أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

ما هي أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة؟ وهل تكون فاعليتها كبيرة؟ لكن علاج المعدة يتوقف على معرفة السبب الذي أدى إلى حدوث هذا الالتهاب، كما يمكن أيضًا العلاج باستخدام الأعشاب الطبيعية التي تساعد على التقليل من حدة هذا الالتهاب، لذا وعن طريق موقع زيادة سوف نتعرف على أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة من خلال السطور التالية، لنتابع.

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

يقوم الطبيب في البداية بتشخيص سبب الالتهاب، ويبدأ في وصف أدوية مضادة للالتهاب، التي تساعد بدورها على تقليل الحمض الذي تقوم المعدة بإفرازه، الأمر الذي يجعل الأنسجة لديها فرصة كبيرة للشفاء، وسوف نتعرف على أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة من خلال الآتي:

1- كبسولات ديكسيولانت لعلاج التهاب المعدة

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

في إطار ذكر أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة سوف نتعرف على دواء فعال في علاج التهاب المعدة وحرقتها، فهو يساعد على الحد من الضرر الذي ينتج عن أحماض المعدة، كما أنه يعمل على منع الإصابة بسرطان المريء، بالإضافة إلى أن مفعول هذا الدواء تستمر لفترات طويلة.

لكن بالرغم من كل هذه الفوائد التي سبق ذكرها إلا أنه قد يؤدي استخدامه إلى بعض الأعراض الجانبية الضارة التي تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة بانتفاخ البطن.
  • اضطرابات في نبضات القلب.
  • الشعور بوجع في البطن.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الإصابة بعدوى بالجهاز التنفسي العلوي.
  • الجلطة الوريدية العميقة
  • الإصابة بضيق في النفس.
  • تضخم الكبد.
  • ارتفاع مستوى ضغط الدم.
  • نزف مستقيمي

لذا نجد أن هناك بعض الفئات التي تمنع من استخدام هذا الدواء، وذلك للحد من الإصابة بأيٍ من الأعراض الجانبية السابق ذكرها، وسوف نتعرف على هذه الفئات من خلال الآتي:

  • الأشخاص المصابون بالتهاب في القولون.
  • مرضى هشاشة العظام.
  • من يعانون من كسر في العظام.
  • من لديهم حساسية في أي مكون من مكونات هذا الدواء.

اقرأ أيضًا: الفرق بين القرحة والتهاب المعدة

2- دواء ايزوميبرازول 40 لالتهاب المعدة

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

يعد هذا الدواء من أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة، وذلك لأنه يعمل على كمثبط مضخة للبروتين، الأمر الذي يؤدي إلى تعطيل إفراز حمض الهيدروكلوريك الضار وإنتاجه بالمعدة، بالإضافة إلى دوره الفعال في علاج ارتجاع المريء، ويستخدم أيضًا هذا الدواء في استخدامات متعددة مثل:

  • مرض الارتجاع المريء.
  • قرحة المعدة، والاثني عشر النشطة أو الملتئمة.
  • التهاب المريء.
  • علاج جرثومة المعدة أو البكتيريا الملوية البوابية
  • قرحة المعدة الناتجة عن تناول مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • فرط في إفراز المعدة مثل: (متلازمة زولينجر أليسون).

على الرغم من الفوائد الكثيرة التي تنتج عن هذا الدواء، ودوره الفعال في علاج التهابات المعدة، إلا أنه قد يؤدي إلى بعض الأعراض الجانبية كباقي الأدوية الأخرى، وسوف نتعرف على هذه الأعراض فيما يلي:

  • المعاناة من عسر الهضم.
  • الإصابة بصداع.
  • انتفاخ في البطن.
  • الشعور بالغثيان.
  • ألم في البطن.
  • الإصابة باضطرابات في الأمعاء، مثل التعرض للإمساك أو الإسهال.
  • الشعور بجفاف في الفم.
  • الشعور بالدوار.
  • الشعور برغبة في النوم.
  • الإصابة بالحكة.

التفاعلات الدوائية لدواء ايزوميبرازول 40

إذا كنت تتناول هذا الدواء يجب معرفة التداخلات الدوائية التي تنتج عن استخدام هذا الدواء مع بعض الأدوية، وسوف نتعرف على التفاعلات فيما يلي:

  • هيدروكلوروثيازيد.
  • أتازانفير.
  • كلوبيدوغريل.
  • سيفبودوكسيم.
  • دابسون.
  • ديازيبام.
  • نيموديبين.
  • إندينافير.
  • ميثوتريكسات.
  • ديجوكسين.
  • إيتراكونازول.
  • فوريكونازول.
  • سيفيوركسيم.
  • ريفامبين.
  • وارفارين.
  • سيلوستازول.
  • كيتوكونازول.
  • أمبيسيللين.
  • كلوبرام.
  • ديكتروميثورفان.
  • الحديد.
  • فيورسميد.

