسرعات سواء في مرحلة الإحماء أو مرحلة الوصول للسرعة القصوى، ففي هذا التمرين نقوم بزيادة السرعة حتى تصل معدلات النبض للقلب من 75% إلى 85% من الحد الأقصى.

فمن الجدير بالذكر أن السرعة القصوى في التمرين السابق تبدأ من 50% وتصل إلى 75% من الحد الأقصى.

نصائح مهمة عند التمرين على الدراجة الثابتة

عندما كنت أقوم بالتدريب كان ينصحني المدرب بعدة نصائح، وشدد على أنه يجب عليّ أن أهتم بهذه النصائح ولا أهملها، وبالفعل كانت لها دور كبير في أن أنتفع بصورة كبيرة من التمارين التي أؤديها، كما أنها أضافت لي معلومات أكثر خلال تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن، والنصائح التي نصحني بها هي ما يلي:

  • يجب أن أهتم بعملية الإحماء التي أقوم بها قبل البدء في التمرين؛ لأنها تؤهل الجسم والعضلات للقيام بالمجهود الذي ستتحمله أثناء التمرين، ويكون ذلك الإحماء بمثابة إشارة للقلب بزيادة كمية الدم التي سيقوم بضخها للجسم.
  • في حالة إهمال عملية الإحماء وتأهيل العضلات للتمرين سيؤدي ذلك إلى الإصابة بالتشنجات والشد العضلي.
  • التأكد من أن المقعد والمقود قد تم ضبطهما بشكل صحيح ومناسب للجسم.
  • يجب عند أداء التمرين أن يكون في الوضع الصحيح، بدون أي ميل جهة اليسار أو جهة اليمين؛ لأن ذلك من شأنه أن يسبب ضغط زائد على أحد الذراعين الذي تم الميل نحوه، كما أنه من الممكن أن يتسبب في إحداث بعض الإصابات أو الآلام.
  • نصحني المدرب أيضًا بأنه من المفضل تشغيل بعض الموسيقى أو أي شيء آخر، وعدم النظر في الشاشة المثبتة أمامي في الدراجة الثابتة؛ لأن الاستماع إلى الموسيقى أو أي شيء من هذا القبيل من شأنه أن يجعل الوقت يمر دون أن أشعر به، كما أنه لا يجعلني أشعر بالمجهود الكبير الذي يتم بذله خلال التمرين.
  • لا يجب القيام بالتمرين في مستوى أكبر من طاقتي التي أتحملها؛ لأن ذلك من شأنه إلحاق الضرر بالقلب، كما أنه يلحق ضرر كبير بالعضلات قد يتسبب في عدم قدرتي على ممارسة الرياضة مرة أخرى.
  • قال لي أيضًا أنه في حال ما كنت مصابًا بأحد الأمراض المزمنة كأمراض القلب أو ضغط الدم المرتفع يجب أن أستشير الطبيب أولًا.

النتيجة النهائية للتجربة

أود أن أخبركم أني في خلال 4 شهور كان الكرش -وقد كان كبير- اختفى، وبعد شهرين آخران في الصالة الرياضية كانت عضلات البطن بدأت تظهر، وبعد 3 شهور أخرى أصبحت أمتلك بطن ذات عضلات، وصدر رياضي، أسعدني هذا واكسبني ثقة بالنفس إضافية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الدراجة الثابتة

بهذا أكون قد عرضت عليكم تجربتي مع الدراجة الثابتة للبطن، فقد شرحت لكم ما يجعل الدراجة الثابتة جهاز رياضي متميز جدًا كما وصفه لي المدرب الرياضي.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.