تقوس الساقين عند الأطفال .. الأسباب والعلاج وطرق الوقاية منها

تقوس الساقين عند الأطفال ، يعاني نسبة كبيرة من الأطفال من مشكلة التقوس في الساقين، هذه المشكلة من المشاكل التي إذا لم يتم علاجها في مرحلة مبكرة من عمر الطفل، قد يصعب علاجها بعد ذلك بسهولة، لهذا سوف نستعرض معكم اليوم من خلال موقعنا الإلكتروني “زيادة” مشكلة تقوس الساقين عند الأطفال بالتفصيل وأنواعها وكيفية علاجها وطرق الوقاية منها.

وللمزيد من الإفادة ننصحكم بالتعرف على فوائد فيتامين “د” وطرق الحصول عليه من خلال هذا الموضوع: اعراض نقص فيتامين د وأهم مصادر الحصول عليه

أنواع تقوس الساقين

يقسم الأطباء حالات تقوس الساقين عند الأطفال إلى نوعين فقط وهما كالتالي:

1- تقوس الساقين إلى الداخل

يكون هذا التقوس في ناحية الداخل ويكون لذوي الركبة الروحاء، بحيث يصعب على الطفل أن يضم القدمين بشكل كامل، لأنه يظهر تقوس في ناحية الركبتين.

2- تقوس الساقين من الخارج

هذا النوع من التقوس يصيب ذو الركبة الفحجاء الذي لا يستطيع ضم القدمين سويًا بسبب قرب الركبتين من بعضهم البعض.

واقرأ أيضا في هذا الموضوع حول حساسية الألبان عند الرضع: أعراض حساسية الألبان عند الرضع وأسبابها وعوامل الخطر من إصابتها

درجات تقوس الساقين عند الأطفال

تختلف درجات تقوس الساقين عند الأطفال من حالة إلى أخرى، يتم قياس درجة التقوس من خلال قياس مستوى المسافة بين مفاصل الركبة وبين مفاصل الكاحل، يمكن أن يتم استخدام هذه الطريقة لمتابعة تحسن وضع التقوس، ويمكن أن يعتمد الطبيب في قياس نسبة التقوس على بعض الإشاعات لقياس زوايا العظام بدقة.

اعرف أكثر عن مرض التهاب السحايا عند الأطفال في هذا الموضوع: أعراض التهاب السحايا عند الأطفال وأسبابه ومدى خطورته

أسباب تقوس الساقين عند الأطفال

تتعدد أسباب تقوس الساقين عند الأطفال ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

  • انحصار الأطراف السفلية من قدم الطفل أثناء تواجده في رحم الأم مما يعمل على تقوس القدمين.
  • الإكثار من شرب المشروبات الغازية خاصة في فترة الحمل لدى الأم.
  • وجود بعض الأمراض عند الطفل التي تؤثر بشكل سلبي على العظام.
  • الإصابة بمرض “باجيه” وهو أحد الأمراض التي تؤثر على عملية الأيض في الجسم والذي يؤثر على تشكيل العظام.
  • الإصابة بمرض التقزم الذي يحدث بسبب وجود خلل في نمو الأرجل.
  • التعرض للكسور عند الطفل والتئام الجرح بشكل غير طبيعي.
  • الإصابة ببعض حالات التسمم مثل التسمم من خلال عنصر الفلورايد أو الرصاص.
  • إخراج الطفل من بطن الأم بشكل خاطئ.
  • حدوث نقص في تغذية الطفل.

اضغط على هذا الرابط للتعرف على كل ما يتعلق بمرض: حساسية الجلد عند الأطفال من الأكل واعراضها والأطعمة التي تسبب فيها

أسباب تقوس الساقين المكتسب عند الأطفال

غالبا ما يكون تقوس الساقين طبيعي عند الطفل منذ الولادة، لكن في بعض الحالات يكون مكتسب أي يصاب به الطفل بعد الولادة،  ومن أسباب تقوس الساقين المكتسب عند الأطفال ما يلي:

  • انحصار الأطراف السفلية للطفل أثناء الولادة.
  • وجود نقص عند الطفل في أحد الفيتامينات الأساسية مثل فيتامين “د” أو غيرها.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس بشكل كافي مما يعمل على زيادة نسبة التقوس عند الطفل وإصابة الطفل بمرض لين العظام.

واقرأ أيضا في هذا الموضوع حول: حساسية الجلد عند الأطفال الرضع .. أسبابها وأنواعها وطرق علاجها

تشخيص تقوس الساقين عند الأطفال

يسهل على الطبيب تشخيص تقوس الساقين عند الأطفال من خلال النظر إلى الساقين ومراقبة المريض وهو يمشي، قد يحتاج الطبيب في بعض الأحيان إلى إجراء بعض الإشعاعات على الساقين للتأكد من نسبة التقوس وتحديد العلاج المناسب.

