فوائد الكركم الطازج وما هي الكمية الموصى بها من الكركم ؟ وكيف يمكن تجنب اضرار الكركم ؟

فوائد الكركم الطازج الكركم ربما يكون المكمل الغذائي الأكثر بحثًا في العلوم الحديثة حيث حافظ هذا المسحوق على مكانة بارزة لآلاف السنين في طب الأيورفيدا باعتباره نهجًا شاملاً لعلاج الأمراض الشائعة، كما أن له القليل من الآثار الجانبية التي سوف نتناولها ايضا في هذا المقال عبر موقع زيادة .

هناك العديد من الفؤائد التي تعود على جسم الإنسان من تناول الكركم، كما أن له فوائد متعددة للكبد، وعلى الرغم من هذا هناك تحذيرات من استخدامه في بعض الحالات، ولذا قد حرصنا على جمع كل ما يتعلق به عبر مقال: فوائد الكركم للكبد والقيمة الغذائية للكركم وحالات يحذر استخدام الكركم فيها

الكركم

  • مسحوق الكركم هو من التوابل الأساسية في الطبق الهندي، ويستمد هذا المسحوق من الجذور الأرضية أنواع من نبات الزنجبيل تعرف باسم كركم لونغا، حيث يوفر محتوى الكركمين داخل الكركم اللون البرتقالي الساطع بالإضافة إلى غالبية فوائد الكركم.
  • الكركم هو نوعًا من التوابل التي تأتي من نبات الكركم المزهر، وهو جزء من عائلة الزنجبيل، و هذه التوابل موطنها الهند وجنوب شرق آسيا، وغالبًا ما تستخدم كعامل لتعزيز نكهة ولون الطعام.
  • تستخدم جذور الكركم كدواء دافئ ومر، وسوف نناقش اليوم كيف يمكن أن يساعدك شرب كوب من ماء الكركم يوميًا في الحفاظ على صحتك.
  • تستمر الأدلة في الظهور، مما يدل على أن أسلافنا ربما كانوا على صواب حول الفوائد الصحية العديدة للكركم، حيث أثبتت العديد من الدراسات مجموعة واسعة من الفوائد حول الكركم، ونتيجة لذلك، شهدنا الظهور السريع مكملات الكركم على رفوف المتاجر حول العالم.
  • مسحوق الكركم يحتوي فقط على حوالي 3 ٪ من الكركمين، وهو عامل مضاد للأكسدة ومضاد للالتهابات، وعند شراء مكمل غذائي، يجب أن يحتوي على ما لا يقل عن 150-250 مجم من الكركمين لكل حصة ليكون له أي تأثير إيجابي حقيقي.
  • ما هي جرعة الكركم الموصى بها، وكم يجب أن تأخذ يوميًا لتحقيق أقصى قدر من الفوائد؟ ستكتشف هذه المقالة توصيات الجرعات اليومية والأمان والمزيد.

هناك بعض المشروبات المفيدة جدا والتي يحرص البعض منا على تناولها قبل النوم لما لها من مميزات هائلة على صحة الإنسان، كما أنها تساعد على علاج بعض الأمراض، ولكن ما هي فوائد واضرار شرب الكركم قبل النوم؟ هذا ما يمكنك التعرف عليه عبر موضوع: فوائد شرب الكركم قبل النوم وطرق تناوله والأضرار الناتجة عن الإفراط في تناوله

استخدام الكركم في الماضي

استخدم الكركم في الماضي من أجل علاج العديد من المشاكل مثل :

  • الاكتئاب.
  • عسر الهضم.
  • انتفاخ البطن.
  • التهاب المفاصل.
  • قرحة المعدة.
  • اليرقان.
  • اضطرابات الكبد.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • تسكين الآلام.
  • التعافي من الجروح.

القيمة الغذائية للكركم

يحتوي الكركم على مجموعة هامة ومميزة من العناصر الغذائية المميزة ولعل من أهمها ما يلي :

  • البروتين.
  • الألياف الغذائية.
  • النياسين.
  • فيتامين C
  • فيتامين e

كما أن الكركم يحتوي على العديد من المعادن الضرورية مثل :

  • الصوديوم.
  • البوتاسيوم.
  • الكالسيوم.
  • النحاس.
  • الحديد.
  • المغنيسيوم.
  • الزنك.

