بعد انتهاء الدولة السعودية الثانية كانت الأوضاع الأمنية غير مستقرة

بعد انتهاء الدولة السعودية الثانية كانت الأوضاع الأمنية غير مستقرة وذلك يرجع لحدوث خلاف بين ابناء الإمام فيصل بن تركي وقد أدى إلى اضعاف الدولة مما ترتب على هذا سقوط وانهيار الدولة، وقد تم تأسيس دولة السعودية الثانية عام 1824م من خلال موقع زيادة .

بعد انتهاء الدولة السعودية الثانية كانت الأوضاع الأمنية غير مستقرة

بعد انتهاء الدولة السعودية الثانية كانت الأوضاع الأمنية غير مستقرة

  • قام بتأسيس دولة السعودية الثانية الإمام تركي بن عبد الله عام 1824م، وفي البداية كانت مدينة الدرعية هي عاصمة السعودية، وتغير هذا عند سيطر الإمام تركي عليها فاتخذ مدينة الرياض عاصمة لها.
  • ثم وحَد نجد والأحساء مرة أخرى، وقام بإعادة فرض حكم الشريعة والسلطة المركزية فيها، ولكنها توسعت وازدهرت بشكل محدود على عكس سابقها.
  • كما حل الصراع والحروب الداخلية وحل بها الخراب بها، وذلك لحدوث خلاف شديد بين أبناء الإمام فيصل بن تركي مما ساهم بشكل كبير في تدهور واضعاف الدولة فادي اللي سقوطها.

شاهد أيضا:تأسيس المملكة العربية السعودية 1966

ما هي المملكة العربية السعودية

  • المملكة العربية السعودية، تعد أهم الدول العربية في منطقة الشرق الأوسط، وذلك لكونها أحد أكبر دول الشرق الأوسط لأنها تمثل الجزء الأكبر من شبه الجزيرة العربية.
  • وايضاً من حيث مساحتها، حيث تبلغ مساحتها حوالي ما يقرب من 2 مليون كيلومتر مربع، وتقع المملكة العربية السعودية بالتحديد في الجنوب الغربي في قارة آسيا.
  • وتتطلع حدود الدولة على الخليج العربي والبحر الأحمر، وتأخذ حدوداً مع عدد من الدول العربية وهي (الأردن، البحرين، قطر، الكويت، الإمارات العربية المتحدة، سلطنة عمان، اليمن).

من أطلق عليها المملكة العربية السعودية

  • قام الملك عبد العزيز آل سعـود بإصدار مرسوم ملكي بتسمية الوطن باسم المملكة العربية السعودية عام 1351 هجرياً.
  • وأطلق الملك عبد العزيز آل سعود هذا الاسم على جميع المناطق التي تم جمعها مع بعضها في مرحلة تأسيس الدولة، وتحديداً في 17 جمادى الأولى 1351هـ.

شاهد أيضا:تأسيس المملكة العربية السعودية 1966

تأسيس المملكة العربية السعودية

  • أخذ آل سعود الحكم في مناطق واسعة للغاية من الجزيرة العربية ومنطقة نجد من أكثر من مرة، والمملكة العربية السعودية الحالية تعد نتاج عن تلك الكيانات التاريخية التي برزت وظهرت على مر العصور.
  • أول تلك الكيانات هي إمارة الدرعية والتي قام بإنشائها محمد بن سعود، في سنة 1157 هـ، وظلت إلى أن تم القضاء عليها من قبل إبراهيم باشا زعيم الجيش المصري العثماني في 1233 هـ، ومع بروز تلك المرحلة أطلق الدولة السعودية الأولى.

من أسباب عودة الدولة السعودية الثانية

  • تنوعت واختلفت الأسباب التي تكون سبب في نهوض وازدهار وتطور الدولة السعودية الثانية بعد أن انتهاء وتدهورت الدولة السعودية الأولى.

فقامت الدولة السعودية في بدء قيام الدولة نحو النهوض ونحو التقدم ونحو الارتفاع والبناء القائم على الركائز التي تبنى عليها الدولة السعودية الثانية، ومن الأسباب التي أدت لعودة الدولة السعودية الثانية مرة أخرى هي:

  1. القضاء على الطائفية والنعرات السائدة في الدولة السعودية، والعمل على توحيد المجتمع تحت اسم الدولة العربية السعودية.
  2. تسليم أغلب الأمور في الحكم لأعلى منصب في السلطة وهو الإمام، ويكون عبارة عن لقب يضم الزعامة الدينية والسياسية.
  3. تحقيق وتوحيد الرغبات والاستقرار والأمان في السعودية وشبه الجزيرة العربية.
  4. الاستمرار الدولة في تطبيق تعاليم الشريعة الإسلامية وتبعاً للمنهج السلفي كما هو مقام في الدولة السعودية الأولى.
  5. نشر الأمن والأمان في ركائز الدولة ببناء القلاع والحصون المشيدة واتباع كافة الوسائل الحديثة لحماية الدولة.

