محتوى يحترم عقلك

أسماء أدوية توسيع الشرايين

أسماء أدوية توسيع الشرايين تساعد على تعزيز آلية عمل القلب، ففي الآونة الأخيرة انتشرت الإصابة بمشكلات القلب خاصةً عند الشباب، فالقلب مسؤول عن ضخ الدم لكافة أجزاء الجسم، وعند عدم الحصول على القدر الكافي من الأكسجين والدم، يبدأ المُصاب بالمعاناة من الأعراض المُختلفة، ويوفر موقع زيادة عِدة أنواع مُختلفة للأدوية توسيع الشرايين.

أسماء أدوية توسيع الشرايين

مادة اللويحات تُنتج من ترسبات الدهون والكالسيوم والكوليسترول الضار تتراكم على جدران الشرايين، وبفضل تراكم هذه اللويحات تُصاب بطانة الجدران الداخلية للشرايين بالتلف.

مما يجعلها لا تتمكن من أداء وظيفتها على أكمل وجه، وتحتاج إلى عقاقير دوائية لتوسيع الشرايين وخفض الضغط على جوانبها الداخلية لوصول الدم بشكل أفضل.

أولًا: مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين ACE inhibitors

تعمل هذه الأنواع من الأدوية على إرخاء الشرايين لخفض ضغط الدم، وذلك عن طريق إيقاف الإنزيم المسؤول عن إنتاج الأنجيوتنسين، المادة التي تتسبب في ضيق الأوعية الدموية.

حيث يصف الطبيب الدواء بناءً على حالة المريض الصحية ومدى إصابته بإحدى الأمراض المزمنة، ومنه أنواع مختلفة.

1- فوسينوبريل Fosinopril

أسماء أدوية توسيع الشرايين

هو دواء يمنع تحويل مادة الأنجيوتنسين الأول للأنجيوتنسين الثاني، ويعمل على تخفيف الضغط على الأوعية الدموية والحد من ارتفاع ضغط الدم، لكنه يتسبب في الدوار والصداع والوذمة الوعائية والإسهال والسعال كأعراض جانبية عند استخدامه.

يمنع استخدامه إن كان المريض مُصاب بالحساسية من إحدى مكوناتُه، أو مُصاب بوذمة وعائية في الوجه أو الشفاه أو اللسان.

اقرأ أيضًا: مشروبات تساعد على توسيع الشرايين

2- ليسينوبريل Lisinopril 20mg

أسماء أدوية توسيع الشرايين

يستخدم هذا الدواء في حالات ارتفاع ضغط الدم؛ لأنه يعمل على إرخاء الأوعية الدموية وخفض ضغط الدم المرتفع، لكن لا يُمكن استخدامه من قِبل مرضى الحساسية لمكوناته.

ينتج عن تناوله أعراض جانبية مثل: “الدوخة، والسعال، وعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، والإسهال، والقيء، والغثيان”.

3- بيريندوبريلPerindopril Arginine

أسماء أدوية توسيع الشرايين

هو من الأدوية المُوسعة للشرايين التي تحد من ارتفاع ضغط الدم وإرخاء الشرايين، كما تدعم مستويات البوتاسيوم، وتعديل مستويات الصوديوم من خلال انخفاض إعادة امتصاصُه.

يشعر المريض بأعراض بعد تناوله لكنها طبيعية مادامت تحت السيطرة، وهي الصداع والسعال والشعور بالدوخة الشديدة، والرغبة في النعاس والاكتئاب، وأحيانًا يصاحبه اضطرابات في الدورة الشهرية، والإغماء والطفح الجلدي وانتفاخ البطن.

لكن يجب امتناع مصابي الحساسية من إحدى مركباته من تناوله أو تناول أي بدائل له، وقد يتسبب في تفاقم إصابة مرضى الوذمة الوعائية، لذا لا يجب تناوله من قِبلهم.

4- راميبريل (ألتاس) Ramipril

أسماء أدوية توسيع الشرايين

من أسماء أدوية توسيع الشرايين هو الراميبريل الذي يخفض مُعدل إعادة امتصاص الصوديوم وتعزيز مستويات البوتاسيوم، لكنه يتسبب في السعال وهبوط مستويات ضغط الدم.

كما يتسبب في الغثيان والشعور بدوار والإسهال وخلل في وظائف الكلى، لا يجب تناوله من قِبل مصابي الحساسية من مركباته، ومرضى الوذمات الوراثية مجهولة السبب.

