مرض المياه الزرقاء في العين أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

مرض المياه الزرقاء في العين من أخطر الأمراض التي قد تسبب فقدان البصر نتيجة تراكم سوائل العين لأسباب متعددة، وسنقوم بشرح مرض المياه الزرقاء في العين خلال هذا المقال عبر موقع زيادة مثل أنواعه والأعراض والتشخيص ثم العلاج والوقاية.

مرض المياه الزرقاء في العين

مرض المياه الزرقاء في العين

  • مرض المياه الزرقاء في العين (جلوكوما Glaucoma) هي حالة تدمر العصب البصري للعين، والأمر يزداد سوءًا بمرور الوقت، وغالبًا ما يرتبط بتراكم الضغط داخل عينيك.
  • يُمكن أن يؤدي الضغط المتزايد في عينك، والذي يسمى ضغط العين، إلى تلف العصب البصري، الذي يرسل الصور إلى دماغك.
  • إذا تفاقم الضرر، يُمكن أن يسبب مرض المياه الزرقاء في العين فقدان البصر الدائم أو حتى العمى الكلي في غضون بضع سنوات.
  • لا يعاني معظم المصابين بمرض المياه الزرقاء في العين من أعراض أو ألم مبكر، قم بزيارة طبيب العيون بانتظام حتى يتمكنوا من تشخيص وعلاج مرض المياه الزرقاء في العين قبل فقدان البصر على المدى الطويل.
  • إذا فقدت البصر، قد لا يمكن إعادته، لكن خفض ضغط العين يُمكن أن يساعدك في الحفاظ على الرؤية التي لديك.
  • معظم الأشخاص الذين يعانون من الجلوكوما الذين يتبعون خطة علاجهم ويخضعون لفحوصات العين بانتظام قادرون على الحفاظ على رؤيتهم.

أسباب مرض المياه الزرقاء في العين

  • عادة ما يتدفق السائل الموجود داخل عينك، والذي يسمى السائل المائي، خارج العين من خلال قناة تشبه الشبكة، إذا انسدت هذه القناة، يتراكم السائل المائي في العين.
  • لا يعرف الخبراء أسباب هذا الانسداد، ولكن يُمكن أن تكون وراثية، مما يعني أنها تنتقل من الآباء إلى الأبناء.
  • تشمل الأسباب الأقل شيوعًا للمرض إصابة غير حادة أو كيميائية للعين، أو عدوى شديدة بالعين، أو انسداد الأوعية الدموية داخل العين، أو حالات التهاب العيون ولكن بشكل نادر.
  • لكن جراحة العيون لعلاج حالة أخرى يُمكن أن تؤدي إلى المرض في بعض الأحيان.
  • عادة ما يصيب كلتا العينين، ولكنه قد يكون أسوأ في إحداهما عن الأخرى.
  • يؤثر مرض المياه الزرقاء في العين في الغالب على البالغين فوق سن الأربعين، ولكن يُمكن أن يصاب به الشباب والأطفال وحتى الرضع.
  • من المرجح أن الإصابة بهذا المرض إذا كنت:
  • سنك فوق أربعين سنة.
  • لديك تاريخ عائلي من الجلوكوما.
  • اذا كنت ضعيف البصر.
  • اذا كنت مصابًا بمرض السكري.
  • تناول بعض أدوية الستيرويد مثل بريدنيزون.
  • أصبت في عينيك أية إصابة.
  • إذا كانت قرنيات عينيك أرق من المعتاد.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب أو السكري أو فقر الدم المنجلي.
  • إذا كان لديك ارتفاع في ضغط العين.
  • إذا كنت مصابًا بقصر النظر أو بعد النظر.

ولمعرفة أسباب الصداع والدوخة وزغللة العين اقرأ هذا المقال: أسباب الصداع والدوخة وزغللة العين وطرق العلاج

أنواع مرض المياه الزرقاء في العين

هناك نوعان رئيسيان من مرض المياه الزرقاء في العين وهما:

1- جلوكوما مفتوح الزاوية المزمن

  • هو النوع المنتشر حاليًا، قد يطلق عليه أيضًا زرقًا واسع الزاوية.
  • تبدو بنية الصرف في عينك جيدة، ولكن لا يتدفق السائل من داخل العين كما ينبغي، فيتراكم السائل داخل العين ويبدأ في الضغط على العصب البصري، وبمرور الوقت يتلف العصب البصري.

