أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال

أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال سوف نقدمه لكم عبر موقع زيادة اليوم، وهذا لآن دواء الزكام يعد من أهم الأدوية الواجب توافرها في كل منزل يحتوي على أطفال؛ لآن الزكام ونزلات البرد من أكثر الأمراض التي يتعرض لها الطفل من سن سنة لسن ٨ سنوات، بسبب التقلبات الجوية والتغيرات المناخية المختلفة.

أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال

الزكام له أعراض مزعجة لذلك يجب أن يتم إعطاء الطفل العلاج المناسب للتخلص منه في البدايات، ويجب استخدام الأدوية بعد استشارة الطبيب حتى يتم اختيار الدواء الأنسب لصحة الطفل.

  • دواء كلاريتين شراب يجب أن نذكر اسم هذا الدواء عندما نتحدث عن أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال.
  • المادة الفعالة في هذا الدواء هي مادة لوراتادين وهي مضادة للحساسية، وتخلص الطفل من الزكام في فترة قليلة، وجرعة هذا الدواء تختلف باختلاف عمر الطفل.
  • الأطفال من سن سنتين حتى ٦ سنوات، يجب تناول ٥ ملي فقط مرة واحدة في اليوم.
  • الأطفال الأكبر من ٦ سنوات، يجب تناول ١٠ ملي مرة واحدة فقط في اليوم.
  • كما يوجد بعض الأدوية البديلة لهذا الشراب، ويوجد بها نفس المادة الفعالة، من بينها ما يلي: دواء لورين شراب، ودواء لورانوا شراب، ودواء موسيدين شراب.
  • دواء ايرويوس شراب وهذا الدواء يوجد به مادة ديسلوراتادين كمادة فعالة، وهو آمن وفعال في التخلص من الزكام لدى الطفل، ويتم تحديد جرعته كذلك طبقًا لعمر الطفل كما يلي: الأطفال من عمر ٦ أشهر حتى ١٢ شهر، يجب تناول ٢ ملي مرة واحدة فقط في اليوم، والأطفال من عمر سنة حتى ٥ سنوات، يتم تناول ٢.٥ ملي مرة واحدة فقط في اليوم، ويجب العلم أن هذا الدواء لا يمكن استخدامه للأطفال الأقل من عمر ٦ شهور، ويجب العلم أن هذا الدواء يعتبر كذلك أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال.
  • يوجد بعض الأدوية التي تحتوي على نفس المادة الفعالة التي في هذا الدواء مثل نيورين شراب، وديسا شراب، ولورافاست شراب.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول علاج الزكام والرشح والتهاب الحلق بسرعة

دواء مجرب لعلاج الزكام لدى الأطفال

يوجد في الصيدلية أكثر من دواء يستخدم في معالجة زكام الأطفال، وإليكم بعض من الأدوية التي تمت تجربتها من قبل وأثبتت فاعليتها في علاج الزكام لدى الأطفال:

1- دواء كومتركس

  • دواء فعال في التخلص من الأعراض الخاصة بالزكام والرشح، وهو يعمل بصورة مباشرة على وقف احتقان الجيوب الأنفية والرشح.
  • يمكن استعمال هذا الدواء للأطفال من سن ٦ سنوات، ولا ينصح بإعطائه لمن هم أصغر سنًا.

2- دواء كولد كونترول

هو أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال، ولكن يجب أن تتم استشارة الطبيب قبل تناوله أو إعطاءه للأطفال، ولا يجب أن يتناوله الأطفال الأقل من ١٢ عام.

3- دواء كونجستال

  • من الأدوية الشهيرة جدًا في علاج الزكام ونزلات البرد، وهو الدواء الأكثر استعمالا، ويتوفر هذا الدواء على هيئة أقراص وشراب كذلك.
  • الأقراص لا يجب إعطاءها للأطفال الأقل من ١٢ عامًا، ويتم تناوله كل ٦ ساعات أو كل ٤ ساعات، وذلك وفقًا لما سيحدده الطبيب.

4- دواء فلورست

  • يعمل على التخفيف من الأعراض التي تلي الزكام ونزلات البرد، ويخفف من الرشح والحمى وتدميع العين كذلك.
  • يعمل كذلك هذا الدواء على تخفيف ألم الأسنان وألم المفاصل، ولكن يجب أن تتم استشارة الطبيب قبل استخدامه.

