أجزاء محرك السيارة

أجزاء محرك السيارة هي أجزاء في غاية الدقة وتعد الأجزاء المسئولة عن عمليات المحرك كلها، وبالتالي فهي الأساس الخاص بالمحرك الذي يعمل على تشغيل السيارة بشكل عام، أي أنه قلب السيارة ومن دون محركات لا سيارات.

المحرك هو المفتاح لجميع وظائف السيارة من حيث إرسال الإشارات التي تستقبلها لوحة القيادة من أجل إتاحة التحكم لك بشكل خاص، وسنعرض لكم جميع أجزاء محرك السيارة بالتفاصيل من خلال موقع زيادة.

أجزاء محرك السيارة

يحتوي محرك السيارة على ثمانية عشر جزءًا مختلف، ولكل جزء منهم وظيفته الخاصة في إدارة المحرك بشكل تلقائي وسلِس يسمح بوصول الإشارات للوحة التحكم، مما يوفر التحكم الكامل في السيارة وأنظمتها من حيث إدارة السائق.

اقرأ أيضًا: علامات الأعطال في السيارة والحلول اللازمة لمواجهة الأعطال الشائعة للسيارات

صندوق الهواء (Air Boxes)

صندوق الهواء هو أحد أهم أجزاء محرك السيارة، حيث تحتوي السيارة على أكثر من صندوق هواء واحد، وصناديق هواء السيارة هي الغرفة الفارغة في المدخل الخاص بالمحرك.

تعمل تلك الصناديق عمل رئتين جسم الانسان تمامًا حيث إنها المعبر الذي يعبر من خلاله الهواء الداخل والخارج للمحرك فعملها الأساسي هو توصيل الهواء للمحرك وهي متصلة ببعض الخراطيم الفردية وكل خرطوم متصل بالكاربراتير الخاص به.

إن لم تتواجد صناديق الهواء في محركات السيارة لن يتمكن المحرك من موازنة التحكم في كميات الهواء التي يسحبها ولن يستطيع وضع حدًا أقصى لها، وبالطبع لن يستطيع التحكم في كمية البنزين الذي يحرقه أو مستوى الطاقة الذي يطلقه وينتجه.

يمكن أن تحدث بعض الأعطال نتيجة تلف صندوق هواء السيارة، حيث يؤدى لانسداد المعبر الرئيسي للهواء وبالتالي لن يتم تنقية الهواء الداخل للسيارة أو يدخل بشكل منتظم وسيؤثر هذا على اقتصادية السيارة من حيث الوقود وكفاءة المحرك والسيارة ككل.

خراطيم الهواء (Air Hoses)

خرطوم الهواء هو الخاص بعملية نقل الهواء بعد دخوله من خلال الصندوق وخراطيم الهواء السليمة والنظيفة تؤدي لعملية احتراق مستقرة، يعتمد استهلاك السيارة للوقود وأداء المحرك بشكل عام على تلك الخراطيم، فمن المهم اختيار الخرطوم المناسب للسيارة الخاصة بك.

تقوم خراطيم الهواء بتوصيل الهواء إلى الفلتر الخاص بالهواء من أجل تنقيته من الأتربة حتى يصل إلى المحرك بشكل نظيف من دون مشاكل.

ثم يتم نقل الهواء البارد الذي يتواجد في الأماكن التي لا تتأثر بحرارة المحرك والحرارة التي من حوله الناتجة عنه وتمر من خلال خراطيم الهواء مباشرةً للمكان الخاص بالحرق في المحرك.

يسبب الخرطوم التالف العديد من المشاكل ويعمل على تقليل عمر المحرك الافتراضي وهذا بسبب عدم تنقية الهواء ووصول الأتربة والغبار إلى المحرك وانسداد خراطيم الهواء، وتساعد خراطيم الهواء النظيفة والحديثة على زيادة عمر المحرك بشكل مستمر وأداء وكفاءة السيارة بشكل عام.

اقرأ أيضًا: سعر سيارة راف فور 2021 وكافة مواصفاتها من مميزات وعيوب

الصمامات والكامة (Cam and Valve Train)

أجزاء محرك السيارة

يوجد في محرك السيارة بعض الصمامات التي تعمل على موازنة التوقيت وتحسين أداء المحرك بشكل عام حيث تتكون مجموعة الصمامات من العديد من الأجزاء التي تندرج تحت قائمة أجزاء محرك السيارة وهي الصمامات، الأذرع الهزازة، الأذرع الخاصة بعملية الدفع، الرافعات، وعمود الكامة.