2- جلوكوما الزاوية المغلقة الحاد

  • وهو النوع الأقل شيوعًا بشكل عام، ولكن هذا النوع أكثر شيوعًا في آسيا، يُسمى أيضًا الجلوكوما ضيقة الزاوية.
  • مساحة التصريف بين القزحية والقرنية تكون ضيقة جدًا مما يؤدى لارتفاع ضغط العين وتراكم السائل.
  • يُمكن أن يسبب ذلك تراكمًا مفاجئًا للضغط في عينك، كما أنه مرتبط ببعد النظر وإعتام عدسة العين.

تشمل أنواع مرض المياه الزرقاء في العين الأقل شيوعًا ما يلي:

  • زرق ثانوي (جلوكوما ثانوية): يحدث هذا عندما تسبب حالة أخرى، مثل إعتام عدسة العين أو مرض السكري، ضغطًا إضافيًا في عينك.
  • زرق التوتر الطبيعي: يحدث هذا عندما يكون لديك بقع عمياء في رؤيتك أو تلف عصبك البصري، على الرغم من أن ضغط عينك يقع ضمن النطاق المتوسط، إلا أن بعض الخبراء يقول أنه شكل من أشكال الزرق مفتوح الزاوية.
  • الزرق المصطبغ: تدخل قطع صغيرة من الصبغة من قزحية العين، الجزء الملون من عينك، إلى السائل الموجود داخل العين وتسد قنوات الصرف.
  • الزرق الخلقي (جلوكوما خلقية): تحدث للأطفال في سنواتهم الأولى، نتيجة العوامل الوراثية، أو حدوث عدوى فيروسية للطفل خلال فترة الحمل.

أعراض مرض المياه الزرقاء في العين

  • لا يعاني معظم الأشخاص الذين يعانون من الجلوكوما مفتوح الزاوية المزمن من أعراض، إذا ظهرت الأعراض ففي الغالب يكون الوقت متأخرًا في المرض، لهذا السبب يُطلق على الجلوكوما غالبًا “لص البصر”، عادة ما يكون العرض الرئيسي هو فقدان الرؤية الجانبية أو الطرفية.
  • غالبًا ما تظهر أعراض جلوكوما الزاوية المغلقة الحاد بشكل أسرع وأكثر وضوحًا، يُمكن أن يحدث الضرر بسرعة.
  • وإذا كان لديك أي من هذه الأعراض، يجب زيارة الطبيب على الفور:
  1. رؤية الهالات حول الأضواء.
  2. فقدان البصر.
  3. احمرار في عينك.
  4. عين تبدو ضبابية (خاصة عند الرضع).
  5. غثيان واضطراب في المعدة أو القيء.
  6. ألم في العين.

تشخيص مرض المياه الزرقاء في العين

  • أن فحص الجلوكوما غير مؤلم ولا يستغرق وقتًا طويلاً، حيث سيختبر طبيب العيون رؤيتك، باستخدام قطرات العيون لفحص عينيك.
  • سيفحص الطبيب العصب البصري بحثًا عن علامات الجلوكوما، كما يمكنه التقاط صور فوتوغرافية حتى يتمكن من متابعة التطور في الحالة في زيارتك القادمة.
  • سيقوم الطبيب بإجراء اختبار يسمى قياس ضغط الدم لفحص ضغط العين.
  • قد يقوم الطبيب أيضًا باختبار ميداني بصري لمعرفة ما إذا كنت قد فقدت الرؤية المحيطية.

علاج مرض المياه الزرقاء في العين

مرض المياه الزرقاء في العين

قد يستخدم طبيبك قطرات العين الموصوفة أو الأدوية الفموية أو جراحة الليزر أو الجراحة المجهرية لتخفيف الضغط في عينك:

1- قطرات العين

تؤدي إلى تقليل تكوين السوائل في العين أو زيادة تدفقها للخارج، مما يقلل من ضغط العين، تشمل الآثار الجانبية الحساسية والاحمرار واللسع وعدم وضوح الرؤية والعين المتهيجة، قد تؤثر بعض أدوية الجلوكوما على قلبك ورئتيك، وتأكد من إخبار طبيبك عن أي أدوية أخرى تتناولها أو لديك حساسية منها.

