أفضل طعم لصيد الفئران والفرق بين الفئران العادية وفئران المختبر

أفضل طعم لصيد الفئران من أجل التخلص من الفئران، فمن البديهي أن كل ما عليك فعله هو ضبط مصائد الفئران جيدًا، والانتظار حتى يتم اكتشافها، أليس كذلك؟ نعم؛ لكن من المحتمل أنك قد لا تفعل ذلك بأسرع ما يمكن أو تكون الفعالية ضعيفة؛ لذا،في هذا المقال، سنتحدث عبر موقع زيادة عن أفضل طعم ذو فاعلية وأكثر سرعة من أجل التخلص من الفئران بسرعة وسهولة.

هل تعلم ما هو افضل سم لقتل الفئران وأفضل سم فئران طبيعي يمكنك الحصول عليه للتخلص منهم ويكون من الأعشاب، يمكنك الآن التعرف عليه عبر مقال: افضل سم لقتل الفئران وأفضل سم فئران طبيعي ومن الأعشاب

ما هي الفئران؟

الفأر هو قارض صغير يتميز بأنف مدبب، وآذان صغيرة مستديرة، وذيل متقشر بطول الجسم، ومعدل تكاثر مرتفع، ويعد من أشهر أنواع الفئران هو الفأر المنزلي الشائع (Musmusculus)، إنه أيضًا حيوان أليف مشهور؛ ومن المعروف للجميع أنهم يغزون المنازل بحثًا عن الطعام والمأوى.

يتم تصنيف أنواع الفئران في الغالب في القوارض، وهي موجودة في جميع أنحاء الترتيب؛ حيث تصنف الفئران النموذجية في جنس Mus.

الفرق بين الفئران العادية وفئران المختبر

  • فئران المختبر هي حيوانات تجريبية شائعة في الأبحاث المختبرية في مجالات علم الأحياء وعلم النفس في المقام الأول لأنها من الثدييات، وأيضًا لأنها تشترك في درجة عالية من التنادد مع البشر؛ إنها أكثر الكائنات الحية استخدامًا في الثدييات، وهي أكثر شيوعًا من الفئران.
  • تم تسلسل جينوم الفأر، وجميع جينات الفأر تقريبًا لها متماثلات بشرية، حيث يمتلك الفأر ما يقرب من 2,7 مليار زوج قاعدي و 20 زوجًا من الكروموسومات.
  • كما يمكن أيضًا التلاعب بها بطرق غير قانونية مع البشر، على الرغم من اعتراض نشطاء حقوق الحيوان في كثير من الأحيان؛ والفأر بالضربة القاضية هو فأر معدل وراثيا تم جعل واحد أو أكثر من جيناته غير صالحة للعمل من خلال الضربة القاضية للجينات.

هل تصلح الفئران كحيوانات أليفة؟

  • كثير من الناس يشترون الفئران كحيوانات أليفة مصاحبة، حيث يمكن أن تكون مرحة ومحبة ويمكن أن تعتاد على التعامل معها؛ ومثل أي حيوانات أليفة.
  • لا ينبغي ترك فئران الحيوانات الأليفة بدون إشراف في الخارج لأن لديها العديد من الحيوانات المفترسة الطبيعية، بما في ذلك (على سبيل المثال لا الحصر) الطيور والثعابين والسحالي والقطط والكلاب.
  • تميل ذكور الفئران إلى أن تكون لها رائحة أقوى من رائحة الإناث، ومع ذلك، فإن الفئران هي مربية حريصة، وكحيوانات أليفة.
  • بالنسبة لمكان احتواءها: عادة ما يكون قفص هامستر أو جربيل، ولكن تتوفر الآن مجموعة متنوعة من أقفاص الفئران الخاصة، ولكن يجب أن يكون لمعظمهم باب آمن.
  • بالنسبة للغذاء: يتوفر طعام خاص على شكل حبيبات وبذور، حيث يمكن للفئران عمومًا أن تأكل معظم طعام القوارض (الجرذان، الهامستر، الجربوع، إلخ).
  • بالنسبة للفراش: عادًة ما يكون مصنوعًا من لب الخشب الصلب، مثل الحور الرجراج، وأحيانًا من ورق ممزق أو غير ملتصق أو لب خشب بكر معاد تدويره.
  • كما يجب تجنب استخدام فراش قشر الذرة لأنه يعزز فطر الرشاشيات، ويمكن أن ينمو العفن بمجرد أن يبتل، وهو ما يكون قاسيًا على أقدامهم.

