مراحل نمو الطفل بعد الولادة

مراحل نمو الطفل بعد الولادة بها كثير من التطورات، حيث إن الطفل والأم يمرون برحلة طويلة باكتشاف كل منهما للآخر، ولكل مرحلة تطورات مختلفة يجب التعرف عليها، وسنعرض لكم من خلال موقع زيادة هذه التطورات، ونتعرف معًا على مراحل نمو الطفل بعد الولادة.

مراحل نمو الطفل بعد الولادة

يمر الأطفال حديثي الولادة بعدة مراحل في حياتهم، وتبدأ الرحلة من بداية عودة الأم بالطفل إلى المنزل والتأقلم مع البيئة المحيطة به.

لذلك يجب أن تراقب الأم حركات طفلها باستمرار حتى تتمكن من الاعتناء به جيدًا والاطمئنان بأن الطفل يمر بمراحل النمو السليمة الخاصة بالمرحلة التي يمر بها.

حيث إن مراحل نمو الطفل بعد الولادة لا تتغير من طفل إلى آخر ولكن الذي يتغير هو عمر الطفل، ونبدأ بالتعرف على ما يمر به الطفل كل شهر لينمو بشكل سليم.

اقرأ أيضًا: متى يتوقف نمو محيط الرأس

الشهر الأول للطفل في منزله الجديد

إن الأيام الأولى للأم مع الطفل تقوم بالتركيز على الاعتناء بالطفل وتهيئته إلى جو جديد غير الذي كان في رحم الأم، فهو كان يعتمد على نفسه بشكل كلي أما الآن حدث تغيير كبير.

حيث إن الأم تقوم بإطعام الطفل والتعرف على مواعيد نوم جديدة وغير منتظمة، وعندها تبدأ مراحل نمو الطفل بعد الولادة بالظهور، وتقوم الأم بتغيير حفاضات الطفل، وتهدئته عندما يبكي وتحاول التعرف على سبب بكاء الطفل لأنه ربما يكون مريض أو منزعج من شيء ما.

يجب أن تحاول الأم لمس طفلها والتحدث معه حتى يتعرف على صوتها ويستجيب لها عند سماع صوتها، حيث إن الطفل في الشهر الأول قد لا يكون قادرًا على الرؤية بشكل كامل.

لذلك يجب على الأم أن تكون قريبة من الطفل حتى يستطيع تحديد ملامحها والتعرف عليها.

عندما تحمل الأم الطفل يجب أن تراعي بأن جسمه ما زال ضعيفًا خاصة منطقة الرقبة، وذلك لأن الرأس يكون حجمها ثقيلًا ولا يتمكن الطفل من التحكم فيها بسهولة.

فيجب أن تقومي بوضع يدك على رأس الطفل عند حمله أو اجعلي الطفل يستلقي على البطن حتى يتمكن من تحريك الرقبة إلى الجانبين بسهولة.

الشهر الثاني للطفل بعد الخروج من الرحم

أصبح الطفل قادرًا الآن على تمييز صوت الأم وبعض الأصوات الأخرى من الأشخاص المقربين له، والتعرف أيضًا على أصوات الألعاب المحيطة به والانتباه إلى صوتها عند التشغيل، فيمكن عند بكاء الطفل أن نقوم بجذب انتباهه بتشغيل الألعاب حتى يلتفت إلى صوتها.

يكون الطفل جاهزًا الآن إلى رفع رأسه لثواني بزاوية قيمتها 45 درجة، ويمكن أن يبتسم لك حتى تعرفه عليك ويكون جسم الطفل أكثر مرونة الآن ويستطيع التحكم بها بدرجة عالية حتى لا يصطدم بشيء، وهذه علامة على بداية مراحل نمو الطفل بعد الولادة.

الشهر الثالث للطفل مع الأم

طفلك الآن يشعر بالسعادة والمرح لإحساسه بالأمان في هذه المرحلة، ويمكن أن يتقلب من جنب إلى آخر أثناء النوم لأن العضلات تبدأ في التقوية.

يقوم الطفل بعمل بعض الأصوات الغريبة لأنه يريد التحدث مثلكم كالقرقرة والتهليل، وهو يعبر عن شعوره بهذه الأصوات البسيطة.

