الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل بالمملكة العربية السعودية

الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل التي تم الإعلان عنها فى المملكة العربية السعودية، وقد حدث ذلك بعد عودة الكثير من الناس إلى مزاولة أعمالهم طبقا للسياسة المتبعة فى التعايش مع فيروس كورونا المستجد، ولكن هذه العودة تستلزم أخذ كافة الأمور التى تتعلق بالوقاية من فيروس كورونا، وهذه الحالات تمنع أصحابها من القدوم يومياً الى العمل، وذلك بسبب الخوف على حياتهم وحياة أفراد عائلتهم من فيروس كورونا من خلال موقع زيادة.

الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل

الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل
  • وهذه الحالات تم  اعتبارها ممن يمكن إصابتهم بفيروس كورونا بصورة سريعة جدا ويمكن ان تؤدي هذه الاصابة الى وفاتهم بشكل كبير، لذلك  أعلنت  المملكة العربية السعودية عن الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل، وذلك حتى لا يتوجهوا الى العمل الخاص بهم، وتم هذا الإجراء حتى تتم حماية هذه الحالات وحماية المقربين منهم من انتقال العدوى إليهم.
  • فقد أعلنت وزارة الموارد البشرية في المملكة العربية السعودية عن استمرار العمل في القطاع الحكومي والقطاع الخاص على حد سواء، مع وجوب مراعاة كافة العوامل التى من الممكن أن تقي الإنسان من فيروس كورونا وكذلك وجوب لبس الكمامة أثناء العمل وأثناء التنقل والتجول.
  • ومع هذا القرار أعلنت الوزارة أسماء  الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل وهي الحالات التى يكون مدى احتمال إصابتها بفيروس كورونا مضراً بصورة كبيرة على حياتهم وهناك أيضا حالات يتخوف عليها من انتقال الفيروس إليهم من خلال الاختلاط بأشخاص آخرين مصابين كذلك.

والآن يمكننا التعرف على أسماء هذه الحالات التي تم استثناؤها من الحضور لمقرات العمل:

  • الحالات التى أصيبت بفيروس كورونا  أو بها اشتباه بالفيروس تمنع من الحضور لمقرات العمل.
  • أصحاب الأمراض المزمنة مثل مرض السكري ومرض الضغط، لأن هؤلاء هم الأكثر تضررا والأسرع فى الإصابة بفيروس كورونا.
  • الفرد الذي أصيب أحد أفراد عائلته المقربين بفيروس كورونا.
  • الشخص المصاب بنقص حاد في المناعة.
  • الشخص الذي يحمل مرض من الأمراض التنفسية الصعبة.
  •  المرأة الحامل وذلك من أجل ضعف مناعتها.
  • المرضى المصابين بأمراض الجهاز التنفسي.
  • المرضى المصابين بأمراض الأورام والسرطان.
  • المرضى الذين لديهم مشاكل كثيرة في الجهاز المناعي سواء لإصابتهم  السابقة بأحد أمراض نقص المناعة كالإيدز مثلاً، أو لإستخدامهم  أحد الأدوية التي تسببت في إضعاف مناعتهم.

هذا وقد وضعت الحكومة شروط خاصة  من أجل الحضور إلى مقرات العمل، وتم وضع هذه الشروط بالتعاون بين وزارة الصحة ووزارة الموارد البشرية والتنمية.

وهذه الشروط كالتالي:

  • أولاً يجب أن لا تتجاوز النسبة العامة  للأشخاص الذين يعملون عن بعد 25% من جملة موظفي الجهة.
  • تمكين أولئك الذين يعملون عن بعد من متابعة أداء مهامهم الموكلة إليهم من قبل الجهة الحكومية التي يعملون بها.
  • يجب استمرارية العمل عن بعد بالنسبة للفئات التي تتعرض بكثرة لخطر الإصابة بفيروس كورونا، وذلك وفقاً لتصنيف المركز الوطني فى كيفية الوقاية من الأمراض وطريقة مكافحتها.
  • يجب أن يستمر الحضور بالنسبة الموظفين وفق دوام مرن.
  • يجب أن يستمر العمل بتعليق البصمة.

فقد تم الاعلان من قبل وزارة الموارد البشرية السعودية عن عودة جميع موظفي القطاع العام الى كل مقرات العمل في قطاعات العمل المختلفة، وذلك بدءًا من يوم الأحد الذي يوافق الثلاثون من شهر  أغسطس/آب  للعام الميلادى 2020.

  • وقد أكد أكثر من مصدر مسؤول  في الوزارة أنه بعد النظر إلى كل المعطيات والمؤشرات الصحية الموجودة في المملكة، تم اتخاذ قرار عودة كل الموظفين في القطاع العام لمقرات العمل بداية من التاريخ المذكور.
  • كما وقد أكدت الحكومة السعودية على ضرورة إلتزام جميع العاملين بتطبيق كل بروتوكولات الوقائية التي يتم اتخاذها في مقار العمل المختلفة، ودعا كذلك وزير الموارد البشرية والتنمية الإجتماعية عبر حسابه الرسمي عبر منصة  تويتر إلى ضرورة التأكيد على التزام جميع الموظفين  بكل الإجراءات الوقائية من أجل سلامة الموظف وسلامة الوطن كله.
  • وقد علقت الحكومة السعودية العمل فى كل المؤسسات الحكومية، كما فعلت أغلب بلدان العالم،  وهذا التعليق من ضمن الإجراءات الوقائية التي اتخذها كافة دول العالم من أجل التعامل الصحيح مع فيروس كورونا المستجد، وقد وضعت الحكومة السعودية عدد كبير من الشروط التي تخص العودة للعمل في المملكة.