إذا كنت تبحث عن الطريقة المثالية للتخلص من الفئران بشكل نهائي ومن ازعاجهم، فلا تتردد في زيارة مقال: كيف أقضي على الفئران في بيتي وخطورة وجود الفئران في حياتنا

أضرار الفئران

  • قد يحمل الجرذ أو الفأر في منزلك الكثير من المخاطر، حيث يمكن أن تنشر القوارض الأمراض، ويمكن أن تتسبب كل من الجرذان والفئران في إحداث قدر كبير من الضرر لهيكل منزلك بالإضافة إلى تناول طعامك – وحيوانك الأليف – وتلويثه.
  • بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تسبب الجرذان والفئران أضرارًا هيكلية للمنازل والشقق والمكاتب وأي نوع من المباني تقريبًا من خلال القضم وبناء العش والتغوط.

وتشمل الأضرار ما يلي

  • سوف تمضغ الفئران أي شيء تقريبًا ترى أنه مفيد في بناء أعشاشها؛ ويمكن أن يكون هذا خشبًا أو ورقًا أو قماشًا أو كتبًا، إلخ.
  • سوف يقضم الفأر ويختبئ في الأثاث المنجد أو مقاعد السيارات لإنشاء عش مخفي ودافئ.
  • العزل ليس آمنًا من الفئران أيضًا، حيث من المحتمل أن يقوم الفئران بحفر نفق داخل الجدران والسندرات، إما لبناء منزل أو لجمع مواد ناعمة لأعشاشهم.
  • سوف تمضغ الفئران أيضًا المادة العازلة حول الأسلاك، ومن المعروف أن هذا يسبب تهديدًا حقيقيًا للنيران.
  • ستقوم الفئران أيضًا ببناء أعشاشها في الأجهزة الكهربائية الكبيرة، ومضغها مرة أخرى أو من خلال العزل والأسلاك، مما قد يتسبب في حدوث دائرة قصر بالجهاز أو تعطله أو يؤدي إلى خطر نشوب حريق.
  • لا تحترم الفئران أي عنصر، وسوف تقضم أي عنصر قابل للمضغ يتم تخزينه في العلية أو الطابق السفلي أو المرآب أو الخزانة، بما في ذلك الإرث العائلي الذي لا يمكن تعويضه واللوحات القيمة والوثائق المهمة.
  • لذا، كلما كان العنصر أو المنطقة مخفية وغير مضطربة، كلما زادت احتمالية رؤية الفئران أو الجرذان لها كمنزل مريح وآمن.
  • بعد ذلك، عندما تسافر هذه الفئران حول منزلك بحثًا عن مواد التعشيش والغذاء والماء، فإنها ستترك وراءه آثارًا للبول وفضلات براز.
  • فهي لا تلوث الأسطح والأطعمة التي تهبط عليها وتتسبب في احتمال انتشار المرض فحسب، ولكنها تترك أيضًا أثرًا شبقًا للفئران الأخرى مما يتيح لهم معرفة أن هذا مكان رائع للعيش فيه.

طعام الفئران

  • الفئران ليست متقلبة للغاية عندما يتعلق الأمر بالطعام، سوف تتغذى على مجموعة واسعة من المواد الغذائية المخزنة أو أطعمة الحيوانات الأليفة.
  • إذا كان أحد العناصر الغذائية يأتي في صندوق من الورق المقوى أو غلاف ورقي، فهذه ميزة مضاعفة للفئران، حيث يمكنها استخدام العبوة في التعشيش للأكل.
  • أثناء وجود الفئران في المخزن أو الخزانة، سوف يلوث الفأر الطعام أيضًا بالبول والفضلات والشعر.
  • على الرغم من أن الفئران تأكل حوالي ثلاثة جرامات فقط من الطعام يوميًا، إلا أنه يُقدر أن الفئران تلوث وتدمر طعامًا أكثر بعشر مرات مما تأكل لأنها تترك فضلاتها وتقضم على العبوات.
  • وتترك وراءها العديد من الأطعمة التي يتم تتناولها جزئيًا، تاركًا كل ذلك غير صالح للأكل، وغير صالح للإنسان أو الحيوانات الأليفة.
  • حتى بدون وجود طعام بالداخل، سوف يقضم الفأر الحاويات البلاستيكية والأشياء الخشبية، وسوف يمزق الورق المخزن – المناشف الورقية، والمناديل، وما إلى ذلك – لأعشاشهم.
  • في الخارج، يمكن للفئران والجرذان إتلاف هيكل منزلك في محاولاتهم للدخول إلى الداخل؛ كما تحتاج الفئران إلى ثقب بحجم عشرة سنتات للضغط في منزلك، وإذا تم العثور على ثقب، ولم يكن كبيرًا بما يكفي، فسوف يمضغ الهيكل حتى يصبح كذلك.
  • يمكن للفئران أيضًا أن تتغذى على المحاصيل المزروعة حديثًا في الحدائق وتتغذى عليها، وتتسبب في أضرار قبل الحصاد، وتحفر في مناطق أخرى من الممتلكات من أجل الغذاء والتعشيش.