يجب على الأم الآن أن تساعد طفلها في هذه المرحلة وتقوم بلمس وجهه حتى تشعره بالأمان، لأنه الآن يتعرف عليك بشكل كبير جدًا ويعرف الأم بالتحديد لأنها من تعتنى به من طعام ونظافة وكل شيء، ويفضل أن تجعلي طفلك يمسك وجهك حتى يشعر بك وتساعديه على الثبات.

الانتباه للأصوات والأشخاص من المميزات التي يجب عدم إهمالها، فيجب على الأم إحضار الألعاب له التي تصدر أصوات وألوان جذابة، وألعاب خاصة بهذه المرحلة حتى تنمي ذكاءه، ويمكن أيضًا أن تمسك الأم بيد الطفل وتساعده على التصفيق حتى يسمع صوته.

الشهر الرابع للطفل في عالمه الجديد

تبدأ الأم في هذا الشهر بملاحظة التطور الذي يحدث للطفل ونموه المتطور، فالطفل يمكنه الآن تثبيت رأسه والتحكم بحركاتها بدون حدوث أية مشكلة، وأيضًا يمكنه الوقوف لعدة ثواني وحمل وزنه على قدميه، حيث يستجيب الطفل لك عند الحديث إلى أمر معين وتتم ملاحظة ذلك على تعبير الوجه والحركات.

يحب الطفل في هذه المرحلة الألعاب الخاصة به، فيجب أن تشاركي طفلك اللعب وتقومي بإعطائه الألعاب التي يحبها وتلعبي معه ويمكن أن تكون مثل المكافأة عندما يقوم بشيء جيد ليتعرف على ما يمكنه فعله وما يغضب الأم.

تكون حركة الطفل في غاية السهولة فسوف تلاحظ الأم وجود الطفل في أماكن يصعب الوصول إليها، وذلك بسبب فضول الطفل والرغبة في التعرف على الأشياء المحيطة به.

من أهم علامات مراحل نمو الطفل بعد الولادة في الشهر الرابع ظهور سن صغير في الفم حتى يستطيع تناول الأشياء الغير سائلة.

مراحل نمو الطفل بعد الولادة في الشهر الخامس

ستلاحظ الأم وجود الكثير من التطورات للطفل في الشهر الخامس، وذلك لأن الطفل يبدأ باكتشاف الأشياء من حوله بكل الحواس بالتحديد باليد والساق.

حيث إن الطفل يكون منبهرًا بالعالم الجديد وأصبح نموه كافي لاعتماده على نفسه في بعض الأشياء الصغيرة التي يريد تجربتها بطريقة منفردة.

استجابة الطفل في الشهر الخامس تكون واضحة أكثر، لذلك يجب على الأم أن تردد اسم الطفل بكثرة حتى يستطيع التعرف على اسمه والانتباه لك عندما يسمع الطفل اسمه، وأيضًا سيكون لديه ذاكرة بها كل الأشخاص الذين يراهم بكثرة، لذلك ستلاحظين توتر الطفل والقلق عندما يرى بعض الأشخاص لأول مرة.

تبدأ أسنان الطفل بالظهور في هذه المرحلة لذلك إذا أراد الطفل التعرف على شيء معين سيقوم بالتعرف عليه عن طريق الأسنان.

فيجب أن تأخذي حذرك وتنتبهي لطفلك بشدة حتى لا يصيب الطفل نفسه بأذى، ويمكن أن تبدأ الأم بإعطاء الطفل بعض الأطعمة الصلبة تدريجيًا حتى تبدأ حاسة التذوق عنه بتمييز الأطعمة المختلفة.

