أسباب المغص عند النساء

أسباب المغص عند النساء هو مشكلة تعاني منها الكثير من السيدات ويوجد العديد من الأسباب المختلفة التي تسبب المغص عند النساء، وفي بعض الحالات قد يصاحبه ظهور أعراضًا تستدعي استشارة الطبيب؛ لذا سنقدم لكم كافة المعلومات عن أسباب المغص عند النساء وكيفية التغلب عليها من خلال مقالنا اليوم عبر موقع زيادة

أسباب المغص عند النساء

أسباب المغص عند النساء

تتمثل أسباب المغص عند النساء فما يلي:

1- الدورة الشهرية

تعاني الكثير من السيدات من مغص البطن في موعد الطمث؛ ويرجع ذلك إلى التقلصات الرحمية التي تحدث في حالة عدم حدوث الحمل للتخلص من بطانة الرحم.

2- فترة التبويض

تحدث الإباضة عندما يقوم المبيضين بإطلاق بويضة كل شهر؛ لتهيئة الجسم لحدوث الحمل، ويرافق فترة التبويض حدوث بعض الأعراض، والتي من بينها الشعور بمغص أسفل البطن، ويتراوح هذا المغص ما بين خفيف إلى شديد جدًا، وقد يستمر لبضعة دقائق أو ساعات، وقد يكون هذا الألم مفاجئًا.

3- التهاب المثانة

تسبب التهابات المثانة مغص البطن عند النساء، كما تسبب أيضًا الشعور بالألم أثناء التبول وأثناء الجماع، والشعور بآلام في الحوض.

4- الحمل

بعد الشهر الأول من الحمل، قد تعاني الكثير من النساء من مغص البطن، ويكون ذلك في موعد نزول الحيض.

5- الإجهاض

قد تتعرض المرأة إلى الإجهاض في أي فترة من فترت الحمل، ويرافق الإجهاض العديد من الأعراض، التي من بينها الشعور بالمغص في منطقة البطن.

6- التصاقات الحوض

تصاب المرأة أحيانًا بالتصاقات الحوض؛ مما يؤدي إلى الشعور بمغص في البطن، وآلام في الحوض، وقد تظهر أعراض أخرى على حسب مكان وجود النسيج الندبي.

7- تمزق أكياس المبيض

أكياس المبيض هي من الأمراض التي تعاني منها الكثير من السيدات، ويحدث في بعض الأحيان أن هذه الأكياس قد تتمزق مسببة الشعور بمغص البطن، وكثرة الإفرازات المهبلية، وثقل في الحوض.

8- بطانة الرحم المهاجرة

هي حالة مرضية مزمنة، تنمو فيها أنسجة شبيهة بالأنسجة المبطنة للرحم خارج الرحم، ويصاحبها ظهور بعض الأعراض منها مغص البطن، ألم عند التبول، ألم أثناء الجماع، وألم في منطقة الظهر.

9- مرض التهاب الحوض

هو مرض ينتج عن الإصابة بنوع من البكتيريا تنتقل أثناء الجماع، ويسبب الشعور بمغص البطن، وآلام الظهر، وألم أثناء التبول وأثناء الجماع، وكثرة الإفرازات المهبلية.

10- التغيرات الهرمونية

قد يسبب الخلل الهرموني في الجسم إلى الشعور بمغص البطن، وقد يحدث هذا الخلل بسبب المعاناة من مرض ما، مثل اضطرابات الغدة الدرقية، أو سن اليأس لدى النساء.

11- قرحة المعدة

تؤدي الإصابة بقرحة المعدة إلى ظهور بعض الأعراض، منها ألم أسفل البطن، التقيؤ، الغثيان، البراز الأسود، وعسر الهضم.

12- الألم العضلي

تشعر المرأة بآلام في العضلات نتيجة الإجهاد الشديد، أو ممارسة الرياضة بشكل مفاجئ وخصوصًا تمارين البطن، ويساعد الحمام الدافئ على تهدئة الألم العضلي.

