محتوى يحترم عقلك

أسباب الإمساك عند الرضع

أسباب الإمساك عند الرضع تدل على مشاكل صحية متعددة، فعندما يصاب الطفل الرضيع بالإمساك يظل يبكي، وقد لا تفهم الأم ما هي المشكلة.

فتلك الحالة تسبب إزعاج كبير للأطفال خاصة أنهم غير قادرين على وصف ما يشعرون به من ألم، لذا ومن خلال موقع زيادة سنتحدث عن أسباب الإمساك عند أطفال حديثي الولادة.

أسباب الإمساك عند الرضع

الإمساك من المشاكل التي يعاني منها الرضع، وهو ما يسبب لهم الشعور بعدم الراحة، ويرجع هذا الشعور إلى أكثر من سبب يفسر حالة الإمساك التي يصاب بها الرضع، حيث تتمثل في السطور التالية:

حبس الرضيع برازه

تم تفسير ذلك بسبب أن الرضيع يخاف من الألم الذي يشعر به عند التبرز أو عند إخراج براز متيبس، لذلك يقرر حبس البراز، وهو ما يزيد من الأمر سوءً.

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك عند الرضع حديثي الولادة

حاجة الرضيع إلى السوائل

الرضيع الذي يعتمد غذائه على الحليب الصناعي يحتاج إلى كمية إضافية من السوائل، مثل الماء بعد غليه وتبريده بين الوجبات، أما بالنسبة للرضيع الذي يعتمد غذائه على الرضاعة الطبيعية فيجب زيادة عدد مرات الرضاعة التي يحصل عليها الطفل في اليوم الواحد.

عدم تحضير الحليب بشكل صحيح

عندما تقوم الأم بتحضير وجبة اللبن الصناعي للطفل، وكانت نسبة الحليب أكثر من نسبة الماء فقد يصاب الرضيع بسبب ذلك بالإمساك.

تركيبة الحليب الصناعي لا تتناسب مع الرضيع

عندما تقوم الأم بتغيير نوع الحليب التي تقوم باستخدامه إلى نوع آخر فقد لا تقبل معدة الرضيع تلك التركيبة الجديدة، مثل استخدام حليب البقر أو حليب صناعي تتشابه تركيبته بنسبة كبيرة مع حليب البقر.

تقديم وجبات لا تناسب الرضيع

إذا تم تقديم للرضيع وجبات تحتوي على نسبة عالية من الألياف والبقوليات مثل تقديم العدس، أو الفاصوليا، أو غيرها من العناصر فهي غير مناسبة للرضيع على الإطلاق، لذلك يجب على الأم أن تبحث جيدًا عن الوجبات قبل أن تقوم بتقديمها لرضيعها.

الإصابة بالعدوى

هناك بعض الإصابات التي ينتج عنها إصابة الرضيع بالإمساك نتيجة الإصابة بأي نوع من البكتيريا، والتي تؤثر على عملية الهضم بشكل كبير، فتسبب له فقدان الشهية، والتقيؤ، والتعرض للإسهال الشديد، ومن ثم الجفاف.

مواجهة الرضيع للتوتر النفسي

يمكن أن يسبب الإجهاد الناتج عن التوتر النفسي إلى إصابة الرضيع بالإمساك، بالإضافة إلى تغيير مرات التبرز التي يقوم بها، وتأتي أمثلة التوتر النفسي في السفر، وتغير المناخ، والانتقال من بيئة إلى بيئة أخرى).

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك عند الأطفال وأسبابه

أسباب أخرى لإصابة الرضيع بالإمساك

توجد مجموعة أخرى من أسباب الإمساك عند الرضع ولكنها نادرة الحدوث، حيث تتمثل في التالي:

  • الإصابة بمرض هيرشسبرونغ الذي يؤدي إلى انعدام الخلايا العقدية في أمعاء الطفل، وينتج عن ذلك عدم قدرة العضلات في الأمعاء على تحريك البراز للتخلص منه خارج الجسم.
  • قصور عمل الغدة الدرقية بسبب وجود مشاكل في بنيتها، فبالبداية لا يظهر أي عرض على الطفل، ولكن بمرور الوقت يكون الإمساك هو أبرز الأعراض التي تدل عليها.
  • الإصابة بالتليف الكيسي، وهو من الأمراض الوراثية التي تؤثر على كل من الجهاز الهضمي والتنفسي، ويرجع ذلك بسبب تراكم المخاط السميك في جسم الطفل، والذي ينتج عن ذلك إصابته بالإمساك، والشعور بألم في المعدة، بالإضافة إلى انتفاخ البطن.
  • اضطرابات الحبل الشوكي التي تؤثر بدورها على العضلات العاصرة الموجودة في الأمعاء، وينتج عن ذلك وجود صعوبة في خروج البراز من جسم الرضيع الأمر الذي يصيبه بالإمساك الشديد.
  • إصابة فتحة الشرج بالتشوهات التي تؤدي إلى صعوبة خروج البراز منها، وهو ما ينتج عنه الإصابة بالإمساك.
  • ضعف جسم الرضيع على امتصاص العناصر الغذائية بصورة صحيحة، الأمر الذي ينتج عنه وجود بعض الإضرابات في الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى الإصابة بالإمساك وشعور الرضيع بالألم.
  • استخدام بعض الأنواع من الأدوية التي ينتج عنها الإمساك.
  • إصابة الأمعاء بمرض ما.
  • التعرض إلى نقص في الأعصاب أو مشاكل في الأمعاء الغليظة.