وبالتالي يعتبر الكركم من أهم المواد المستخدمة في علاج العديد من المشاكل الصحية والأمراض المستعصية.

يجب الإهتمام بصحة المرآة الحامل والحفاظ على تغذيتها وتناول كل ما هو مفيد لصحتها وصحة الجنين، لكن من جهة أخرى يجب الحرص لأن هناك بعض العناصر الغذائية التي من الممكن أن تصبح ضارة عند تناول الحامل لها أو زيادة الكمية المتاحة والمناسبة لها في هذه الفترة، لذا ادعوك للتعرف على فوائد الكركم للحامل، ومتي يصبح ضار على صحتها وصحة الجنين عبر موضوع: فوائد شرب الكركم على الريق وضرره على صحة المرأة الحامل

فوائد الكركم الطازج

الكركم يتميز بالعديد من الخصائص المضادة للأكسدة والمضادة للفيروسات والبكتيريا والمضادة للفطريات والمضادة للسرطان والمضادة للالتهابات، وفي حين أن معظمنا يدرك جيدًا شكل الكركم المسحوق ويستخدم على نطاق واسع في الطهي اليومي، إلا أنه لا يعرف الكثير منا أن الجذر نفسه، في معظم أشكاله الخام، مليء بالعديد من الفوائد أيضًا.

وفيما يلي فوائد يصعب تجاهلها من الكركم الخام والطازج التي تقنعك بإضافة هذا الجذر الذهبي إلى نظامك الغذائي اليومي.

1- يعزز الهضم

يمكن أن يساعد الكركم الخام في تعزيز عملية الهضم، حيث يقال أن الكركمين يحفز إنتاج الصفراء، وهو أحد المكونات الرئيسية للهضم حيث تساعد زيادة إفراز العصارة الصفراوية على تسهيل عملية الهضم السلس، ويسهل مشكلة عسر الهضم حيث أن الكركم الخام يساعد على علاج مشاكل المعدة.

2- يوفر الراحة من مجموعة من مشاكل البطن

يمكن للكركمين أن يريح معظم مشاكل بطنك، حيث قد يقي الكركم الخام من عسر الهضم وحرقة المعدة ويوفر الراحة من أعراض مثل متلازمة القولون العصبي ويقول الخبراء أن تناول الكركم الخام قد يساعد أيضًا في علاج قرحة المعدة والتهيج.

3- الكركم له خصائص مضادة للالتهابات

داتا إن الكركم الخام مليء بخصائص مضادة للالتهابات، مما يساعد على تخفيف الأعراض المرتبطة بكل من التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام، كما يمكن أيضًا استخدام الكركم لعلاج الالتهابات التي تحدث بسبب عدوى العين.

4- الكركم جيد لبشرتك

حيث أن مضادات الأكسدة الموجودة في الكركم الخام يمكن أن تساعد في كبح نشاط الجذور الحرة، والتي يمكن أن تعزز صحة الجلد، حيث إن استخدام الكركم الخام هو واحد من أقدم الطرق التقليدية لعلاج مجموعة متنوعة من أمراض الجلد.

5- الكركم هو مطهر ممتاز

يمكن أن يكون الكركم الخام مرهمًا مثاليًا لأي نوع من الجروح أو الإصابات، والكركمين وهو المكون العلاجي للكركم عادة ما يكون مليء بخصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات مما يعزز الشفاء حيث يشتهر الكركمين الموجود في الكركم الخام بخصائصه المطهرة الممتازة.

6- إزالة الألم

الكركم الخام له خصائص مضادة للالتهابات مما يجعله مسكنًا ممتازًا للألم، حيث يمكنك تناوله بالحليب الدافئ وسيبدأ ألمك في التراجع على الفور في الحال، كما يمكن وضعه على شكل معجون على المنطقة المصابة أو استهلاكه بالحليب للحصول على أفضل النتائج.