شاهد أيضا: ضوابط التأمين الاجتماعي للحصول على تأمين اصابة العمل بالتفصيل

سبب استثناء الحالات من الحضور للعمل

  • يمكننا أن نقول أنه من أسباب الإعلان عن أسماء هذه الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل، أسباب تتعلق بالإصابة  بفيروس كورونا، وعندما نتعرف على هذه الحالات المستثناة نعرف انها من ضمن الحالات التى تكون احتمال  اصابتها بفيروس كورونا مميتة بصورة كبيرة.
  • لأن أصحاب هذه الأمراض المزمنة لا يتحملون المضاعفات الخاصة بفيروس كورونا، وكذلك أصحاب الأمراض التنفسية المزمنة تكون أمورهم صعبه جدا عند الإصابة بفيروس كورونا، وكذلك المصابين بهذا الفيروس خوفا من نقل فيروس كورونا الى الاخرين.

شاهد أيضا: الإستعلام عن خدمات مكتب العمل

الإجراءات الاحترازية

إجراءات مواجهة فيروس كورونا بعد قرار العودة إلى  العمل كثيرة منها

  • عمل الحكومة على الإعلان عن الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل ومن الحضور الى العمل، وذلك للوقاية من فيروس كورونا،  ضرورة ارتداء الكمامة خلال ساعات العمل،  الحفاظ على التباعد الاجتماعي بين الموظفين فى العمل، الالتزام بمواعيد حظر التجول فى البلاد,
  • فهذه كانت مجموعة هامة من الإجراءات  الخاصة بمقرات العمل، وهي هامة أيضًا لحماية العاملين فى مقرات العمل  الحكومية والخاصة، وحماية الأشخاص الآخرين من نقل فيروس كورونا إليهم.
  • أما بالنسبة الى المنشآت المتضررة من فيروس كورونا، سواء من تخفيض من أجور العاملين بسبب قلة الإنتاج، وأيضاً المنشآت التي قلصت  من ساعات العمل للموظفين مقابل تخفيض الأجر  بشرط ألا يقل هذا الراتب عن 40% من الراتب الأصلى.
  • ولكن لا ينطبق هذا الأمر على المنشآت التى لم تتضرر من فيروس كورونا، وأيضا قامت وزارة الموارد البشرية بإتاحة خدمات العودة للمقيمين بالمملكة والذين يرغبون فى العودة الى أوطانهم بسبب سوء الوضع الاقتصادي عليهم  فى البلاد، وذلك بأن يقوموا بتقديم طلباتهم على منصة ابشر.
  • وقد أعطت الوزارة تصريحا لصاحب العمل أن يعمل بشكل واسع على تسوية أوضاع العاملين  فى شركته سواء كانوا من المقيمين الذين يرغبون فى العودة إلى بلدانهم الأصلية، ونقل الخدمة وإصدار بطاقة خروج نهائي لهم.
  • وقد تم تعميم قرار الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل  من قبل وزارة الصحة رقم 8832، ويأتي هذا القرار ضمن الجهود التى تقوم بها الحكومة السعودية من أجل التسهيلات الخاصة بقواعد حظر التجوال التي تم إتباعها في السعودية، ويأتي هذا القرار تماشياً مع بداية استقرار أزمة فيروس كورونا الراهنة، حيث 
  • تتم عملية التنسيق بصورة مستمرة بين وزارة الموارد  البشرية ووزارة الصحة بخصوص تنظيم أسماء الحالات المستثناة من العمل، وذلك من أجل المحافظة علي أصحاب هذه الحالات وعلى صحتهم وحياتهم، ولذلك فلقد أعطت  الحكومة الضوء الأخضر لوزارة الصحة من أجل المضي في تقرير طريقة لعودة الموظفين إلى القطاعات الحكومية.

شاهد أيضا: عودة موظفي القطاع العام وما هو الفرق بينه وبين القطاع الحكومي

وفى نهاية هذا المقال، فإن الحالات المستثناة من الحضور لمقرات العمل هي تلك التي تم تحديدها من قبل وزارة الصحة  السعودية في العام الهجري 1442، وقد أعلنت وزارة الصحة عن أسماء هذه الحالات التي تم استثنائها من الذهاب لمقرات العمل، وذلك من أجل أن تحافظ الدولة على سلامة الموظفين في هذه المقرات من الإصابة بفيروس كورونا، وقد تعرفنا على أسماء هذه الحالات وعلى أهم الإجراءات الاحترازية الأخرى التى تم اتخاذها من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.