محتوى يحترم عقلك

أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه

أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه أمر يلزم معرفته لمن يعاني من السكر المنخفض تفادي لحدوث هذه المشكلة، فيوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي لهبوط السكر في الدم وينتج عن ذلك الأسباب أعراض وبالتالي يلزم متابعة الطبيب المختص قبل تطور الحالة سوءاً ومنعاً لحدوث أي مشكلة استطعنا أن نقدم إليكم أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه من خلال موقع زيادة.

أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه

أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه
أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه
  • يعتبر السكر هو العامل الأساسي للطاقة في جسم الإنسان ويطلق عليه الجلوكوز، فالسكر معروف بأهميته الفائقة لكلاً من الدماغ والقلب وعمليات الهضم، وتعتبر الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات من المصادر التي تحتوي على جلوكوز على سبيل المثال الأرز والبطاطس والخبز والتورتيلا.
  • وتحدث عملية امتصاص الجسم للجلوكوز بعد تناول الطعام مباشرةً، فيسير الجلوكوز في مجرى الدم وبعد ذلك ينتقل إلى كافة خلايا الجسم هرمون يدعى الأنسولين وهو هرمون يفرز في البنكرياس ويساعد كافة خلايا الجسم على استخدام الجلوكوز على شكل طاقة.
  • في حين تناول جلوكوز أكثر من الحاجة فيقوم الجسم مباشرةً بتخزين الجلوكوز في الكبد والعضلات أو يتم تحويله إلى دهون ويتم استخدامه على هيئة طاقة عند الاحتياج إليه.
  • إما في حين عدم تناول الكمية المناسبة من الجلوكوز فبالتالي لا يستطيع الجسم أن يقوم بتأدية أي وظيفة من وظائفه بالشكل الطبيعي وبالتالي يعاني الجهاز العصبي من التلف.
  • ويتعرض السكر أيضاً إلى الانخفاض نتيجة لبعض الأسباب وإليكم في السطور الآتية أسباب انخفاض السكر في الدم وطرق علاجه.

شاهد أيضا:أسباب إنخفاض السكر في الدم ومضاعفات الإصابة بمرض انخفاض السكر في الدم

أسباب انخفاض السكر في الدم

يوجد لانخفاض السكر في الدم الكثير من الأسباب وإليكم في السطور الآتية أهمها:

الإصابة بمرض السكري

  • في حين الإصابة بمرض السكر يتم استخدام مجموعة كبيرة من الأدوية التي تساعد الجسم في كيفية استخدام الجلوكوز في الدم سواء كانت هذه الأدوية فموية أو حقن الأنسولين.
  • في حالة تناول هذه الأدوية بشكل مبالغ فيه فسيحدث انخفاض في نسبة السكر في الدم.
  • ومن الممكن أن يعاني الفرد أيضاً من مشكلة انخفاض بسبب تخطي بعض الوجبات أو تناول وجبة أقل من وجبته المعتادة أو الحصول على الطعام في وقت متأخر مع تناول الدواء وبالتالي يحدث انخفاض في سكر الدم.

ممارسة الرياضة بدون طعام

  • القيام بممارسة الأنشطة الرياضية دون أن يتم الحصول على طعام كافي وطاقة كافية ينتج عن ذلك حدوث انخفاض في نسبة السكر في الدم.

تناول الأنسولين بالشكل الخاطئ

  • هناك بعض الأشخاص الذين يجهلون الطريقة الصحيحة للحصول على دواء الأنسولين، على سبيل المثال يتم حقن الأنسولين في العضل بدلاً من أن يتم حقنه بالطريقة الصحيحة، وهناك أيضاً أشخاص يستخدمون أنسولين غير مناسب للحالة المرضية وبالتالي ينتج عنه انخفاض في سكر الدم، لذلك يلزم استشارة الطبيب أولاً قبل أن يتم الحصول على أي نوع.

 تناول أدوية السكري مع أدوية أخرى

  • هناك بعض الأدوية التي في حالة تناولها بصورة فردي لا ينتج عنها أي ضرر ولكن في حالة تناولها مع أدوية السكري ينتج عنها مشكلة انخفاض السكر ومن أبرز هذه الأدوية كلاً من دواء الألوبورينول ودواء الوارفارين.
  • ومن الجدير بالذكر أن هناك بعض أدوية السكر لا ينتج عنها انخفاض في مستوى السكر الطبيعي ولكن في حالة تناولها مع أدوية السلفونيليوريا أو الأنسولين تحدث مشكلة انخفاض مستوى السكري في الجسم مثال أدوية البيغوانيد والثيازوليدينديون.