3- دواء لانسوبرازول لعلاج التهاب المعدة

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

يعد هذا الدواء من أفضل الأدوية التي تستخدم للتخلص من التهاب المعدة، وذلك عن طريق فاعليته في الحد من إفراز أحماض المعدة الضارة، ويعتبر من الأدوية التي تستخدم كمثبطات مضخة البروتون بالمعدة، ومن دواعي الاستعمال الأخرى لهذا الدواء:

  • حالات ارتجاع المريء.
  • متلازمة زولنجر- أليسون.
  • قرحة المعدة.
  • علاج جرثومة المعدة.

بالرغم من فاعلية هذا الدواء وأنه يعد من أفضل الأدوية لعلاج التهاب المعدة إلى أنه قد ينتج عنه بعض الآثار الجانبية الضارة التي تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بالإسهال والتقيؤ.
  • الشعور بصداع.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • ظهور طفح جلدي.

محاذير استخدام دواء لانسوبرازول

هناك بعض الفئات التي لا يجب عليها استخدام هذا الدواء، وذلك لعدم وجود دراسة كافية حول استخدامه لهذه الفئات، وسوف نتعرف على هذه المحاذير فيما يلي:

  • خلال فترة الحمل والرضاعة.
  • لا يتم استخدامه للأطفال الأقل من 12 عام.
  • لا يستخدم لكبار السن الذي يتخطى أعمارهم 65 عامًا.

اقرأ أيضًا: أعراض التهاب فم المعدة وعلاجه

4- دواء بانتوبرازول لعلاج التهاب المعدة

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

يتم استخدام البانتربرازول في علاج التهاب المعدة والتهاب المريء الذي ينتج عنه حرقة المعدة، ويحد هذا الدواء من قرحة المعدة والاثنى عشر، ولهذا الدواء استخدامات أخرى مثل: التخلص من بكتيريا الملوية البوابية، ويستخدم لعلاج متلازمة زولينجر إليسون.

بالرغم من أن هذا الدواء يعتبر من أجود أنواع الأدوية التي تعالج التهاب المعدة إلا أنه يُمنع من الاستخدام في بعض الحالات، وذلك من الممكن أن ينتج عنه أضرار كبيرة، وهذه الفئات تتمثل فيما يلي:

  • خلال فترة الحمل والرضاعة.
  • لا يجب استخدام هذا الدواء للأطفال الأقل من 18 عامًا.
  • لا يستخدم هذا الدواء قبل الخضوع لعملية جراحية.

ينتج عن هذا الدواء أعراض جانبية تؤثر على صحة المريض مثل باقي الأدوية الأخرى، وسوف نتعرف على هذه الأعراض فيما يلي:

  • الإصابة بالصداع، والدوار.
  • الشعور بتهيج في الجلد.
  • المعاناة من الغثيان.
  • ألم في البطن.
  • انتفاخ في البطن.
  • المعاناة من الإسهال.
  • تشوش الرؤية.
  • زيادة معدل السكر في الدم.
  • ارتفاع درجة الحرارة.

5- أقراص رابيزول لعلاج التهاب المعدة

أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة

يعتبر هذا الدواء من الأدوية التي تعرف بمثبطات مضخة البروتون، وتعرف بتأثيرها الفعال في خفض إنتاج أحماض المعدة، والتي تخفف بدورها التهاب المعدة والقرحة التي تنتج عن هذه الأحماض الضارة، ويستخدم أيضًا في علاج داء الجزر المعدي المريئي، ومتلازمة زولينجر إليسون، والتهاب المريء التآكلي.

لكن بالرغم من الفوائد العديدة لهذا الدواء إلا أنه ينتج عنه بعض الآثار الجانبية التي تتمثل فيما يلي:

  • الشعور بألم في الرأس.
  • الإصابة باضطرابات في المعدة الإسهال أو الإمساك.
  • التهاب البلعوم.
  • الشعور بانتفاخ في البطن.
  • تساقط الشعر.
  • أعراض حساسية تهيج وحكة.

لتجنب هذه الأعراض السابق ذكرها، يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه، وخاصةً إذا كنت من الحالات الآتية:

  • خلال فترة الحمل أو الرضاعة.
  • انخفاض مستوى الكهارل في الدم مثل: مستويات الكالسيوم، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم.
  • مرضى الذئبة.
  • المشاكل القلبية.
  • أمراض الكلى الغير شائعة وأمراض الكبد.
  • المرضى المصابين بهشاشة العظام.

