نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها

نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها يجب على كل النساء التعرف عليها، للوقوف على المصدر المسبب لهذه الظاهرة والذي قد يكون مرضيًا في بعض الحالات، تلاحظ بعض النساء نزول بعض الإفرازات البنية بعد الدورة الشهرية من المهبل، لذلك نذكر فيما يلي كل ما يتعلق بهذه الإفرازات من خلال موقع زيادة.

نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها

نزول إفرازات بنية بعد الدورة الشهرية هي ظاهرة تشعر الكثير من النساء بالقلق حيالها، وتثير الكثير من الأسئلة، ولقد تحدث في هذا الصدد بعض الأطباء المتخصصين في هذا الشأن حتى أنهم وضحوا أسبابها، وتتمثل أهم الأسباب التي أتفق عليها الأطباء فيما يلي:

أولًا: الأسباب غير المرضية

يعتقد الأطباء أنه يوجد مجموعة من الأسباب غير المرضية التي يمكن أن تتسبب في هذه الظاهرة، وأهم هذه الأسباب ما يلي:

1تغير الهرموانات

خلال فترة الدورة الشهرية تمر المرأة ببعض التغيرات الهرمونية مما قد يتسبب بنزول بعض الإفرازات البنية اللون، وهذا أمر طبيعي وليس مدعاة للقلق، مدة هذه الإفرازات الطبيعية من يومين إلى ثلاث أيام، في حال استمرت أكثر من لك ينصح بزيارة الطبيب.

2تناول الأدوية

يتسبب نزول الدم خلال فترة الدورة الشهرية بآلام شديدة وتعب حاد في جسم المرأة، مما يجعل بعض النساء تلجأ إلى تناول المسكنات لتخفيفه، حيث إن تلك الأدوية من الممكن ان تؤثر على الهرمونات بجسم المرأة فينتج عن ذلك نزول تلك الإفرازات.

3حدوث التهابات

ما ينزل من المرأة خلال فترة الدورة الشهرية هو دم فاسد، مما قد ينتج عنه حدوث التهابات بسبب البكتيريا أو التهابات فطرية وهذه تحدث نتيجة عدم تنظيف المرأة المنطقة بشكل جيد، لذلك تظهر الإفرازات، في هذه الأثناء يجب على المرأة تنظيفها جيدًا.

4سوء الحالة النفسية

من أهم العوامل التي قد تؤدي إلى نزول مثل تلك الإفرازات هي سوء الحالة النفسية للمرأة خلال فترة الحيض، ويرجع ذلك لتغير الهرمونات والآلام المصاحبة لفترة الدورة الشهرية.

5- أوقات التبويض

كما أن هناك نوع من أنواع الإفرازات تنزل ما بعد الدورة الشهرية والتي يرتبط نزولها باقتراب موعد التبويض لدى المرأة وتعتبر هذه الإفرازات مهمة للحيوانات المنوية في حالة حدوث جماع أو تخصيب، أيضا تساعد هذه الإفرازات عملية الإيلاج أثناء العلاقة الزوجية.

6انقطاع الطمث مبكرًا

نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها ومن تلك الأسباب انقطاع الطمث المبكر حيث إنه يحدث لبعض النساء وتنقطع الدورة الشهرية في سن مبكرة ما قبل الأربعين، مما يصحب الدورة في أواخرها إفرازات وهنا على المرأة استشارة الطبيب.

7نقص البروجسترون

ونقص هذا الهرمون في جسد المرأة يعني أن هناك خلل هرموني يعاني منه جسدها ولكن تعرف هذا في حالة استمرار الإفرازات البنية لمدة طويلة يعني أكثر من ثلاث أيام، كما ننصح باللجوء إلى الطبيب في تلك الحالة.

8- دم دورة قديم

عند اقتراب نهاية الدورة تلاحظ بعض النساء نزول دم بني اللون فممن الممكن أيضا ان يكون دم بقي في الرحم لفترة طويلة وتأكسد بفعل تلامسه مع الهواء، وقد يستغرق هذا الدم وقتًا أكثر لمغادرة الرحم كما أنه يصبح جافًا.

9- استخدام وسائل منع الحمل

فقد تتسبب بعض الوسائل المستخدمة لمنع الحمل لدى المرأة بحدوث تلك الإفرازات فعلى سبيل المثال:

  • اللولب الرحمي: قد يتسبب بنزول نزيف غير منتظم في خلال من ست إلى ثمان أشهر من تركيبه.
  • حبوب منع الحمل: قد تكون سببًا في نزول الإفرازات البنية في الأشهر الأولى من استخدامها وخصوصًا الحبوب التي تحتوي على هرمون البروجستيرون فقط.

