أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه

أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه، كثير من النساء يعانين من مرض فقر الدم أو الأنيميا، وهو حالة مرضية تنشأ بسبب عدم قدرة الجسم على انتاج عدد كافٍ من كرات الدم الحمراء الحاملة للأكسجين لكافة أعضاء الجسم، مما يتسبب بالعديد من المضاعفات الخطيرة، وسوف نعرض لكم عبر موقع زيادة أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه.

أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه

بصدد الحديث عن أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه، تجدر الإشارة إلى أنه يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة المرأة بالأنيميا أو فقر الدم، ومن تلك الأسباب:

  • الوراثة: فقد تكون الوراثة عاملًا من عوامل الإصابة بمرض فقر الدم أو الأنيميا لدى النساء، وهذا في حالة وجود تاريخ من المرض عند والديها أو أحد أقارب الدرجة الأولى.
  • العمر: فالنساء مع التقدم في السن خصوصًا فوق سن الخامسة والستين يزيد خطر إصابتهن بمرض فقر الدم أو الأنيميا.
  • الحمل: حيث إن الجنين في مرحلة الحمل يتغذى على الحديد وحمض الفوليك من جسم الأم وهما لازمان لنمو الطفل بطريقة صحية في الرحم، وبالتالي تتعرض الأم لنقص الحديد، مما قد يتسبب في إصابتها بفقر الدم أو الأنيميا.
  • الولادة: تتعرض الكثير من النساء لفقد كميات كبيرة من الدم أثناء الولادة، مما يتسبب في نقص نسب الحديد في جسم الأم، وبالتالي الإصابة بفقر الدم أو الأنيميا.
  • الدورة الشهرية: تتسبب الدورة الشهرية في فقد بكميات كبيرة من الدم، مما يجعل الجسم يستخدم المخزون الاحتياطي من الحديد في إنتاج الهيموجلوبين وهو الذي يقوم بحمل الأكسجين من الرئتين إلى جميع خلايا الدم الحمراء.
  • بعض الأمراض التي تتسبب في فقر الدم: يوجد بعض الأمراض التي تتسبب في فقد الجسم لكميات كبيرة من خلايا الدم الحمراء ونقص الحديد، ومن تلك الأمراض:
  • العدوى البكتيرية.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • بعض أمراض الجهاز المناعي، مثل: الساركويد، الذئبة الحمامية.
  • التهابات الأوعية الدموية.
  • فشل العضلة القلبية.
  • مرض نخاع العظم.
  • القرح التي تصيب الجسم، مثل: القرحة الهضمية.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف فقر الدم من اليد

أسباب أخرى للإصابة بفقر الدم عند النساء:

يوجد بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي للإصابة بمرض فقر الدم عند النساء، ومنها:

  • أمراض الأمعاء: يوجد بعض الأمراض التي تصيب الأمعاء، مثل: مرض الكرون، والذي قد يتسبب في خلل الجزء المسئول عن امتصاص العناصر الغذائية من الطعام في الأمعاء الدقيقة، وإذا زادت خطورة المرض قد تضطر المرأة للخضوع لعملية استئصال لهذا الجزء الذي يمتص المكونات الغذائية، مما قد يتسبب في نقص تلك المكونات الهامة للدم، وبالتالي الإصابة بفقر الدم.
  • بعض الأمراض المزمنة التي يرافقها فقر الدم: مثل:
  • السرطانات.
  • الفشل الكلوي.
  • الفشل الكبدي.
  • التعرض للتسمم بكميات كبيرة من الرصاص لفترات طويلة.
  • سوء التغذية ونقص العناصر الغذائية الهامة للجسم: فبعض النساء خاصةً بعد مرحلة الحمل والولادة وما ينتج عن هذه المرحلة من زيادة الوزن والترهلات في جسم الحامل بسبب هرمونات الحمل يلجأن إلى اتباع الحمية الغذائية القاسية بهدف التخلص من الدهون الزائدة وإرجاع أجسامهن لرشاقته المعهودة.

حيث إن هذه الحمية القاسية من الممكن ألا تحتوي على المصادر الغنية بالحديد، مثل: اللحوم والبيض، مما قد يتسبب في عدم حصول الجسم على الكميات اللازمة من عنصر الحديد، وبالتالي الإصابة بفقر الدم أو الأنيميا.