أعراض الإمساك عند الرضع

في الأعلى تعرفنا عن أسباب الإمساك عند الرضع، والآن نطلع على الأعراض التي تخبر الأم بأن رضيعها يعاني من الإمساك، والتي تتمثل في التالي:

  • براز نادر من الصعب تمريره.
  • ملاحظة الإجهاد على الطفل بسبب بذل مجهود كبير عند تحريك الأمعاء.
  • انتفاخ ملحوظ في البطن، بالإضافة إلى كثرة الغازات.
  • يشعر الطفل بتشنجات مؤلمة في بطنه، ولا يتوقف عن البكاء.
  • في بعض الحالات النادرة يصاحب البراز دم.
  • تبرز حبيبات صلبة وقاسية.
  • ظهور أعراض غير دقيقة للقولون العصبي.
  • بذل الرضيع للجهد لمدة تتخطى العشر دقائق حتى يتبرز، ولكن دون جدوى.

متى يجب زيارة الطبيب في حالة إصابة الرضيع بالإمساك؟

استكمالًا في الحديث عن أسباب الإمساك عند الرضع فنشير إلى وجود بعض الحالات والأعراض إذا ظهرت يجب على الأم سرعة التوجه إلى الطبيب المعالج، وذلك لعلاج تلك المشكلة في أسرع وقت، حيث تتمثل تلك الأعراض في التالي:

  • اصطحاب البراز لدم.
  • عدم ظهور تحسن حتى بعد قيام الأم بتغيير العادات الغذائية الخاصة بالطفل.

طرق مساعدة الرضيع على التبرز

مازلنا مستمرين في الحديث بموضوع سبب الإمساك عند حديثي الولادة، لذا يجب الإشارة إلى أهمية أن يقوم الوالدين ببعض الخطوات لمساعدة الطفل على التبرز بشكل أسهل، حيث تسير على النحو التالي:

تغيير العادات الغذائية

محاولة تقديم السوائل للطفل بصورة أكبر، بالإضافة إلى استشارة الطبيب لتغيير تركيبة الحليب التي يعتمد عليها الرضيع في علاجه.

القيام ببعض التمارين

هناك مجموعة من التمارين التي تعمل على تحريك الأمعاء بصورة أفضل، وهو ما يساعد الطفل بصورة كبيرة على التبرز، وتتمثل تلك التمارين فيما يلي:

  • ثني ركبة الرضيع في اتجاه الصدر، أو جعل الرضيع في وضع القرفصاء.
  • جعل الطفل يجلس في حمام دافئ لأن المياه تعمل على ترخية عضلات البطن، وهو الأمر الذي يجعل خروج البراز أسهل.
  • تدليك البطن بحركات دائرية.

استخدام الملينات

إذا لم تعطي الطرق السابقة أي نتيجة يمكن استخدام الدواء الملين بعد استشارة الطبيب المختص، أو استخدام الزيوت التي تعمل على تليين الأمعاء وإعطائها للرضيع.

استخدام الأعشاب

يمكن استخدام أنواع مختلفة من الأعشاب وتقديمها للرضيع بين الوجبات لتعمل على تحفيز الأمعاء على العمل بصورة أفضل، بالإضافة إلى تسهيل عملية هضم الطعام، لكن يجب استشارة الطبيب حتى يتمكن من اختيار النوع المناسب من الأعشاب التي تتماشى مع حالة الطفل.

نصائح أخرى لعلاج إسهال الرضيع

توجد مجموعة أخرى من النصائح التي يمكن للأبوين الرجوع إليها لتخليص الرضيع من مشكلة الإمساك التي تواجهه، وتسير على النحو التالي:

  • قياس درجة حرارة الرضيع من خلال فترة الشرج.
  • تقديم العصائر الطبيعية للطفل من خلال خلطها بالماء المعقم، ويجب أن تكون الفاكهة التي سيتم استخدامها طازجة حتى لا تضر معدة الطفل وتصبح المشكلة أسوأ.

علاج الإمساك بطريقة طبية

يمكن علاج الإمساك الذي يصيب الرضيع بصورة طبية، حيث يتم الذهاب إلى الطبيب المعالج، والذي سيطلب من الأم بعض الفحوصات والتحاليل التي يحتاجها ليتعرف على الحالة.

بعد ذلك يتم علاج السبب الذي أدى إلى ظهور الإمساك، وهذا إن كان بسيط فيقوم باستخدام الجلسرين الطبي المخصص للاستخدام الموضعي ووضعه على فتحة الشرج.

اقرأ أيضًا: علاج الإسهال عند الرضع بعمر شهرين

نصائح للوقاية من الإمساك عند الرضع

آخر ما سنتحدث عنه في موضوع أسباب الإمساك عند الرضع هي طرق الوقاية، حيث توجد بعض النصائح التي تتمثل في التالي:

  • إذا كان الرضيع تم الستة أشهر يجب أن يحتوي غذائه على الألياف والفاكهة والخضراوات.
  • تجنب تعريض الطفل لمصادر التوتر.
  • إعطاء الطفل كميات مناسبة من السوائل.

أسباب الإمساك عند الرضع يجب على كل أم أن تكون عل اطلاع بها، وذلك لتتمكن من تخليص طفلها من تلك المشكلة بسرعة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.