أفضل مرهم لالتهاب الأوتار

أفضل مرهم لالتهاب الأوتار هو النوع الذي يساعد في التخفيف من الألم الناتج عن هذا الالتهاب الذي أصاب الأوتار، وكذلك التقليل من الالتهاب بقدر الإمكان حتى يزول تمامًا، حيث أن التهاب الأوتار من أكثر أنواع الالتهابات التي تتسبب في الشعور بألم شديد مع التأثير بشكل قوي على تحريك الجزء الملتهب، ومن خلال المقال التالي عبر موقع زيادة سنتعرف على أفضل مرهم لالتهاب الأوتار.

التهاب الوتر

التهاب الوتر هو عبارة عن التهاب أو تهيج يحدث في الوتر، والأوتار هي عبارة عن أحبال ليفية سميكة تقوم بالربط بين العضلة والعظم، ويتسبب التهاب الوتر في حدوث حالة شديدة من الألم، والضغط بشكل مباشر خارج المفصل.

التهاب الوتر من الممكن أن يصيب كافة أوتار الجسم، إلا أنه شائع بشكل أكبر في إصابة المرفقين، والكتفين، والركبتين، والمعصمين، والكعبيين، وهناك مجموعة من الأسماء الشائعة المرتبطة بمشكلات التهاب الأوتار، ومن بينها الآتي:

  • مرفق لاعبي الغولف.
  • التهاب مرفق التنس.
  • كتف السباح.
  • كتف رماة البيسبول.
  • ركبة الواثب.

في كثير من الأحيان يتمكن الطبيب من تشخيص التهاب الأوتار من خلال الفحص الجسدي فقط، وفي بعض الحالات قد يحتاج إلى بعض الاختبارات الأخرى مثل الأشعة السينية وغيرها، وذلك في حالة وجود شكوك لدى الطبيب لوجود سبب آخر خلف ظهور تلك الأعراض.

معظم حالات التهاب الأوتار يمكن علاجها بشكل ناجح من خلال أخذ قسط كافي من الراحة، والعلاج الطبيعي، واستخدام بعض الأدوية للتخفيف من شدة الألم، إلا أن هناك بعض الحالات التي قد تحتاج إلى تدخل جراحي، وذلك في الحالات التي يكون الالتهاب فيها حاد ونتج عنه تمزق للوتر.

اقرأ أيضا: علاج التهاب الأوتار في الكتف والأسباب والأعراض

أفضل مرهم لعلاج التهاب الأوتار

 

الأوتار الملتهبة من الممكن أن يتم علاجها عن طريق تناول الأدوية المسكنة بجانب الأدوية المضادة للالتهابات، كما أن هناك بعض أنواع المراهم المتوفرة في الصيدليات والتي من الممكن أن تساعد في علاج التهاب الأوتار، ومن بين أنواع تلك المراهم ما يلي:

مرهم ديكلوفيناك

هو مرهم يستخدم كمسكن للتخفيف من الآلام بجانب عمله كمضاد للالتهاب، حيث يساعد في التخفيف من الألم والتصلب المصاحبين لالتهاب المفاصل والأوتار.

كما يستخدم كذلك في علاج الأعراض المصاحبة لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي، وآلام الدورة الشهرية، وآلام الظهر، وآلام مرض الشقيقة، يستخدم وفق الحاجة من 4 إلى 5 مرات في اليوم الواحد.

مرهم ايبوبروفين

يستخدم كمسكن للتقليل من حدة الألم والتصلب المصاحبين لحدوث التهاب في المفاصل والأوتار، وذلك بجانب العديد من الاستخدامات الأخرى والتي من بينها الآتي:

  • التخفيف من الأعراض المصاحبة لمرض التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • يعمل كمسكن للتخفيف من صداع الرأس بشكل فعال.
  • يساعد في التقليل من الأعراض الجانبية المصاحبة لمرض النقرس.
  • يتم استخدام المرهم عند اللزوم من 4 إلى 6 مرات يوميًا.

اقرأ أيضا: كم يستمر التهاب الأوتار؟

مرهم إكيتا

يتميز بفاعليته الكبيرة في الحد من شدة الآلام الناتجة عن إصابة الأوتار بالالتهاب، ويمكن استخدامه 3 أو 4 مرات يوميًا وفق الحاجة إلى ذلك.

مرهم روماتيزين

يستخدم المرهم كمسكن عام لجميع أنواع الآلام بالجسم، وذلك بالإضافة إلى عدد كبير من الاستخدامات الأخرى، ومن بينها ما يلي:

  • التخفيف من الآلام التي تصيب العضلات.
  • علاج التهابات الأوتار بشكل فعال.
  • التخفيف من الآلام المصاحبة لحدوث تمزق في الأوتار أو الأربطة.
  • علاج آلام الظهر الخفيفة.
  • ذو تأثير فعال في علاج الآلام المصاحبة لالتهابات المفاصل.
  • يساعد في الحد من شدة الألم الناتج عن التعرض لالتواء.

