اسباب تأخر الدورة الشهرية

اسباب تأخر الدورة الشهرية نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث تعتبر الدورة الشهرية من أكثر الأشياء التي تؤدي إلى القلق عند المرأة مع تأخرها لأنها قد تدل على بعض الاضطرابات في الجسم، كما تسبب الألم في البطن والظهر فيصعب مع تأخرها الحركة والمشي وحمل الأشياء بالإضافة إلى الاضطرابات النفسية التي تسببها والشعور الدائم بالقلق والتوتر وجعل المرأة تفكر في كثير من الأمور السلبية بسبب هذا التأخر، وفي هذا الموضوع سنتعرف على أسباب تأخر الدورة الشهرية وكيف يمكن التعامل معه.

اسباب تأخر الدورة الشهرية

  • تعتبر إحدى التغيرات التي تحدث في جسم الفتاة عند الوصول إلى مرحلة البلوغ فيبدأ دم الدورة الشهرية في النزول بعد إنتاج هرمون البروجسترون والأستروجين.
  • تبدأ الدورة الشهرية عندما تقوم بطانة الرحم باستقبال البويضة التي تم تخصيبها وإذا لم يحدث هذا التخصيب يحاول الرحم التخلص من الجدار السميك الذي قام بتكوينه فينزل على هيئة دورة شهرية.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: أعراض الدورة الشهرية وكيفية التخفيف من آلامها الحادة

مدة الدورة الشهرية

  • تستمر الدورة الشهرية عند النساء لمدة خمسة أيام وقد تزيد أو تقل عن ذلك قليلاً، ويكون نزول الدم كثيف في البداية ثم يقل بالتدريج حتى تنتهي.
  • تختلف الفترة بين الدورتين من امرأة إلى أخرى وعادة ما تكون حوالي 28 يوم وقد تزيد أو تقل عن ذلك.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

  • قد تتعرض المرأة إلى بعض التوتر الذي يؤثر بالسلب على الهرمونات الموجودة في جسدها وبالتالي يؤدي ذلك إلى عدم انتظام الدورة الشهرية ولذلك نجد في بداية الزواج يحدث عدم انتظام فيها بسبب القلق من الحياة الجديدة، وسرعان ما تعود العادة الشهرية بعد إزالة أسباب التوتر.
  • اختلاف طريقة تناول الطعام والشراب تعتبر مؤثرة في انتظام الدورة الشهرية.
  • مع اختلاف وزن المرأة بعد الزواج قد لا تنتظم العادة الشهرية وذلك مع زيادة الوزن، فمع تراكم الدهون داخل الجسم يتأثر هرمون الإستروجين ويؤدي إلى عدم الانتظام بها.
  • قد تتأخر العادة الشهرية عند المرأة المتزوجة كدليل على وجود الحمل ولذلك يجب إجراء اختبار الحمل المنزلي للتأكد من وجوده.
  • مع استخدام بعض الأدوية قد تتأثر العادة الشهرية مثل الأدوية الخاصة بعلاج الاكتئاب، والسرطانات، ومميعات الدم، بالإضافة إلى الأدوية التي تساهم في علاج أمراض الغدة الدرقية.
  • استعمال اللولب الهرموني الخاص بمنع الحمل قد يؤدي إلى عدم الانتظام في الدورة الشهرية.
  • الإصابة بتكيس المبايض.
  • الاضطرابات التي تصيب الغدة الدرقية.
  • الوصول إلى سن اليأس بشكل مبكر قد يؤدي إلى الكثير من الاضطرابات في الدورة الشهرية وعادة يبدأ هذا السن في مرحلة الأربعينيات.

ولدينا أيضًا المزيد من التفاصيل عن الدورة الشهرية يمكن التعرف عليها عبر: اعراض الدورة الشهرية قبل نزولها بيوم والمشاكل التي تتعلق بالدورة الشهرية

أعراض تأخر الدورة الشهرية

  • الشعور بألم في أسفل الظهر بالإضافة إلى ألم في البطن مع تشنجات متقطعة.
  • نمو الشعر بشكل كبير في تلك الفترة نتيجة الخلل في بعض الهرمونات حيث يزيد نسبة هرمون التستوستيرون.
  • ظهور حبوب الشباب في الوجه والجسم ويحدث ذلك مع عدم الحرص على تناول الأطعمة الصحية والإكثار من الدهنية.
  • قد تصاب بعض النساء بتساقط الشعر في تلك الفترة.
  • الشعور بضغط في منطقة الحوض وألم مستمر.
  • الإصابة بالصداع.
  • مواجهة الكثير من الاضطرابات النفسية والقلق.

ويمكن معرفة الأسباب للدورة الشهرية لدى النساء من خلال: لماذا تحدث الدورة الشهرية وما هي الفترة الطبيعية للدورة الشهرية عند النساء

ما هي الأخطار الصحية المترتبة على تأخر الدورة

  • إذا تعرضت الفتاة لتأخر الدورة الشهرية بشكل متكرر فهذا قد يؤثر على الإنجاب بعد الزواج، ولذلك يجب عليها متابعة الأمر قبل زواجها أو بعد الزواج بشكل مباشر لعلاج أي مشكلة قد تكون مصابة بها.
  • التأثير بشكل سلبي على النفسية وشعورها بأن هناك خطا مما يسبب لها القلق والتوتر.
  • معاناة المرأة من النزيف مع قدوم الدورة الشهرية نتيجة لتأخرها لفترة.
  • قد تصاب بعض النساء بألم في العظام ويصل الأمر إلى هشاشة العظام وذلك لأن عدم قدوم الدورة الشهرية دليل على قلة هرمون الإستروجين الذي يعمل على حفظ الكثافة المناسبة للعظام.

