شعر بدوي عن القهوة العربية

شعر بدوي عن القهوة العربية من شأنه أن يأسر قلوب محبي تلك السمراء الجميلة التي تسمو بالروح وتنطلق به إلى عالم رائع، حيث الهدوء والسكينة، فالقهوة العربية من المشروبات التي تعمل على الشعور بالراحة والانسجام.

لذا ومن خلال موقع زيادة، دعونا نقدم لكم أفضل الأبيات الشعرية البدوية التي تتحدث عن القهوة العربية.

شعر بدوي عن القهوة العربية

الشعر البدوي من أقوى أنواع الشعر، حيث يحتوي على الكثير من الألفاظ القوية والمرادفات التي تحمل بين طياتها الكثير من المعاني التي لا يمكن تجاهلها، فبمجرد قراءة الشعر البدوي تستشعر قوة كاتبه وريعان أقواله التي تتفوق على الكثير من اللكنات الشعرية.

أما عن القهوة العربية فذلك المشروب الذي يفعل بالجسم والعقل ما لا يقدر على فعله أغلى أنواع الخمور، مما دفع الشعراء لإلقاء أبيات شعر بدوي عن القهوة العربية.

فها هي قصيدة وقهوة كالعنبر السحيق التي كتبها الشاعر البدوي المولي بن شاهين الشامي، والتي تأخذنا في عالم جميل وأمسية شعرية رائعة، حيث تجسدت أبياتها فيما يلي:

وقهوة كالعنبر السحيق سوداء   ***    مثل مقلة المعشوق.

 أتت كمسك فائح فتيق   ***     شبهتها في الطعم كالرحيق.

 تُدني الصديق من هوى الصديق   ***    وتربط الود مع الرفيق.

شعر بدوي عن البن اليمني

اشتهرت اليمن بالبن القوي ذو النكهة المميزة، حيث إن اليمن من أهم الدول التي تقوم بتصديره إلى الكثير من البلدان العربية والغربية، الأمر الذي دفع شعراء البادية إلى الكتابة عن البن من خلال الكثير من أبيات شعر بدوي عن القهوة العربية، والتي سنتعرف عليها من خلال قصيدة البن كيفه عند من يشترونه.

تلك القصيدة التي قام بكتابتها الشاعر الشيخ (مدوخ بن ظمنه) والتي شرح من خلالها كيفية تصنيع فنجان القهوة العربية الذي يأسر من يعتاده، فلا يقدر على تناول غيره، فهيا بنا إلى الأبيات، والتي تتشكل فيما يلي:

البن كيفه عند من يشترونه   ***    والمشكل الي جابها من بلدها.

 يا مسوي الفنجال لا تحرقونه    ***   إحذر من الشعله تعدي صمدها.

 حتى يجيك محمر كن لونه مزه   ***    جراده طاير من جسدها.

عده على اللي ما ضيات طعونه   ***    زبن اللدوح اللي تردى جهدها.

 وعده على اللي لابته يدهلونه    ***    من ربعة من راح منها حمدها.

 وعده على اللي لابته يتبعونه   ***    مع دربه الخلفه تفاخت ولدها.

 وكفه عن اللي عند فرقة بشونه   ***    يمسي ويصبح ضابط لك عددها.

 وعلى ربوعه طايرات عيونه   ***    إن باع شاته جاك حزة وعدها.

اقرأ أيضًا: كلمات عن المطر والعشق

أبيات عن القهوة العربية القوية

من المعروف أن القهوة من شأنها أن تقوم على إيقاظ العقل من غفوته، كما تعمل على صحوة الجسد على الرغم من الإنهاك والتعب، وهو ما أراد الشاعر محمد البكري إيضاحه لنا من خلال أبيات شعر (قهوة بن تورث اللب)، والتي سنلقيها عليكم عبر السطور التالية، كونها أحد أقوى قصائد شعر بدوي عن القهوة العربية:

وقهوة بن تورث اللب قوة   ***    ومن عجب والقشر أصل وعنبر.

 ومهما أرادت عصبة منع شرابها   ***   ترى امرها يعلوا ويقوى ويظهر.

 وأعجب منها قول من ضل رأيه   ***    فقد عرف الحق الصراح وينكر.

 يكابر فيها الحق والله شاهد   ***    فيزعم فيها أنها الحس تسكر.

 تحقق فيها النفع لا سيما لمن   ***   عن الجد في فعل العبادة يفتر.

كما مدحها الشاعر محمد بن محمد البقاعي البدوي حين يقوم المرء بتقديمها للضيف، قائلًا من خلال قصيدة (هذه قهوة الحلال أتتكم) ما يلي:

هذه قهوة الحلال أتتكم تتهادى   ***    والطيب يعبق منها. سودوها على الحرام بحل   ***    وأميطوا غوائل الغول عنها.

