أفضل كرسي طبي للظهر

أفضل كرسي طبي للظهر يمتلك العديد من المميزات، حيث أصبحت العديد من الوظائف الآن تتطلب الجلوس لفترات طويلة على المكاتب، مما كان ذلك سببًا لمعاناة البعض من مشاكل في الظهر، فكان الحل الأمثل هو اختيار كرسى طبي مناسب، ويعمل موقع زيادة على تحديد كيفية اختياره.

أفضل كرسي طبي للظهر

هُناك مجموعة من الكراسي التي تم طرحها في الأسواق، ويكون الغرض الأساسي منها هو إرضاء العملاء، والعمل على حل المشاكل التي تواجههم عند الجلوس لفترات طويلة، ومنها مشاكل الظهر.

1- كرسي مدير شبك طبي ظهر عالي مع مسند رأس متحرك

كرسي مدير شبك طبي ظهر عالي مع مسند رأس متحرك

  • يضم الكرسي ماكينة لإمكانية التحكم في القلاب بغرض ضبط الاتزان، بالإضافة إلى زاوية الظهر، والقاعدة طبقًا للوزن.
  • إمكانية تثبيت الظهر في الأوضاع المائلة للتأكد من الحصول على فترة استرخاء مناسبة.
  • يضم الكرسي جهاز هيدروليكي لضبط الارتفاعات المختلفة، ويتم التحكم فيه من خلال ذراع التحكم.
  • يحتوي الكرسي على قاعدة خماسية من المعدن بالإضافة إلى كونه مزود بعجل لسهولة الحركة.
  • يشتمل على مساند جانبية من نوعpvc التي تكون غير قابلة للخدش.
  • يوفر الكرسي وسادة في الظهر، والتي يمكن التحكم في قربها وبعدها من ظهر الجالس.
  • يكون الكرسي مصنوع من الشبك المعالج ضد الاتساخ وضد التعرق.

2- كرسي مكتب مريح DXRacer Prince P132

كرسي مكتب مريح DXRacer Prince P132

  • يكون هذا النوع من الكراسي واحدًا من الإصدارات الحديثة لكراسي المكتب.
  • يكون الكرسي مزود بعجلات دوارة و بالإضافة إلى وسادة توفر دعم عالي للرقبة.
  • يتوفر الكرسي بالأشكال متميزة وفريدة من نوعها.
  • يكون واحدًا من أفضل كرسي للجلوس الطويل.

3- كرسي مكتب صغير بعجلات

كرسي مكتب صغير بعجلات

  • يكون ذلك النوع من المقاعد الطبية التي توفر دعم لأسفل الظهر، والكتفين.
  • يتوفر الكرسي بالتصميم الأنيق، والذي يُناسب المكاتب الرسمية.
  • يضم الكرسي 5 عجلات، بالإضافة إلى أداة تحكم في ارتفاع الكرسي من خلال ضغط واحدة.
  • يوفر الراحة لمنطقة أسفل الظهر حتى عند الجلوس لفترات طويلة.

4- كرسي طبي للظهر والرقبة Songmics

كرسي طبي للظهر والرقبة Songmics

  • يكون ذلك الكرسي أحد الكراسي الطبية التي تعمل على دعم منطقة الظهر، الرقبة.
  • يتميز بتصميمه الفريد من نوعه، وهو يُناسب العديد من الديكورات المختلفة.
  • يوفر راحة عالية للجسم، بالإضافة إلى أنه من أشهر الإصدارات والموديلات الفخمة الراقية.

اقرأ أيضًا: آلام عظام القفص الصدري والظهر

كيفية اختيار الكرسي المناسب

هُناك مجموعة من العوامل التي لا بد من الانتباه لها عند اختيار الكرسي المناسب للجلوس لفترات طويلة.

1 – ارتفاع مناسب

لا بد أن يتمتع الكرسي بارتفاع مناسب قابل للتعديل، وأن يشتمل على ذراع التحكم، ويُشار إلى أن علو الكرسي المناسب عن الأرض هو 16 – 21 بوصة.

حيث الارتفاع يتيح إبقاء القدمين على الأرض بشكل مناسب، بالإَافة إلى وضع الفخذين بشكل أفقي، ويكون الذراعين بمستوى سطح المكتب.

2- أبعاد الكرسي المناسبة

يقصد بأبعاد الكرسي المناسبة هي الطول والعرض، حيث يُشار إلى عرض الكرسي المناسب بكونه يتراوح بين 17 إلى 20 بوصة، بالإضافة إلى ملائمة  البعد بين مسند الكرسي، وظهر الشخص.