شاهد أيضا:الدولة السعودية الأولى والثانية والثالثة متى تأسسوا؟ ومن هو مؤسسهم؟

متى انتهت الدولة السعودية الثانية

  • الدولة السعودية الثانية انتهت عام 1309 هجري، وحيث سقطت على يد أمير الدولة السعودية الثانية وهي أسرة آل رشيد في عام 1891م.
  • وكان ذلك بعد سقوط الدولة السعودية الأولى على يد قوات إبراهيم محمد باشا، مما ترتب على ذلك أن منطقة شبه الجزيرة العربية عاشت حالة من الفوضى وانتشار العنف وعدم الاستقرار السياسي.
  • وأيضاً انتشار الضعف الديني بسبب كثرة البدع والخرافات وانتشارها، ولسقوط الدولة السعودية الثانية لذلك كانت الأوضاع الأمنية غير مستقرة.

نشأة الدولة السعودية الثانية

  1. تأسست الدولة السعودية الثانية على يد الأمير تركي بن عبد الله آل سعود، وهذا في عام 1818م، وتركت قوات محمد على باشا خراب ودمار شامل في شبه الجزيرة العربية.
  2. وذلك تسبب بالضرر للعديد من البلدان ونشر الخوف بين الأهالي، وعلى الرغم من ذلك تمكنت من تدمير العديد من المقومات في الدولة السعودية والقضاء عليها تماما.
  3. حيث قام أهالي المناطق الحضرية على الولاء والانتماء لآل سعود وبعد سنوات رجع آل سعود ثانياً وقام ببناء الدولة السعودية الثانية في المنطقة.
  4. وقد تعددت محاولاته الناجحة في عام 1240هـ، وحافظت الدولة الجديدة على الأسس والركائز التي شيدت من الدولة السعودية الأولى.
  5. وذلك للاعتماد على الإسلام كشريعة والحفاظ على الأوضاع الأمنية لأن عدم استقرارها سيؤدى إلى انهيار الدولة السعودية الثانية.

نظام الحكم في الدولة السعودية الثانية

  • كان نظام الحكم متطابقاً مع نظام حكم الدولة السعودية الأولى، وهي قائمة على الدعوة الإصلاحية السلفية، وتتبع الشرع من خلال القرآن الكريم والسنة دستور للحياة.

وتسير على الأنظمة الإسلامية وتراعي مبدأ الشورى، ولكن عدم اهتمامه بالأوضاع الأمنية أدت إلى انتهاء الدولة العثمانية الثانية، وينقسم حكام الدولة إلى:

الحاكم أو الإمام

  • والحاكم يسمى بالإمام وهو الرئيس الأعلى للدولة وهو من يتخذ القرار بالدولة دون النقد أو الرجوع فيه ولقب الإمام يشمل الزعامة السياسية والدينية.
  • وكانت اختصاصه إقامة الحدود وتحصين الدولة بإقامة الثغور والقلاع والحصون وحفظ الدين بالدولة، وكان يطلق اسم الإمام في فترة عهد الخلفاء الراشدين وليس وقتنا الحالي، ويعد الإمام هو القائد العام للمسلمين.

أمراء الأقاليم

  • يصبح الإمام أمراء لأقاليم الدولة، ويقوم بحرص على اختيارهم، ومن الأفضل أن يكون أمير الإقليم من الرؤساء المحليين للأقاليم لكونه له نفوذ على إقليمه وجماعته.
  • ومنصب أمير الإقليم هو الأول للإمام عند المسؤول العام والمشرف على الإدارة والمالية والقيادة، وجمع الزكاة.
  • ومن مسؤوليته تحضير رجال الغزو حين يأمر الإمام بذلك ويصبح قائدًا للغزو في بعض الأحيان وكثيرًا ما عهد إليه بغزو الجهات القريبة منه، ولهذا فإن هذا منصب من المناصب المهمة في الدولة.

ولي العهد

  • طريقة تولي العهد في الدولة السعودية الثانية عن طريق الوراثة، ولذلك نجد أن الإمام تركي بن عبد الله قد عهد بالولاية إلى ابنه الأمير فيصل بن تركي وهكذا ويتبع هذا التوريث إلى آخر فرد في العائلة.
  • ومن أهم اختصاصات ولي العهد أن يحكم بالنيابة عن الإمام فترة غيابه في المرض او الغزوات وغيرها ويقوم بإتمام مهام الدولة بدلاً عن الإمام وقيادة الجيش.
  • وذلك لأن عدم الاهتمام بالأوضاع الأمنية سيؤدي إلى انهيار الدولة العثمانية الثانية، وايضاً يقوم بإدارة الأمور وذلك يساعده على أكتسب خبره تعيينه مستقبلاً على الحكم.

مما سبق قد عرضنا عليكم كيف حدثت تدهور الأحوال الأمنية وأصبحت غير مستقرة، بعد انتهاء الدولة السعودية الثانية، وما أسباب رجوع الدولة السعودية مرة ثانية نشأتها ونظام الحكم فيها وانتهاء الدولة العثمانية الثانية وكيف كان نظام الحكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.