هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا

هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا ذلك السؤال أحد الأسئلة التي تتردد لدى كل شخص مصاب بمشاكل في الغدة الدرقية، خاصة وأن الغدة الدرقية هي الغدة المسئولة عن عمل الكثير من الهرمونات في الجسم، أي خلل فيها يؤثر على هرمونات الجسم، لهذا سوف نتعرف اليوم من خلال موقع زيادة على بعض المعلومات عنها وطريقة علاجها.

اقرأ أيضًا: أعراض اضطرابات الغدة الدرقية عند النساء

هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا

هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا

لكل من يسأل عن هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا تكون الإجابة بالطبع يمكن علاج مشاكل الغدة الدرقية وذلك من خلال اتباع خطة علاجية كما يلي:

  • يستهدف علاج الغدة الدرقية تناول دواء التروكسين الذي يعتبر بديل للهرمونات التي لا تنتجها الغدة الدرقية.
  • يتم تناول الالتروكسين الصناعي الذي يحتوي على مادة الثيروكسين التي يقوم الجسم بإنتاجها بشكل طبيعي وتتم مراجعة تأثير الدواء لمتابعة وصول القيم الطبيعية للهرمونات في الجسم.
  • تختلف استجابة كل جسم للعلاج من حالة إلى أخرى، لكن في الغالب لا يستغرق العلاج أكثر من بضعة أسابيع.
  • يشعر المريض في أثناء خطة العلاج بزيادة معدل ضربات القلب ويقل جفاف الجلد وذلك بسبب عودة الغدة الدرقية إلى حجمها الطبيعي.
  • بعض المرضى قد تكون استجابتهم للعلاج في فترة أطول تصل إلى 6 أشهر أو أكثر.

اقرأ أيضًا: سعر تحليل الغدة الدرقية

عواقب عدم علاج الغدة الدرقية

ينبغي على مريض قصور الغدة الدرقية المتابعة مع الطبيب المتخصص للبدء في مرحلة العلاج، لأنه في حالة عدم العلاج وتجاهل المرض قد يعاني المريض من المشاكل الآتية:

  • الإصابة بالتشنجات.
  • الانخفاض الحاد في درجات الحرارة في الجسم.
  • فقدان الوعي في بعض الحالات.
  • لكن في حالة تلقي العلاج المناسب سوف تحمي نفسك من ظهور كل هذه الأعراض.

أهمية الغدة الدرقية

تعد الغدة الدرقية جزء من الجهاز الصماوي في الجسم، والتي تفرز عدد مختلف من الهرمونات من خلال مجرى الدم وتتمثل أهمية هذه الغدة في الآتي:

  • زيادة معدل ضربات القلب وتحسين عملية التنفس.
  • تحفز عملية الأيض.
  • تحسن من عمل العضلات.
  • تزيد حركة الجهاز الهضمي.
  • تحسن القدرة على التفكير والتركيز.

عندما يقل إفراز هذه الغدد في الجسم تقل مستوى الهرمونات التي ترسل الإشارات العصبية إلى خلايا الدماغ والتي تسمى الغدة النخامية والذي يقوم بإفراز هرمون TSH الذي يحفز الغدة الدرقية ويجعلها تزيد في إنتاج الهرمونات.

اقرأ أيضًا: العلاقة بين فرط نشاط الغدة الدرقية وزيادة الوزن

أسباب قصور الغدة الدرقية

تحدث مشاكل في الغدة الدرقية في أغلب الأحوال بسبب وجود مشاكل في الغدة النخامية أو مشاكل في الدماغ، وتتمثل أكثر الأسباب شيوعًا لقصور الغدة الدرقية في الآتي:

1- التهابات الدرقية الليمفاوية المزمن

وهو عبارة عن حالة مرضية ينتج فيها الجسم بعض الأجسام المضادة التي تقوم بمهاجمة الغدة الدرقية، تسمى هذه الحالة التي ينتج فيها الجسم أجسام مضادة (مناعة ذاتية).

2- الأسباب الوراثية

الأشخاص المصابة بالتهابات الغدة الدرقية اللمفاوية هم أكثر الفئات عرضة للإصابة بهذا النوع من الأمراض، وهذا الميل الوراثي يؤدي إلى ظهور أمراض نقص المناعة الذاتية ويصيب هذا المرض جميع أفراد الأسرة الآخرين.