الكحول

  • يحتوي الكحول على نسبة كبيرة من السكر ولكن هناك بعض الحالات التي في حالة تناول الكحول فيها ينتج عنه انخفاض في نسبة السكر الطبيعي في الجسم.
  • يلعب الكحول دور كبير في التأثير على إمكانية الكبد في تزويده بالسكر المخزن فيه وبالتالي تحدث مشكلة انخفاض السكر في الدم بالتحديد في حين تناول الكحول وعدم تناول أي طعام لفترة تزيد عن ساعات.
  • كما أن تناول الكحول والخلود إلى النوم دون تناول العام ينتج عنه مشكلة انخفاض السكر في الدم والاستمرار في ذلك لفترة طويلة.
  • مع العلم أن انخفاض سكر الدم الناتج عن تناول الكحول يتج عنه انخفاض في بعض النواقل العصبية الضرورية للغاية في الدماغ وبالتالي تزيد الرغبة في تناول الكحول بل تصل في بعض الأحيان إلى إدمان الكحول.

الإصابة ببعض أمراض الكبد

  • هناك أمراض معينة من أمراض الكبد ينتج عنها الإصابة بمشكلة انخفاض مستوى السكر في الدم عن نسبته الطبيعية، ففي حالة إصابة الكبد بأي ضرر فينتج عن ذلك حدوث اضطراب في نسبة السكر في الدم وبالتالي حدوث انخفاض في النسبة عموماً.

الإصابة بأمراض الكلى

  • الأشخاص المصابون بأمراض الكلى هم أكثر عرضة للإصابة بمشكلة انخفاض السكر في الدم، فيعاني المصابين بمرض الكلى بفقدان في الشهية واضطراب في موعد الطعام وينتج عن ذلك حدوث انخفاض في نسبة السكر في الدم.

شاهد أيضا:اعراض انخفاض السكر في الدم وأسبابه.. وطريقة التعامل مع شخص مصاب بنوبة

أعراض انخفاض السكر في الدم

في حين التعرض لمشكلة انخفاض السكر في الدم يوجد الكثير من الأعراض التي تكون مصاحبة لذلك وإليكم في السطور الآتية أهم هذه الأعراض كلاً من:

  • الإصابة بالرعشة الشديدة.
  • التعرق.
  • شحوب في الوجه.
  • ضعف في قدرة التركيز.
  • الشعور بالضعف والتعب الشديد.
  • حدوث تغيرات في شخصية وسلوك الشخص من الجانب العقلاني أو الجدلي.

شاهد أيضا:أسباب انخفاض السكر عند الشخص السليم وطرق علاجه

علاج انخفاض السكر في الدم

بعد ما يتم تناول دواء السكر يلزم فحص النسبة بعد مرور ربع ساعة من الوقت  وفي حين ملاحظة انخفاض نسبة السكر يتم اتباع الخطوات الآتية:

  1. يلزم أن يتم تناول 15 جرام من الكربوهيدرات ويمكن أن يتم الحصول على جلوكوز إضافي في مجرى الدم من خلال تناول كلاً من عصير البرتقال أو تناول عصير أي فاكهة أخرى.
  2. يتم الحصول على قسط من الراحة وتناول وجبة خفيفة لحين أن يعود لسكر في الدم إلى طبيعته، فالوجبة الخفيفة تساعد على استقرار في الدم.
  3. لمن يعاني من مرض السكري يلزم أن يكون معه أدوات الجلوكاجون بصورة عامة.
  4. في حين الطوارئ يلزم على أفرد الأسرة أن يكونوا على وعي لاستخدام عبوة الجلوكاجون.
  5. يلزم استشارة الطبيب أولاً لمعرفة هل أنت بحاجة لتناول حقن الجلوكاجون.

أمور تحميك من مشكلة انخفاض السكر في الدم

هناك بعض النصائح التي في حالة اتباعها ستتجنبون مشكلة انخفاض السكر في الدم وإليكم في السطور الآتية أهم هذه الأمور:

  1. يلزم أن يتم الالتزام بجدول الواجبات المناسب لك.
  2. يتم تناول ثلاثة وجبات متباعدين عن عضه البعض بصورة يومية مع تناول وحبات خفيفة بين الوجبات.
  3. بعد تناول الأكل يتم ممارسة التمارين الرياضية لفترة تصل إلى ساعة يلزم أن يتم فحص نسبة السكر في الدم بصورة مستمرة بعد ممارسة التمرين وقبل.
  4. يلزم متابعة الطبيب المختص من الحين للأخر ومتابعة حدوث أي تغيرات.
  5. قبل أن يتم الحصول على الدواء يلزم التحقق من الجرعة التي يتم الحصول عليها منعاً للوقوع في الخطأ.
  6. معرفة الوقت المناسبة الذي يكون مفعول الدواء فيه أقوى.
  7. متابعة نسبة السكر أمر ضروري تحميك من الوقوع في مشكلة انخفاض سكر الدم.

ملخص الموضوع:

مشكلة انخفاض السكر في الدم مشكلة خطيرة فيلزم معرفة أسبابها منعاً للوقوع في هذه المشكلة ومعرفة طرق علاجها لحل المشكلة فور حدوثها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.