تعمل تلك المجموعة من الأجزاء بشكل متزامن على تنظيم كمية الوقود، الضغط، الإشعال، وطرد النفايات وهذا عن طريق التحكم في تلك الصمامات من حيث فتحها وغلقها من خلال بعض الصمامات المتزامنة مع العمود المرفقي ومتصل كلًا منهما ببعضهم البعض من خلال بعض التروس.

تتسارع وتتباطأ العملية والتوقيت التي يتحكم بها قطار الصمام وهذا من أجل زيادة سرعة وكفاءة المحرك.

يمكن أن تتآكل مجموعة الصمامات والتروس المتصلة بها بمرور الوقت وهي طبيعة الحال لأية ماكينة يتم استخدامها بشكل يومي أو في الحياة العملية بشكل عام، يستحسن تغييرها فورًا عند معرفة وجود أي تآكل أو تلف في تلك الصمامات.

قد تكون المشكلة بها على هيئة انزلاق تلك الصمامات وخروجها عن مسارها أثناء حركتها وفتحات الصمامات لو مبكرة أو متأخرة، طويلة أو قصيرة هي ما تؤدي لحدوث المشاكل حيث تؤثر بشكل فوري على المحرك وأداءه حتى لا يمكن إصلاحه.

 أغطية درع الحرارة (Heat Shield Rocker Covers)

تسمى الدروع الواقية من الحرارة بأغطية الروك، ووظيفتها الأساسية هي حفظ محرك السيارة ونظام العادم من درجات الحرارة المرتفعة، حيث يعمل على حماية الأجزاء الصغيرة والحساسة بداخل المحرك والعادم التي يمكن أن تتأثر بدرجات الحرارة الشديدة.

غالبًا ما يتم تصنيع تلك الدروع من أكثر من طبقة من مختلف المعادن ويتم تحويط العادم والمحرك بتلك الطبقات وهي مصممة خصيصًا لتتحمل شدة الحرارة في السيارة.

بطبيعة الحال لأي شيء يمكن أن تتآكل تلك الطبقات مع مرور الوقت والاستخدام للسيارة ويوجد بعض العلامات التي توضح لك إن كانت تلك هي المشكلة أو لا، ومن أكثرها وضوحًا وجود قطع من البلاستيك محروقة وذائبة أسفل محرك السيارة.

بالطبع رائحة الاحتراق التي تنتج عن حرق البلاستيك وبعض الأصوات الغير معتادة، وقد يؤدي تآكل تلك الدروع الحرارية إلى تلف العادم والمحرك معًا بسبب تعرضهم لدرجات حرارة مرتفعة أكثر من قدرة التحمل لهما ولمكوناتهما الصغيرة.

صمامات التشغيل البارد (Cold Start Valves)

تعد تلك المجموعة من الصمامات من أهم الصمامات الموجودة في أجزاء محرك السيارة وتُعرف تلك المجموعة بحاقن البدء على التشغيل، تختص صمامات التشغيل البارد في تشغيل السيارة في درجات الحرارة المنخفضة وتعمل على تشغيل السيارة بسرعة أكبر واحتراق الوقود بكفاءة أكبر.

تتم تلك العملية بالطبع في غضون ثواني من قيامك بتدوير المفتاح لتشغيل المحرك حتى يرسل لصمامات التشغيل البارد أنك تريد أن تدير المحرك وتشغيل السيارة.

تتم العملية بكل كفاءة وكلما زادت كثافة الهواء يتم انطلاق وقود أكثر في الخليط الخاص بالوقود والهواء.

يمكنك ملاحظة تلف تلك المجموعة المهمة من الصمامات في حين بطيء تشغيل السيارة بشكل ملحوظ عن السرعة الطبيعية، قد تشعر بتلقي أميالًا أقل كذلك فسارع بتغيير صمامات التشغيل البارد لاستعادة كفاءة سيارتك قبل أن تتلف أيًا من أجزاء محرك السيارة.