5- دواء فيلوسيف

  • من الضروري استشارة الطبيب قبل تناول هذا النوع من الأدوية، فهو عبارة عن مضاد حيوي يحد من الزكام ونزلات البرد.
  • عبارة عن أقراص، ويجب أن يتم تناول قرص واحد كل ٨ ساعات، ولا يتم تناوله للأطفال دون ١٢ عام.

6- دواء التاميفلو

  • يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء، ويستخدم في التخلص من البرد والزكام، ويتم تناول قرص في اليوم لمدة تصل إلى ١٠ أيام.

7- دواء نوفالدول

  • من الأدوية الآمنة تمامًا على المريض، ويتم تناول قرص واحد فقط منه في اليوم الواحد من أجل التخلص من نزلات البرد والزكام.

8- كبسولات سي ريتارد

  • يحتوي هذا الدواء على كمية كبيرة من فيتامين سي، ويعتبر من الأدوية الشهيرة في التخلص من الزكام ونزلات البرد.
  • يتم تناولها من قبل الأطفال الأكبر من ١٢ عام بمعدل كبسولة في اليوم، بينما الأشخاص البالغين يتم تناول ٢ كبسولة في اليوم.

9- دواء بانادريكس

  • دواء خافض للحرارة ومسكن للألم، ويقلل من أعراض الزكام والبرد والأنفلونزا؛ ولذلك يعد أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال.
  • يتم تناول نصف قرص واحد فقط للأطفال في اليوم، بينما البالغين قرص واحد فقط في اليوم.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول علاج الزكام في البيت

بخاخ مياه البحر والتخلص من الزكام

هناك العديد من القطرات أو أنواع من بخاخات المياه التي يمكن أن تخلص الطفل من الأعراض الناتجة عن الاحتقان، ومنها ما يلي:

  • نقط أو بخاخات مياه البحر، لها دور قوي في تنظيف الأنف وترطيبها، وبالتالي تساعد في التخلص من سيلان الأنف واحتقانها، وتكون آمنة على الأطفال من عمر يوم واحد فقط أي منذ الولادة، ولكن يجب الحذر لأنه يوجد بعض الأنواع منها للبالغين.
  • يوجد عدد كبير من بخاخات مياه البحر المصنوعة خصيصا للأطفال، من بينها سينوكلير بخاخ للأنف، وسينومارين بخاخ للأنف، وماريمير، وسالينوز نقط، وأوشن.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول علاج الزكام للأطفال عمر ستة شهور

ما هو الزكام وما هي أعراضه؟

رغم أن الزكام مرض شائع وقد يشكل خطورة على صحة الطفل إذا لم يتم معالجته في أسرع وقت، فالبعض لا يعرف ما هو وكيف يصيب الإنسان.

  • الزكام عبارة عن عدوى فيروسية تدخل على الجهاز التنفسي في الإنسان، وتصيب منطقة الحلق والأنف، أي أنها عدوى تصيب الجهاز التنفسي العلوي.
  • في أغلب الحالات الزكام غير ضار على صحة الطفل بصفة خاصة أو صحة الإنسان بصفة عامة، ولكن يجب معالجته في أسرع وقت ممكن.
  • عند الإصابة بالزكام يشعر الطفل بعدم الراحة، وقد يشفى الطفل من الزكام في مدة قدرها ١٠ أيام، والأطفال دون سن ٦ سنوات هم الأكثر عرضة لهذا المرض.
  • يوجد بعض الأعراض التي تظهر على الطفل إذا كان مصابًا بالزكام من بينها الإسهال، العطس وسيلان في الأنف والتعب الشديد والسعال.
  • قد يصاب الطفل بارتفاع في درجة الحرارة ولكن في تلك الحالة هذا معناه أن الطفل قد يكون أصيب بالإنفلونزا أو عدوى بكتيرية، ويجب الذهاب إلى الدكتور في أسرع وقت.

نوصي بالاطلاع على معلومات أكثر عن علاج الزكام وانسداد الأذن

الحلول المتاحة لعلاج نزلات البرد عند الأطفال

هناك الكثير من الحلول للتخلص من حالات نزلات البرد والزكام عند الأطفال، غير تناول الأدوية والعقاقير التي قد تتسبب في إضعاف مناعة الجسم، ومن تلك الحلول ما يلي:

  • الحل الأساسي للتخلص من الزكام ونزلات البرد هو الأدوية ويكون ذلك بعد استشارة الطبيب.
  • بجانب تناول الأدوية المضادة للحساسية يمكن اللجوء إلى بخاخات الأنف، وتسف في التخلص من سيلان الأنف بدرجة سريعة.
  • تناول الأدوية التي تخفض حرارة الجسم في حالة ارتفاع درجة حرارة الطفل.
  • في حالة وجود سعال فقط يجب أن يتم استخدام الأدوية المضادة للسعال فقط.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول علاج الزكام عند الرضع بزيت الزيتون

