أعراض سرطان الثدي عند المرضع

أعراض سرطان الثدي عند المرضع قد تكون مشوشة نتيجة التغيرات الهرمونية، فمن الممكن ان تظهر تكتلات في أحد الثديين لدى المرضعة وقد يثير هذا الشكوك لديها لكن ف الواقع قد تكون التهابا في الضرع او ورما في الغدد الليفية وليست بالضرورة عرضا من أعراض سرطان الثدي لدى المرضعة تعرف أكثر على علامات سرطان الثدي عند المرضعة من خلال موقع زيادة.

أعراض سرطان الثدي عند المرضع

ليس ضروريا ان تكون أيا من الآتية دلالات سرطان الثدي عند المرضعة حيث ان سرطان الثدي لدى المرضع هو الأندر حدوثا وليس شائعا ان تصاب النساء الصغيرات في السن ب سرطان الثدي وبالأخص من هن تحت الـ 40، وهذه الأعراض الشائعة لسرطان الثدي عند المرضع

  • ألام شديدة في الثدي
  • خراجات في الثدي والحلمات
  • تغير ملحوظ في ملمس ومظهره
  • تغيير واضح في لون الثدي الطبيعي اما احمرار أو سواد
  • تورم ظاهر ودفء في الثدي
  • طفح جلدي او حساسية تسبب الحكاك حول الحلمات
  • ظهور تكتلات ذات ملمس صلب وعدم قابليتها للتحرك
  • عدم بروز الحلمة اثناء الرضاعة
  • رفض الرضيع للحليب

اقرأ أيضًا: ورم الثدي الحميد

متى أزور الطبيب؟

عليك زيارة طبيبك وعرض عليه شكوكك إن كنت تعاني من هذه الأعراض لسرطان الثدي عند المرضعات

  • عدم زوال الألم خلال أسبوع او أكثر
  • ازدياد الألم بشكل ملاحظ أو عودته بعد علاجه للمرة الأولى
  • ثبات موضع الألم
  • تقشر الجلد او تساقطه عن الحلمات

دور الرضاعة الطبيعية في الحد من نسب الإصابة بسرطان الثدي

إن الرضاعة الطبيعية تسبب بعض التغيرات في الهرمونات لدى المرضع مما يقل نسبة إصابتها وظهور أعراض سرطان الثدي لدى المرضع؛ حيث ان للرضاعة الطبيعية الكثير من المنافع للمرضعة وللرضيع

فقد تحمي الرضاعة الطبيعية الرضيع من الإصابة بسرطان الدم وتحد من خطر إصابته بمرض السكر من النوع الثاني وأمراض السمنة كما تحد أيضا من خطر إصابة الأم بسرطانات المبيض والجهاز التناسلي وتحد من اخطاء الإصابة بامراض القلب او الأوعية الدموية لدى الام ومن العادي ان تظهر كتل في مراحل الرضاعة وذلك بسبب انسداد غدد اللاكتيل في الثدي المعروفة بغدة الحليب ولكن لسلامتك ان ظهرت أي أعراض أخري زوري طبيبك

عوامل خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى المرضعات  

عوامل خطر الإصابة بالمرض هي كل ما يجعل الأشخاص أقرب للإصابة من غيرهم مع العلم أن تواجد أحد العوامل أو أكثر ليس بالضرورة يعني تأكيد إصابتك بالمرض وليس كل من لديهن أعراض سرطان الثدي لدى المرضع بدت عليهن عوامل الخطر

  • تزيد احتمالية الإصابة مع ازدياد السن
  • وجود مشكلات سابقة مع الثدي مثل كبر غير عادي للثدي
  • سبق الإصابة بسرطان الثدي في أحد الثديين ف من المرجح إصابة الاخر
  • اذ كان الشخص لديه أحد الجينين BRCA2 وBRCA1و PALB-2
  • التعرض للعلاج الإشعاعي في منطقة الصدر
  • الوزن الزائد
  • البلوغ المبكر
  • انقطاع الطمث في سن متأخر
  • الانجاب بعد سن ال 30 أو عد الإنجاب
  • تعاطي الادوية التي من ضمن مكوناتها هرموني الإستروجين والبروجستيرون
  • شرب الكحوليات

