تجربتي مع التفاح للمرارة

تجربتي مع التفاح للمرارة أنقذتني من عملية جراحية، فعندما أصبت بحصوات المرارة وعلمت أنه من الممكن أن يطلب من الطبيب أن أجري عملية جراحية، شعرت بالقلق، واستطعت أن أجد البديل للجراحة، فمن خلال موقع زيادة سأعرض عليكم تجربتي مع التفاح للمرارة، وما خرجت به من هذه التجربة من استفادة سأعرضها عليكم؛ لتعم الفائدة على الجميع.

تجربتي مع التفاح للمرارة

تجربتي مع التفاح للمرارة

وددت أن أعرف في بداية تجربتي مع التفاح للمرارة أن أعرف ما هي المرارة أصلًا؟! لأني لم أكن أعلم عنها الكثير، فكل ما أعرفه أنها عضو في الجسم فقط، وقد عرفت أنها جزء مهم جدًا في أجسامنا بالرغم من صغر حجمها.

فهي تقع في النصف العلوي الأيمن من جسم الإنسان، ووظيفة المرارة هي الحفاظ على العصارة الصفراوية التي يقوم بإفرازها الكبد، ومن الممكن في حالة إهمال علاج المرارة أن تنفجر، وتتسب أذى كبير، وقد تتسب في موت من تنفجر بداخله نتيجة التسمم.

فقد حاولت أن أجد علاج يغنيني عن العمليات الجراحية، ويمكنني به أن أتخلص من الحصوات التي تكونت في المرارة، وبالفعل وجدت في التفاح ضالتي التي كنت أبحث عنها.

حيث تعرفت على طرق ووصفات واتبعتها، وبالفعل تخلصت من حصوات المرارة التي كانت تسبب لي كثير من الألم، وسأذكر لكم طرق العلاج، والأعراض التي شعرت بها وجعلت الطبيب يشخص حالتي، وذلك في السطور القادمة.

اقرأ أيضًا: تجربتي في تفتيت حصوة المرارة

تناول التفاح للتخلص من حصى المرارة

التفاح من الفاكهة المحببة لدى الكبار والصغار، كما أنه يحتوي على فوائد كثيرة فيمكن استخدامه كعلاج لأمراض متعددة.

يمكن أن يتناول المريض التفاح بتقطيعه إلى شرائح، وهذه الشرائح يتم نقعها في الماء لمدة 15 دقيقة تقريبًا، ثم بعد نقعها يأكلها المريض ويشرب الماء الذي نقعت فيه.

مع التنويه أنه يتم تكرار الخطوات بتناول خمس ثمرات من التفاح يوميًا، مع المداومة على ذلك لعدة أيام ممكن أن تصل إلى أسبوع، وسيتم تفتيت الحصوة وطردها.

عصير التفاح للتخلص من حصى المرارة

من الوصفات المجربة أيضًا هي شرب عصير التفاح الطبيعي، حيث يتم شرب أربع أكواب من عصير التفاح على مدار اليوم، ويجب الاستمرار على ذلك لمدة لا تقل عن خمسة أيام.

بعد مرور الأيام الخمسة سيجد المريض أنه تخلص من الحصوات التي كانت توجد في المرارة، كما أنه تخلص من الآلام التي كانت تصاحبه أثناء وجود الحصوات.

خل التفاح للتخلص من حصى المرارة

الدور الرئيسي لخل التفاح في علاج حصوات المرارة هو أنه يعمل على وقف إنتاج الكبد للكوليسترول، والذي يعد المكون الأساسي في تكوين حصوات المرارة.

كما أن خل التفاح لا يوقف إنتاج الكوليسترول فقط بل أنه يقوم بدور فعال في علاج حصوات المرارة والقيام بتفتيتها، كما من أثاره أيضًا أنه يقوم بعلاج الألم الناتج عن حصوات المرارة.

يتم استخدام خل التفاح عن طريق تحضيره بالطريقة التالية:

يتم إضافة ملعقة كبيرة من خل التفاح إلى كوب من عصير التفاح الطبيعي وتناوله على الريق صباحًا.

كما يمكننا أيضًا أن نضيف ملعقتين من خل التفاح إلى ملعقة من عصير الليمون، ونقوم بخلط المكونات السابقة في كوب من الماء الدافئ، ويجب عدم تسخين الماء؛ حتى لا تتكسر وتضيع فائدة الليمون فالماء الدافئ أفضل.

ثم يتم شرب الخليط السابق صباحًا على الريق؛ حتى نحصل على أفضل نتيجة لعلاج المرارة وتفتيت حصواتها.

اقرأ أيضًا: علاج حصى الكلى بالليمون وزيت الزيتون وخل التفاح

التفاح وزيت الزيتون للتخلص من حصى المرارة

من خلال تجربتي مع التفاح للمرارة تعرفت على وصفة مفيدة جدًا في علاج حصوات المرارة وتفتيتها، وباتباع هذه الطريقة لا يتم التخلص من حصوات المرارة فقط بل يتم منع تكونها من جديد -بإذن الله-، وهذه الطريقة عبارة عن عدة خطوات تكون كالتالي:

يمكن أن يتناول المريض التفاح بتقطيعه إلى شرائح وهذه الشرائح يتم نقعها في الماء لمدة 15 دقيقة تقريبًا، ثم بعد نقعها يأكلها المريض ويشرب الماء الذي نقعت فيه، مع التنويه أنه يتم تكرار الخطوات بتناول خمس تفاحات يوميًا، أو شرب عصير التفاح الطبيعي، وذلك ما ذكرنا أعلاه.