حقائق أخرى لا تعرفها عن الفئران

يُقال إن الفئران المنزلية هي أكثر الثدييات شيوعًا في معظم الدول، لذا فليس من المستغرب أن العديد من مالكي المنازل أبلغوا عن تعاملهم مع الغزو في وقت أو آخر.

ونظرًا لأن الفئران شائعة جدًا، فقد تعتقد أنك تعرف بالفعل كل ما يمكن معرفته عن هذه الآفة المنزلية، ولكن فكر مرة أخرى فيما يلي ست حقائق رائعة عن الفئران ربما لا تعرفها:

1_ الفئران لديها شهية كبيرة

على الرغم من أجسامها الصغيرة (وحتى معدة أصغر!)، تأكل الفئران ما بين 15 و 20 مرة في اليوم؛وبسبب عاداتهم الغذائية المتكررة، فإنهم يفضلون بناء منازلهم بالقرب من مصادر الطعام.

2_الحركة السريعة

الفئران جيدة في القفز والتسلق والسباحة؛ بل في الواقع، يمكن للفئران أن تقفز قدمًا في الهواء، مما يسمح لها بسهولة الصعود على مناضد المطبخ أو إلى مخازن الطعام للوصول إلى الطعام.

3_ تستطيع ضغط نفسها

يمكن للفئران أن تضغط نفسها من خلال فتحات صغيرة بحجم عشرة سنتات، وهذا يعني أن شقًا صغيرًا أو فتحة على السطح الخارجي لمنزلك (مثل مكان دخول أنابيب المرافق) يشبه الباب المفتوح للفئران.

4_ عمرها قصير

في البرية، تعيش الفئران عادة لمدة خمسة أشهر فقط، ويرجع ذلك في الغالب إلى الحيوانات المفترسة مثل القطط والثعابين والثعالب؛ بينما في بيئة معملية، يمكن أن تعيش الفئران لمدة تصل إلى عامين.

5_ تلوث الأماكن تنشر جراثيم أكثر

بالتأكيد، أنت تعلم أن الفئران يمكن أن تنشر أمراضًا مثل فيروس هانتا والسالمونيلا، ولكن هذه مجرد البداية؛ في الواقع، يمكن للفئران أن تحمل ما يصل إلى 200 من مسببات الأمراض البشرية!

أفضل طرق للتخلص من الفئران

سنقوم تحت هذا العنوان، بذكر الأفعال الخاطئة التي من الممكن أن تفسد التخلص من الفئران، واستبدالها بالأفعال التي يجب عملها من أجل التخلص بشكل فعال وآمن من الفئران، وفي وقتٍ أسرع، وهذا كالآتي:

الخطأ الأول – إتلاف الطُعم.

  • يمكن للفئران اكتشاف رائحتك على الطعم التي تعاملت معها وقد تبتعد عنها؛ ولمنع حدوث ذلك، قم بارتداء القفازات عند التعامل مع طعم مصيدة الفئران وتثبيت مصائد الفئران.
  • حيث تعمل القفازات المستخدمة في إعداد الطعام أو الرعاية الصحية أو غسل الأطباق جيدًا؛ بل ويجب التأكد من ارتداء القفازات للتعامل مع المصيدة بعد اصطدامها بآفة، وذلك من أجل حماية نفسك من الأمراض المحتملة.