اقرأ أيضًا: أسباب ألم الثدي الأيمن

علاج سرطان الثدي عند المرضعات

في حالات الإصابة بسرطان الثدي في فترة الرضاعة وهو نادر الحدوث ف إن الطبيب يقرر العلاج المناسب للحالة ف من الممكن أن يكون بالعلاج الإشعاعي أو الجراحي أو الكيماوي أو بالعلاج النظامي

قد يكون العلاج النظامي عن طريق الأقراص او الحقن الوريدية نسبة فعالية العلاج هي 90% او أكثر وقد تشعر المرضع بكتلة في الثدي وفي الغالب يتبين انها ليست سرطانية

لذلك ينصح بزيارة الطبيب المختص لمعرفة ماهية الكتلة وعلاجها بالأسلوب المناسب، ومن ظهور بعض المضاعفات في فترة العلاج مثل الوهن والتعب الشديد الغثيان والدوار المزمن وخسارة الوزن

العلاج بالجراحة

قد تجرى عملية جراحية لإزالة الثدي بالكامل او لاستئصال التكتل الورمي وقد تكون لإزالة العقد اللمفاوية.

المغزى من التدخل الجراحي هو استئصال الخلايا السرطانية او لإعادة بناء الثدي من جديد بعد استئصاله بالكامل ويعتبر التدخل الجراحي لعلاج سرطان الثدي هو حلا آمنا على المريضة ومن الممكن مواصلة الرضاعة بعد الجراحة حسب نوع الجراحة واستشيري طبيبك في مدى الأمان لكي ولرضيعك

دواعي التدخل الجراحي

في بعض الحالات يتوجب استئصال الثدي كاملا او جزئا من لإستخراج الورم حتى لا يتطور ويتفشي في أجزاء أخرى من الجسم للتخلص من أعراض سرطان الثدي عند المرضع

مضاعفات الجراحة

في بعض الأحيان تحدث مضاعفات للتدخل الجراحي مثل

  • العدوى
  • الندوب الدائمة
  • التورم المصلي
  • الوزمة اللمفية يعرف أيضا بتورم الذراع
  • شعور غريب في الثدي المبني وفضلا عن ذلك أخطار الأدوية المخدرة

اقرأ أيضًا: علاج تشقق الحلمتين عند البنات

العلاج الاشعاعي

هو من العلاجات الفعالة في الحد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي بعد الاستئصال ويوصل للثدي المصاب بطريقتين خارجي أو داخلي فإن الإشعاع الخارجي توصل الأجهزة الإشعاع للثدي من الخارج فإن عذا النوع من الإشعاع هو الأكثر انتشارا في علاج أعراض سرطان الثدي عند المرضع

إما عن الإشعاع الداخلي فهو هو يكون بعد اجراء التدخل الجراحي لإزالة الثدي المصاب ويوصل الإشعاع الى مكان الثدي المستأصل ويستمر العلاج الإشعاعي لفترة ليست بطويلة وهو يعد من العلاجات الممكن اللجوء لها في كل مراحل الإصابة ويستعمل للتقليل من علامات الناتجة عن تفشي السرطان في أجزاء من الجسم

دواعي التدخل الإشعاعي

من منافع العلاج الإشعاعي انه قادر على القضاء على الخلايا السرطانية لتقليل احتماليات عودة الإصابة من جديد ومن المعروف انه يستخدم بعد أغلب عمليات التدخل الجراحي أو ك مخفف لألم أعراض سرطان الثدي عند المرضع