يجب الاستمرار على ذلك لمدة لا تقل عن خمسة أيام، ويتناول المريض الطعام المعتاد ويفضل تجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون الضارة والمقليات.

في اليوم السادس يبدأ المريض بتنفيذ الخطوات القادمة بدءًا من الساعة السادسة مساءً، حيث يتناول المريض الذي يريد التخلص من حصى المرارة مقدار كوب من الماء الفاتر موضوع عليه ملعقة واحدة من كبريتات الماغنسيوم “أبسوم الملح” ومخلوط جيدًا.

يتم تكرار هذه الخطوة بالضبط في الساعة الثامنة مساءً أي بعد تناول الكوب الأول بساعتين، حيث إن هذا المشرب يعمل على تفتيح القنوات المرارية؛ لتسهيل نزول الحصوات منها.

تبدأ هذه الخطوة في تمام العاشرة مساءً، أي بعد الكوب الثاني بساعتين، يقوم المريض بحصى المرارة بأخذ مقدار نصف كوب من عصير الليمون، ثم يضاف إليه نصف كوب من زيت الزيتون، ويمكن الاستعاضة عنه بزيت السمسم، وهذا الخليط تكمن فائدته في تسهيل عملية نزول حصوات المرارة.

يتم تكرار جميع الخطوات السابقة في اليوم التالي مباشرةً وسوف يلاحظ من يجربها نزول الحصوات وهي مفتتة -بإذن الله-.

لكني أنوه إلى ضرورة أن تكون الحالة تسمح بالتجربة والانتظار في العلاج، حيث إن هناك بعض الحالات التي تكون متأخرة ولا يتم التعامل معها سوى من خلال الطبيب.

التفاح وزيت الزيتون للتخلص من حصى المرارة

هذه الوصفة تتكون من:

  • البنجر “الشمندر”
  • عصير الليمون
  • عصير التفاح
  • ملعقتين من زيت الزيتون

لتحضير هذه الوصفة الطبيعية نحضر وعاء ونضع فيه عصير التفاح، ثم نضيف إليه البنجر المبشور، ونخلطهم مع زيت الزيتون وعصير الليمون.

يوضع الخليط السابق في عبوة محكمة الغلق، ويتم تناول هذه الوصفة بانتظام للمساعدة في التخلص من حصوات المرارة.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل خل التفاح في البيت بالخطوات

أنواع حصوات المرارة

بعدما ذكرت لكم تجربتي مع التفاح للمرارة وفوائده والطرق المجربة في تفتيت وإنزال حصى المرارة أود أن أكمل لكم سرد ما أعرفه عن حصوات المرارة، وأن أذكر الأعراض التي عانيت منها والتي كانت سببًا في معرفة طبيبي بأني مصاب بحصوات في المرارة.

فحصوات المرارة يوجد منها نوعان من المكن أن يصاب بهما المريض بحصوات المرارة وهذه الأنواع هي:

1-حصوات الكوليسترول

هذه الحصوات تتكون من 80% من الكوليسترول الصلب، أما النسبة الباقية وهي الـ 20% الباقية تتكون من العصارة الصفراوية، والبيليروبين.

2-حصوات الصبغات

هي عكس حصوات الكوليسترول، فتكون النسبة الغالبة هي من مادة البيليروبين، والنسبة الباقية من العصارة الصفراوية في المرارة، وهذه الحصوات تكون صغيرة الحجم، لونها أسود.

يصاب بها الأشخاص المصابين بتليف الكبد، والمرضى الذين يعلنون من الاضطرابات الوراثية للدم.

أعراض الإصابة بحصوات المرارة

توجد أعراض متعددة يشعر بها من يصاب بحصوات المرارة، وتكون بمثابة تأكيدًا على إصابته بها ومن هذه الأعراض:

  • ألم شديد في النصف الأيمن العلوي من البطن، يكون ذلك من أول العلامات التي تجعلك تشك في الإصابة بحصوات المرارة.
  • الانتفاخ مع حرقان شديد في المعدة ووجودهما متلازمين مع بعضهما يكون إشارة على الإصابة بحصوات المرارة.
  • التقيؤ بكثرة والشعور بعدم الراحة بصفة مستمرة وخصوصًا بعد تناول الطعام.
  • الإصابة المستمرة باليرقان مع إصابة المريض بالحمى، ويكون ذلك من الأدلة الواضحة على وجود حصوات في المرارة.
  • في حالة المعاناة من الغثيان المستمر مع آلام شديدة مستمرة في البطن، في هذه الحالة على من يشعر بهذه الأعراض استشارة الطبيب على الفور.

اقرأ أيضًا: كيفية علاج حصوات المرارة بدون جراحة

هنا أكون قد عرضت عليكم تجربتي مع التفاح للمرارة كاملة، فقد عرضت لكم الفوائد المتعددة للتفاح والتي مكنتني من الخلاص من تجربة مؤلمة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.