محتوى يحترم عقلك

شعر عن الجزائر الوطن والثورة

شعر عن الجزائر الحبيبة بلد المليون شهيد، حيث يمتاز الأدب الجزائري بالحماسة وممتلئ بمعاني الفروسية العربية من شجاعة، ومرؤة، وتضحية، وتقديم الجماعة عن المصلحة الفردية، حتى النشيد الوطني لدولة الجزائر كتبه مُفدي زكريا عندما كان مسجون في الكفاح ضد الاحتلال الفرنسي، وستعرض عليكم من خلال موقع زيادة بعض الأشعار عن الجزائر.

شعر عن الجزائر

قـسما بالنازلات الماحقات والدماء بالنازلات الطاهرات

والبنود اللامعات الخافقات في الجبال الشامخات الشاهقات

نحن ثرنا فحياة أو ممات وعقدنا العزم أن تحيا الجـزائر

فاشهدوا .. فاشهدوا .. فاشهدوا

نحن جند في سبيل الحق ثرنا وإلى استقلالنا بالحرب قـمنا

لم يكن يصغى لنا لما نطقنا فاتخذنا رنة البارود وزنا

وعزفنا نغمة الرشاش لحنا وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر

فاشهدوا .. فاشهدوا .. فاشهدوا

يا فرنسا قد مضى وقت العتاب وطويناه كما يطوى الكتاب

يا فرنسا إن ذا يوم الحساب فاستعدي وخذي منا الجواب

إن في ثورتنا فصل الخطاب وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر

فاشهدوا .. فاشهدوا .. فاشهدوا

نحن من أبطالنا ندفع جندا وعلى أشـلائنا نصنع مجدا

وعلى أرواحنا نصعد خلدا وعلى هاماتنا نرفع بندا

جبهة التحرير أعطيناك عهدا وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر

فاشهدوا .. فاشهدوا .. فاشهدوا

صرخة الأوطان من ساح الفدا اسمعوها واستجـيبوا للندا

واكتبوها بدماء الـشهداء واقرأوها لبني الجـيل غـدا

قد مددنا لـك يا مجد يدا وعقدنا العزم أن تحيا الجزائر

فاشهدوا .. فاشهدوا .. فاشهدوا

إقرأ أيضًا: التعليم عن بعد في الجزائر وايجابيات وسلبيات التعليم عن بعد

شعر في حب الجزائر

لو الدنيا صارت دمار

ولو جبل عليا أنهار

ولو صلبوني على الأشجار

ولو حرقوني بالنار

ولو عذبوني طوال النهار

ولو مزقوا جسدي بالمنشار

ولو أجبروني على الانتحار

أقول لهم…..

كلمة باختصار

وأنطقها بعزة وافتخار

وارددها بتكرار وإصرار

جزائري بكل افتخار

الدنيا والدين علينا شاهدين

والجزائر حرروها المجاهدين

تاريخنا واضح وأحنا بيه مفتخرين

لو لم أكن جزائري لتمنيت أن أكون جزائريا

نحن من نعيش في أرض مسقية بدم الشهداء الأبرار

يكفينا فخر أننا بلد المليون ونصف شهيد

قصيدة إلياذة الجزائر

  • جزائر يا مطلع المعجزات وبا حجة الله في الكائنات ويابسمة الرب في أرضه

ويا وجهه الضاحك القسمات ويا لوحة في سجل الخلود تموج بها الصور الحالمات

ويا قصة بث فيها الوجود معاني السمة بروع الحياة ويا صفحة خط فيها البقآ بنار ونور جهاد الأباة ويا للبطولات تغزو الدنا وتلهمها القيم الخالدات وأسطورة رددتها القرون فهاجت بأعماقنا الذكريـات ويا تربة تاه فيها الجلال فتاهت بها القمم الشامخات وألقى التهاية فيها الجمال فهمنا بأسرارها الفاتنات وأهوى على قدميها الزمان فأهوى على قدميها الطفـاة ……

  • شغلنا الورَى، وملأنا الدنا بشعر نرتله كالصٌلاة تسابيحه من حنايا الجزائر جزائر يابدعة الفاطر ويا روعة الصانع القادر ويا بابل السحر، من وحيهـا تلقب هاروت بالساحر ويا جنة غار منها الجنان وأشغله الغيب بالحاضـر ويا لجة يستحم الجمال ويسبح في موجها الكافر ويا ومضة الحب في خاطري وإشراقة الوحي للشاعـر

ويا ثورة حار فيها الزمان وفي شعبها الهادئ الثائر ويا وحدة صهرتها الخطـوب فقامت على دمها الفائر ويا همة ساد فيها الحجــى فلم تك تقنع بالظاهـر ويا مثلاً لصفاء الضمير يجل عن المثل السٌائر سلام على مهرجان الخلــود سلام على عيدك العاشر شغلنا الورَى، وملأنا الدنا بشعر نرتله كالصٌلاة تسَابيحه من حَنايَا الجزائر.