اقرأ أيضًا: كم سعر سيارة رولز رويس 2021 السيارة الأفخم في العالم ومواصفات فئاتها الحديثة

محرك السيارة (Car Engine)

أجزاء محرك السيارة

بالطبع إن محرك السيارة كما قلنا هو قلب السيارة الرئيسي، ولا يوجد أية طريقة أخرى لتشغيل السيارة من دون المحرك، كما لا يمكن أن يعيش الانسان من دون قلبه، يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي لفشل المحركات أو تقليل كفاءتها، لذلك فعند حدوث ما يستدعي ذهابك لمركز الصيانة.

اجعل الميكانيكي يلقي نظرة على باقي أجزاء محرك السيارة، فعلى سبيل المثال يمكن أن تتسبب صمامات التشغيل البارد إلى تدمير المحرك بالكامل أو تقليل كفاءته كما أوضحنا سابقًا، ولذلك يفضل تغيير القطع التالفة في أجزاء محرك السيارة عند اكتشاف التلف.

المقابس الأساسية (Core Plugs)

تكون المقابس الأساسية عادةً على شكل أكواب معدنية صغيرة، وقد يتم صناعتها من المطاط في بعض السيارات، تتواجد تلك الأجزاء خاصةً في أعلى أسطوانة السيارة أو أسفل المحرك وهذا من أجل سد الفتحات في أسفل المحرك أو أعلاه أثناء عملية تصنيع السيارة والمحرك.

كما تعمل على المحافظة على أسفل المحرك وأعلاه من التشقق في حالة برودة وتجمد سائل التبريد في السيارة.

يمكنك معرفة أنك بحاجة لتغيير المقابس الأساسية لديك عندما تجد السوائل المتناثرة من حول المحرك وأسفله، وقد يؤدي حدوث هذا إلى مشاكل خطيرة فمن خلال توسيع الجليد يتم قذف تلك المقابس بشكل تلقائي حين يتم الضغط عليها وهذا عندما تتآكل بشكل مبالغ فيه حتى تنفجر المقابس بشكل مفاجئ مؤدية لفقدان سائل التبريد بالكامل.

بالطبع ينساب السائل من بين الشقوق والفتحات الناتجة عن الصدأ ويؤثر على السيارة وأداء المحرك بشكل أولي.

اقرأ أيضًا: اسباب رسوب السيارة في الفحص الدوري وإجراءات الفحص الدوري على السيارات

رأس الأسطوانة (The Cylinder Head)

تعد رأس الأسطوانة من أهم أجزاء محرك السيارة وأحد الأجزاء الديناميكية لمحرك الاحتراق الداخلي حيث يأخذ الجزء العلوي من المكان الخاص بالاحتراق، كما يقوم بإتاحة المداخل والمخارج الأساسية عند عملية تشغيل المحرك.

تقوم مهمة رأس الأسطوانة على العديد من الأشياء المهمة غير إغلاق الأسطوانة حيث تملك المنافذ الداخلية لتشغيل محرك السيارة، تمنع رأس الأسطوانة أية مواد غريبة ناتجة عن العمليات العديدة من الوصول لعملية الاحتراق.

تعمل المنافذ الخاصة بتشغيل المحرك على عملية التنظيم من حيث توجيه الهواء والوقود للدخول وتوجيه الغاز الناتج عن العادم إلى المكان الخاص بتجميعه بعيدًا، وتعمل على توجيه مانع التجميد حتى يتمكن المحرك من العمل في درجات الحرارة المختلفة بطريقة مثالية.

بالطبع ومع كثرة الاستخدام والوقت يمكن أن تتسبب الأتربة والعمليات المختلفة في سد المنافذ الخاصة برأس الأسطوانة المتحكمة في جميع تلك العمليات، وبالتالي يتسبب هذا في انحناء رأس الأسطوانة أو تشققها مسببة بعض المشاكل الخطيرة.

محامل المحرك (Engine Bearings)

تأتي محامل المحرك على شكل قضبان ومحامل رئيسية للحفاظ على حركة العمود المرفقي ودعم وزنه، وذلك حتى يتمكن من الدوران بحرية تامة دون عوائق، حيث إن دوران العمود المرفقي هو ما يحرك السيارة بالكامل، مما يوضح أنها من أهم أجزاء محرك السيارة الداعمة له.

يتم تآلف هذا الجزء من وقت لآخر نظرًا لأهميته البالغة ودعمه للعمود المرفقي الخاص بتحريك السيارة الخاصة بك لذلك تتلف سريعًا، لذلك يفضل التحقق منها باستمرار حتى لا تضطر لتغيير المحرك بالكامل بسبب انتقال محامل القضبان، أو استبدال العمود المرفقي فقط قبل حدوث مشكلة أكبر.