13- أسباب أخرى

يوجد أسباب أخرى للمغص عند النساء، ومنها ما يلي:

  • الإصابة بأمراض الأوعية الدموية.
  • المعاناة من حصوات في المسالك البولية.
  • الفتق الإربي.
  • المعاناة من الإمساك.
  • الإصابة بأمراض التهاب الأمعاء، مثل مرض كرون.
  • المعاناة من التهاب الزائدة الدودية.

اقرأ أيضًا: أسباب المغص أسفل البطن

أعراض مصاحبة لمغص البطن تستدعي استشارة الطبيب

يوجد بعض الأعراض التي قد ترافق مغص البطن وتستدعي استشارة الطبيب، ومنها ما يلي:

  • المعاناة من نزيف مهبلي.
  • زيادة الشعور بالألم ، وانتقاله للجهة اليمنى للبطن.
  • حدوث تغيرات مفاجئة في الألم، مثل الألم المفاجئ، أو التقلبات الحادة.
  • المعاناة من القيء والإسهال الشديد، مع ظهور دم في القيء.
  • ارتفاع درجة الحرارة الجسم.
  • تحول لون البراز إلى اللون الأحمر الغامق أو الأسود.
  • المعاناة من اليرقان.
  • الشعور بالدوخة والضعف.
  • الشعور بألم في الذراع، أو الصدر، أو الظهر، أو الفك، أو الرقبة.
  • المعاناة من الإصابة بالجفاف.

اقرأ أيضًا: أسباب آلام البطن عند النساء 

طرق علاج مغص البطن عند النساء

أسباب المغص عند النساء

 

يوجد بعض الطرق التي تساعد على علاج مغص البطن لدى النساء، والتي تختلف باختلاف شدة المغص، وذلك على النحو التالي:

1- طرق علاج المغص الشديد

تتمثل طرق علاج المغص الشديد فيما يلي:

  • إذا كان سبب مغص البطن الإصابة بقرحة أو حرقة المعدة أو الارتجاع المريئي، فيمكن تناول أدوية مضادات الحموضة.
  • إذا كان المغص يصاحبه إسهال، فيمكن تناول الأدوية المضادة للإسهال.
  • يمكن استخدام مسكنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل دواء باراسيتامول.
  • إذا كانت السيدة تعاني من الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، أو الانتفاخ، أو آلام الدورة الشهرية، فيمكنها تناول الأدوية المضادة لتقلصات البطن، مثل دواء الميبيفرين.
  • إذا كانت يعاني من الانتفاخات والغازات، فيمكن تناول الأدوية الطاردة للغازات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، مثل الفحم الفعال، أو السيميثيكون.
  • إذا كان المغص يصاحبه إمساك، فيمكن تناول الأدوية الملينة.

2- علاج مغص البطن الأكثر شدة

تتمثل طرق علاج مغص البطن الأكثر شدة فيما يلي:

  • يمكن استخدام المضادات الحيوية في الحالات الشديدة.
  • إعطاء السوائل عبر الوريد؛ لتعويض السوائل المفقودة في حالة المعاناة من الإسهال الشديد.
  • تناول مسكنات الألم.
  • تناول الأدوية التي توقف القيء.
  • في حالة حدوث نزيف، يتم إجراء عملية نقل للدم.
  • بعض الحالات تحتاج إلى عملية جراحية، كما في حالة الإصابة بثقب المعدة، أو الزائدة الدودية، أو التهاب المرارة.

3- طرق منزلية لتخفيف مغص البطن

يوجد بعض الطرق المنزلية التي تساعد على التخفيف من ألم البطن عند النساء، ومنها ما يلي:

  • وضع كمادات ساخنة على منطقة البطن.
  • وضع وسادة صغيرة فوق البطن؛ لتخفيف الألم.
  • تناول الكثير من الماء، والابتعاد عن السؤائل التي تحتوي على السكر.
  • عدم تناول الكافيين، مثل الشاي والقهوة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، والحرص على تناول الطعام ببطء.

اقرأ أيضًا: مشروبات لعلاج الإسهال والمغص

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال وذلك بعد أن تم توضيح كافة المعلومات عن أسباب المغص عند النساء والأعراض المصاحبة له التي تستدعي استشارة الطبيب وطرق علاج المغص لدى النساء، ونرجو أن ينال المقال إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.