من الممكن استخدام العلاج الإشعاعي موضعيا للأورام التي من غير الممكن استئصالها مثل سرطان الثدي الالتهابي، سرطان الثدي الالتهابي هو سرطان يتفشى في المجاري اللمفاوية للجلد المغطي للثدي والذي ف الغالب يعالج بالتدخل الكيميائي و يتعرض الثدي للإشعاع بشكل موضعي أما الحالات الأخرى ف يعرض الثدي للإشعاع الكامل أو الإشعاع الجزئي حسب حاجة المريضة ف بعض الحالات تحتاج الي علاج إشعاعي كامل للثدي بعد عمل الاستئصال للورم ويكون إشعاعا خارجيا، أما الإشعاع الجزئي ف هو تعرض الجزء المحيط بالمكان المستأصل منه الورم ويكون العلاج الإشعاعي الجزئي خارجي أو خارجي حسب الحالة ف إن هناك أنواع من الورم لديها احتمالية العودة من جديد ف الأورام الأكبر من 5سم لديها احتمالية العودة أكثر من الأورام الأصغر  يستعمل الإشعاع أيضا في علاج سرطان الثدي النقيلي وهو احد السرطانات التي تتكون في مكان واحد و من ثم تبدأ في الأنتشار  ويصعب علاجه ويعتبر نوعا من أنواع سرطانات الثدي المتقدم حيث انه يعرف بالمرحلة الرابعة من سرطان الثدي.

حيث تكون الخلايا السرطانية قد تفشت فيما وراء الغدد الإبطية والتي ليس لم يكتشف لها علاج ولا مراحل أخري وعادة تتطور الخلايا السرطانية لهذا النوع بعد عدة سنوات من الإصابة ب سرطان الثدي حتى الأن ولم يكتشف له علاجا بالكامل بل وقد يتفشى في أي مكان في الجسد

حيث أنه من الممكن في الدرجة الأولى ينتشر في عدة أماكن الرئة أو الغدد الليمفاوية الإقليمية أو الدماغ، الكبد والعظام وتكون العظام هي اكثرهم في الإصابة شيوعا، يكون علاج الثدي النقيلي معتمدا على نوع الورم ومكانه وقد يعالج بالجراحة أو العلاج الكيميائي أو الإشعاعي والجراحي وبعض الأحيان يكون بالعلاج البيولوجي او الهرموني وتكون أعراضه حسب مكان الإصابة

  • تكون اعراض الإصابة في العظام عادة عبارة عن آلام شديدة وسخونة وكسور في العظام والتورم الدائم للمناطق المصابة
  • وتظهر عدوى سرطان الثدي النقيلي في الدماغ على صورة ألم مستمر في الرأس والتغيرات البصرية والدوار وملحقاته من الغثيان والقيئ والتغيرات السلوكية
  • وانتشاره في الكبد يسبب الوهن والألم المزمن في البطن والغثيان وملحقاته من فقدان الشهية والقيئ وارتفاع انزيمات الكبد
  • انتشاره في الرئة يظهر على شكل سعال وألم مستمر وصعوبة في التنفس والشكل الغير مألوف للصدر في الأشعة

مضاعفات العلاج بالإشعاع

على الرغم من فعالية هذا النوع من العلاج ف له بعض المضاعفات التي قد تظهر على حاملات أعراض سرطان الثدي لدى المرضع

  • القلق واضطرابات الحالة المزاجية
  • تساقط الشعر في المناطق الموجه لها الإشعاع
  • الإجهاد الشديد
  • تغير في لون الجلد
  • تورم الذراع
  • ضعف قدرة الغدد اللبنية على الإنتاج

لكن يمكن للمرضعة استكمال الرضاعة حسب نوع الإشعاع المعرضة له ويمكن أيضا متابعة الرضاعة عن طريق الثدي السليم.

العلاج الكيميائي

العلاج الكيميائي هو أحد طرق علاج شواهد سرطان الثدي عند المرضع ويعمل العلاج بالمواد الكيميائية على تدمير الخلايا السرطانية.

يوصل العلاج الكيميائي للجسم عن طريق الحقن الوريدي أو عن طريق أقراص دواء ويستعمل العلاج الكيميائي لسرطان الثدي للحد من فرص انتشار السرطان وتسكين أعراض سرطان الثدي عند المرضع ولتحسين صحة المصابات

دواعي التدخل الكيميائي

العلاج الكيميائي لديه القدرة على القضاء على علاج الخلايا المصابة ويستخدم في بعض الحالات مثل

  • عودة الورم أو الخلايا السرطانية من جديد ف العلاج بالكيميائيات يسيطر على احتمالية انتشار الإصابة من جديد
  • يستخدم أيضا في تخفيف الألم عن الناتج عن عوارض سرطان الثدي عند المرضعات
  • يتيح استعمال العلاج الكيميائي قبل الجراحة فرصة إزالة الورم السرطاني بشكل كلي
  • الحد من فرصة انتشار السرطان في الغدد الليفية مما يسهل العملية الجراحية