متى تتم مراجعة الطبيب؟

استشارة الطبيب شيء أساسي للاطمئنان على صحة الطفل، ولكن في حالات الزكام البسيطة يمكن جلب دواء من الصيدلية وإعطاءه للطفل، ولكن يوجد بعض الأعراض التي من الضروري استشارة الطبيب فيها وهي كما يلي:

  • إذا كان الطفل الرضيع ذو عمر ٣ أشهر أصيب بالحمى ودرجة الحرارة تجاوزت ٣٨ درجة مئوية يجب الذهاب إلى الطبيب.
  • ظهور أي من أعراض الزكام على الطفل حديث الولادة، حتى إذا لم يكن مصاب بالحمى.
  • ظهور حمى بسيطة على الطفل ولكن استمرت أكثر من يوم.
  • إصابة الطفل بالإسهال المستمر وكذلك التقيؤ.
  • بكاء الطفل بصورة غير طبيعية.
  • إصابة الطفل بالسعال لمدة تجاوزت الأسبوع.
  • ملاحظة أن لون شفاة الطفل أصبح أزرق.
  • تنفس الطفل بمعدل سريع جدًا، أو مواجهة الطفل لصعوبة في عملية التنفس.
  • ظهور بعض العلامات التي تدل على أن الطفل يعاني من الألم الجسدي، أو انخفاض في معدل استجابة الطفل أو انزعاج الطفل الشديد.
  • عدم حدوث تحسن في الاحتقان الأنفي للطفل، على الرغم من انقضاء ١٠ أيام على إصابة الطفل بالزكام أو نزلة البرد.
  • ملاحظة أن لون عيني الطفل أحمر إلى حد كبير، أو عند ملاحظة شيء أصفر يخرج من العينين.
  • ظهور بعض العلامات التي تدل على أن الطفل يعاني من ألم في الأذن، عن طريق الشكوى من الطفل أو عن طريق شد الأذن للخارج للطفل الذي لا يتحدث.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول علاج الزكام في يوم واحد

نصائح وإرشادات لتخفيف أعراض الزكام لدى الطفل

يوجد بعض النصائح التي من خلال اتباعها يتم مساعدة الطفل في تخفيف الألم الموجود في الحلق، وكذلك تخفيف بقية الأعراض التي يشعر بها، وجاءت تلك النصائح كما يلي:

  • استخدام المحلول الملحي في أنف الطفل لتخفيف الاحتقان الموجود في الأنف.
  • يمكن تشغيل الجهاز الخاص بتركيب الهواء بالرذاذ البارد.
  • إذا كان عمر الطفل يسمح بأن يمص قطعة حلوى صلبة يفضل عمل ذلك، أو يمكن إعطاء الطفل بعض المشروبات الدافئة.
  • استحمام الطفل بماء دافئ من أجل التخفيف من ألم العضلات، أو يمكن استخدام ضمادة دافئة.
  • جعل الطفل يستنشق بخار النار لأنه يساعد على التخلص من الانسداد الأنفي.
  • وضع كمية قليلة من الفازلين على الجلد أسفل الأنف، من أجل ترطيب تلك المنطقة.
  • غرغرة الطفل بالماء والملح والماء يكون دافئ، من أجل تخفيف الألم المتكون في التهاب الحلق.
  • أثناء نوم الطفل يتم رفع رأسه قليلًا، لأن ذلك يساعده في التخلص من الاحتقان.
  • عدم تعريض الطفل لدخان السجائر.
  • شفط المخاط من أنف الطفل عن طريق استخدام شفاط الأنف.
  • تناول كميات كبيرة من السوائل لكي يتم ترقيق المخاط والتخلص منه.
  • تناول فواكه كثيرة، وعدم شرب المشروبات التي بها كافيين أو المشروبات الغازية.

وهكذا نكون قد تعرفنا على أفضل دواء للزكام في الصيدلية للأطفال، وتحدثنا عن فاعلية بخاخ مياه البحر في التخلص من الزكام، وعرفنا متى يجب مراجعة الطبيب، وقدمنا نصائح وإرشادات لتخفيف أعراض الزكام لدى الطفل، ونرجو أن نكون قد أفدناكم وفي انتظار تعليقاتكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.