طريقة تغيير زيت السيارة

تغيير زيت السيارة زيت المحرك من مكونات السيارة المهمة التي تعمل على تزييت الأجزاء المتحركة، وتنقلها بدون مشاكل، وبدون أن تتآكل الأجزاء، ولكن يجب تغيير الزيت بشكل دوري لضمان كفاءته في العمل، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

هل تعلم ما هي أجمل سيارة في العالم وقائمة بأشهر السيارات في العالم والأعلى سعرا بين السيارات؟، يمكنك التعرف عليها عبر مقال: أجمل سيارة في العالم وقائمة بأشهر السيارات في العالم والأعلى سعرا بين السيارات

لمحة عن زيت السيارة

  • زيت محرك السيارة أحد مشتقات البترول ويُضاف إليه كميات قليلة من مواد كيميائية مُعينة بهدف زيادة قدرته على التحمل للضغوط، وتحسين جودته، وضمان كفاءته في العمل.
  • يتكون زيت المحرك من مركبات عضوية تنتمي لفئة الهيدروكربونات، أي التي تتكون من ذرات الهيدروجين والكربون C وH، كما يقوم بتبريد المحرك وتنظيفه ومنعه من التآكل.

خصائص زيت المحرك

  • يجب أن تتوافر خصائص معينة لزيت المحرك حتى يؤدي وظيفته في تزييت الأجزاء كما ينبغي، ومن أهم هذه الخصائص هي اللزوجة، فيجب أن تكون عالية تضمن تزييت الأجزاء المتحركة دائما.
  • وتسمح اللزوجة العالية بحركة الأجزاء بسهولة وتنقلها بدون مشاكل أو تباطؤ، ويمكن قياس اللزوجة بجهاز يسمى مقياس اللزوجة الرقمي، ويرصد مدى تغير قيمتها مع تغير درجة الحرارة.
  • وتعتمد طريقة قياس اللزوجة على مدى سرعة تنقل الزيت في المحرك، فكلما زاد سرعتها، زادت اللزوجة، وزادت درجة الحرارة، والعكس صحيح.

آلية حساب درجة اللزوجة للزيت

  • من الشائع وجود نظام معين أنشأته جمعية SAE لمهندسي السيارات، لتعيين درجة اللزوجة لزيت المحرك، وتضم هذه التصنيفات من 0، 5، 10، وهكذا إلى 60.
  • وتبدأ تلك التصنيفات بحروف إنجليزية معينة ترمز إلى درجات الحرارة المحيطة، مثل الرمز (دبليو) الذي يشير إلى درجة الحرارة المنخفضة، كالتي توجد في الشتاء.
  • ويتم عيار درجة اللزوجة، تحت درجة غليان المياه 100 درجة مئوية، ووحدة سرعة تبلغ 2مم/ث لمحركات السيارات التي يتم تشغيلها بالبنزين.

درجة امتصاص زيوت السيارات

  • يمكن حساب درجة امتصاص الزيوت للمواد المحيطة بأرقام، وهي الرقم الحمضي والقاعدي، فالرقم الحمضي يقيس مدى امتصاص زيوت المحرك للحمضيات.
  • أما الرقم القاعدي، فيستخدم للتعبير عن مدى امتصاص زيوت المحرك للمواد القلوية أو القاعدية، كما يوجد رقم يسمى بالتغلغل، يستخدم لمعرفة سمك شحم الزيوت، وبالتالي معرفة جودتها.

قد حددت إدارة المرور الرسوم المطلوبة والطريقة اللازمة لنقل ملكية سيارة، وللتعرف عليها يمكنك زيارة مقال: رسوم وطريقة نقل ملكية سيارة بالخطوات

إمكانية إعادة تكرير الزيت

  • عند استهلاك زيت المحرك يحترق، ويُخلَط بشوائب دقيقة ومواد كيماوية بسبب احتكاك الأجزاء المتنقلة، وهذا يؤدي إلى انخفاض جودته في التزييت، وتتم عملية إعادة التكرير لمعالجة هذه الشوائب.
  • وتهدف هذه العملية إلى تنظيف الجزء الذي تم استهلاكه من الزيت، وتخليصه من الشوائب والمواد الكيماوية العالقة، ويُطلق على الزيت في هذه الحالة Base Stock أي زيت القاعدة.
  • ثم يتم إضافة زيت نظيف غير مُستعمل أو مُعاد تكراره، بالإضافة إلى مواد أخرى مثل المواد الكيماوية، بهدف تحويله إلى زيت ذي جودة عالية وصالح للاستعمال.
  • ووفقًا لتقارير من مصلحة حماية البيئة الأمريكية، والتي تُرمز لها EPA، بأن الزيوت التي تنتج بعد هذه العملية تحتوي على نسبة 25 في المائة من زيت القاعدة الذي ينتج من عملية إعادة التكرار.
  • بينما توجد تقارير أخرى في أمريكا توضح أنه من الممكن أن تكون نسبة زيوت القاعدة بكمية أعلى، ففي كاليفورنيا يوجد زيوت ناتجة قد تكون فيها نسبة زيت القاعدة أكثر من 70 في المائة.

معرفة مستوى الزيت

  • يمكن معرفة مستوى زيت المحرك بالسيارة عن طريق إيقاف السيارة على سطح ليس به التواءات، ويتم إخراج المقياس وتنظيفه جيدًا، ثم وضعه مرة أخرى ثم إخراجه بعد مدة.
  • يتم التأكد من مستوى الزيت في الوضع Full، وإذا لم يكن كذلك أو أقل منه، يجب إضافة المزيد من الزيت حتى تصل إلى Full، ثم يتم قراءة مستوى الزيت.

