تحليل نسبة الكالسيوم في الدم

تحليل نسبة الكالسيوم في الدم من الفحوصات الهامة، حيث يعتبر الكالسيوم واحد من المعادن الهامة التي يلزم تواجدها داخل الجسم بنسبة كافية، حتى يتم إتمام عدد كبير من المهام الحيوية والتي من بينها: تشكيل العظام وتقوية الأسنان، على أن يتم قياس نسبة الكالسيوم في الدم للمساهمة في معرفة المشكلات الصحية الناتجة عن نقص الكالسيوم التي منها: الغدد الدرقية، مشكلات الكلى والعظام، وإليكم فيما يلي عبر موقع زيادة كل ما يتعلق بـ تحليل نسبة الكالسيوم في الدم.

اقرأ أيضًا: هل نقص الكالسيوم يسبب طقطقة المفاصل

تحليل نسبة الكالسيوم في الدم

تحليل نسبة الكالسيوم في الدم

يعد تحليل نسبة الكالسيوم في الدم من الفحوصات التي تلزم عند وجود شك في اضطرابات الكالسيوم، الذي يسبب خلل في مهام الجسم، ولا يلزم أي إجراءات سابقة للفحص، أما عن كيفية عمل التحليل فإنها تكون كالتالي:

  1. وضع شريط مطاطي حول الذراع العلوي للضغط، مع تطهير المكان الذي يتم سحب الدم منه.
  2. إدخال الإبرة في الوريد حتى يتم سحب الدم، وذلك في منطقة الكوع أو خلف اليد.
  3. إزالة الشريط لإعادة سريان الدم في الجسم.
  4. جمع كميات بسيطة من الدم داخل أنبوب من الزجاج له حجم صغير.
  5. بعد جمع الدم يتم إزالة الإبرة، وتغطية منطقة السحب لإيقاف النزيف.
  6. يتم السحب خلال خمسة دقائق، مما ينتج عنه شعور بالغزة البسطة في الذراع.

الأوقات اللازمة لعمل تحليل الكالسيوم

يلزم عمل تحليل نسبة الكالسيوم في الدم في عدة حالات محددة، ومن بين هذه الحالات ما يأتي:

  • عند وجود إعاقة معينة لدى الشخص لمعاينة الكالسيوم.
  • الشك في حدوث التهاب في البنكرياس أو أحد مشكلات العظام.
  • الإمساك الشديد أو الاضطرابات المعدية.
  • التقيؤ وعدم الرغبة في الأكل.
  • الغثيان والإحساس بألم داخل المعدة.
  • الإرهاق والإجهاد الكبير، والإحساس بالعطش الشديد.
  • ظهور العلامات الدالة على قلة الكالسيوم في الدم والتي منها: التعرض لنوبات وتنميل في كل من القدمين واليدين، اضطراب نبضات القلب، وحدوث التشنجات.

اقرأ أيضًا: أسرع طريقة لزيادة الكالسيوم

الأشخاص الأكثر عرضة لاضطراب نسبة الكالسيوم

هناك بعض الأمراض التي تزيد من اضطراب نسبة الكالسيوم في الدم عند وجودها لدى الأشخاص، ومن بين هذه الأمراض ما يأتي:

  • مشكلات الأعصاب وزيادة النشاط في مهام الغدة الدرقية.
  • مشكلات العظام والتي منها الهشاشة.
  • تورم الثدي وبعض الأجزاء الأخرى.
  • وجود التهاب في البنكرياس أو مشكلات الكبد والكلى.
  • صعوبة امتصاص الأطعمة داخل الأمعاء.
  • تكون الغدد داخل الرقبة، وبالتالي اضطراب الكالسيوم.
  • استمرار إجراء الفحوصات في القلب.

أنواع الكالسيوم في الدم

يصنف الكالسيوم داخل الدم إلى نوعين مختلفين ولكل منهم وظيفة محددة، ويتمثل هذان النوعان فيما يأتي:

  • الأيوني أو الحر الذي لا يرتبط بأي جزء ويظهر في صورة أيونات فعالة في المساهمة في أداء بعض المهام، حيث أنه يسهل حركته عبر الأغشية.
  • الكالسيوم المصحوب بالبروتينات والذي يكون مرتبط بالدم ويعرف بالكالسيوم الغير فعال.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تحليل المعادن

النسبة الطبيعية للكالسيوم في الدم

تحليل نسبة الكالسيوم في الدم

تتغير النسبة الخاصة بـ الكالسيوم في الدم باختلاف الفئة العمرية، ومكان إجراء التحليل، على أن تكون كالتالي:

  • النسبة عند البالغين تكون من 8.5 حتى 10.3 ملليمول/ لتر.
  • الكالسيوم المتأين للبالغين يكون من 4.4 حتى 5.4 ملليمول/ لتر.
  • أما في حالة الرضع الأصغر من عشرة أيام تكون النسبة من 7.6 حتى 10.4 مللجم/ ديسيلتر، أو من 1.9 حتى 2.6 ملليمول/ لتر.
  • الرضع الأكبر من عشرة أيام حتى عامين يكون لديهم من 9 حتى 10.6 ملليجم/ ديسيلتر، أو من 2.3 حتى 2.65 ملليمول/ لتر.
  • الصغار من 8.8 حتى 10.8 ملليجم/ ديسيلتر، أو من 2.2 حتى 2.7 ملليمول/ لتر.
  • البالغون من 18 عام حتى 59 عام يكون لديهم نسبة من 9 حتى 10.5 مللجم/ ديسيلتر، أو من 2.25 حتى 2.62 ملليمول/ لتر.
  • أما في حالة الأكبر من 59 عام تكون لهم نسبة من 8.6 حتى 10.3 ملليجم/ ديسيلتر، وتنخفض في بعض الحالات.

النتائج الغير طبيعية للكالسيوم في الدم

يحدث ارتفاع في نسبة الكالسيوم في بعض الأوقات، وذلك يكون ناتج عن خلل أو مشكلة صحية مثل:

  • التعرض لداء الساركويد.
  • أحد المشكلات الرئوية الناجمة عن البكتيريا مثل السل.
  • الإصابة التورم السرطاني أو الساركويد.
  • الحصول على نسبة كبيرة من فيتامين د في الغذاء.
  • إجراء جراحة زرع كلى.
  • أخذ أدوية للضغط ومدرات للبول.
  • دخول فيروس نقص المناعة إلى الجسم.
  • الاستلقاء على الفراش وقت طويل.

اقرأ أيضًا: تحليل الدم الشامل ماذا يكشف ؟

وفي الختام فإن الكالسيوم من المعادن اللازم المحافظة على نسبتها في الجسم، وقد ذكرنا لكم كيفية إجراء تحليل نسبة الكالسيوم في الدم، كما ذكرنا الوقت اللازم له والأمراض التي تزيد من التعرض لاضطراب الكالسيوم، مع تحديد النسب الطبيعية للكالسيوم لدى جميع الأشخاص.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.