ولمعرفة أفضل قطرة لعلاج ارتفاع ضغط العين اقرأ هذا المقال: أفضل قطرة لعلاج ارتفاع ضغط العين وأسباب أرتفاعه

2- أدوية تؤخذ عن طريق الفم

قد يصف لك الطبيب أيضًا دواءً لتتناوله عن طريق الفم، مثل حاصرات بيتا أو مثبط الأنهيدراز الكربوني، ويُمكن لهذه الأدوية تحسين التصريف أو إبطاء تكوين السوائل في العين.

3- جراحة ليزر

يمكن أن يؤدي هذا الإجراء إلى رفع تدفق السوائل من العين قليلاً إذا كان لديك جلوكوما مفتوح الزاوية المزمن، كما يمكن أن يوقف انسداد السوائل إذا كان لديك جلوكوما الزاوية المغلقة الحاد.

4- جرح القزحية

يؤدي ذلك إلى إحداث ثقب صغير في قزحية العين للسماح بتدفق السوائل بحرية أكبر.

5- التخثر الحلقي

يعالج ذلك مناطق الطبقة الوسطى من العين لتقليل إنتاج السوائل.

6- الجراحة المجهرية

يقوم طبيبك بإنشاء قناة جديدة لتصريف السوائل وتخفيف ضغط العين، قد يلزم إجراء هذا النوع من الجراحة أكثر من مرة، قد يزرع طبيبك أنبوبًا للمساعدة في تصريف السوائل، يمكن أن تتسبب هذه الجراحة في فقدان البصر بشكل مؤقت أو دائم، بالإضافة إلى النزيف أو العدوى.

يميل الأطباء إلى بدء العلاج بالأدوية، لكن جراحة الليزر المبكرة أو الجراحة المجهرية يمكن أن تعمل بشكل أفضل لدى بعض المرضى، وعادةً ما يتم علاج الجلوكوما الخلقية (للأطفال الرضع) بالجراحة لأن السبب هو مشكلة في نظام الصرف.

ولمعرفة كيفية علاج المياه الزرقاء في العين اقرأ هذا المقال: علاج المياه الزرقاء في العين والسبب في إصابتها ومضاعفاتها

الوقاية من مرض المياه الزرقاء في العين

لا يمكنك منع الجلوكوما ولكن إذا اكتشفت ذلك مبكرًا يمكنك تقليل خطر تلف العين، وقد تساعد هذه الخطوات في حماية رؤيتك:

  • قم بإجراء فحوصات لعينيك بشكل منتظم، كلما اكتشف طبيبك علامات الجلوكوما بشكل أسرع كان بإمكانك بدء العلاج مبكرًا، إذا كان عمرك يزيد عن أربعين عامًا ولديك تاريخ وراثي للمرض، فاحصل على فحص كامل للعين من طبيب عيون كل عام إلى عامين.
  • إذا كنت تعاني من مشاكل صحية مثل مرض السكري أو كنت معرضًا لخطر الإصابة بأمراض العيون الأخرى، فقد تحتاج إلى استشارة الطبيب.
  • تعرف على تاريخ عائلتك المرضي، اسأل أقاربك عما إذا تم تشخيص أي منهم الجلوكوما.
  • اتبع تعليمات الأطباء إذا وجدوا أنك تعاني من ارتفاع ضغط العين، فقد يعطونك قطرات للعين لمنع الجلوكوما.
  • قد يساعد النشاط المعتدل مثل المشي أو الركض ثلاث مرات على الأقل في الأسبوع في خفض ضغط العين.
  • احمي عينيك باستخدام نظارات واقية عند ممارسة الرياضة أو العمل، وذلك من افضل الوسائل للوقاية من مرض المياه الزرقاء في العين.

وهكذا نرى أن مرض المياه الزرقاء في العين هو مرض خطير ولكن يُمكن الوقاية منه باكتشافه مبكرًا، أو علاجه بالأدوية أو الجراحة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.