علاج فقر الدم أو الأنيميا عند النساء:

بهدف التعرف على أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه يجب الإشارة إلى بعض الطرق العلاجية لفقر الدم عند النساء التي تعتمد على المسبب، ومنها:

  • فقر الدم الناتج عن فقر الحديد: فالعلاج هنا يتمثل في حصول المرأة على المكملات والأطعمة التي تحتوي على الحديد.
  • فقر الدم الناتج عن فقر الفيتامينات: يتمثل العلاج في تناول المرأة للمكملات والأطعمة التي تحتوي على الفيتامين وحمض الفوليك، أو عن طريق استخدام الحقن التي تحتوي على فيتامين  B-12 مرة واحدة شهريًا، وذلك في حالة وجود مشكلة في الأمعاء تتمثل في صعوبة امتصاص فيتامين B-12، وللأسف قد تستمر هذه الحالة طوال حياتها.
  • فقر الدم المصاحب للأمراض المزمنة، مثل السرطان والإيدز والأمراض الالتهابية: في تلك الحالة لا يوجد علاج لفقر الدم، ولكن قد يلجأ الطبيب إلى نقل الدم عن طريق الوريد أو استخدام حقن هرمون الإريثروبويتين التخليقي الذي تنتجه الكلى طبيعيًا بهدف زيادة انتاج كرات الدم الحمراء في جسم المرأة.
  • فقر الدم اللاتنسجي: يتمثل العلاج في تلك الحالة في نقل الدم عن طريق الوريد، بهدف زيادة خلايا الدم الحمراء التي فقدها الجسم.
  • فقر الدم الناتج عن وجود مشاكل أو أمراض في نخاع العظم: يمكن العلاج في تلك الحالة عن طريق تناول الأدوية الكيميائية أو زراعة النخاع، لزيادة مستويات خلايا الدم الحمراء.
  • فقر الدم الناتج عن انحلال الدم: يتم العلاج عن طريق تجنب تناول الأدوية المشكوك فيها، والتي قد تهاجم خلايا الدم الحمراء، والأدوية المثبطة لجهاز المناعة، أو إجراء عملية استئصال الطحال.
  • فقر الدم المنجلي: يتمثل علاج هذا النوع في:
  • التحقق من نسبة الأكسجين في الدم، فإذا كانت نسبته ضئيلة يتم إعطاء الأكسجين.
  • تناول الأدوية المسكنة للآلام.
  • شرب السوائل.
  • إمداد الجسم بالسوائل عن طريق الحقن الوريدي.
  • نقل الدم.
  • المضادات الحيوية.
  • تناول حمض الفوليك.

اقرأ أيضًا: هل يؤدي فقر الدم إلى الموت

أعراض فقر الدم عند النساء

بصدد معرفة أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه، يجب أن نشير إلى الأعراض التي يتسبب بها فقر الدم أو الأنيميا للمرأة، من تلك الأعراض:

  • التعب والإرهاق.
  • الضعف العام.
  • النوم بطريقة غير طبيعية.
  • شحوب الجلد.
  • اضطراب نبضات القلب.
  • صعوبة التنفس.
  • الغثيان والدوخة.
  • آلام الصدر.
  • آلام الرأس والصداع.
  • برودة اليدين والقدمين.
  • ضعف الأظافر.
  • تساقط الشعر.
  • شهوة تناول الأطعمة الغريبة.
  • فقدان الشهية.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • صعوبة التركيز.
  • الاضطرابات النفسية، مثل: الغضب الشديد.