زيت المحرك (Engine Oil)

أجزاء محرك السيارة

زيت المحرك يعد أساس قيام جميع أجزاء محرك السيارة أي بمثابة شريان الحياة للسيارة بشكل عام فمن غير محرك لا يوجد ما يدير السيارة، زيت المحرك هو جزء ديناميكي يعمل على تشحيم التروس والأجزاء الخاصة بالمحرك حتى تعمل بسلاسة وبأعلى كفاءة يمكن أن تصل لها من دون أية عوائق.

مع مرور الوقت يتم تجميع الغبار والعديد من الأتربة في زيت المحرك وهذا يرجع إلى دخوله في جميع أجزاء المحرك والمحافظة على مسيرتها بشكل عام والعمل بطريقة صحيحة.

لذلك يُنصح أن يتم تغيير زيت المحرك كلما تتخطى حوالي مسافة 5000 ميل في الحياة اليومية بشكل خفيف، ولكن إن كنت تستخدم السيارة كثيرًا فيُفضل تغييره كل مسافة 3000 ميل.

اقرأ أيضًا: اسباب تبخير زيت المحرك وكيفية الحد من مشكلة تبخير ونقص الزيت

حشو وأختام السيارة (Car Gaskets and Seals)

تعمل بعض الأجزاء الداخلية في السيارة المسماة بالحشو على منع الخليط المتكون من الوقود والهواء من مغادرة الأسطوانة أثناء عملية الاحتراق بالإضافة لمنع زيت المحرك من التسرب من علبة المرافق.

تم تصميم حشو وأختام السيارات القديمة من الفلين غالبًا ولكن مع تطور التقنيات المستخدمة في الصناعات، أصبحت السيارات الحديثة تأتي بحشو وأختام مصنوعة من المعادن الرقيقة أو الكربون، وغالبية خامات تصنيع هذا الحشو هي المطاط حيث يمكنك إيجاده من بين أجزاء المحرك الدوار.

تتعرض تلك المجموعة من الحشو والأختام إلى التآكل مع مرور السنين أو التعرض لدرجات من الحرارة الشديدة بشكل مستمر لذلك ينصح الخبراء بتغيير واستبدال المحرك الدوار وأجزاءه عند اكتشاف أي تسربات من المحرك، مع تغيير الحشو والأختام عند استبدال أيًا من الأجزاء القابلة للحركة.

مسامير الرأس (Head Bolts)

يتم تثبيت مسامير الرأس في أعلى الأسطوانة الخاصة بمحرك السيارة ويُفضل تغيير براغي الرأس عندما يأتي وقت تغيير الأسطوانة.

لا يتم الاهتمام كثيرًا بمسامير الرأس، ولكن بما أنها تمتد حتى تناسب أعلى الأسطوانة وبعض الأجزاء الأخرى في السيارة فمن غير المستحب أن يتم استخدامها لأكثر من مرة، وتختلف مسامير رأس الأسطوانة من سيارة لأخرى حسب النموذج والنسخة التي تم تصميمها من أجله.

أغطية الزيت وأنابيب التنفس (Oil Capes and Breather Pipes)

إن غطاء الزيت هو تصميم بسيط للغاية عبارة عن غطاء يعمل على حكم إغلاق المدخل الخاص بزيت المحرك للحفاظ على غرفة الزيت مغلقة بإحكام، حتى يقوم أنبوب التنفس بتوصيل الهواء المختلط بالزيت من خلال المحرك ومن ثم يقوم بجمعه.

يجب أن يكون الغطاء مناسبًا حيث إنه من الأجزاء الديناميكية لمحرك السيارة وبدونه سيحدث تسريب لزيت المحرك من غرفة الزيت مما يؤدي لدخول العناصر الغير مرغوبة لنظام السيارة.

يوجد ما يسمى بأنبوب الاستراحة ويعد المفتاح الرئيسي لمحرك حتى يعمل بكامل طاقته ومهمته الرئيسية هي تحريك الهواء الذي يحمل بخار الزيت بعيدًا عن المحرك لأنه من الخطر أن يوصل له مما يؤدي لاستهلاك كميات كبيرة من الزيت.