كما ندعوكم للتعرف على أسباب وعلاج إصابة الأطفال الرضع بالفطريات من هنا: الفطريات عند الاطفال الرضع والتهاب الحفاضات

طرق علاج اعوجاج الساق عند الأطفال

تتعدد طرق علاج اعوجاج الساق عند الأطفال ومن هذه الطرق ما يلي:

  • يعتمد العلاج على السبب الذي يؤدي إلى تقوس القدمين.
  • لا يمكن أن يتم علاج الطفل قبل عمر عامين، لأن الطفل يحتاج أن يأخذ جرعة من فيتامين “د” لفترة من الوقت.
  • يمكن أن يتم استخدام بعض القوالب أو الأحذية الخاصة التي تعالج مشكلة تسوق القدمين.
  • يمكن الاعتماد على بعض الأجهزة الخاصة بتقويم الأرجل التي تدعم القدمين وتساعد في علاج مشكلة تقوس القدمين.
  • يتم اللجوء إلى العمليات الجراحية في الكثير من الأحيان.
  • التخلص من الوزن الزائد عند الطفل، حتى يتم تقليل الضغط على الركبتين مما يساهم في استقرار نسبة التقوس وإبطاء عملية التقوس.
  • ممارسة بعض التمارين والعلاج من خلال العلاج الطبيعي الذي يتم من خلال الطبيب المتخصص.
  • قد يصف الطبيب للمريض بعض الأدوية التي تحد من التهاب المفاصل.

ولمزيد من المعلومات عن مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة يُرجى الاطلاع على الموضوع الآتي: مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة وأهم فوائدها وتطوراتها

طرق الوقاية من مشكلة تقوس الساقين عند الأطفال

تتعدد طرق الوقاية من مشكلة تقوس الساقين عند الأطفال ومن هذه الطرق ما يلي:

  • يجب أن تحرص المرأة الحامل على تناول الأطعمة والخضروات والأسماك والبيض والكبد ومنتجات الحليب حتى يستمد الجنين العناصر الغذائية الكاملة التي تحميه من مشكلة لين العظام.
  • الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين “د”.
  • يجب أن يتم تعويد الطفل على تناول الأطعمة المهروسة منذ عمر ستة أشهر بجانب الرضاعة الطبيعية.
  • يجب أن تكون الولادة تحت الإشراف الطبي لعدم تعرض الجنين لأي مخاطر صحية في أثناء الولادة ومنها تقوس الساقين لو تم إخراج الجنين بشكل خاطئ.
  • لا يجب تعريض الأم إلى أي نوع من أنواع الإشعاع خلال فترة الحمل.
  • يتم تعريض الطفل لأشعة الشمس المفيدة في فترة الصباح للحصول بشكل طبيعي على فيتامين “د”.

واقرأ أيضا في هذا الموضوع كل ما يتعلق بـ: نقص الحديد عند الاطفال (أسبابه وأعراضه وعلاجه)

اضرار تقوس الساقين

تتعدد اضرار تقوس الساقين إذا لم يتم علاجها وتتمثل هذه الأضرار في التالي:

  • مع مرور الوقت إذا لم يتم علاج تقوس الساقين قد يؤدي ذلك إلى حدوث تلف في الغضاريف الموجودة في سطح المفصل خاصة الغضاريف الهلالية مما يؤدي إلى خشونة الركبة التي تؤدي إلى تقوس الساقين.
  • قد تتسبب التقوس في الساقين إلى ارتفاع وزن الطفل، لأنه لن يكون قادر على بذل أي مجهود بدني وبالتالي لا يقوم بحرق السعرات الحرارية الزائدة في الجسم.
  • لو كان تقوس الساقين غير متساوي، فإن ذلك يؤدي إلى وجود العديد من المشاكل في الظهر، بجانب المشاكل في الفقرات العنقية التي تحدث بسبب زيادة حركة الحوض.
  • تعرض الطفل إلى بعض المشاكل النفسية نتيجة عدم رضاه عن شكله الخارجي أو نتيجة نقص طوله بالنسبة لنسبة التقوس.

اقرأ أيضًا عن هذا الموضوع الهام: التهاب الحلق عند الأطفال ارتفاع درجة الحرارة أسبابها وعلاجها

الآن بعد أن تعرفنا على أنواع تقوس الساقين عند الأطفال والأسباب التي تؤدي إلى التقوس عند الأطفال وكيفية علاج هذه المشكلة، كذلك أوضحنا لكم طرق الوقاية من الإصابة بمرض تقوس القدمين، نرجو أن يكون الموضوع أعجبكم واستفدتم من المعلومات الواردة به.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.