أبيات شعر بدوي لوصف القهوة العربية

لا يوجد هناك أي نوع من أنواع الشعر يمكنه أن يصف تلك الجميلة السمراء التي من الله بها علينا، إلا أن شعراء البدو قد بذلوا قصارى جهدهم ليعطوا القهوة حقها، من خلال إلقاء أجمل أبيات شعر بدوي عن القهوة العربية.

فالشاعر (راشد بن حسن) من شعراء البدو العظام، سيصحبنا في أمسية شعرية عبر أبيات قصيدة (أشرب الفنجال واكل البالية) والتي سنتعرف على شطورها من خلال ما يلي:

والردي في حالة ما هي بحاله   ***    يا عوينه من كلام الطيبيني.

 الردي لو بان ما يذكر عماله   ***    ما يعد اللاش مقصور اليميني.

 أركبه لعيون من زين دلاله   ***    ما تحاكوا في قفاه الرامسيني.

 ما بغى غيري وانا ما بغى بداله    ***    قاعــدٍ لي بالرجا مدة سنيني.

 الولد وان طاب طيبه من خواله   ***    بالخوال يـسـال قـبـل الوالديني.

 أشرب الفنجال واكب البيالة    ***    تابع سلمي سلوم الأوليني.

ولا قعدنا بالعمل بنا الرزالة   ***   ناخذ العليا طريق الفايزيني.

أما عن الشاعر محمد بن ونيان الشاعر البدوي الأصيل الذي ألقى علينا جميل الأبيات الشعرية في حب القهوة من خلال قصيدة (لا ضاق صدري جبت نجر ودله) والتي تتمثل أبياتها فيما يلي:

لا ضاق صدري جبت نجـر ودله   ***    وسويت ما يطفـي لهيب بجاشي.

 وان جا المسير عمس عندي دوى له   ***    فنجال ما سواه خطو الخداشي.

 بكر على بكـر ليا جيـت ازله   ***    يشبه خضاب مردوعـات النقاشـي.

 يوم ان ولد اللاش ياقف بظله   ***    كنه على درب المراجل يهاشي.

 حين هشيـم وحيـن نوقـد بجلة   ***    ومـر نبهرهـا ومـر بلاشي.

 ونوب بيسر ونجمع الكيف كله   ***    ونوب على الشاميه أم الغشاشي.

شعر البدو عن القهوة ومكارم الأخلاق

على الرغم من أنه لا يوجد رابط أو عامل مشترك بين القهوة ومكارم الأخلاق، إلا أن شعراء البدو كانوا يقدسونها ويربطونها بسمو المبادئ والشيم التي يمتلكها الرجل.

فها هو الشاعر المقدام (خلف بن هذال العتيبي) قد قام بكتابة قصيدة من أروع قصائد شعر بدوي عن القهوة العربية، والتي استرسل من خلالها في الحديث عن القهوة العربية المميزة ثم انتقل إلى الأخلاق الحميدة الخاصة بأهل البدو، لن أطيل عليكم الحديث، بل سأترككم مع الشطور الأولى للقصيدة، والتي تتمثل فيما يلي:

سولي الكيف وأرهولي من الدله   ***    البن الاشقر يداوي الراس فنجاله.

 كيف لنا نحرقه بالنار ونزله   ***    وليا انقطع لو ورا صنعاء عنينا له.

 البارحه الليل ماغمضت به كله   ***    أراقب الصبح جالس واتحرى له.

 ابعث شريطن مضى وأطويه    ***   وفله وأقول من يحفظ التاريخ لأجياله.

 الهم والغم والطاعون والعله   ***    حقه لحاله كفايه حقه لحاله.

 من صفعتن ذاقها بانت بها الخله   ***    يذكر هزيمة شهر شعبان وهلاله.

 قام الثعل يشتغل ويشاغل الشله   ***    عزت وطارق وعد عدي وأمثاله.

 يذبح ويصلخ يده حمراء ومبتله   ***   شي يخلي جبين الحر ينداله.

 يا ناس يا ويل من هذا زعيم له   ***    الشعب في وضع يؤسف له ويرثى له.

 شعبن شرب كره وأكل كره كره له   ***    يتفل على صورته ويدوس تمثاله.

 تبت يدا ابو لهب تب وتبله   ***    واللي معه بالحطب للقوم حماله.

مقبل على طبختن بالحيل تعمله   ***    يوخذ بها الثار والثورة تسوى له.

 الله ما يهمل الظالم ويمهله   ***     وأن طال به عمر اخس شوي وأردى له.

 الحكم منهار والاحزاب منحله   ***   مخس من حالتن فيها ولا حاله.