  • بلادي، بلادي، الأمان الأمان أغني علاك، بأي لسان ؟

جلالك تقصر عنه اللغة ويعجزني فيك سحر البيان

وهام بك الناس حتى الطغاة وما احترموا فيك حتى الزمانا

وأغريت مستعمريك فراحوا يهيمون في الشرق بالصولجان

ولم يبرحوا الأرض لما استقلت شعوبٌ ولم تستكن للهوان

وزلزلت الأرض زلزالها وضج لغاصبها النيّران

فتبيض صفحة افريقيا وراهنه الشعب يوم التنادي

ورجّ به الشعب يوم الرهان فتبيض صفحة افريقيا

ويسود وجه المغير الجبان وإشراقة الروح منك تناهت

تشيع الجمال وتفشي الحنان إليك صلاتي، وأزكى سلامي

بلادي، بلادي، الأمان الأمان شغلنا الورى،

وملأنا الدنا بشعر نرتله كالصلاة.

إقرأ أيضًا: اعلى قمة جبلية في الجزائر ومزايا جبل تاهات

شعر عن الثورة الجزائرية

  • نحن طلاب الجزائر نحن للمجد بناة

معشر الطلاب إنا قدوة للثائرين

كم عصفنا بالجبابر

سل شعوب الأرض عنا كم صرعنا الظالمين

واحتكمنا للمصائر

نحن بلغنا الرسالة نحن سطرنا العدالة

نحن مزقنا الجهالة وصدعنا الظلمات

نحن طلاب الجزائر نحن للمجد بناة

ثورة التحرير مدي لبني الجيل يدا

دماها أحمر فائر

واشهدي كيف نفدي ثورة الفكر غدا

يوم تحرير الجزائر.

  • رسول الشرق قل للشرق إنا على

عهد العروبة سوف نبقى وإما بالجزائر أنكرونا سنخرق

وصمة الإجماع خرقا سيعترف الزمان غدا بأنا سبقنا

وثبة الأقدار سبقا وأنا في الجزائر خير شعب

عروبته مدى الأجيال وثقى وأن الوحدة الكبرى إذا ما

تحررت الجزائر سوف تبقى. جزائر يا لحكاية حبي

ويا من حملت السلام لقلبي ويا من سكبت الجمال بروحي

ويا من أشعت الضياء بدربي فلولا جمالك ما صح ديني

وما إن عرفت الطريق لربي ولولا العقيدة تغمر قلبي

لما كنت أومن إلا بشعبي وإما ذكرتك شع كياني

وإما سمعت نداك ألبي ومهما بعدت، ومهما قربت

غرامك فوق ظنوني ولبي.

  • ونس والجزائر اليوم، والمغرب

شعب لن يستطيع انفصالا وحدة أحكم الإله سداها

من يرد قطعه أراد محالا نبتت من أب كريم وأم سمت

في الحياة عما وخالا نصبوا بينها حدودا من الألواح

جهلا وخدعة، وضلالا فاجعلوا إن أردتم الكون سدا

وضعوا البحر بيننا والجبالا نحن روح مزاجه الضاد والد

ين، فلن يستطيع قط انحلالا كلما رمتم افتراقا قربنا

وعقدنا محبة واتصالا.

شعر باللهجة الجزائرية

يا الي سألتني عن الحب وقلتلي وعلاه

ماتحاولش كش ما تكتب وقولي برك وين نلقاه

عييت نقلب شرق وغرب وين أقولولي نستناه

لقيتو كامل كذب في كذب متلاقيتو معرفت معناه

لا قريب ولا صاحب ولا حبيب نعيش معاه

حياتي كامل وأنا نجرب واحد ملقيتو يسواه

منيش فاهم إذا هاذ القلب ضد مولاه

يحب يشقى أحب يتعذب ويحب الواحد لي ينساه

وساعات تلقاني نحب ليكرهني ونجري من وراه

هيا نبداو من أول حب وهو … حب الله

ومن بعدها أجي حب وهو حبيبنا وحبيب الله

عليه الصلاة و السلام تعب باش أوفرلك الدين تقراه

ومن بعدها ثالث حب وهو لي أحب يماه

ومن بعدها رابع حب و هو لي أحب باباه

ومن بعدها خامس حب وهو شريك اللي تعيش معاه

دير بالك أنو نهار وين تتحاسب على نصف الدين هو تلقاه

تعيش معاه باللي كتب و تتقاسم كلشي معاه

ويا لي سالني عن الحب هاذ هو معناه

وإذا معجبكش الله غالب روح حوس وين تلقاه

إقرأ أيضًا: عدد ساعات العمل في قانون العمل الجزائري

الشعر الشعبي الجزائري

اَحوَاجَبْ نونِينْ ظْرَافْ وَسَطْ بْرَيَّهْ

كاتَبْهُمْ في الْعلَّمْ اِيزِيِدْ تَكْلِيِفَه

وَ الْعيْنْ الْدَّعجَى فِيهَا سْرَاْر قْوِيَّهْ

تسْبِي نَاظَرْهَا منْ لَيْعَتْ الشَّوفَهْ

فوُقْ الْخَدْ الْعَكْرِي بَانْ طَلْ مَحْيَّهْ

رَشرَشْ مَتندِّيْ فِي لَيلَتْ المَعْفَى

دُرّْ اَمْرَصَعْ وَسَطْ الْفُمْ زَادْ بلاَيَ

الْرِّيِقْ اِيشَافِي الْمَحْمُومْ يِتْعَافَى

وفي نهاية مقالنا شعر عن الجزائر، وقد قدمنا أنواع مختلفة من الأشعار عن حب الجزائر وكذلك عن ثروتها، وأيضًا شعر باللهجة الجزائرية، نتمنى أن نكون أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.