الخطأ الثاني -استخدام الطعم الخاطئ

بدلاً من ذلك – اختر طعم تشتهيه الفئران:

  • انسَ الصورة الكرتونية القديمة لفئران تأكل الجبن؛ القوارض هي في الأساس من آكلات الجوز والبذور، لذلك فإن الطعم الذي تنجذب إليه الفئران بقوة هو زبدة الفول السوداني أو البندق، كما أن جوعهم للسعرات الحرارية يغريهم بتجربة الشوكولاتة.
  • عندما تنخفض درجات الحرارة في الخارج، تدخل الفئران وتبطئ سرعتها وتركز على بناء أعشاشها، حتى تتمكن من جذبهم إلى مصائد الفئران بمواد مثل كرات القطن وخيط تنظيف الأسنان والغزل والنسيج؛ فإذا كنت تستخدم الفخاخ المفاجئة.
  • فقم بربط أو لف الألياف حول مشغل مصيدة الفئران لإجبار الفئران على سحب الطعم أو قضمه، مما يؤدي إلى إطلاق المصيدة.

الخطأ الثالث – استخدام كمية كبيرة من الطُعم

بدلاً من ذلك – استخدم فقط كمية قليلة

  • عند تحميل مصائد الفئران بالكثير من الطُعم، يمكن للآفات أن تسرق بعضًا منها دون الوقوع في الفخ، لذا يجب أن تكون كمية الطعم المستخدم بحجم حبة البازلاء من طُعم مصيدة الفئران.
  • فهذا سيكون مناسبًا تمامًا وكافيًا لجذب الفئران، ولكن ليس كثيرًا بحيث يمكنها أكلها دون إطلاق المصيدة.

الخطأ الرابع – توقع نتائج فورية

بدلاً من ذلك – اجعلهم مرتاحين أولاً

  • تحذر الفئران بشكل طبيعي من الأشياء الجديدة في المناطق التي تتردد عليها؛ يمكنك أقلمتها عليها عن طريق إبعاد مصائد الفئران ذات الطعم ولكن غير المضبوطة لبضعة أيام، سواء كنت تستخدم مصائد الفئران الكلاسيكية، أو مصائد الفئران الإلكترونية، أو المصائد الحية.
  • وبمجرد أن ترى الفئران تأخذ طعم المصيدة، فأنت تعلم أن مصائد الفئران في المكان الصحيح وأن الفئران ستعود إليها؛ ثم حان الوقت لضبط مصائد الفئران.

الخطأ الخامس – وضع المصيدة في المكان الخطأ

بدلاً من ذلك – اذهب إلى الحائط:

  • من السهل وضع مصائد الفئران في المكان الخطأ – لا ترتكب هذا الخطأ؛ فبسبب الخوف الفطري للفئرانمن المناطق المفتوحة، فإن الفئران تقوم بالاندفاع حول محيط الغرف والاستراحات المظلمة في المنازل، بالقرب من الجدران، حيث تساعدهم شعيراتهم على التنقل.
  • ومن أجل القبض على هذه الفئران حيثما تكون نشطة، ضع مصائد الفئران على طول الجدران حيث تنتقل بشكل أساسي؛ كما يجب أن يكون الطعم ونهاية مصائد الفأر في مواجهة الحائط بحيث تميل الفئران لاكتشافها بدلاً من التجول حولها.
  • وكلما أمكن، وضع مصائد الفئران في مناطق مخفية، مثل ظهر الخزانات أو خلف موقدك (اسحب الدرج الموجود أسفل الفرن لسهولة الوصول).

الخطأ السادس – استخدام عدد قليل جدًا من مصائد الفئران

بدلاً من ذلك – قم بوضع العديد من مصائد الفئران بالقرب من بعضها:

  • تتكاثر الفئران بسرعة وبقوة – يمكنها أن تلد ستة إلى سبعة أطفال في القمامة بسرعة كل 21 يومًا أو نحو ذلك؛ لذلك، قد لا تدرك (أو ترغب في التفكير!) كم منهم في منزلك.
  • ولكن يمكنك أن تكون على يقين من وجود أكثر من واحد؛ ومن أجل إيقاف غزو الفئران هذا، سوف تحتاج إلى أكثر من بضعة مصائد فئران للقضاء على المشكلة بسرعة.
  • تتمثل الاستراتيجية الأكثر فاعلية في وضع مصيدة فئران واحدة كل 2 إلى 3 أقدام على طول الجدار حيث رأيت علامات النشاط،وبالإضافة إلى ذلك، بالنسبة إلى المناطق ذات حركة المرور الأعلى، قم بتعيين مصائد الفئران في أزواج قريبة من مسافة بوصة واحدة.