تطورات الطفل في الشهر الخامس

الشهر الخامس للطفل في منزله الجديد به كثير من التطورات التي يجب أن تنتبه لها الأم، وذلك حتى تساعد الطفل في الاعتماد على نفسه، ومن هذه التطورات:

  • أصبح الطفل يرى بشكل جيد الآن، ولكن يمكن أن يكون لديه رغبة في رؤية الأشياء عن قرب لأنه اعتاد ذلك، ولكن لم يصبح شكل الغرفة من حوله ضبابيًا كما كان من قبل.
  • يكون الطفل لديه قدرة على تمييز الألوان مثل الوردي والأحمر والنبيتي ومعرفة الفرق بين كل لون، لذلك يجب أن تحرص الأم على إحضار بعض الألوان إلى طفلها لتعزيز قدرة تمييز الألوان.
  • ستلاحظ الأم حب الطفل في الدحرجة لمسافات قصيرة بدل السير، وذلك لأنه يعتقد أن هذا طريق أسهل للوصول إلى ما يريد، حيث يجب أن تقوم الأم بمراقبة تصرفات الطفل عند وضع لعبته المفضلة بعيدًا عنه.
  • أسنان الطفل في الشهر الخامس تريد الظهور، لذلك ستلاحظ الأم رغبة الطفل في فرك اللثة والشعور ببعض الألم لأن باقي الأسنان تريد الظهور، فيجب الانتباه للطفل حتى لا يصيب نفسه بأذى عند الشعور بالألم.
  • معدة الطفل في الشهر الخامس تكون أكبر، وفي هذه المرحلة يفضل التقليل من غذاء الطفل وإعطائه الكثير من السوائل في هذه المرحلة لأنه يفضل الشرب أكثر، فالمعدة ليست مستعدة بشكل كامل إلى الهضم.
  • يبدأ الطفل باكتشاف القدم واليد في هذه المرحلة ويمكن أن يظن الطفل أنهم مصدر تسلية له، ويكون وقتها رد فعل الطفل واضح لتعرفه على اسمه والتعرف على بعض الألعاب الخاصة به والأشياء الموجودة في المنزل.

الشهر السادس من تطورات الطفل

في الشهر السادس يكون الطفل لديه القدرة على الجلوس لعدة دقائق، والاندفاع إلى الأصوات والأشياء التي يريدها بدون خوف، وفي بعض الأحيان يمكن أن يكون الطفل لديه رغبة في تقليد الأصوات ونطق بعض الكلمات السهلة وأيضًا تقليد الحركات.

سيقوم الطفل بالثرثرة لمحاولة النطق باسمه أو بعض الكلمات التي يسمعها باستمرار، وسيبدو الأمر عبارة عن مزيج غير متماسك من الكلمات.

يجب على الأم أن تنتبه إلى الأشياء التي تثير انتباه الطفل، وستبدأ الأم بعدها بالدخول في مرحلة جديدة من مراحل نمو الطفل بعد الولادة.

الشهر السابع للطفل مع الأم

يكون الطفل في هذه المرحلة قادرًا على التدحرج والمشي بشكل كبير، وسيقوم الطفل بقتل الملل بنفسه إذا شعر به، وذلك يحدث عن طريق مشاهدة الرسومات المتحركة أو الانتباه للتليفزيون وتحرك الأشياء والأصوات الغريبة التي يريد اكتشافها.

يجب على الأم وقتها تقديم الكرتون المناسب له إلى المرحلة التي يمر بها الطفل، ومشاهدة أفلام الرسومات المتحركة معه، ويمكن تعزيز القدرات العقلية للطفل بإحضار الأشكال الهندسية مثل المثلثات والمربعات والدوائر ليقوم الطفل بمعرفة الفرق بينهم.

الشهر الثامن في مراحل نمو الطفل

من أهم مراحل نمو الطفل بعد الولادة الشهر الثامن؛ لأن جسم الطفل يكون اكتمل بشكل كبير، ويصبح نظر الطفل قويًا جدًا لدرجة أنه يستطيع العثور على الأشياء دون مساعدة الأم.

يصبح الطفل قادر على نداء اسم الأم والأب أو محاولة نداء الاسم إذا كان الاسم به حروف ثقيلة على لسان الطفل، ويمكن أن تلاحظ الأم بأن طفلها يحاول تقليد حركاتها مثل أداء أعمال المنزل أو عند التحدث إلى شخص ما في الهاتف.

يحاول أن يجعل نفسه متوازنًا عند الجلوس، لذلك يجب أن تساعد الأم طفلها في الجلوس أو أن تجلس خلفه حتى تساعد الطفل على التوازن إذا حاول السقوط.