اقرأ أيضًا: أطعمة تساعد على توسيع الشرايين بسرعة

5- كوانابريل Quinapril

أسماء أدوية توسيع الشرايين

ذلك الدواء الذي يعمل على إرخاء الأوعية الدموية مما يؤثر على تعديل مستويات ضغط الدم، فهو علاج فعال لفرط ضغط الدم وقصور القلب، لكن ينتج عن تناوله الدوار والشعور بالتعب والغثيان.

كما يعاني متناوله من الطفح الجلدي أو آلام العضلات، لذا ينصح بعدم تناوله من مصابي الحساسية من إحدى مكوناته.

ثانيًا: حاصرات قنوات الكالسيوم

هي أدوية تعمل على تعديل مستويات ضغط الدم، فتمنع دخول جزيئات الكالسيوم إلى الأوعية الدموية ومنها إلى القلب، فالكالسيوم بدوره يساعد على انقباض القلب بسرعة، وبالتالي ارتخاء الأوعية الدموية.

توجد أنواع من حاصرات قنوات الكالسيوم تتضمنها قائمة أسماء أدوية توسيع الشرايين تُبطئ سرعة القلب، لذا فهي مُناسبة لمرضى الذبحة الصدرية.

حيث تعمل على إرخاء عضلات جدران الشرايين، مما يساعد الشرايين على الاتساع والحد من الضغط على الأوعية الدموية.

فحاصرات قنوات الكالسيوم تعد دواء أيضًا لمرضى ارتفاع ضغط الدم، علاوةً على أنه يُحسِن من وصول الأكسجين إلى الخلايا.

أكدت الدراسات أن أدوية توسيع الشرايين من حاصرات قنوات الكالسيوم فعّال، ولكن ينتج عنه أعراض جانبية، مثل: “احمرار الجلد، والصداع، والطفح الجلدي، والإمساك، والشعور بالدوخة”.

1- أملوديبينAmlodipine

أسماء أدوية توسيع الشرايين

  • لارتفاع ضغط الدم: 5 ملليجرام يوميًا عن طريق الفم، وتزيد الجرعة 2.5 ملليجرام كل 14 يوم.
  • لأمراض الذبحة الصدرية: 5 – 10 ملليجرام يوميًا عن طريق الفم.

2- فيلوديبين Felodipine

أسماء أدوية توسيع الشرايين

يمنع استخدامُه لِمن يُعاني من قصور في وظائف الكبد، وللنساء الحوامل خاصةً في الثلث الثاني والثالث من الحمل، وفي حالات الإصابة بالوذمة الوراثية.

يجب تناول قرص واحد منه يوميًا ولا يمكن أن يزيد المريض من هذه الجرعة إلا باستشارة الطبيب.

3- اسرادبينIsradipine

أسماء أدوية توسيع الشرايين

يجب تناول 205 ملليجرام ممتدة الإطلاق.

4- نيكارديبين Nicardipine

أسماء أدوية توسيع الشرايين

أدوية نيكارديبين خافضة لمستويات ضغط الدم، لكن لا يجب تناوله من قِبل مرضى ضغط الدم المنخفض، ويجب تناول من 20- 40 ملليجرام كل 8 ساعات، ذلك إن كان الدواء كبسولات.

لكن إن كان في صورة حقن عضلية يجب تناول 5 ملليجرام كل ساعة، وتُقسم حسب المدة بين كل جرعة والأخرى.

5- دواء Procardia

أسماء أدوية توسيع الشرايين

يُنصح بعدم تناوله من قِبل المصابين بالحساسية من أحد مكوناته، كما يمنع استخدامُه من مستخدمي السيتوكروم، ومصابي الصدمة القلبية، ومستخدمي الأقراص الفورية لعلاج ضغط الدم.

يمكن تناوله في كبسولات سائلة بجرعة 10 أو 20 ملليجرام، حسب صحة المريض، لكن إن كانت الأقراص مُمتدة تكون الجرعة 30 – 90 ملليجرام.

اقرأ أيضًا: علاج انسداد الشرايين بالثوم والليمون والزنجبيل

6- فيراباميل Verapamil

أسماء أدوية توسيع الشرايين

بالرغم من أنه أشهر أسماء الأدوية لتوسيع الشرايين، لكن يُمنع تناوله ممن يعاني من حساسية للفيراباميل وانخفاض ضغط الدم، بالإضافة إلى فشل القلب.

يمكن تناوله من قِبل مصابي الذبحة الصدرية عن طريق الفم بمقدار 80 – 120 ملليجرام ثلاث مرات يوميًا، لكن كبار السن يمكنه تناول جرعة من 80 – 160 ملليجرام ثلاث مرات يوميًا.

مع تناول أدوية تدعم آلية عمل الشرايين، يمكن تغيير روتين الحياة اليومي وممارسة التمرينات الرياضية والإقلاع عن التدخين وتناول الكحوليات.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.