بلاك بورد معهد الإدارة والرؤية المستقبلية لأنظمة الدراسة فيه

بلاك بورد معهد الإدارة، فهو أعرق المعاهد الخاصة بالتنمية الإدارية بالوطن العربي، فقد تم إنشاؤه بإصدار مرسوم ملكي في الرابع والعشرين من شهر شوال لعام 1380هـ، الموافق العاشر من أبريل لعام 1961م.

بلاك بورد معهد الإدارة

  • هو المؤسسة الأولى بشكل أكاديمي في الخليج العربي قامت بتقديم برامج عليا في القانون، ومستمر إلى الآن في تقديم برنامج دبلوم الأنظمة من الحادي والعشرين من شهر يوليو لعام 1971م.
  • قد تم تغيير إسمه لاحقًا إلى إسم دبلوم الدراسات القانونية، ولقد تم إنشاؤه في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، ولقد تولى الإدارة التنفيذية للمعهد الدكتور/ بندر بن أسعد السجان مدير الفرع الرئيسي للمعهد.
  • له الكثير من الفروع المنتشرة في أنحاء المملكة، حيث يوجد المركز الرئيسي للمعهد في مدينة الرياض، وهناك فرع آخر بالمنطقة الشرقية، ويوجد فرع في مكة المكرمة بجدة، ويوجد فرع نسائي، على بلاك بورد معهد الإدارة.
  • يخص النساء الدارسات بالمعهد حيث يوجد في مدينة الرياض بمنطقة عسير أبها، والفرع الأخير يوجد بالمنطقة الشرقية الدمام، حيث يوجد للمعهد موقع على الإنترنت يمكن من خلاله التقديم، والدراسة.

إقرأ أيضًا: بلاك بورد كلية المجتمع والبرامج التعليمية فيها وأرقامها وكيفية التواصل معها الكترونيا

الأهداف التي تم إنشاء المعهد من أجل تحقيقها

  • من الأهداف التي يصبو المعهد للحصول عليها وتحقيقها، هي الإرتقاء بالمستوى العام لمعهد الإدارة بالمملكة العربية السعودية، والعمل على رفع الإنتاجية لجميع موظفي الدولة بشكل عام.
  • حيث أن الإرتقاء بالمستوى الإنتاجي لموظفي الدولة، قد يعود على الحكومة من رفع مستوى الكفاءة لأجهزة الدولة، والعمل على رفعة شأن البلاد من خلال تقديم الإستشارات التي تؤدي إلى صلاح الإدارات العامة للدولة.
  • العمل على المساهمة في التطوير بشكل عام خاصة في مجال الإدارة العامة في مجالات الدولة المتعددة، حيث يتم عقد ندوات ومؤتمرات يتم من خلالها التعرف على أهم الطرق التي تساعد على الوصول لدور ريادي في الدولة.
  • العمل على تطوير عمليات التوثيق الإدارية، والخدمات الوثائقية، للمملكة، في إطار المساهمة في إثراء الدولة بكل ما يساعد على رفع المستوى المهني في جميع مؤسساتها، حيث تحتوي على بلاك بورد معهد الإدارة.

بداية إنشاء المعهد

  • لقد قام الملك سعود بن عبد العزيز بإنشاء هذا المعهد بإصدار المرسوم الملكي، بتاريخ العاشر من شهر أبريل لعام 1961م، حيث كانت تلك هي البداية، ولقد تم إنشاء المعهد كهيئة حكومية ذات شخصية إعتبارية.
  • مستقلة، حيث تهدف تلك المؤسسة الجديدة في الدولة لرفع كفاءة العاملين بها، وموظفيها، والعملع لى إعدادهم بشكل علمي، وعملي لكيفية تحمل المسئولية وكيفية ممارسة الصلاحيات، بشكل يرفع من القدر المطلوب للكفاءة.
  • حيث الوصول لمرحلة الإرتقاء الثقافي ورفع المستوى الإداري في المملكة إلى الحد الذي يتم من خلاله دعم القواعد الخاصة بالتنمية الإقتصادية الوطنية، والمساهمة في التنظيم الإداري للحكومات، وتفعيل بلاك بورد معهد الإدارة.
  • والمساعدة على تقديم المشورة وقت حدوث مشكلات تتعلق بالإدارة، والتي يمكن عرضها على الوزارات المختلفة للدولة، وكذلك البحوث التي تتعلق بالشئون الإدارية، حيث توثيق الروابط الثقافية في مجالات الإدارة المتعددة.
  • هناك الكثير من الوزراء، وكبار المحامين، وكبار مستشاري الدولة، أهم رجال الدولة في مختلف المجالات، تخرجوا من معهد الإدارة، حيث أن المدير العام للمعهد في الوقت الحالي هو د/ مشبب بن عايض القحطاني.

متى أنشأت الفروع الخاصة بمعهد الإدارة

إن لمعهد الإدارة العديد من الفروع المنتشرة في المملكة العربية السعودية، حيث أن فرع معهد الإدارة العامة والذي يقع في المنطقة الشرقية بمدينة الدمام، ثم إنشاؤه في عام 1393هـ.

كما يوجد فرع آخر من معهد الإدارة العامة بمنطقة مكة المكرمة، بمحافظة جدة، والذي قد تم إنشاؤه في عام 1394هـ، أما فرع معهد الإدارة العامة النسائي، والذي تم إنشاؤه في مدينة الرياض، فتم إنشاؤه في عام 1403هـ.