اقرأ أيضًا: مراحل نمو الطفل بالسنوات وأبرز التغيرات في مرحلة المراهقة

الشهر التاسع في حياة الطفل

يزيد انجذاب الطفل في هذه المرحلة من مراحل نمو الطفل بعد الولادة، حيث تكون لديه رغبة في الحصول على الأشياء التي يراها أو يسمع صوتها، ويمكن أن يذهب مسرعًا حتى يأخذ هذا الشيء الذي يريده.

لذلك يجب على الأم بأن تجذب انتباه الطفل لشيء آخر وتشتت انتباهه إن أرادت أخذ شيء من الطفل لأنه ضار به، وقد لاحظ العلماء أن الأطفال تطور من لغاتهم في الشهر التاسع.

عندها يقوم الطفل بالثرثرة بشكل كبير على الرغم من ألا يوجد معنى للكلام ولكن الطفل يكون لديه رغبة في تقليد الكلام الذي يسمعه، حيث يمكن أن تستطيع الأم فهم الطفل إلى درجة كبيرة.

يمكن على الأم أن تساعد الطفل في تطوير بعض المهارات لديه عن طريق التحدث معه ووصف الأشياء المحيطة به، وأيضًا الإشارة إلى الأشجار والبحر والزهور ونطق أسماء الأشياء حتى يتم تسجيلها في ذاكرة الطفل.

مع الوقت ستتطور مهارات التحدث لدى الطفل بطريقة سريعة وكبيرة، ويمكن أن ننصح الأم بالغناء للطفل ومساعدته على الغناء معك لتطوير مهارات التحدث ونطق الكلام بشكل صحيح.

من الممكن أن تنمية المهارات الاجتماعية للطفل تكون عن طريق تقديمه للأصدقاء والجلوس مع أشخاص لا يعرفهم حتى ينكسر لديه الخوف من الأصوات والأشخاص الذي لا يعرفهم.

يمكن أيضًا الحرص على جلوس الطفل مع بعض الأطفال في نفس المرحلة العمرية له.

الشهر العاشر لنمو الطفل

يستطيع الطفل في هذا الشهر أن ينطق بعض الكلمات السهلة بشكل صحيح دون التعثر في بعض الحروف، لذلك يمكن وقتها التحدث إليهم بكثرة ولكن بطريقة بطيئة حتى يستطيع الطفل تسجيل بعض الكلمات التي يحتاجها.

يعتبر الشهر العاشر من مراحل نمو الطفل بعد الولادة لتعزيز مهارة التحدث، كما يستطيع الطفل المشي وموازنة نفسه دون أن يستند على الحائط، ولكن بحركة بطيئة.

يمكن على الأم أن تساعد الطفل في ركوب دراجة صغيرة لتحريك قدمه بشرط أن تكون الأم بجانب الطفل حتى تتفادى سقوط الطفل أو الاصطدام بشيء يسبب الأذى للطفل.

الشهر الحادي عشر للطفل

يجب الآن على الأم أن تأخذ الطفل إلى الطبيب لتقوم ببعض الفحوصات الطبية، وذلك للتأكد أن الطفل بصحة جيدة وينمو بشكل جيد مناسب لمراحل نمو الطفل بعد الولادة في هذا الوقت.

حيث يجب على الأم مراعاة اختلاف الطفل بأنه من الممكن أن يتميز عن باقي الأطفال بعدة أمور في مراحل النمو تبعًا لظروف البيئة وصفات الجسد.

يكون للطفل شخصية مستقلة ويظهر ذلك في بعض قراراته الخاصة المناسبة لعمره، وهذه تكون أفضل إشارة إلى نمو الطفل بشكل جيد.

يجب على الأم تشجيع الطفل وتقديم بعض الخيارات المختلفة له حتى يكون له رأى خاص مثل اختيار الملابس والألعاب، ليكون الطفل لديه قدرة على تحديد ما يحب، وعندها يشعر الطفل بالحرية.