مضاعفات فقر الدم عن النساء

بعد معرفة أسباب فقر الدم عن النساء وعلاجه، لا بد من توضيح مضاعفات فقر الدم أو الأنيميا لدى النساء، ومنها:

  • الإرهاق الشديد: في حالة وصول المرأة لحالة متأخرة من فقر الدم قد يتسبب ذلك في شعورها بالتعب والإرهاق الشديدين، وعجزها عن القيام بالأنشطة اليومية التي اعتادت عليها.
  • بعض المشاكل في القلب: قد يتسبب فقر الدم أو الأنيميا بعدم استقرار نظام نبضات القلب وزيادة معدل التسارع، بسبب قيام القلب بضخ كميات أكبر من الدم لتعويض فقر الأكسجين، مما قد يتسبب بتضخم عضلة القلب أو الفشل القلبي.
  • ضعف الجهاز المناعي: وزيادة خطر الإصابة بالعدوى البكتيرية والجراثيم.
  • مشكلات النمو الصحيح لدى الجنين.
  • مضاعفات الحمل: قد يتسبب فقر الدم أو الأنيميا في تفاقم خطورة مضاعفات الحمل لدى المرأة، مثل: خطر الولادة المبكرة، أو الإجهاض.
  • ضرر الجهاز العصبي: حيث أن نقص فيتامين B-12 يتسبب في إلحاق الضرر بالجهاز العصبي، وليس خسارة خلايا الدم الحمراء فقط، كما أن نقصه يتسبب في خلل الحالة الإدراكية الطبيعية للدماغ.
  • الوفاة: قد تتسبب بعض أنواع فقر الدم أو الأنيميا المنقولة عن طريق الوراثة، مثل: فقر الدم المنجلي في الوفاة، كما أنه قد يتسبب في الفقر الحاد للدم وبالتالي الوفاة.

تشخيص فقر الدم أو الأنيميا لدى النساء

بعد توضيح أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه وأبرز أعراضه، يجب الإشارة إلى وجود العديد من الفحوصات التي يمكن استخدامها لتشخيص فقر الدم أو الأنيميا لدى المرأة، ومنها:

  • تعداد الدم الشامل: وهذا النوع من الفحوصات يقوم على سحب عينة من الدم من المريضة، بهدف حساب مستويات خلايا الدم الحمراء والهيموجلوبين في الدم.
  • الفحص المجهري: حيث يقوم الطبيب بأخذ عينة من الدم لدى المريضة ثم يقوم بفحصها تحت المجهر، حتى يتمكن من تحديد حجمها وسبب الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم، وتحديد استجابة المريضة لنوع العلاج الذي سوف يتم طرحه بعد الانتهاء من الفحص.

اقرأ أيضًا: علاج فقر الدم بالأدوية

طرق الوقاية من فقر الدم

بعد الإشارة إلى أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه، لا بد من تقديم بعض الطرق التي تساهم في وقاية المرأة من مرض فقر الدم أو الأنيميا، ومن تلك الطرق:

  • تناول الأطعمة الغنية بالحديد، مثل:
  • اللحوم الحمراء، مثل: لحم الماعز، واللحم البقري.
  • اللحوم البيضاء، مثل: الدواجن.
  • المأكولات البحرية.
  • الخضروات ذات الأوراق الخضراء، مثل: السبانخ، والجرجير.
  • البقوليات.
  • الفاكهة المجففة، مثل: المشمش والتين.
  • حبوب الإفطار.
  • المعكرونة والخبز.
  • البسلة.
  • تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك، مثل:
  • مشروب الفواكه.
  • الخبز والمعكرونة.
  • الأرز.
  • الحليب ومشتقاته.
  • فول الصويا ومنجاته.
  • الحبوب.
  • الفاصولياء الحمراء والخضراء.
  • الخضروات الورقية الخضراء.
  • تناول الأطعمة الغنية بفيتامين B-12 الذي يساعد الجسم على امتصاص الحديد، ومنها:
  • القرنبيط الأخضر.
  • الكيوي.
  • الفواكه الحمضية، مثل: البرتقال، والجريب فروت، واليوسفي.
  • الفلفل.
  • الفراولة.
  • البطيخ.
  • الطماطم.
  • الخضروات الورقية الخضراء.
  • تجنب شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، مثل: القهوة، والشاي.
  • تجنب التدخين.
  • تجنب شرب الكحوليات.
  • تناول المكملات الغذائية الآمنة والغنية بالحديد وفيتامين B-12.

أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه كثيرة، فقد تكون عن طريق الوراثة أو بسبب سوء التغذية أو الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، أو التقدم في العمر، وغيرها من الأسباب، فإذا كنتِ تعانين من فقر الدم وأعراضه عليكِ بالتوجه للطبيب بسرعة حتى لا يزداد الأمر خطورة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.