طريقة التعامل مع تأخر الدورة الشهرية

  • يجب تعديل طريقه الحياة من خلال ممارسة الأنشطة الرياضية العادية والابتعاد عن الأنشطة التي تحتاج إلى القوة بالإضافة إلى تناول الأطعمة الصحية والمفيدة للجسم مع عدم تناول الأطعمة الدهنية حتى لا تؤثر بالسلب على بشرتها.
  • يجب الابتعاد عن الضغوط العصبية والقلق لانها تعد من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى تأخر وعدم انتظام العادة الشهرية.
  • اللجوء إلى الطبيب للفحص، والتعرف على سبب هذا التأخر حتى يتم علاجه على الفور وحتى لا يؤثر بشكل أكبر على الجسم.
  • عادة ما تكون مشكلة تأخر العادة الشهرية بسيطة وتحتاج إلى تنظيم نمط الحياة مع الابتعاد عن التوتر حتى تعود الدورة إلى طبيعتها.

هل يزيد الوزن مع الدورة الشهرية

قد يحدث احتباس للماء داخل الجسم في فترة الدورة الشهرية بالإضافة إلى الكثير من التغيرات في نسبة الهرمونات ومع حدوث ذلك يزيد انتفاخ الجسم ولذلك تشعر بعض النساء بزيادة الوزن خلال فترة الدورة الشهرية ولكن ينتهي هذا الإحساس مع انتهاء العادة ويجب عدم الإكثار من تناول الطعام في هذه الفترة بالإضافة إلى الحلويات لأنها تؤدي إلى زيادة الوزن بشكل كبير.

أسباب حدوث الألم في فترة الدورة الشهرية

  • قد تصاب المرأة بالكثير من الألم والتشنجات خلال فترة العادة الشهرية وتتركز في منطقة الرحم وتصل إلى الحوض وأسفل الظهر وقد تعاني من هذه الآلام قبل بداية الدورة بأيام.
  • وتحدث الآلام نتيجة التغير في نسبة الهرمونات الموجودة في الجسم وإفراز بعض المواد المعروفة باسم البروستاغلاندين، وتؤدي إلى حدوث العديد من الاضطرابات في الرحم حتى يتم طرد الدماء المتجمدة داخله.
  • عندما تعاني المرأة من الألم بشكل كبير فهذا يعني إطلاق كمية كبيرة من هذه المواد أو تواجد حساسية ضدها.

أسباب الشعور بالاكتئاب في فترة الدورة الشهرية

  • تعاني الكثيرات من الاكتئاب في فترة الدورة الشهرية وذلك بسبب زيادة نسبه هرمون اللبن والذي يفرز عندما تشعر المرأة بالقلق والتوتر وتصاب المرأة بهذا القلق بشكل كبير في فترة الدورة الشهرية.
  • تعاني الكثير من النساء من الرغبة في العزلة والابتعاد عن الناس بالإضافة إلى البكاء في تلك الفترة.

نصائح لمواجهة آلام الدورة الشهرية

  • يجب الاستحمام بالماء الدافئ وخصوصاً وضع هذا الماء على منطقة الرحم لتهدئة الألم.
  • اللجوء إلى استخدام الفوط الصحية الملائمة والتي لا تسبب تهيج الجلد وألم.
  • عدم استخدام أي نوع من أنواع الغسول أو الصابون في فترة العادة الشهرية على المنطقة الحساسة.
  • الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة في فترة الدورة الشهرية لمد الجسم بما يحتاجه من عناصر والتي يفقدها مع نزول الدم وذلك للمحافظة على جهاز المناعة في صحة جيدة.
  • الابتعاد عن حمل الأشياء الثقيلة والتمارين الرياضية الشاقة.
  • اللجوء إلى الراحة وعدم بذل الكثير من المجهود ويمكن استخدام مسكنات الألم بحرص وعدم الإفراط في تناولها لأنها قد تسبب العديد من المشكلات فيما بعد.

دور الأعشاب الطبيعية في تخفيف ألم الدورة الشهرية

  • تعمل الأعشاب الطبيعية على إزالة ألم الدورة الشهرية أو تخفيفه كما أنها تهدئ التشنجات، وتمنح الجسم الراحة، ومن هذه الأعشاب:
  • البابونج: يعد البابونج من أفضل الأعشاب التي يمكن تناولها في فترة الدورة الشهرية حيث إنه يقلل من ألم التشنجات، ويعمل على استرخاء الجسم فهو يعمل على ارتفاع الجلايسين داخل البول ويخفف ذلك التشنج.
  • القرفة: تعد القرفة من الأعشاب المهدئة لألم الدورة حيث إنها تخفف من التشنجات وتقلل من الشعور بالغثيان الذي قد يصاحب نزول الدورة الشهرية.
  • الشبت: يعد الشبت من الأعشاب التي يفضل تناولها في تلك الفترة فهو جيد في مواجهة آلام الحيض ويفضل تناوله قبل نزول الدورة.
  • النعناع: جميعنا نعلم أهمية النعناع في تخفيف الألم والتشنجات التي تحدث في البطن، ولذلك يجب الحرص على تناول النعناع مرتين خلال اليوم أثناء تواجد الدورة الشهرية.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم اسباب تأخر الدورة الشهرية وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.