إذا كان لديك سيارة منتهية الإيجار وترغب في تملكها، يمكنك الآن التعرف على الخطوات اللازمة والتي قد جمعناها لك عبر مقال: كيف اتخلص من سيارة ايجار منتهي بالتمليك ؟

الوقت المناسب لتغيير الزيت

  • يجب المحافظة على تغيير الزيت بشكل منتظم وتجنب إهماله، للمحافظة على جودة المحرك، ويتم ذلك بسهولة عن طريق إخراج الزيت القديم، ووضع زيت جديد بدلاً منه.
  • هذا بالإضافة إلى تغيير الفلتر تزامنًا مع الزيت، ويعتمد وقت تغيير الزيت على عدة عوامل مثل سرعة القيادة والعوامل المناخية المحيطة، وكيفية القيادة، وجودة المحرك.
  • ويعتقد البعض أنه يجب تغيير الزيت بعد مسافات معينة قد تصل إلى 16 ألف كم، والبعض الآخر يعتقد أنه يختلف وقت تغيير الزيت في الشتاء عنه في الصيف.
  • ففي الصيف يقترح البعض تغيير الزيت عند قطع مسافات تصل إلى 5 آلاف كم، أما في الشتاء فمن الممكن تغيير الزيت عند قطع مسافات تصل إلى 6 آلاف كم.

أسباب تستوجب الإسراع في تغيير الزيت

  • وجود السيارة أو القيادة في مناخ ذي برودة أو حرارة شديدة.
  • قيادة السيارات في طرق غير مُمهدة وذات منحدرات، مما يؤدي إلى زيادة استهلاكه.
  • إذا كان المحرك يستهلك الزيوت بشكل كبير، كالمحركات القديمة.
  • في حالة قيادة السيارة بسرعات ومسافات كبيرة.
  • في حالة وجود أوزان ضخمة على السيارة أو حمولة زائدة.

إذا كنت تبحث عن تجديد ملكية السيارة والشروط والمستندات المطلوبة، يمكنك التعرف عليها عبر مقال: نموذج الفحص الطبي لتجديد الرخصة والأماكن المحددة للفحص

أهمية تغيير الزيت

  • مع القيادة لمسافات طويلة، ترتفع درجة الحرارة فتقل درجة اللزوجة لزيت المحرك، فيجب تغييره لتجنب حدوث احتكاك كبير في الأجزاء المتحركة، أو تآكل مكونات محرك السيارة.
  • مع مرور وقت في القيادة، يتم امتصاص المواد الناتجة من الاحتراق كالماء والغبار والغازات عن طريق الزيت، فينتج عنه تشبع لزيت المحرك، ولا يمتص المزيد منها.
  • لذلك يجب تغيير الزيت حتى لا تتعلق المواد الكيماوية بالمحرك والعادم وتعمل على تشكيل الصدأ، كذلك يكون تغيير الزيت مهمًا لتجنب نفاد مواد تجديد الحمضيات.
  • ويجب عمل صيانة دورية للمحرك، وتنظيفه من بقايا الزيت والرواسب، واختيار النوع الأفضل دون الرجوع إلى سعره، لضمان سلامة المحرك وأجزاء السيارة، وعدم اختلال في وظائفها.
  • ويُمنع استخدام زيوت المحرك للطبخ، لأنه خطر ويحتوي على مواد سامة قد تسبب التسمم والموت، لأن ذلك الزيت أحد مشتقات البترول، وليس نباتي المصدر يمكن أن يُعتمد عليه.

لذا أدعوك على شروط نقل ملكية السيارة والمستندات والأوراق المطلوبة عبر مقال: شروط نقل ملكية السيارة والمستندات والأوراق المطلوبة

عوامل تبين ضرورة تغيير الزيت

  • عندما يُلاحظ تغير لون زيت المحرك عند فحصه من لونه الطبيعي إلى اللون الأسود، وهذا يدل على اختلاط الزيت بالأتربة في المحرك أو الرواسب بدرجة كبيرة.
  • توجد بالسيارات الحديثة لوحات إلكترونية تظهر عليها تحذيرات تدل على وجود أي عُطل في مكونات السيارة، مثل ارتفاع درجة الحرارة أو نقص الوقود، ومن بينها تنبيه بضرورة تغيير الزيت.
  • إذا لوحظ وجود دخان ينبعث من عادم السيارات، فهذا يدل على وجود عُطل ما في مكونات السيارة الداخلية، ومن الممكن أن يكون الزيت أحد العوامل التي أدت إلى انبعاث الدخان فيجب تغييره.
  • بعد قطع مسافات طويلة بالسيارة، يفقد الزيت بعض من لزوجته، وكفاءته في مواجهة الاحتكاك للأجزاء المتحركة، مما يؤدي إلى حدوث صوت وضجة من المحرك يسمعها السائق.
  • ومن أهم العوامل التي يجب تغيير الزيت عندها، تسرب رائحة الزيت داخل مكان القيادة بالسيارة، وهذا يدل على خلل في المحرك، أو تسرب في الزيت ووصوله إلى عادم السيارات.
  • وعندما يصل الزيت إلى العادم يحترق بسبب درجة الحرارة الكبيرة للعوادم في السيارة، ويجب الإسراع في إيقاف السيارة، وفحص الزيت وتغييره، لتجنب الخطر على الركاب.

وفي نهاية هذا المقال، نكون قد تحدثنا عن زيت المحرك وخصائصه، والآلية المُتبعة لحساب درجة لزوجته ودرجة امتصاصه للمواد، وإمكانية إعادة تكريره، ومعرفة مستوى الزيت وأسباب وأهمية تغييره.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.