أسباب حرقان الأنف من الداخل

أسباب حرقان الأنف من الداخل متنوعة وكثيرة، فهناك العديد من الأسباب التي توجد بكثرة من حولنا، قد تكون تلك الأسباب نتيجة بعض الأدوية أو بعض المواد التي نتعرض إليها، وقد تحدث نتيجة لأمراض معينة، وقد يتحسن الأمر خلال أسبوع واحد فقط، وأحيانًا قد يلزم الذهاب إلى الطبيب في أقرب وقت ممكن، من خلال موقع زيادة سنعرض لكم كافة التفاصيل عن أسباب حرقان الأنف من الداخل في السطور التالية.

أسباب حرقان الأنف من الداخلأسباب حرقان الأنف من الداخل

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بحرقان في الأنف من الداخل، ومن هذه الأسباب:

  • حدوث تغيرات في الطقس.
  • التهاب الأنف التحسسي.
  • التهاب الأنف غير التحسسي.
  • فيروسات البرد.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • استنشاق الدخان وبعض المهيجات الأخرى.
  • تناول بعض الأدوية.
  • بعض الأمراض المزمنة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: ما هو أفضل علاج للجيوب الأنفية والصداع؟ وطرق الوقاية من الالتهاب

حدوث تغيرات في الطقس

من أسباب حدوث حرقان الأنف من الداخل هو حدوث تغيرات في الطقس وبالأخص في فصل الشتاء، وذلك لأن الجفاف الذي يوجد في الهواء يجعل الرطوبة التي توجد في الجسم تتبخر بسرعة، الأمر الذي يفسر حدوث تشقق في الشفتين وفي اليدين.

بالإضافة إلى أن هواء الشتاء يمكن أن يقوم بامتصاص الرطوبة من الأغشية المخاطية في الأنف، وبالتالي يجعل الأنف متهيجًا وجافًا، ويمكن استخدام مرطب الجو في المنزل من أجل حل هذه المشكلة.

التهاب الأنف التحسسي

التهاب الأنف التحسسي من أكثر الأمور الشائعة التي تُصيب الأنف من الداخل، وهو عبارة عن إصابة تنتج كرد فعل تحسسي من الجهاز المناعي تجاه بعض الأشياء التي تؤدي إلى الحساسية، ومن هذه الأشياء حبوب اللقاح التي توجد في الجو والغبار.

عندما تدخل هذه المسببات الأنف يقوم جسمك بإطلاق مواد كيميائية كالهيستامين، فيؤدي إلى ظهور رد فعل تحسسي من قبل الأنف ويصاحبه بعض الأعراض، ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بوجع في الرأس.
  • الشعور بحرقان أو حكة في الأنف والحلق والفم والعينين.
  • العطس بشكل متكرر.
  • الشعور بانسداد في الأنف.
  • ظهور الهالات السوداء حول العينين.
  • ظهور سيلان من الأنف ومن العينين.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: علاج انسداد الانف عند النوم للأطفال والكبار

التهاب الأنف غير التحسسي

هذا النوع من الالتهاب قد يؤثر بشكل كبير على البالغين، قد يعاني منه المصاب من حساسية تجاه بعض الروائح أو بعض التغيرات التي تحدث في الطقس أو تجاه بعض المواد الكيميائية أو تلوث الهواء.

هذا النوع من الالتهابات قد تُسبب بعض الأعراض، وهي:

  • حدوث سيلان في الأنف.
  • الشعور بحرقان في الأنف.
  • العطس بشكل متكرر ومستمر.
  • الشعور بانسداد في الأنف.

فيروسات البرد

هناك بعض فيروسات البرد من الممكن أن تُسبب حرقان في الأنف من الداخل، ومن الأعراض التي قد تظهر.

  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بألم في الجسم.
  • الشعور بألم في الرأس.
  • السعال المتكرر.
  • حدوث سيلان من الأنف ويصاحبه حرقة شديدة.
  • فقدان حاسة الشم والتذوق.

التهاب الجيوب الأنفية

تتشابه الجيوب الأنفية مع الزكام بشكل كبير، ويوجد بينهم العديد من الأعراض المشتركة كسيلان الأنف والصداع وانسداد الأنف، لكن هناك بعض الأعراض التي قد تختلف عند الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، ومنها:

  • الشعور بألم في الجبين والخدين.
  • الشعور بالتعب العام.
  • حدوث التهاب في الحلق.
  • الشعور بألم في الرأس.
  • خروج رائحة فم كريهة.
  • السعال الشديد.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • خروج إفرازات خضراء من الأنف.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: فوائد الكركم مع العسل لأمراض البرد والانفلونزا

استنشاق الدخان وبعض المهيجات الأخرى

المواد الكيميائية والتلوث الذي يوجد في الجو من الممكن أن تساهم في التهاب الجيوب الأنفية، وهناك حالات أخرى تُسبب حرقة في الأنف، والمواد التي تُعد أحد أسباب حرقان الأنف من الداخل هي:

  • الغبار الذي يوجد في الجو بشكل كثيف.
  • المواد الكيميائية كالفورمالديهايد.
  • دخان التبغ الذي يوجد بالسجائر.
  • بعض الغازات كالأمونيا والكلور.

تناول بعض الأدوية

هناك بعض الأدوية التي يكون من ضمن آثارها الجانبية حدوث حرقة في الأنف، وإذا قمت بالإفراط في استخدام هذه الأدوية قد تزداد أعراض جفاف الأنف، ومن هذه الأدوية:

  • مزيلات الاحتقان.
  • مضادات الهيستامين.

بعض الأمراض المزمنة

هناك بعض الأمراض المزمنة التي قد تؤدي إلى حدوث حرقان في الأنف من الداخل بجانب هذه الأسباب التي قمنا بذكرها، ومن هذه الأمراض:

  • النوبة الإقفارية العابرة.
  • تناول المواد السامة من المواد الكيميائية أو من النباتات.
  • الإصابة بسكتة دماغية.
  • إذا حدث تنميل وكان يصاحبه ألم في الظهر أو الرقبة أو الرأس.
  • الإصابة بالحروق التي تنتج عن التعرض للحرارة.
  • الإصابة بالتصلب اللويحي المتعدد (مرض يقوم بالتأثير على الحبل الشوكي والدماغ)

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: طريقة فتح الانف اثناء الزكام بالاعشاب الطبيعية

خلاصة الموضوع في 6 نقاط

وفقًا لما تم ذكره في هذا الموضوع نجد أن:

  1. من الممكن أن ينتج حرقان الأنف نتيجة لبعض الأمراض المزمنة.
  2. قد يحدث حرقان الأنف بسبب بعض الأسباب التحسسية.
  3. يمكن أن يحدث حرقان في الأنف من الداخل بسبب بعض الآثار الجانبية لبعض الأدوية.
  4. استنشاق الدخان وبعض المهيجات الأخرى قد تؤدي إلى حدوث حرقان في الأنف.
  5. فيروسات البرد من الممكن أن تُسبب حرقان في الأنف من الداخل.
  6. قد يحدث حرقان الأنف من الداخل بسبب تغيرات الطقس.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.