طرق علاج التهاب المعدة بالأعشاب الطبيعية

استكمالًا لعرض أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة سوف نتعرف على بعض الأعشاب التي يمكن لها أن تساعد على التخفيف من الألم الناتج عن هذا الالتهاب بجانب الأدوية السابق ذكرها، وسوف نتعرف على هذه الأعشاب فيما يلي:

  • الزنجبيل: تعتبر هذه العشبة من الأعشاب الفعالة في التقليل من تهيج المعدة والألم الناتج عن هذا الالتهاب، وذلك لأنه لديها خواص تساعد على حماية بطانة المعدة الداخلية من البكتيريا الخطيرة، ويمكن تناوله كمشروب دافئ، أو مضغه جيدًا، كما أنه يعتبر من الأعشاب الفعالة والآمنة في الوقت ذاته.
  • عشبة البابونج: تعتبر هذه العشبة من الأعشاب الفعالة التي تساعد على تهدئة المعدة، وعلى علاج الأعراض الناتجة عن هذا الالتهاب مثل: الغثيان والتقيؤ، كما أنه هذه العشبة قادرة على تنشيط الجهاز المناعي وتحفيزه، كما أنه يساعد على الحد من التهابات المعدة.
  • الشاي الأخضر: إن تناول الشاي الأخضر مع ملعقة من العسل الأبيض يمكن له أن يساعد على التخلص من مشكلة التهاب المعدة، وذلك لأنه يمتلك خواص مهدئة.
  • الكركم: يعتبر من أهم الأعشاب الفعالة في علاج التهاب المعدة، وذلك لاحتوائه على الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تساعد على تنشيط الأمعاء والتخلص من التهاب وقرحة المعدة.
  • النعناع: تعتبر أوراق النعناع تستخدم لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل التهاب المعدة، وارتجاع المريء، وتناول مشروب النعناع ساخنًا من العلاجات الفعالة للتخلص من أعراض التهاب المعدة.
  • الثوم: يساعد الثوم على القضاء على البكتيريا التي تؤدي إلى حدوث التهاب في المعدة، لذا فإن إضافتة على الطعام أو تناوله على الريق يساعد كثيرًا في التخلص من مشكلة التهاب المعدة.
  • القرفة: تعمل القرفة على التخلص من التهاب المعدة، وذلك عند إضافة إليها ملعقة من العسل، وذلك لاحتواء كلٍ منهما على مركبات عضوية شديدة تعمل على تعزيز مناعة الجسم، والحد من الإصابة بالالتهابات.

تجدر الإشارة إلى أن العلاج بالأعشاب قد لا يجدي نفعًا إذا كانت الحالة تعاني من الالتهاب الشديد، ولكن يمكن على المريض استخدام هذه الأعشاب كمكمل بجانب الأدوية التي سوف يصفها له الطبيب، وذلك بعد استشارة الطبيب.

أعراض التهاب المعدة

في إطار عرض أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة سوف نتعرف على الأعراض التي تنتج من الإصابة بالتهاب في المعدة، ويتم تشخيص الالتهاب وفقًا لهذه الأعراض التي تتمثل في الآتي:

  • الشعور بالانتفاخ.
  • الإصابة بالإسهال.
  • ألم في منطقة البطن.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • كثرة التجشؤ.

إن هذه الأعراض لا تصيب كل من يعانون من التهاب المعدة، وذلك لأنه من الممكن ألا يظهر أي عرض، وقد تأتي هذه الأعراض وتختفي، وذلك في حالة كان الالتهاب مزمن، ويوجد بعض الأعراض الأخرى التي تظهر عندما يكون الالتهاب شديد، وسوف نذكرها لكم فيما يلي:

  • تقيؤ مصحوب بالدم.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • وجود بعض الدم في البراز.

عوامل خطر الإصابة بالتهاب المعدة

في سياق عرض أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة سوف نتعرف على أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب المعدة والتي تتمثل فيما يلي:

  • أمراض التهابية جهازية، مثل: ساركويد.
  • الإصابة بالعدوى.
  • داء كرون الذي يحدث بسبب وجود التهاب مصاحب لكثرة اليوزينيات في الدم.
  • الإصابة بالالتهابات الناتجة عن استخدام بعض الأدوية التي تؤدي إلى ضعف جهاز المناعة.

تجدر الإشارة أن هناك أسباب أخرى متعددة، ولكن يختلف كل سبب حسب نوع الالتهاب الذي يصيب المعدة، وذلك لأنه هناك نوعين من الالتهاب، وهما: (التهاب المعدة التآكلي – التهاب المعدة الغير تآكلي).

اقرأ أيضًا: هل جرثومة المعدة تسبب دوخة

طرق الوقاية من التهاب المعدة

إلى جانب عرض أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة سوف نتعرف على مجموعة من النصائح والإرشادات التي تساعد على الحد من الإصابة بالتهاب المعدة، إليكم هذه الطرق فيما يلي:

  • عدم تناول المسكنات اللاستيرويدية.
  • الحرص على غسل اليدين بشكل جيد قبل تناول الطعام وبعد استخدام الحمام.
  • ينبغي طهي الطعام بشكل جيد، وذلك لعدم الإصابة بالجراثيم.
  • تجنب تناول المشروبات الكحولية.

هناك أنواع متعددة من الأدوية التي يتم استخدامها في علاج الالتهابات، إلا أنه يوجد بعض الأنواع التي تصنف من أفضل أدوية لعلاج التهاب المعدة، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي نوع من الأدوية السابق ذكرها.

 

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.