محتوى يحترم عقلك

أسباب انحراف أصابع اليد

أسباب انحراف أصابع اليد عديدة، إذ أنه من الممكن أن تكون مكتسبة عبر الزمن، أو من الممكن أن تكون متواجدة في الأساس منذ الولادة، ولكنها في كل الأحوال هي أسباب أثرت بفاعليه على عظام اليد، وأدت إلى حدوث مشكلة مزعجة للغاية، لذا فإننا من خلال موقع زيادة سوف نعرض لكم أسباب انحراف أصابع اليد، وكيفية علاجها.

أسباب انحراف أصابع اليد

يُقصد بانحراف أصابع اليد هو انحناؤها عن المستوى الطبيعي لراحة اليد، وتقوسها، وحدوث بعض التشوهات في شكلها، وكذلك فقد القدرة على تحريكها، وهذا الأمر يعتبر بمثابة مشكلة مزعجة للغاية بالنسبة للمصابين به.

فإلى جانب أنه يشوه منظر اليدين، فإنه يؤدي إلى الشعور بالعديد من الآلام الحادة، ومع ازدياد انحراف الأصابع من الممكن أن يتم الإصابة ببعض المشكلات الخطيرة.

هذه المشكلات تتمثل في تدمير اليدين، أو حدوث خلع في المفاصل، أو ربما تمزق الأوتار، لكن ذلك الأمر نادرًا في الأغلب.

بحث العديد من المصابين بهذه المشكلة عن أسباب انحراف أصابع اليد لديهم، إذ أنهم توصلوا إلى أن اعوجاج الأصابع من الممكن أن يكتسب عبر الزمن أو مع تقدم العمر، ومن الممكن يكون متواجدًا بالفعل عند الولادة.

فهناك مجموعة متنوعة من أسباب انحراف أصابع اليد، حيث إننا سوف نقوم بتسليط الضوء عليها في موضوعنا هذا، وسوف نعرضها لكم في النقاط الآتية:

  • التشوهات الخلقية: هناك العديد من الأشخاص الذين يولدون وهم مصابين بانحراف أحد أصابع اليدين، ومن الجدير بالذكر أن نسبة إصابة الرجل والمرأة عند الولادة باعوجاج الأصابع تكون متساوية.
  • حدوث خلل في العصب الزندي: يتواجد ذلك العصب بداخل الكوع امتدادًا لرسخ اليد، ففي حالة تعرضه لأي خلل أو جرح أو تمزق، فإنه يتسبب في حدوث اعوجاج لإحدى أصابع اليد.
  • الإصابة بالشلل في العصب الزندي: يقوم ذلك العصب في الأغلب بتغذية الأصبع الثالث والرابع في اليدين، وعندما يتم إصابته بالشلل، فإنه يؤدي إلى اعوجاج هذين الأصبعين.
  • مرض الجذام: وهو مرض يصيب الأعصاب نتيجة دخول العدوى البكتيرية لها وإصابتها بالالتهاب، وذلك المرض من الممكن أن يصيب العصب الزندي وبالتالي يؤدي إلى اعوجاج الأصابع.

اقرأ أيضًا: تورم أصابع اليد الأوسط

مرض اليد الرثياني وانحراف عظام اليد

أتضح بأن مرض اليد الرثياني هو أبرز أسباب انحراف أصابع اليد، وذلك لأن هذا المرض يؤدي إلى تيبس اليد، وبالتالي الإصابة بالألم الشديد والتورم حتى في منطقة الرسغ، وانحراف عظام الأصابع، وحتى انحراف الرسغ من مكانه.

فإن ذلك المرض يعتبر من أمراض المناعة، ويحدث بسبب وجود الالتهاب في الغشاء الداخلي للمفاصل، والذي بدوره من الممكن أن يتسبب في تلف تلك المفاصل، وبالتالي حدوث الإعاقة الوظيفية لإحدى الأعضاء بالأخص أصابع اليد.