كما أنه من الممكن حدوث التبقع عندما تتناول المرأة حبوب منع الحمل في وقت متأخر عن موعدها المحدد، لكن في حالة حدوث النزيف خلال استخدام وسيلة منع الحمل بثلاثة أشهر فيجب استشارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: سبب نزول إفرازات بنية بعد استخدام الدوفاستون

ثانيًا: الأسباب المرضية

كما عرفنا نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها الغير مرضية، نتطرق الآن لمعرفة الأسباب المرضية التي تعاني منها بعض النساء نذكرها في نقاط تالية:

1- تكيس المبايض

وهذه حالة مرضية تحدث في الهرمونات بحيث تؤثر على الجسم بشكل عام فترفع هرمون الذكورة، مما قد ينتج عنه خلل في انتظام الدروة الشهرية وفي بعض الأحيان عدم نزول دم الدورة نهائيًا.

وفي حالة تكيس المبايض بشكل متلازم قد تنزل إفرازات بنية بدلًا من الدورة الشهرية وأحيانا تنزل بعدها.

2الأمراض الجنسية

وهي الأمراض التي تنتقل عبر الجنس وقد تتسبب في نزول إفرازات مهبلية بشكل غير طبيعي، ومنها الإفرازات البنية، وتشتمل قائمة الأمراض المنقولة عبر ممارسة الجنس على:

  • السيلان.
  • الكلاميديا.
  • مرض يسمى التهاب الحوض وقد ينتج عن مرضي الكلاميديا والسيلان في حالة عدم علاجهما.

3- الخلل الهرموني

كما أن الاختلالات الهرمونية تتسبب في بعض الأحيان في حدوث نزيف أثناء الدورة الشهرية، مما قد يؤدي إلى نزول الإفرازات البنية، كما أنه توجد العديد من العوامل التي قد تتسبب في التغيرات الهرمونية في الجسم ومنها:

  • الأدوية التي تؤخذ للهرمونات.
  • مرض السكر.
  • أمراض الكلى والكبد.
  • مشاكل الغدة الدرقية أو الكظرية.
  • مشكلة الضغط العصبي.
  • تغيرات الوزن.

4أكياس المبايض

وهي عبارة عن أكياس تحتوي على سوائل تتواجد بداخل المبايض، وفي غالب الأحيان لا تسبب أعراضًا، لكنها في أحيان قليلة قد تسبب بعض الأعراض والتي هي إفرازات بنية بعد فترة الدورة وأيضا في أوقات مختلفة من الشهر.

اقرأ أيضًا: أسباب نزول إفرازات بنية بعد ترجيع الأجنة

علاج الإفرازات البنية بعد الدورة الشهرية 

في غالب الأحيان لا يحتاج الأمر إلى علاج لأنه وكما عرفنا من خلال نزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها انه أمر طبيعي، ولكن يجب على المرأة زيارة الطبيب في حالة ظهور أعراض أخرى مصاحبة للإفرازات البنية بما في ذلك:

  • الحمى.
  • آلام في البطن.
  • آلام مصاحبة للتبول أو أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
  • إفرازات ذات روائح كريهة.

اقرأ أيضًا: سبب نزول إفرازات بنية للبنات

الوقاية من الإفرازات البنية

بالرغم من معرفتنا بنزول إفرازات بنية بعد الدورة وأسبابها إلا أنه من الجيد معرفة طرق الوقاية منها للحد من تلك الظاهرة، وهي كالآتي:

1- تقليل تناول الأدوية

وذلك لأنها تعتبر من أبرز الأسباب التي تزيد من الاضطرابات الهرمونية في جسد المرأة، ويمكن استبدالها بالمشروبات الطبيعية التي تخفف من الألم مثل: النعناع والقرفة والينسون.

2- نظافة المهبل بشكل دوري

ويكون هذا في خلال فترة الدورة الشهرية أو بعدها بشكل دائم، مما يساعد على عدم تكون البكتيريا والفطريات بالمنطقة الحساسة والتي تصاحبها حكة.

3- الحد من التوتر

وهو من أهم الأمور التي تزيد من فرصة تقليل الإفرازات البينة، وذلك لأنها تؤثر على الهرمونات بشكل مباشر، ومن الممكن الحد منه بلعب اليوجا أو التنفس بعمق.

4- الرجوع إلى الطبيب

وذلك لتجنب أي تزايد في الحالة بصورة سلبية، يجب زيارة الطبيب وعمل الفحوصات وعدم الأمر حتى لا يتفاقم الوضع.

5- تجنب العادات الخاطئة

يجب على المرأة الابتعاد عن بعض العادات الخاطئة التي قد تضر صحة المرأة بشكل مبالغ ومن أمثلتها التدخين وتناول الأطعمة الغير صحية، وهذا من أجل الحد من فرص حدوث الالتهابات، كما ينصح الأطباء بكثرة شرب المياه.

بالرغم من أن الإفرازات البنية بعد أو أثناء الدورة الشهرية من الأمور المزعجة للمرأة إلا أنها في غالب الأحيان من الأمور الطبيعية الحدوث ولا تدعو للقلق والتوتر.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.