هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى؟

هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى؟ وما هي شروطها؟ ومخاطرها؟ والفحوصات المطلوبة قبلها؟ وغيرها من النقاط الهامة التي نقدمها عبر موقع زيادة، حيث أنه في الحقيقة للتبرع بكليتك يجب أن تكون بصحة بدنية وعقلية جيدة، وكقاعدة عامة يجب أن يكون عمرك 18 عامًا أو أكثر.

علاوة على ذلك يجب أن تتمتع بوظيفة الكلى الطبيعية، وهناك بعض الحالات الطبية التي قد تمنعك من أن تكون متبرعًا، وتشمل هذه الإصابة بارتفاع ضغط الدم غير المنضبط أو مرض السكري وغيره، لذا في هذا المقال سوف نجيب على تساؤل هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى بالتفصيل؟.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: موانع التبرع بالدم للعديد من الحالات المختلفة

هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى؟

هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى

من خلال مقال اليوم سوف نجيب على تساؤل هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى في الفقرات التالية:

  • من المهم معرفة أنه للإجابة على تساؤل هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى، نجد أنه لابد أن يكون الشخص أقلع عن التدخين بحد أدنى ثلاثة أشهلا، لذلك من الأفضل أن يكون المتبرع لا يدخن.
  • في الحقيقة أن سبب الإجابة بالرفض على هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى، هو أنه التدخين بالطبع يؤثر بالسلب على الصحة الجسدية للمتبرع وبالتالي سوف تؤثر بالسلب عليه كليته.
  • يعتبر التدخين خطرًا على المتبرع، نظرًا لأن التدخين يضر بالرئتين فقد يعرض المتبرع لخطر الإصابة بالالتهاب الرئوي بعد الجراحة، يجب أن يكون المتبرعون صادقين مع مركز الزرع بشأن عادات التدخين لضمان نجاح التبرع والزرع.
  • مراكز زراعة الأعضاء المختلفة لديها سياسات مختلفة فيما يتعلق بالتبرع بالتدخين، قد يُطلب من المتبرعين الأحياء الإقلاع عن التدخين قبل التبرع، وإذا كان الشخص مدخنًا شرهًا فقد يُطلب منه رؤية طبيب رئوي للتحقق من التنفس.

مخاطر التبرع بالكلى

يجب على الأشخاص الذين يفكرون في أن يصبحوا متبرعين بالكلى أن يوازنوا بعناية المخاطر والفوائد المحتملة للتبرع بكلية، من خلال جولتنا مع مقال اليوم هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى نجد أن هناك العديد من المخاطر التي تصاحب تلك العملية ومنها:

  • الشعور بالألم.
  • العدوى (مثل الالتهاب الرئوي).
  • جلطة دموية.
  • الوفاة (معدل الوفيات على مستوى العالم للمتبرعين بالكلى الأحياء هو 0.03٪ إلى 0.06٪).
  • التحويل لفتح استئصال الكلية.
  • الحاجة إلى إعادة العملية (على سبيل المثال: النزيف).
  • إعادة الإدخال إلى المستشفى.
  • فتق.
  • انسداد معوي.
  • تورم الخصية وعدم الراحة (هذا يحدث في حالة المتبرعين الذكور).
  • مرض السكري.
  • فيروس نقص المناعة البشرية.
  • التهاب الكبد أو الالتهابات الحادة.
  • ضغط دم مرتفع.
  • الإصابة بالبدانة.
  • انخفاض طبيعي في وظائف الكلى مع التقدم في السن.
  • زيادة كمية البروتين المسكوب في البول.
  • تلف العصب.
  • المخاطر النفسية والاجتماعية والاقتصادية والعاطفية.

شروط التبرع بالكلى

أثناء حديثنا مع مقال اليوم هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى، نجد أنه هناك العديد من الشروط الواجب توافرها في الخص المتبرع بالكلى ومنها التالي:

  • أن يكون عمرك فوق 18 عامًا.
  • أن يكون على استعداد للالتزام بعملية التقييم المسبق للتبرع والجراحة وعبء التعافي.
  • أن يكون في حالة صحية ونفسية جيدة.
  • لديك فصيلة دم متوافقة.
  • لديك وظائف الكلى الطبيعية.

نصائح قبل التبرع بالكلى

من خلال حديثنا مع مقال اليوم هل يستطيع هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى، نجد أنه هناك العديد من الأمور التي لابد من معرفتها عند التبرع بالكلى ومنها التالي:

  • في الواقع أنه التبرع بالكلى هو الخيار الأفضل للأشخاص الذين يحتاجون إلى كلية جديدة، حيث أنه لا يرغب العديد من المتبرعين الأحياء في انتظار أحبائهم لأشهر أو حتى سنوات للحصول على كلية.
  • نجح جراحو زراعة الأعضاء في إجراء عمليات جراحية للتبرع بالكلى الحية منذ الخمسينيات من القرن الماضي، في الواقع يعتبر التبرع بالكلى أكثر أشكال التبرع بالأعضاء الحية شيوعًا.
  • إذا كنت تتمتع بصحة جيدة فإن التبرع بكليتك لن يزيد من احتمالية إصابتك بالمرض أو التعرض لمشاكل صحية كبيرة، مثل أي عملية جراحية فإن الإجراء ينطوي على بعض المخاطر، لكن بشكل عام يعتبر التبرع بالكلى الحية آمنًا بشكل كبير.
  • في معظم الحالات لن يؤدي التبرع بالكلى إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض الكلى أو السكري أو أي مشاكل صحية أخرى.
  • ليس عليك أن تكون قريبًا من شخص للتبرع بكلية له، حيث أنه في الواقع واحد من كل أربعة متبرعين أحياء لا يرتبطون بيولوجيًا بالمتلقي (الشخص الذي يتلقى عضوًا متبرعًا به).
  • صحيح أن أفراد الأسرة لديهم فرصة أكبر في أن يكونوا متطابقين بشكل جيد، لكن عمليات زرع المتبرعين الأحياء أكثر نجاحًا مقارنة بالكلى من المتبرعين المتوفين لأن هذه الكلى تأتي من متبرعين أحياء.
  • لا تحتاج إلى كليتيك للبقاء بصحة جيدة، حيث أنه قد يفاجئك معرفة أن جسمك لا يحتاج إلى كليتين لأداء الوظائف الهامة مثل إزالة النفايات وتنظيم عملية التمثيل الغذائي، لكن بعد التبرع ستعمل كليتك المتبقية على عمل الكليتين.
  • يجب أن يكون دمك ونوع أنسجتك متوافقين مع نوع المستلم، حيث أنه إلى جانب كونه يتمتع بصحة جيدة يجب أن يكون لدى المتبرعين الأحياء أنواع دم وأنسجة متوافقة مع متلقي الكلى، سيجري فريق الزرع اختبارات لمعرفة ما إذا كان دمك وأنسجتك متوافقة (متطابقة صحية) مع متلقي الكلى.

أهم الفحوصات التي تتم قبل عملية التبرع بالكلى

ستخضع لاختبارات وفحوصات وتقييمات للتأكد من أنك تطابق جيداً، حيث أنه سيقوم فريق الزرع بإجراء فحوصات نفسية واجتماعية وطبية للمساعدة في ضمان الحفاظ على صحتك بعد التبرع، تتضمن بعض الاختبارات التي ستجريها ما يلي:

  • تحاليل الدم.
  • اختبارات البول.
  • اختبار الأجسام المضادة.
  • الأشعة السينية.
  • فحوصات السرطان.

يمكنك التعرف على المزيد عبر: شروط التبرع بالكلى وأنواع التبرع و مزايا التبرع بكلية من متبرع حي

أمور يجب معرفتها قبل التبرع بالكلى

فيما يلي بعض الأشياء التي يجب معرفتها قبل التبرع بكلية:

  • إذا قررت التبرع فسيقوم مستشفى الزرع بتعيين محامٍ لك سيناقش ما يحدث عادةً قبل الجراحة وأثنائها وبعدها والإجابة على جميع أسئلتك.
  • قد تتعرض النساء اللاتي يتبرعن بكليتهن ثم يصبحن حوامل بمضاعفات أكثر أثناء الحمل.
  • عند العيش بكلية واحدة ستخضع لفحوصات سنوية للتأكد من أنها تعمل بشكل جيد، ستحتاج أيضًا إلى فحص ضغط الدم كل عام لأنه يميل إلى الارتفاع قليلاً بعد التبرع بالكلى.
  • من الشائع أن تكون لديك مشاعر قوية مختلطة بعد التبرع بالكلى، حيث أنه الحصول على الدعم بعد التبرع بالأعضاء مهم، اتصل بمركز الزراعة الخاص بك للحصول على الموارد أو ابحث عن متخصص في الصحة العقلية يمكنه المساعدة.
  • لا يحدث ذلك كثيرًا ولكن إذا تبرعت بكليتك وفشلت كليتك المتبقية، فسيتم منحك أولوية عالية في قائمة انتظار الزرع للتبرع بالكلى.

ماذا يحدث أثناء جراحة التبرع بالكلى؟

ماذا يحدث أثناء جراحة التبرع بالكلى؟

من خلال حديثنا مع مقال اليوم هل يستطيع هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى؟، نجد أنه هناك العديد من الأمور التي لابد أن يتوقعها الشخص عند عملية التبرع بالكلى ومنها التالي:

تُجرى جراحة التبرع بالكلى تحت التخدير العام وتستغرق عادةً حوالي 2 إلى 3 ساعات، حيث أنه أثناء العملية يقوم الطبيب المختص بمراقبة المعدل الطبيعي لضربات القلب وضغط الدم سواء كان مرتفع أم منخفض ومستوى الأكسجين في الدم.

كما يمكنك ان تقرأ من هنا عن: اعراض الفشل الكلوي المزمن وما هي أسبابه وطرق تشخيصه

ما هي مدة عمل الكلية المزروعة؟

في المتوسط تدوم الكلية المأخوذة من متبرع حي حوالي 15 إلى 20 عامًا، وبعضها يستمر لفترة أطول، علاوة على ذلك لابد من معرفة أنه قد يستمر الأمر مع الآخرون مدة أقل.

في نهاية مقال هل يستطيع المدخن التبرع بالكلى، نرجو أن يكون المقال حاز إعجابكم ونرجو أن نكون أجبنا على جميع الأسئلة المتعلقة بهذا الموضوع، لا تنسوا أن تقوموا بمشاركة المقال.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.