مضاعفات العلاج الكيميائي

قد يكون للعلاج الكيميائي أثار جانبية ومخاطر مثل

  • فقدان شعر الجسم
  • الوهن والإعياء
  • الغثيان وملحقاته من القيئ وفقدان الشهية
  • ظهور بعض القرحات في الفم
  • تغير ظاهري ملحوظ ف البشرة والأظافر
  • ضعف المناعة نتيجة انخفاض في مستوى الكرات البيضة في الدم مما يسهل الإصابة بالأمراض
  • مشاكل في الذاكرة ووظائف الدماغ
  • تأثير المواد على انقسام الخلايا في الجسم مما يجعل توقف الرضاعة واجبا

اقرأ أيضًا: هل وجود الحليب في الثدي يسبب السرطان

العلاج الهرموني

يعد العلاج الهرموني هو أحد العلاجات المستخدمة لعلاج أعراض سرطان الثدي لدى المرضعات

ويستهدف هذا النوع من العلاج الى تقليل نسب الهرمونات المغذية للخلايا السرطانية مثل الإستروجين والبروجسترون والحد من وصولهم لتلك الخلايا ويعتبر هذا النوع من العلاج خيارا جيدا للقضاء على سرطان الثدي الحساس للهرمونين السابق ذكرهما ويعتبر علاجا فعالا من الدرجة الأولى ويعتبر بديلا للعلاج الكيميائي في بعض الحالات

دواعي التدخل الهرموني

يحد العلاج الهرموني من نسبة استقبال الخلايا السرطانية للهرمونات المغذية ويقضي على نمو السرطان وتفشيه في الجسم ولكن العلاج الهرموني يحتاج لعدة شهور ليظهر فعالية لذا يستبدل بالعلاج الكيميائي عند الاكتشاف المتأخر للإصابة فيكون السرطان قد أنتشر بالفعل

مضاعفات العلاج الهرموني لسرطان الثدي

رغم فعالية العلاج الهرموني في تقليص رقع انتشار السرطان الا ان لديه بعض الأثار الجانبية مثل

  • الشعور بالسخونة
  • إفرازات مهبلية غير معتادة
  • تهيج يسبب حكة في المهبل
  • الوهن والغثيان
  • آلام شديدة في العضلات

ليس هناك ما يثبت ان هناك تأثير سلبيا للعلاج الهرموني على الرضاعة الطبيعية

الاختبارات التشخيصية لاكتشاف سرطان الثدي

لا تقام تلك الاختبارات التشخيصية الا بعد تفريغ الاكياس اللبنية من الحليب

  • تصوير الثدي بالموجات الفوق صوتية
  • الكشف على الثدي بالأشعة السينية
  • عمل أشعة الرنين المغناطيسي MRI
  • عمل الكشف الدوري على الثدي بعد انتهاء الدورة الشهرية

اقرأ أيضًا: هل ألم اليد من أعراض سرطان الثدي

الإجراءات الوقائية من سرطان الثدي

هناك بعض الأشياء التي يجب عليك معرفتها لوقاية نفسك من الإصابة

  • الرضاعة الطبيعية تحد من نسبة اصابتك بسرطان الثدي
  • تعاطي الكحول بشكل مفرط يزيد من احتمالية اصابتك بسرطان الثدي
  • زيادة الوزن قد تزيد من مدى احتمالية إصابتك بسرطان الثدي واظبي على نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة لمدة ساعة يوميا قد تحمي من خطر الإصابة بسرطان الثدي
  • توقف عن العلاجات الهرمونية التي بعد انقطاع الطمث والعلاجات المحتوية على هورموني الإستروجين والبروجستيرون لأنها من الهرمونات المغذية للخلايا السرطانية

أعراض سرطان الثدي عند المرضع عموما من أكثر السرطانات ندرة حول العالم ولم يكن تهديدا للأطباء كبقية السرطانات وبالأخص سرطان الثدي بأنواعه كان سببا في عددا مهولا من الوفيات على مر السنين.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.