7- يعمل الكركم كمنقي للدم

يمكن أن يساعد الكركم الخام أيضًا في التخلص من السموم من الدم حيث حددت العديد من الدراسات والخبراء دور الكركم الخام في تنقية الدم، كما أنه يمنع حدوث جلطات الدم.

7- يحافظ على مشكلة السكر في الدم

من المعروف أن الكركم الخام ينظم مستويات السكر في الدم أيضًا حيث يمكن لمرضى السكر تناول الكركم لمراقبة مستويات الأنسولين.

8- الكركم يقاوم مرض الزهايمر

الكركمين وهو المركب الطبي الموجود في الكركم، معروف بأنه يقاوم أعراض مرض الزهايمر حيث يحظر المركب تكوين بيتا أميلويد وهي مادة البروتين التي تسبب تلف الخلايا والأنسجة مما يؤدي تدريجيًا إلى مرض الزهايمر.

9- الكركم يساعد في إنقاص الوزن

من المعروف أن ماء الكركم يمنع تراكم الدهون في الجسم، مما قد يكون حيويًا في عملية فقدان الوزن.

10- الكركم يعزز جهاز المناعة

يحتوي الكركم على عدد من المواد التي تعزز المناعة وتقلل من خطر الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا وغيرها من الالتهابات، حيث يمكن أن يساعد شرب ماء الكركم يوميًا، خاصة في فصل الشتاء، الجسم على الدفاع ضد الفيروسات المزعجة.

ما هي الكمية الموصى بها من الكركم ؟

  • يمكن القول أن حوالي 500 ملليجرام من الكركمين يوميًا هي جرعة صحية جيدة للحفاظ على الالتهاب بعيدًا عن الجسم وتعزيز صحة الأمعاء، ولكن إذا كنت تعاني من ألم مزمن، فقد ترغب في مضاعفة ذلك أربع مرات.
  • وهنا تتراوح جرعة الكركم الموصى بها بين 500-2000 مجم من الكركمين يوميًا، وغالبا ما تكون هذه الجرعة اليومية كافية لتحقيق فوائد صحية كبيرة للجسم.
  • قد أظهرت الدراسات أن الجرعات قصيرة المدى التي تصل إلى 8 غرامات غير سامة للبشر في التجارب السريرية، في حين أن الجرعات العالية قد تكون مفيدة، فإننا لا نوصي بها للاستخدام على المدى الطويل، ولكن حاليا لا توجد بيانات كافية متاحة لتأكيد سلامة أو تحمل هذه الجرعات العالية لفترات طويلة.
  • تعتبر منظمة الصحة العالمية (WHO) أن 1.4 مجم لكل رطل (0-3 مجم / كجم) من وزن الجسم هي الكمية اليومية المسموح بها للكركمين.
  • يجب أن تكون هذه الكمية جرعة آمنة ومقبولة للغالبية العظمى من المستخدمين الذين يتطلعون إلى تقليل آلام التهاب المفاصل أو انخفاض الالتهاب أو تحسين الصحة العامة.
  • غالبًا ما تحتوي مكملات الكركم الشائعة على خليط من 150-250 مجم من الكركمين لكل حصة، مع باقي الكبسولة المملوءة مسحوق جذور الكركم، ويجب أن يكون أي منتج ضمن نطاق الجرعات هذا مقبولًا للاستخدام اليومي.

هناك عدة فوائد واضرار قد تنتج من تناول الكركم على الريق، وتختلف بإختلاف حالة الشخص المريض، لذا قد جمعناها لك عبر موضوع: فوائد شرب الكركم على الريق وضرره على صحة المرأة الحامل