اقرأ أيضًا: شعر عن الوطن لكبار الشعراء

شعر بدوي عن يقظة القهوة

كما رأينا من خلال الأبيات السابقة من القصيدة التي امتازت بالألفاظ البدوية المثقلة، أن الشاعر أراد أن يوقظ عقله من خلال احتساء فنجان من القهوة العربية التي من شأنها أن تفتح عينيه على ما يدور حوله من ظلم لوطنه، فمن خلال الأبيات التالية سنرى تألم الشاعر جراء الظلم، بعد أن تناول القهوة العربية.

حيث اتخذ منها سبيلًا للصحوة بعد الغفوة، حيث لا يضاهيها في المفعول أغلى الأنواع وأنفسهم.

 من ردى حظه في أهل بيته يزوله    ***    صار الشجر قوم في عيونه يورى له.

 من كثر ما يرتميه يخاف من ظله    ***     مثلك يموت بغبنه وموته اشوى له.

 ما عاد تملك من السلطه خبر لله    ***    خارج عن السيطرة دولتك منزاله.

 جمع عظامك سوات مجمع الجله    ***     والشعب مسكين تضحك له.

 وتغتاله وإذاعتك يا سويد الوجه    ***     منشله ماعندك ألا يا لالا يا لالا لالا أي بله.

 اسمعك زين أي بله اي بله    ***    وليا تبين عدو بنا وحنا له.

ماتدري إنا نعقد الحبل ونحله   ***    بالعسر واليسر حلاله وفتاله.

 نعسف الصعب ثم يجيك مزين دل له   ***    اديب ما يشتكي عرقوب جماله.

ما نقتنع بالهجاد نصبح الحله    ***    مع الغطاليس رجليه وخياله.

 والدار ما هيب يا محتله   ***    ما استعمرت قبل حكم العود وعياله.

 واليوم عنها نسن السيف ونسله   ***    من شط وأخطى الطريق نصلح احواله.

 والفهد تخسى عنه منت بقبيل إله    ***     وطى برجله على غاربك بنعاله.

منته بكفوه ولا شرواك كفو إله   ***    الفهد يكرم عن المشبوه واشكاله.

 الفهد عز العرب والعرب عز إله   ***     وكم دولة تستغيث المال من ماله.

 العادل العدل والاسلام شرع إله    ***     ولبيعة المسلمين البيعه أولى له.

اقرأ أيضًا: شعر عن الأب الله يطول بعمره

شعر بدوي عن صحوة القهوة

استفاق الشاعر من خلال تناوله للقهوة التي عملت على إيقاظه للظلم الذي يدور في وطنه، حيث استعمل القهوة كأنها الوقود الذي أدار محرك الوطنية لديه، مما دفعه لإلقاء شعر بدوي عن القهوة العربية، والذي تتبعه بوصف حال بلده، ثم انتقل إلى مكارم الأخلاق التي ينبغي ألا يتنازل عنها الحكام أو المواطنون.

فعلى الرغم من أبيات شعر بدوي عن القهوة قد اتخذت مسارًا آخر، إلا أننا من خلال النظر إلى مطلع القصيدة، نعلم أن فضل استكمالها يرجع إلى تناول القهوة التي كانت بمثابة العدسة المكبرة التي تكشف الظلم والفساد من خلال تركيز الشاعر فيما يدور حوله.

لذا أترككم مع الجزء الأخير من قصيدة (سوولي الكيف) والذي يتمثل فيما يلي:

 ولا انت مهزوم لا مذهب ولا مله    ***    مقطع اربع تطيح بكل محباله.

 من ما بظلك تخدع الشعب وتظله   ***    مفسد ويدعى عليك وفهد يدعى له.

 وين انت يلي له العذرى تكحل له    ***     يقوم لعيونها وتشوم لافعاله.

 من طيب ابوها تبي وصفه حلي إله    ***    يقلط على شوبة البارود وظلاله.

 ابيك في لازم قدك وقد إله   ***    قمر عربسات يبرى لك وتبرى له.

 أمرًا ضروري وخلك مستعد إله    ***     منته مراسل تجي وتروح برساله.

 عندك مهمه وقلبك مابرد غله    ***     جدول مسيرك تعرف العام مدهاله.

 اركب على اللي قنابلها من السله   ***   بمكبرات الصور بالجو جواله.

 اخذ المدرج وتل بريكها تله    ***    واخفقبها خفقت الكدري لمقياله.

انحر بها خاين النهرين وافطن له    ***    لا ذكر بالخير في حله وترحاله.

 حدد مكانه بتل سكوب وانزله    ***    انزل رويدا رويدا واكبس الأله.

 حربية عاديه سوداء تسلل له   ***    تسللت من جهة وجباله جاته.

 القهوة العربية من المشروبات التي لا يمكن للبدوي الاستغناء عنها، كونها من أفضل المشروبات الساخنة على مر العصور، والتي من شأنها أن تخرج منه أجمل الأشعار، والتي رأينا الكثير منها من خلال شعر بدوي عن القهوة العربية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.