أعراض الإصابة بالتهاب الأوتار

هناك مجموعة من الأعراض التي تصاحب إصابة الأوتار بالالتهاب، ومن أهم تلك الأعراض ما يلي:

  • ألم تتراوح شدته من شخص لآخر، كما تختلف درجة حدته من وقت لآخر، مع ازديادها بشكل أكبر عند تحريك الجزء المصاب بالالتهاب.
  • حدوث تورم خفيف في الجزء المصاب.

أسباب التهاب الأوتار

عادةً ما يحدث التهاب الأوتار بشكل مفاجئ، إلا أنه من الممكن أن يزيد احتمال حدوثه عند القيام ببعض الحركات لمدة طويلة من الوقت بشكل متكرر.

حيث أن الغالبية العظمى من المصابين بالتهاب الأوتار هم أولئك الذين ترتبط أعمالهم أو الرياضة التي يقومون بممارستها بالكثير من الحركات المتكررة، وهو ما يتسبب في الضغط بشكل كبير على الأوتار.

لتجنب التعرض للالتهاب نتيجة تلك التحركات فمن الضروري القيام بها بالشكل الصحيح، حيث أن تنفيذها بشكل خاطئ من الممكن أن يتسبب في تشكيل ضغط زائد على أوتار الجسم.

اقرأ أيضا: علاج التهاب الأوتار في الكوع

طرق الوقاية من الإصابة بالتهاب الأوتار

هناك مجموعة من النصائح التي من شأنها أن تقلل من احتمال الإصابة بالتهاب في أوتار الجسم المختلفة، وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

  • الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية التي تتسبب في تشكيل ضغط زائد على الأوتار، وبشكل خاص عند ممارسة تلك التمارين لفترة طويلة من الوقت، ولذلك يفضل التوقف والحصول على الراحة في حالة الشعور بأي ألم أثناء ممارسة التمارين.
  • عند الشعور بألم متكرر في وقت معين أو بشكل دائم أثناء أداء التمارين الرياضية فمن الأفضل أن يتم التوقف عن أداء هذا النوع من التمارين وتجربة أي نشاط آخر.
  • يفضل الاستعانة بالهندسة البشرية لبيئة العمل كلما كان ذلك متاح، حيث يفضل الحصول على تقييم الهندسة البشرية للمكان الخاص بالعمل، ثم القيام بضبط كلًا من لوحة المفاتيح، والكرسي، وسطح المكتب وفقًا للتوصيات الخاصة به بالنسبة لطول الجسم، وطول الذراعين، حيث يساعد ذلك بشكل فعال في الحفاظ على كافة أوتار ومفاصل الجسم من التعرض إلى الضغط النفسي المفرط.
  • تساعد تمارين الإطالة بشكل فعال في التحسين من نطاق حركة المفاصل بشكل كبير، ولذلك يفضل القيام بأدائها عقب الانتهاء من ممارسة التمارين الرياضية اليومية، فهي تساعد كذلك في التخفيف من الصدمة التي تصيب الأنسجة الضيقة بشكل متكرر.
  • الحرص على تقوية العضلات عن طريق القيام بالأنشطة الرياضية يساعد في تحمل الضغط النفسي، وكذلك تحمل الأحمال بصورة أفضل.

أفضل علاج منزلي لالتهاب الأوتار

يمكن القيام ببعض النصائح المنزلية التي من شأنها أن تساعد في علاج التهاب الأوتار والتخفيف من حدة الآلام المصاحبة لها، ومن بين تلك الطرق ما يلي:

الراحة

يفضل الابتعاد عن القيام بالأنشطة التي ينتج عنها زيادة في شدة الألم، أو حدوث تورم، فمن الأفضل عدم القيام بأي نوع من العمل أو اللعب عند الشعور بالألم.

حيث أن الراحة تعد من العوامل الأساسية لشفاء الأوتار، وبالرغم من ذلك فالراحة لا تعني البقاء في الفراش، فمن الممكن القيام بأداء الكثير من أنواع التمارين الرياضية التي لا ينتج عنها ضغط على الأوتار الملتهبة، مثل تمارين السباحة.

الثلج

يساعد الثلج في التخفيف من الألم والتقلصات في عضلات الجسم، والتخفيف كذلك من شدة التورم، فيتم وضع الثلج على الجزء المصاب لفترة تدوم حتى 20 دقيقة لأكثر من مرة يوميًا، فمن الممكن استخدام الثلج عن طريق وضعه في أكياس، أو استخدامه في التدليك، أو الاستحمام باستخدام الثلج.

الرفع

في حالة كانت الأوتار المصابة بالالتهاب في منطقة الركبة فيجب رفع الساق المصابة بحيث تكون في فوق مستوى القلب، حيث يساعد ذلك في التخفيف من التورم.

بهذا ينتهي مقالنا عن أفضل مرهم لالتهاب المفاصل، والذي تعرفنا من خلالها على أسباب الإصابة بالتهاب الأوتار، وطرق الوقاية منه، كما تعرفنا كذلك على أفضل طرق العلاج المنزلي التي تساعد في علاج الالتهاب.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.