كما يشار أن تكون المسافة المناسبة بين باطن الركبتين والمَقعد أن تتراوح بين يقارب 2 – 4 بوصات، حيث إن اختلاف تلك المسافة، تُسبب الضغط غير المبرر على الركبتين.

3- إمكانية إمالة المقعد

تضم الكراسي المريحة إحدى المميزات المهمة، وهي إمكانية إمالة المقعد للإمام، أو الخلف، مما يحافظ على الأوضاع المناسبة لأجزاء الجسم عند الجلوس، أي يحافِظ على الحوض بوضع مُحايد عند الجلوس، ويكون تموضع كلٍ من الوركين والركبتين والكاحلين بزوايا 80 درجة.

اقرأ أيضًا: علاج آلام الرقبة بالتدليك عند الجلوس

4- دعم أسفل الظهر

أفضل كرسي طبي للظهر هو الذي يدعم أسفله عند الجلوس على الحاسوب، حيث تكون المنطقة القطنية من العمود الفقري منحنية إلى الأمام بشكل تلقائي وطبيعي، والجلوس لفترات طويلة يكون سببًا لتسطح تلك المنطقة، والذي يسبب الإجهاد بين الأقراص بين الفقرات.

حيث تسمح الكراسي المريحة بإمكانية تعديل منطقة الاستناد السفلية، والتي تصبح في تلك اللحظة محاذية لانحناء العمود الفقري، ويكون ذلك سببًا لمنع الإنزلاق بالإضافة إلى التقليل من الضغط الواقع على الحوض، أي أنه يوفر الدعم الأمثل.

5- مسند الظهر

يكون عرض مسند الظهر المناسب في كراسي المكتب المريحة يتراوح بين 12 إلى 19 بوصة، بالإضافة إلى كونه منفصل عن المقعد، مما يتيح إمكانية تعديل ارتفاع، وتعديل الزوايا الخاصة به.

بالإضافة إلى ضبط العديد من الوضعيات المختلفة والتي تتيح أخذ المنحنى الطبيعي للعمود الفقري، بجانب عضلات أسفل الظَهر.

إذا كان مسند الظهر، والمقعد في الكرسي ملتحمين معًا، فلا بد أن يكون مسند الظهر في تلك الحالة قابل للضبط بزوايا مختلفة من الأمام والخلف، مع آلية قفل الزوايا عقب تثبيتها على الوضع المناسب؛ للحد من التحرك للخلف بشكل مفرط.

6- الحشو المناسب

لا بد أن يكون حشو الكرسي مناسبًا ومريح للظهر، أي مكون من مكونات ذات جودة عالية، ويشترط أن تكون سماكته مناسبة؛ حتى يُصبح ملائم للجلوس لفترات طويلة، وينصح فعله من مواد قماشية رخوة؛ للتأكد من عدم التسبب للتعرق.

7- مساند الذراعين

إذا كان الكرسي يقع ضمن قائمة أفضل كرسي طبي للظهر، لا بد من استطاعة الشخص من تعديل مساند الذراعين في الكرسي؛ ليكون مريحًا للظهر، بالإضافة إلى الحد من التوتر الذي يحدث في الجزء العلوي من الجسم.

تعديل مساند الذراعين يُسمح لكلٍ من الكتفين والمرفقين بالاسترخاء والراحة، ولكن يُنصح بعدم استخدامها خلال فترة الكتابة؛ نظرًا لكونه يقلل من مجال الحركة الكلية للذراع، ويزيد من حركة المعصم أي أنه يُسبب الإجهاد لعضلات الساعد.

8- مسند الرأس

من المعروف أن الكراسي الدوارة تدعم الجزء الخلفي من الرأس، بالإضافة إلى منطقة أعلى الرقبة، مما يقلل من التوتر في الكتفين، بالإضافة إلى الجزء العلوي من الجذع.

9- سهولة الدوران

أفضل كرسي طبي للظهر هو ما يتيح سهولة الدوران، حيث يتيح إمكانية الوصول إلى أماكن مختلفة من المكتب دون بذل الكثير من الجهد.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم منتصف الظهر عند النساء

10- نوع العجلات

لا بد من الإشار أن نوع العلاجات في الكراسي الطبية لها دورًا مهما في اختيار أفضل كرسي طبي للظهر، حيث يُنصح باختيار كرسي ذو عجلات مطاطية ناعمة عندما تكون أرضية المكتب صعبة، بالإضافة إلى اختيار العلاجات الصلبة عندما يكون المكان مغطى بالسجاد؛ لإمكانية التنقل بشكل أفضل.

هُناك مجموعة من النقاط المهمة التي لا بد أن تتوافر في الكرسي ليندرج تحت قائمة أفضل كرسي طبي للجلوس، ويكون مناسبًا للوظائف المكتبية المتعددة.