الشهر الثاني عشر لنمو الطفل

لقد أكمل الطفل الآن عامه الأول وأصبح لديه الكثير من القدرات التي تجعله يعتمد على نفسه بشكل كبير، ولكن يجب أن تأخذي الحذر بأن تقومي بإزالة أية ديكورات أو أدوات حادة يمكن أن يصل الطفل إليها.

ذلك لأن الطفل في هذا الوقت سيكون لديه فضول كبير ورغبة في لمس الأشياء والتعرف عليها بشكل أقرب، ويجب أن يدرك الطفل بعض الأشياء الخاطئة التي ينبغي تجنب حدوثها، وهذا يجعل الطفل يرتب الفوضى التي تسبب في حدوثها.

بالإضافة إلى تعليم بعض التصرفات والسلوكيات الجيدة للطفل في التعامل مع الأشخاص والاستماع إلى كلام الأم بشكل جيد وتنفيذه، وسماع بعض الكلمات من الطفل مثل شكرًا أو حاضر.

يجب على الأم مراعاة أن كل طفل يختلف عن الآخر في بعض السلوكيات وطريقة التفكير، لذلك يجب أن تبتعد الأم عن مقارنة الطفل بالأقارب من نفس السن أو الأصدقاء لأن هذا سيسبب كره لهذا الشخص عند الطفل بالتحديد في السنة الأولى من عمر الطفل.

الطفل من عمر سنة إلى سنتين

تكون مراحل نمو الطفل بعد الولادة مكتملة بشكل كبير في عمر السنة إلى السنتين، فيجب عليه الآن تنمية القدرات الذهنية للطفل، حيث إن الطفل يكون قادر على فهم بعض الكلمات والأفكار والتحدث بطريقة مفهومة قليلاً.

بالإضافة إلى أن الطفل يميل وقتها إلى القصص والألعاب والركض والمشي وتسلق السلالم بشكل كبير، لأنه يكون لديه فرط حركة للتعرف على الأشياء الجديدة بمفرده.

الطفل من عمر سنتين إلى ثلاث سنوات

يستطيع الطفل وقتها اكتشاف العالم بنفسه وفتح الأبواب وغلقها، لذلك يجب على الأم مراقبة الطفل لفترة كبيرة ولا تتركه وحده حتى لا يتسبب في حدوث أية أذى لنفسه، ويستطيع الطفل وقتها تقليد الكلمات والحركات بشكل كبير وتقليد ما يراه في التلفاز وما يسمعه.

تتكون لدى الطفل الرغبة في التعرف على الألوان والأشكال ورسم الأشياء المختلفة والرغبة في ارتداء الملابس بمفرده حتى لو كان بشكل خاطئ.

فيجب أن تقوم الأم بمساعدته حتى يدرك أن هذا خطأ وعندها يتعلم الارتداء بشكل صحيح دون ضربه أو إصدار صوت عالي في وجه الطفل.

اقرأ أيضًا: بحث عن مراحل نمو الطفل بالمقدمة والخاتمة

الطفل من عمر ثلاث إلى خمس سنوات

الآن وصل الطفل إلى النمو الكامل من مراحل نمو الطفل بعد الولادة، حيث يستطيع الطفل اتباع التعليمات وإدراك الخاطئ من الصحيح، وتكون لديه القدرة على التركيز بشكل أكبر.

بالتالي تلاحظ الأم أن الطفل في هذا العمر يسأل بشكل كبير للتعرف على المزيد من المعلومات التي لا يعرفها.

يمكن وقتها أن يتعرف الطفل على بعض الأصدقاء وتكون لديه القدرة على تكوين علاقات اجتماعية مختلفة عن طريق التحدث إليهم واللعب معهم، وحبه دائمًا للفوز وعدم الخسارة ومشاركة بعض الأشياء الخاصة به مع الأصدقاء ليتعلم مشاركة الغير ومساعدتهم حتى لا يكون شخص أناني عندما يكبر.

يمر الطفل من وقت ولادته إلى عمر خمس سنوات بكثير من مراحل نمو الطفل بعد الولادة، وكل مرحلة لها مميزاتها الخاصة، ويجب على الأم أن تراعي كل مرحلة للطفل لتعزيز بعض القدرات له.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.