إقرأ أيضًا: البلاك بورد جامعة الامام ورؤية وأهداف الجامعة

نشاطات المعهد الرئيسية

يتم تقسيم أنشطة المعهد الخاص بالإدارة العامة إلى خمسة أنشطة رئيسية بحيث تكون كالأتي: تنظيم دورات تدريبية للموظفين في لتدريبهم ورفع كفاءتهم، حيث يكون ذلك قبل فترة الخدمة، وأثناء الخدمة المفعلة على بلاك بورد معهد الإدارة.

المساعدة على تقديم الإستشارات التي يستطيع المعهد تقديمها للكثير من مؤسسات الدولة المختلفة، والقيام على عمل البحوث الإدارية، والقيام على عمليات التوثيق الإداري لجميع أجهزة المملكة.

القيام بإعداد البرامج الإعدادية الفوق جامعية، والتي تتمثل في برنامج الدراسات القانونية، حيث يتم تقديمه للحاصلين على بكالوريوس الشريعة، أو الأنظمة، بشكل حصري، والمساهمة في تخريج عدد كبير من القضاة، والمحامين.

الرؤية المستقبلية لأنظمة الدراسة في معهد الإدارة

يعد الهدف الرئيسي للمعهد هو الوصول لتحقيق التنمية الإدارية داخل المملكة العربية السعودية، عن طريق القيام بتقديم الخدمات التدريبية والتي تتميز بالجودة العالية في الأداء، والتكلفة البسيطة، لجميع قطاعات الدولة.

حيث يأمل أن تصل جميع مؤسسات الدولة إلى الرقي لمستوى توقعات الأشخاص المستفيدين، من القانونيين السعوديين والذين أتقنوا القيام بالأعمال القانونية في مجال القضاء، والاستشارات القانونية، والمحاماة.

حيث يتم القيام بتلك الأعمال باتباع أسلوب الكفاءة المتزايدة، فيكون هذا من خلال برنامج الدراسات القانونية، حيث أنه يعتبر من أقدم البرامج التي يتم تدريسها بمعهد الإدارة ضمن بلاك بورد معهد الإدارة.

المدراء الذين لهم بصمة في إدارة المعهد

  • الدكتور/ عبد الرحمن بن عبد الله الشقاوي، مدير المعهد، تم تعيينه في عام 1420هـ، وكانت نهاية مدة خدمته في إدارة المعهد في عام 1434هـ، ولقد قام بالعديد من البرامج التدريبية الناجحة لطلاب المعهد.
  • الدكتور/ حمد بن إبراهيم السلوم، والذي تولى إدارة المعهد في عام 1416هـ، ولقد كانت نهاية فترة خدمته في إدارة المعهد في عام 1420، حين تولى الدكتور عبد الرحمن الإدارة أثناء تغيير بلاك بورد معهد الإدارة.
  • الدكتور/ محمد بن عبد الرحمن الطويل، والذي قام بتولي إدارة معهد الإدارة في عام 1384هـ، والذي كانت نهايته في إدارة المعهد في عام 1398هـ، وبالتالي قد تم القيام بالعديد من الإنجازات في عهده أيضًا.
  • الأستاذ/ فهد بن سعود الدغيثر، والذي قام بتولي إدارة المعهد في عام 1381هـ، والذي إنتهت مدة إدارته للمعهد في عام 1398هـ، وله العديد من الدورات التي قام بها، للإرتقاء من المستوى التعليمي للمعهد.

إقرأ أيضًا: بلاك بورد كلية الاتصالات تسجيل دخول وما هي أهدافه

المبادرات التي قام بها معهد الإدارة

  • حيث بدأت تلك المبادرة في عام 2016، والتي تهدف لتنظيم التدريب الخاص بموظفي الخدمات المدنية، والتي يمكن الوصول إليه عن طريق وضع الآليات والمعايير، والآليات الخاصة بالمراكز التي تقوم بخدمة التدريب.
  • تم البدء في البرنامج الوطني للإبتكار الحكومي، حيث بدأ في عام 2018، ويعمل على إستخدام طرق حديثة،ومبتكرة لمواجهة التحديات التي تواجهها الأجهزة الحكومية على بلاك بورد معهد الإدارة.
  • إضافة إلى العمل على تطوير الدليل التوضيحي لمفهوم الإبتكار في المجال الحكومي، والعمل على مراجعة الهياكل والأدلة التنظيمية، ولقد بدأت المبادرة بهدف تحسين كفاءة وفاعلية التنظيمات الخاصة بالوضع الراهن.
  • وهناك برنامج لحلول المشكلات الإدارية والقضايا التي تحدث في القطاع الحكومي، وتنشأ في الأجهزة الخاصة به، فهو يهتم ببحث تلك القضايا وتشخيص المشكلات الإدارية.
  • من الجدير بالذكر هو زيادة توافد أعداد الموظفين راغبي التدريب، على كيفية تعلم الوصول للأهداف التي تنشدها المملكة في النهوض بالمستوى الإداري في جميع منظماتها، عملًا بما جاء في بلاك بورد معهد الإدارة.

ختامًا الآن تستطيع المملكة العمل على تلك الأنظمة، لكي تصل لتحقيق الأهداف الخاصة بإرتقاء مستوى العمل لمنظمات العمل الإدارية على مستوى المملكة، فيتم تحسين الأداء، والكفاءة، طبقا لما جاء في بلاك بورد معهد الإدارة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.