العوامل التي تزيد خطر الإصابة بانحراف أصابع اليد

كما أسلفنا الذكر بأن أسباب انحراف أصابع اليد قد تكون مكتسبة بمرور الوقت، إذ أنه هناك مجموعة من العوامل التي تزيد خطر الإصابة بهذه المشكلة المزعجة، وفيما يلي سوف نتعرف عليها:

  • الإصابة بضمور العضلات.
  • التقدم في السن يؤدي إلى ضعف الأعصاب والعضلات وبالتالي زيادة خطر انحراف أصابع اليد.
  • من الممكن أن يعاني مرضى السكر من اعوجاج أصابع اليد بسبب تأثير المرض على الأعصاب الداخلية لها.
  • اضطرابات المعالجة الحسية التي تؤدي إلى حدوث خلل في النظام الحسي من الوارد أن تؤثر على أعصاب اليد وتؤدي إلى اعوجاج إحدى أصابعها.

اقرأ أيضًا: أسباب تنميل أصابع اليد اليسرى الخنصر والبنصر وطرق العلاج

أنواع الانحراف في أصابع اليدين

ينقسم اعوجاج الأصابع إلى ثلاثة أنواع، حيث إننا في النقاط الآتية سوف نذكرهم لكم:

  • النوع الأول: وهو الانحراف البسيط لأصبع اليد مع بقاء الطول الطبيعي له.
  • النوع الثاني: انحراف بسيط أيضًا ولكن الأصبع يكون قصير.
  • النوع الثالث: انحراف قوي وملحوظ، ويأخذ الأصبع شكل الدلتا، أي أنه يتحول شكل الأصبع إلى شكل حرف C.

 طرق التشخيص لانحراف أصابع اليد

يعتمد التشخيص لانحراف أصابع اليد وتقوسها من خلال الفحص بالعين المجردة، إذ أن الطبيب يقوم بالنظر إلى الأصابع المصابة وتحسسها من أجل التشخيص بانحراف العظام لها بالفعل أم لا.

كذلك يقوم باختبار قدرة المريض على التقاط الأشياء، ومن ثم سؤاله عما إذا كان تعرض لجرح مسبق قد تسبب في اعوجاج أصابع اليد أم أن ذلك الأمر حدث دون أي مبرر.

ففي تلك الحالة يتطلب إجراء التخطيط الكهربائي على عضلات اليد، وذلك من أجل التشخيص ومعرفة أسباب انحراف أصابع اليد عن مواضعها.

كما من الممكن أن يلجأ الطبيب إلى الكشف عن الأعصاب والتحقق من أنها طبيعية أم لا، وذلك من خلال تمريره لإبرة أسفل الجلد وصولًا لعضلات اليد.

تلك الإبرة تكون موصولة على جهاز خارجي، وعندما يقوم المريض بتحريك يديه، يتم عرض نبض الأعصاب على هذا الجهاز، والتحقق من كون ذلك النبض طبيعي أم به خلل.

اقرأ أيضًا: انتفاخ أصابع اليد عند الاستيقاظ

الوسائل العلاجية لانحراف أصابع اليد

استكمالًا لموضوعنا الذي يعرض لكم أسباب انحراف أصابع اليد، فإننا فيما يلي سوف نذكر لكم الطرق العلاجية لمشكلة انحراف عظام أصابع اليد:

  • الجراحة: يتم اللجوء لعملية جراحية في حالة إذا تم اكتشاف الطبيب أن السبب وراء اعوجاج الأصابع في اليدين هو تلف الأعصاب.
  • عملية إعادة حركة الأصابع: هذه العملية يتم فيها النقل لعضلة ووتر قادرين على الحركة بدلًا من العضلة العاطلة عن العمل وذلك من أجل إعادة تحريك المريض لأصابعه.
  • العلاج الطبيعي: يمكن التخلص من مشكلة اعوجاج الأصابع من خلال زيادة مرونتها بواسطة العلاج الطبيعي، إذ أنه يساهم بفاعلية على التقليل من مستوى انحناء عضلات الأصابع.
  • الحقن باستخدام إنزيم الكولاجيناز: حيث إن ذلك الإنزيم يقوم بتحليل مادة الكولاجين كيميائيًا والتي تعتبر من مكونات النسيج الضام، وذلك الأمر يعمل على إعادة استقامة الأصابع المعوجة.

انحراف أصابع اليد يؤول إلى عوامل منذ الولادة، أو عوامل تم اكتسابها مع تقدم العمر، وهذه المشكلة مزعجة للغاية، ولكنها لها العديد من الطرق العلاجية التي تحد من آثارها السلبية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.