الاحتياطات والآثار السلبية لتناول الكركم

  • الآثار الجانبية للكركم نادرة الحدوث وعادة ما تكون معتدلة، لذا ضع في اعتبارك ما يلي عند اتخاذ قرار بشأن ما إذا كان الكركمين مناسبًا لك أم لا.
  • الكركم قد يسبب مشاكل في الدم ويمكن أن يزيد من خطر الكدمات أو النزيف، لذا توقف عن استخدام الكركمين قبل أسبوعين على الأقل من أي عملية جراحية أو إذا كنت تستخدم مضادات التخثر.
  • كن حذرًا جدًا إذا كنت تستخدم الكركم لمرض السكري لأنه قد يتسبب في انخفاض سكر الدم إلى مستوى منخفض جدًا.
  • الكركم قد يمنع امتصاص الحديد، لذا إذا كنت تعاني من نقص الحديد، فقد ترغب في تجنب الكركمين.
  • إذا كنت حاملاً أو مرضعة، يجب ألا تستخدم الكركم، ولا توجد أدلة موثوقة كافية لتأكيد سلامة الكركمين أثناء الحمل.
  • قد يزيد الكركمين أيضًا من خطر تكوين حصوات الكلى ويمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض المرتبطة بمرض المرارة.
  • في عدد قليل من الأفراد الذين يستخدمون جرعات أعلى، قد يتسبب الكركم في آلام في المعدة أو غثيان أو قيء أو إسهال أو ردود فعل تحسسية أو إمساك.

ما هي موانع الكركم ؟

على الرغم من أن الكركم يعتبر آمنًا وغير سام في كل من التطبيقات الفموية و الموضعية، إلا أن هناك دراسات تظهر عددًا صغيرًا من الأشخاص الذين يمكن أن يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي نتيجة مكملات الكركم.

حيث يمكن للجرعة العالية أو الاستخدام طويل المدى أن يسبب مشاكل في المعدة، وفقًا للمركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية، وإذا كنت تعاني من هذه المشكلة، استشر الطبيب.

وهناك بعض الحالات التي يجب الحذر فيها عند استخدام الكركم ولعل من أهمها :

  • الاستهلاك المفرط: يرجى التنبه من أن كثرة استخدام الكركم قد يؤدي الى بعض النتائج حيث أن استهلاك الجرعات العالية من الكركم قد يؤدي الى حدوث مشاكل في المعدة أو في الكبد، وكذلك قد يحدث بعض الجفاف والامساك.
  • مشاكل المرارة: يمكن القول أن استخدام مسحوق الكركم قد يكون غير محبذ من قبل بعض الأشخاص الذين لديهم مشاكل مثل حصى المرارة أو أي مشاكل متعلقة بها.
  • النساء الحوامل: تنصح النساء الحوامل بضرورة استشارة الطبيب قبل تناول كميات كبيرة من الكركم حيث أن استخدامه قد يكون له تأثير محفز لانقباضات الرحم.
  • مميعات الدم: الأشخاص الذين يتناولون مميعات الدم مثل الأسبرين، يجب عليهم أن يقوموا باستشارة الطبيب قبل تناول مسحوق الكركم حيث أنه يعمل بشكل كبير وله خصائص مضادة لتجلط الدم.

يمكن استخدام الكركم في العديد من الوصفات الطبية الفيدة لجسم الإنسان، ومنها في صناعة الصابون، لذا يمكنك التعرف على استخداماتها وفوائدها عبر موضوع: فوائد وطريقة استخدام صابونة الكركم للجسم والوجه والمنطقة الحساسة

كيف يمكن تجنب اضرار الكركم ؟

  • يجب عليك تجنب مكملات الكركم حيث أنها تحتوي على كميات عالية من الكركم والتي قد يتناولها الفرد بدون وعي وتسبب له الكثير من الأضرار.
  • اختيار نوعية جيدة من الكركم ومعروفة المصدر، حيث أن اختيار المصادر المجهولة قد تسبب العديد من المشاكل الصحية للفرد.
  • يجب ان لا تتناول الكركم قبل الجراحة بأسبوعين على الأقل لتجنب التعرض لمشاكل النزيف وما إلى ذلك.

وفي نهاية رحلتنا مع فوائد الكركم الطازج ، إذا كنت تعاني من التهاب المفاصل أو الالتهاب أو ارتفاع ضغط الدم أو ارتفاع الكوليسترول أو أي عدد آخر من المشاكل، فقد يكون الكركم قادرًا على المساعدة، ويمكن أن تتصل بطبيبك أو طبيب الرعاية الأولية لمعرفة ما إذا كان الكركمين يمكن أن يحسن حالتك.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.