الخطأ السابع – البدء البطيء

بدلاً من ذلك – خطط لقضاء ليلة كبيرة في البداية:

  • تشير الدراسات إلى أنه تم اكتشاف المزيد من الفئران في الليلة الأولى التي وضعت فيها مصائد الفئران في منزلك مقارنة بأي ليلة لاحقة؛ لذا ابدأ حملتك للتخلص من الفئران عن طريق وضع مصائد الفئران أينما ترى علامات نشاطها.
  • واستخدم العديد من مصائد الفئران وأنواع قليلة مختلفة من طُعم مصيدة الفئران للتأكد من أن ليلة الافتتاح الخاصة بك تحقق نجاحًا مذهلاً.

هل تعلم أن هناك بعض الأشياء يمكنك أن تفعلها للتخلص من الفئران بسهولة حيث يكرهها الفئران؟، وللتعرف عليها يمكنك زيارة مقال: ما الذي يكرهه الفئران في المنزل؟ وعلامات وجود الفئران

ماذا تفعل إذا كان طعم فخ الفأر لا يعمل؟

إذا كنت تستخدم نوعًا واحدًا من طُعم مصيدة الفئران وبدأت في ملاحظة أن الكفاءة آخذة في التضاؤل​​، فكن مستعدًا لتبديلها.

  • جرب طُعمًا متنوعًا آخر للفئران الموجودة في مصيدة الفئران.
  • قد تحتاج إلى تجربة نمط آخر من مصيدة الفئران هناك العديد من الأنواع المختلفة لمصائد الفئران الفعالة إنها دائمًا فكرة ذكية أن تجرب أكثر من فكرة.
  • ضع في اعتبارك تحريك مصائد الفئران إلى مكان آخر حيث يوجد نشاط للفئران وإذا كان إعداد مصائد الفأرة بجوار المناطق ذات الازدحام الشديد لا يعمل، فحاول إعداد المصائد المجاورة لمناطق حركة المرور العالية هذه أو بعيدًا عنها قليلاً.
  • إذا وجدت أن طعم مصيدة الفأر قد انتهى، لكن المصيدة لم تنطلق، فقد لا يكون الزناد حساسًا بدرجة كافية.
  • ضع كمية صغيرة من طعم فخ الفأر اللزج أو اللزج مثل زبدة الفول السوداني في الطعم.
  • ثم ادفع الجوز أو أي شيء آخر في منتصف زبدة الفول السوداني.
  • يؤدي هذا إلى إجبار الماوس على التوقف على المنصة وممارسة المزيد من الضغط على الزناد أثناء إزالة الجوز ستمنع هذه الطريقة الفأرة من مجرد الإمساك بطعم الفأرة والهروب إلى بر الأمان.
  • قد تحتاج أيضًا إلى تحديد مصيدة بها مستشعر عالي الحساسية لاكتشاف وجود الماوس قد يكون لديك فئران صغيرة لا تزن ما يكفي لتحريك آلية العض.
  • مصائد الفئران الكهربائية أكثر حساسية من بعض المصائد المفاجئة من المعروف أن مصيدة الفأر الإلكترونية من فيكتور لها دائرة استشعار حساسة للغاية في حين أنها نوع ميسور التكلفة من مصيدة الفئران القابلة لإعادة الاستخدام.
  • يوصون بطعم عالي البروتين للحصول على أفضل النتائج.

هل تعتقد أن الفلفل الأسود له دور هام في التخلص من مشكلة الفئران وطردها؟، إذا كنت ترغب في التعرف على الطريقة يمكنك زيارة مقال: التخلص من الفئران والفلفل الأسود

في النهاية عبر ختام أفضل طعم لصيد الفئران، يعد تجهيز مصائد الفئران أو الفخاخ المستخدمة في صيد الفئران ووضعها بشكل صحيح أمرًا ضروريًا للغاية، وذلك من أجل التخلص من الفئران بنجاح من منزلك؛ ولتحقيق ذلك، قم باتباع النصائح والتقنيات التي قمنا بذكرها أعلاه.

قد يعجبك أيضًا