اقرأ أيضًا: سبب ارتفاع حرارة السيارة والمحرك وكيفية تجنب ارتفاع حرارة السيارة

مضخة الزيت والأطقم (Oil Pumps and Kits)

أجزاء محرك السيارة

تعد مضخة الزيت من الأجزاء الديناميكية في أجزاء محرك السيارة الذي يعمل من خلال الاحتراق داخليًا، حيث تعمل على تزييت بعض الأماكن مثل المحامل الدوارة، المكابس المنزلقة، وعمود الكامة، حيث إن حركة السوائل باستمرار من الأمور الهامة.

يساعد الزيت المضغوط على تبريد القطع الخاصة بالمحرك لأن احتكاك أجزاء المحرك أو غيره من الماكينات قد يُحدث ضررًا كبيرًا في المحرك ويمكن استخدامه من أجل الصمامات المتغيرة والمشغلات الصغيرة المتواجدة بالمحرك.

يجب عليك مراقبة مضخات الزيت بشكل مستمر حيث إن أعطالها لا يمكن ملاحظتها بسهولة، فأدنى انخفاض لضغط الزيت قد يؤثر على كفاءة المحرك.

يمكنك سماع أصوات من المحرك حتى إذا كانت المضخات عالية الجودة ومتينة، إلا أن الحرارة الشديدة للمحرك تؤثر على المضخات سلبيًا، ومن دون التزييت المناسب فالمحركات في احتمالية التوقف والعطل المفاجئ للسيارة والمحرك بالكامل من غير أي تحذيرات مسبقة أو ملحوظة.

أختام الزيت (Oil Seals)

الأجزاء الخاصة بالمحرك التي تعمل على استقبال تدفق الزيت تحتاج إلى سدادات أو أختام محكمة الإغلاق ومقاومة للحرارة الشديدة والضغط الشديد كذلك، حيث إن مع مرور الوقت فإن أختام السيارة الخاصة بأماكن الزيت قد تتلف في محركات الأداء على وجه الخصوص، لذلك ستحتاج إلى تغيير موانع التسرب الخاصة بمحركات السيارة.

إذا لاحظت وجود تسريب في الزيت فقم بمراجعة موانع التسرب وابحث عن أية شقوق أو كسور حيث يؤدي ختم الزيت الغير مناسب إلى تسربات في أسفل المحرك، وإن كان يوجد الكثير من التسريبات في الوجه الأمامي للمحرك فهي ناتجة عن تلف أختام الزيت، وقد تؤدي أختام الزيت التالفة إلى حدوث التسرب الذي يعد خطرًا والمؤدي لتقليل كفاءة السيارة والمحرك بشكل ملحوظ.

بطانات وحلقات المكابس (Pistons liners and Rings)

إن البطانات وحلقات المكابس ليست أقل أهمية من الوقود الذي تستخدمه السيارة وتتواجد البطانات داخل أسطوانات الكتلة الرئيسية للمحرك وتعمل على منع الغازات الضارة من الوصول إلى حجرة الاحتراق.

كما تعمل على التحكم في درجة الحرارة الخاصة بالمحرك، تتحمل البطانات درجات الحرارة الشديدة التي تصل إلى أكثر من 2000 درجة، ويتم تخصيص لها مساحات لحرية التحرك للأعلى والأسفل مع خضوعها لقوة ثابتة.

اقرأ أيضًا: صوت طقطقة في محرك السيارة والأصوات الصادرة عن محرك السيارة

بكرات محرك السيارة  (Car Engine Pulleys)

تعمل بكرات المحرك على جعل نظام الاحتراق الداخلي ينقل الطاقة إلى أجزاء مختلفة من السيارة، ويحتوي المحرك على بعض البكرات مثل بكرة العمود المرفقي، بكرة التباطؤ، وبكرة الشد، وبعض المحركات الأخرى، ومن دون جميع تلك البكرات لن تستطيع السيارة الخاصة بك من العمل بكفاءتها القصوى.

حدثناكم في هذا الموضوع عن جميع أنواع محرك السيارة كلٍ على حدة من حيث الأضرار والفوائد التي تقدمها تلك الأجزاء للمحرك والسيارة ما قد يؤثر سلبًا عليها وعلى السيارة والمحركات كما أطلعناكم على فائدة المحرك الرئيسي في السيارة وماهيته وما قد يحدث عند تلفه أو تضرره بشكل عالي، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.