كيف أنظف جرح العملية القيصرية

كيف أنظف جرح العملية القيصرية بعد الولادة؟ وما هي الإجراءات التي تعجل بعملية الشفاء؟ إن الولادة القيصرية تعد من أصعب العمليات التي يمكن إجرائها؛ الأمر الذي يتطلب ضرورة الاعتناء بالجرح بعد إجراء العملية لعدم حدوث مضاعفات.

لذا من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة سنتعرف سويًا على “كيف أنظف جرح العملية القيصرية؟”، كل ذلك وأكثر ستجده خلال السطور التالية.

كيف أنظف جرح العملية القيصرية؟

كيف أنظف جرح العملية القيصرية؟

يتم شق بطن المرأة الحامل أثناء الولادة في حالة الولادة القيصرية، وهذا الجرح يتطلب اعتناء وتطهير، وذلك حتى يشفى تمامًا دون ترك أثر أو أعراض جانبية، وفيما يلي سنعرض لكم إرشادات يرجى اتباعها عند تطهير جرح الولادة القيصرية:

  • يجب أن تغطى ندبة الجرح الناتج عن العملية القيصرية تمامًا، ويتم وهذا لمدة أسبوع كامل تقريبًا، وذلك حتى نستطيع الحفاظ على الجرح نظيفًا ومغلقًا.
  • يمكن للمرأة التي أنجبت حديثًا أن تقوم بالاستحمام بشكل طبيعي جدًا بالماء والصابون، ولكن دون الاقتراب من هذه المنطقة أو فركها، وذلك في أول أسبوعين بعد الولادة.
  • يجب في وقت الاستحمام أن نستخدم المياه الدافئة والصابون لننظف تلك المنطقة، وهو ما يتم بشكل يومي، ومن الممكن أن يبتل الجرح، ولا توجد مشكلة في ذلك.
  • عند حدوث بلل للمنطقة بعد تنظيفها يجب تجفيفها بلطف أو بعملية التربيت.
  • يجب الحفاظ على هذه المنطقة نظيفة وجافة باستمرار.
  • يمكن للأطباء أن يستخدموا شريط لاصق على الجرح؛ فيجب ألا تحاولي إزالتها أو نزعها، ودعيها حتى تسقط من تلقاء نفسها.
  • لا يجب غمر أو تغطية الجرح في حمام سباحة أو حوض استحمام في أيام الولادة الأولى، وذلك للحفاظ على جرح عملة الولادة القيصرية جافًا.
  • يمكن أن تحدث أعراض لهذا الجرح، وهي انتفاخ هذا الجرح وتورمه، وأيضًا تصبح المنطقة التي تحيط به وردية اللون.
  • يجب التحدث مع الطبيب في إذا كان يفضل دهن الجرح بمضاد حيوي فوق موضع الجرح، أم أنه لا يفضل ذلك الأمر، ويفضل أن يترك الجرح مكشوف عليك استشارته قبل أي خطوة لأن طبيعة جسدك قد لا يناسبها الدهن الموضعي.
  • الذهاب للطبيب ليزيل غرز العملية وإغلاق الجرح؛ فهذه الغرز تكون غير ذائبة يجب على الطبيب إزالتها بنفسه، وذلك بعد الأسبوع الأول من الولادة، وبقائها مدة أكبر من أسبوع من الممكن أن تؤدي لظهور مضاعفات على سبيل المثال الندوب المخططة.

اقرأ أيضًا: طريقة تطهير جرح العملية القيصرية

إجراءات تسرع من علاج جرح العملية القيصرية

هنالك بعض النصائح الأخرى يمكنك اتباعها لتسريع عملية الشفاء والتعافي ومن هذه النصائح ما يأتي:

  • لا بد من الحصول على وقت كافي من الراحة؛ لأنها أمر مهم وضروري جدًا، ويمكن عمل ذلك من خلال الحفاظ على احتياجات الأم بالقرب منها باستمرار، وذلك حتى إذا احتجتها تجدها بسهولة ودون تعب.
  • الحصول على قسط كافي من النوم لراحتها، وعليها أيضًا أن تقوم بتعديل مواعيد نومها لتتلاءم مع مواعيد نوم رضيعها.
  • الابتعاد عن التدخين في تلك الفترة، ومن الأفضل الإقلاع عنه تمامًا، وهذا لأنه يؤثر على شفاء الجروح وسرعة التئامها، ويحدث ذلك بسبب أن التدخين يمكن أن يؤثر على نمو الأنسجة وإصلاحها، وأيضًا التدخين يعرض الجرح للالتهاب بعد العملية بصورة أكبر من التي تحدث مع المرأة التي لا تدخن.
  • الابتعاد عن ممارسة العلاقة الجنسية بين الزوجين بعد العملية القيصرية، وهو ضروري حتى نقلل من فرص واحتمالات التهاب الجرح، وذلك في خلال أول 6 أسابيع فقط.
  • يجب عند العطس أو السعال أو الضحك تدعيم منطقة البطن والمعدة، وذلك حتى لا يؤدي للإحساس الألم في تلك المنطقة.
  • المرأة التي تلد قيصريًا تشعر بآلام شديدة بعد الحمل، لذلك يجب عليها الحصول على كافة الوسائل التي تخفف من الألم، ومن هذه الوسائل ارتداء ملابس ثقيلة لتدفئتها، وعمل كمادات مياه دافئة.
  • الحصول على مسكنات تحت استشارة الطبيب، مثل الأسيتامينوفين أو الآيبوبروفين، كل ذلك بغرض تخفيف الألم فقط لكنه لا يساعد على الشفاء.
  • يجب عليكِ ارتداء ملابس واسعة وفضفاضة، وذلك لمساعدة الجرح على أن التهوية الجيدة.