3- التهابات الغدة الدرقية

قد يكون السبب في التهابات الغدة الدرقية هو التضخم الذي يظهر في بعض الكتل في الرقبة ويتطلب ذلك إلى إجراء بعض الفحوصات الطبية عن طريق الدم، حيث توضح فحوصات الدم نسبة هرمون T3 وt4 ومستوى مرتفع من هرمون TSH والأجسام المضادة للغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: كم يستغرق علاج نشاط الغدة الدرقية

أعراض قصور الغدة الدرقية

هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا

الأشخاص المصابين بمشاكل في الغدة الدرقية يظهر عليهم بعض الأعراض التي تشير إلى وجود قصور في الغدة الدرقية وقد تختلف أعراض قصور الغدة الدرقية من شخص لآخر هذه الأعراض هي:

  • الإصابة بضعف الذاكرة وعدم القدرة على التركيز الجيد.
  • جفاف الجلد وانتفاخ المنطقة المحيطة بالعينين.
  • انخفاض معدل نبضات القلب.
  • الشعور بالتعب والإعياء على الرغم من عدم بذل أي مجهود.
  • عدم القدرة على تحمل الطقس البارد.
  • الزيادة الكبيرة في الوزن.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • الشعور بالنعاس والرغبة في النوم.
  • الحيض الغير منتظم عند السيدات.
  • الإمساك أو الإسهال.
  • جفاف الجلد.
  • ضعف الذاكرة.
  • تقلص العضلات.
  • بحة الصوت.
  • تورم الوجه.

عوامل الخطر للإصابة بالغدة الدرقية

تتمثل عوامل الخطر التي قد تؤدي إلى زيادة فرصة الإصابة بالغدة الدرقية في الآتي:

  • نسبة الإصابة بهذه المشكلة لدى النساء تكون أكثر من الرجال بمعدل من 3 إلى 8 مرات.
  • في الغالب ما تظهر تلك الأعراض لدى البالغين الذين تجاوز عمر 50 عام.
  • قد يكون هناك أسباب وراثية تؤدي إلى ظهور المرض لدى بعض الفئات دون الأخرى.
  • يصاب بهذه المشكلة الأشخاص المصابة بأمراض نقص المناعة الذاتية.
  • كذلك يصاب بهذه المشكلة من يتناول بعض الأنواع من الأدوية التي تؤدي إلى قصور الغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: علاج خمول الغدة الدرقية بالاعشاب جابر القحطاني

علاج قصور الغدة الدرقية بالغذاء

يتم علاج قصور الغدة الدرقية بالغذاء وذلك من خلال الآتي:

  • اتباع نمط غذائي خالي من السكر، لأن السكريات والكربوهيدرات تؤدي إلى التهابات الجسم وتؤدي إلى تفاقم الحالة.
  • نقص كمية فيتامين ب 12 يؤدي إلى الشعور بالتعب والإرهاق، لهذا يمكن علاج هذه المشكلة من خلال تناول المكملات الغذائية أو الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب.
  • تناول زيت بذر الكتان لأنه يحتوي على أحماض الأوميجا 3 الدهنية التي تنظم عمل الغدة الدرقية.
  • كما يحتوي زيت جوز الهند على مجموعة من الأحماض الدهنية التي يسهل تكسرها في الجسم وتحسن من عملية التمثيل الغذائي وتساعد في الحفاظ على درجة حرارة الجسم.
  • يحتوي زيت الزنجبيل على العديد من المعادن مثل المغنيسيوم، البوتاسيوم، البوليفينول وغيرها من العناصر التي تعالج التهابات الغدة الدرقية.

كم يستغرق علاج خمول الغدة الدرقية

بعد الإجابة على هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا فإن البعض يسأل عن فترة علاج خمول الغدة الدرقية، وهي كالتالي:

  • نود أن نشير إلى العلاج قد يستمر لفترة تمتد من بضعة أسابيع إلى 6 أشهر لكي يشعر المريض بالتحسن الكامل.
  • العلاج يكون من خلال تناول الهرمون اليومي الذي يشبه هرمون الغدة الدرقية وذلك لسرعة العلاج، لأن عدم الانتظام في تناول الدواء في مواعيده قد يؤخر من تأثير العلاج.
  • كما يخضع المريض لإجراء فحوصات الدم كما يطلب الطبيب وذلك لمتابعة مستوى الهرمونات في الجسم والتأكد من عود نشاط الغدة الدرقية لشكله الطبيعي.

اقرأ أيضًا: أعراض الغدة الدرقية القصور أو النشاط

بهذا نكون أجبنا لكم عن سؤال هل يمكن علاج قصور الغدة الدرقية نهائيا وتعرفنا على الطرق التي يمكن بها علاج الغدة الدرقية بالأغذية، ولكن في حالة ظهور أي من الأعراض التي تشير إلى وجود قصور في الغدة الدرقية، يجب المتابعة مع الطبيب المتخصص للبدء في مرحلة العلاج.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.