إلى جانب أن تكون ملابس قطنية ذات خصر مرتفع لتوفر دعم لمنطقة البطن الموجود بها الجرح، وكذلك تقلل من الألآم تحديدًا في الست أسابيع الأولى من الولادة.

اقرأ أيضًا: جرح العمليه القيصريه ملتهب ما هو علاجه ؟

الأنشطة الرياضية والبدنية التي تساعد على عملية الشفاء

إن النشاط البدني والرياضي يؤثر بشكل مباشر على عملية التئام الجرح، وهنالك العديد من الحركات التي من الممكن عملها لتسهل الأمر، وهي تعد من ضمن إجابة سؤال كيف أنظف جرح العملية القيصرية، ومنها:

  • إن الحركة المستمرة جيدة جدًا لكِ عزيزتي المرأة الحامل، ولكن مع التجنب والابتعاد عن الانحناء أثناء الحركة أو العمل حركات قوية ومفاجئة، لآنه من الممكن أن يؤثر على الجرح ويضره.
  • تساعد ممارسة الرياضة على زيادة تدفق وسريان الدم؛ مما يزيد من سرعة الشفاء، وتقليل الفرص الممكنة للإصابة بالتخثر الوريدي العميق أو ما يسمى بجلطة القدم، والتي تزداد نسبة الإصابة بها خاصة بعد الولادة، لذلك يجب أن تتحرك المرأة خلال أو 24 ساعة لتقلل من هذه الفرص.
  • من الضروري جدًا استشارة الطبيب قبل أن تستأنفي أي تمارين رياضية أو ممارسة الرياضة بشكل عام، وذلك حتى لا يتأثر الجرح مرة أخرى بعد الالتئام.
  • عدم حمل أوزان ثقيلة حجمها يتجاوز حجم الطفل.

هنالك بعض الأنشطة التي من الممكن أن تقوم بها لتقلل من ألم الغازات وتحسن من حركة أمعائها، ومن هذه الأنشطة ما يلي:

  • تمارين التمدد تتم بهذه الطريقة وهي الوقوف أمام الحائط ورفع الأيدي لأعلى جيدًا، ويثبت الجسم على هذه الحركة لمدة خمس ثواني، وذلك لمساعدة زيادة المرونة في هذه المنطقة.
  • القيام بتمارين تدوير الأكتاف والتي تتم من خلال الجلوس أو الوقوف، ثم تحريك الأكتاف في كافة الاتجاهات حوالي 20 مرة، وهي ضرورية لتقليل التصلب.
  • تمارين التنفس العميق التي تساعد على منع حدوث احتقان في الرئة، والذي يكون نتيجة للجلوس فترة كبيرة في السرير للراحة.

طرق التقليل من ندب العملية القيصرية

بعد أن أوضحنا إجابة سؤال كيف أنظف جرح العملية القيصرية، يجب أيضًا توضيح أن أي خلل في عملية التنظيف أو إتباع تعليمات خاطئة يمكن أن تؤدي إلى ترك وظهور ندب وآثار للجرح.

هذه الندب طولها حوالي 10إلى 20 سم متر بشكل أفقي، وفي حالات قليلة قد تكون الندوب بشكل طولي، هذه الندب موجودة أسفل سرة البطن وهي تكون ظاهرة جدًا خاصة في الفترة الأولى من الولادة ويميل لونها للأحمر، وبعد حوالي أسبوعين من الولادة تبدأ في الاختفاء والتلاشي.

هذه الندوب قد تترك أثر أبيض أو بني حسب لون البشرة، ويمكن تقليل هذه الآثار ببعض الإجراءات مثل:

  • استخدام المركبات التجميلية التي تحتوي على مادة السيليكون، والتي تساعد على تقليل آثار الندوب، وهي تباع في الصيدليات، ومن الضروري للغاية قبل استخدامها أن نستشير الطبيب، وهذه المركبات موجودة في صورة جل أو كريم أو شرائح.
  • ابتعاد الندب عن التعرض للشمس لمدة طويلة جدًا تتجاوز السنة، وفي حال تم التعرض للشمس يجب استخدام كريمات واقية من الشمس، ويتم ذلك حتى نقلل من الآثار التي تتسبب الشمس في طهورها.

اقرأ أيضًا: متى يلتئم جرح العملية القيصرية

بذلك نكون قد أوضحنا لكم إجابة سؤال “كيف أنظف جرح العملية القيصرية؟”، بالإضافة إلى عدد من الإرشادات التي يجب مراعاتها بعد العملية، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.