محتوى يحترم عقلك

أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات

أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات متعددة، وهي من الظواهر التي تُصنّف ضمن المشكلات الصحية المزعجة، والتي تعاني منها غالبية النساء والفتيات وأيضًا بعض الرجال.

هذا يدل على أن سببها لا يعود فقط إلى انقطاع الطمث عند النساء، ولا تقتصر على الإناث فقط، لذا نعرض لكم أبرز الأسباب بالتفصيل من خلال موقع زيادة.

أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات

تحدث في بعض الأحيان ما يسمى بهبّات الحرارة لدى النساء والفتيات بسبب انقطاع مرحلة الطمث أو أثنائها أو بعدها، فينتج عن ذلك تغييرات في إفراز الهرمونات وانخفاض في نسبة هرمون الاستروجين، مما يسبب زيادة حساسية منطقة تحت المهاد في الدماغ، وهي منطقة منظم الحرارة في الجسم.

فيحدث أيضًا ما يسمى بالتعرّق الليلي، وهذا يسبب القلق والاضطراب أثناء النوم سواء مؤقتًا أو على المدى الطويل، من ضمن أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات أيضًا أنها قد تحدث نتيجة الآثار الجانبية لبعض الأدوية والإفراط في هرمونات الغدة الدرقية والتدخين.

فقد ثبت علميًا أن النساء المدخنات أكثر عرضة للإصابة بهبات الحرارة والتعرق الليلي من عدم المدخنات، وأيضًا السمنة، حيث إن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم ينتج عنه هبات الحرارة والعرق.

حيث إن النساء ذوات البشرة السمراء أكثر عرضة لهذه الظاهرة عن الأخريات في الجانب الآسيوي، وهذا من أكثر عوامل خطر الإصابة بالهبات الساخنة لدى النساء والفتيات.

يوجد أيضًا عوامل أخرى مثل تناول بعض الأدوية، والتي منها منشطات المبايض وأدوية للهرمونات وغيرها، وأيضًا تغيرات في الأوعية الدموية حيث تتمدد قرب سطح الجلد فتسبب الشعور بالحرارة المفاجئة.

اقرأ ايضًا: أسباب الدوخة المفاجئة والتعرق

أسباب الهبات الساخنة في سن الثلاثين

من المتعارف عليه أن الهبات الساخنة تحدث في سن اليأس بعد مرحلة انقطاع الطمث لدى النساء، ولكن قد تظهر في سن مبكرة مثل سن الثلاثين، وهو ما يجعل بعض الناس يتعرضون لسن اليأس في وقت مبكر وذلك بسبب:

  • تغيير في مستويات هرمون الاستروجين قبل مرحلة انقطاع الطمث نتيجة انخفاض مستوى الاستروجين في الجسم، وترتفع نسبة منظم الحرارة في منطقة تحت المهاد في الدماغ والذي بدوره يعمل على ارتفاع درجة حرارة الجسم والتعرق الليلي من أجل تبريد الجسم.
  • الإصابة ببعض المشكلات الصحية مثل متلازمة المبيض متعدد التكيسات وقصور الغدد التناسلية وهذا يلزم الإسراع في استشارة الطبيب لتحديد العلاج المناسب لهذه الحالة.
  • توجد أسباب أخرى أيضًا للهبات الساخنة في سن الثلاثين، مثل مشكلات الغدة الدرقية، والآثار الجانبية لبعض الأدوية منها علاج السرطان والإصابة به.

في معظم الأحيان تكون استمرارية الهبات الساخنة لمدة تتراوح بين ثلاثين ثانية وحتى عشر دقائق، وفى بعض الحالات تستمر أكثر في فترة تتراوح بين 6 أشهر إلى 11 عامًا، وهو ما يتعلق بأسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات.

مضاعفات ظاهرة الهبات الساخنة

تشير الأبحاث إلى أن النساء اللاتي يعانين من تزايد الحرارة ولديهم أعراض بشكل ملحوظ، فإن الهبات الساخنة لديهم تشكل خطر الإصابة بأمراض في القلب أكثر من الذين لا يعانين من هبات الحرارة.

هل الهبّات الساخنة تصل إلى درجة الخطورة؟

قد تصل أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات بهم إلى درجة الخطورة إذا حدث الآتي:

  • احمرار لون الجلد وتبرقشه بسبب تمدد الأوعية الدموية.
  • التعرَق الشديد نتيجة ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بالعطش بسبب خروج نسبة كبيرة من الماء في الجسم نتيجة للتعرق الشديد.
  • الإحساس بالدوار وفقدان التوازن.
  • زيادة معدل ضربات القلب في حالة استمرار الهبات الحرارية فترة طويلة بشكل متتالي.
  • الاستيقاظ المفاجئ من النوم نتيجة للتعرق الليلي.

اقرأ أيضًا: متى تنتهي الهبات الساخنة

 تأثير الهبات الحرارية على الرجال

من المتعارف عليه ان أسباب الهبَات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات تحدث غالبًا للنساء بسبب الاضطرابات المتعلقة بانقطاع الطمث والتغيرات الهرمونية المصاحبة لها مع التقدم في العمر ولكن الرجال أيضًا عرضة لهذه الظاهرة.

يرجع ذلك إلى انخفاض هرمون التستوستيرون هرمون الذكورة لدى الرجال، وفي الوضع الطبيعي تنخفض نسبة ذلك الهرمون تقريبًا 2% كل عام بعد سن الثلاثين وهذا انخفاض طبيعي وصحي.

قد يحدث أن يصاب الرجال الذين يعانون من سرطان البروستات من هذه الظاهرة حيث إن علاجهم يساعد على خفض شديد لمستوى التستوستيرون لتجنب تحفيزه للخلايا السرطانية لذلك تصيب بعض الرجال الهبَات الساخنة.

تنطبق نفس عوامل الإصابة والأعراض لدى الجنسين وأيضًا بعض طرق العلاج، حيث أكدت الدراسات أنه يمكن علاج الرجال بهرمون البروجسترون لأنها تساعد على تقليل الهبات الساخنة لدى الرجال.

قد تتداخل هبّات الحرارة مع أعراض أخرى لدى الرجال مثل ضعف الانتصاب وتقلب المزاج وفقدان الرغبة الجنسية نتيجة زيادة التوتر والاكتئاب والقلق.

عوامل خطر الإصابة في سن الثلاثين

تم الحديث مسبقًا عن بعض العوامل التي قد تؤدي إلى حدوث أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات التي منها التدخين والسمنة والعرق ولكن يوجد أيضًا منها التوتر قد يشكل التوتر بشكل مستمر لدى النساء خصوصًا في زيادة في الهبات الساخنة، وأيضًا العلاج الكيميائي والجراحات قد تؤدي إلى نفس النتيجة.

كيفية التصرف عند حدوث هبَات الحرارة

إذا أصابت الهبات الحرارية إحدى الجنسين سواء أكان الرجل أم المرأة فينصح الأخذ بالوسائل المتمثلة فيما يلي:

  • التواجد في مكان بارد حيث إن الشعور بالبرودة يساعد على تقليل الحرارة الشديدة وممكن وضع ضمادات باردة على الوجه.
  • الحصول على الراحة حتى ينتهي التعرق لأنه يزداد مع الحركة
  • التنفس العميق.
  • شرب الماء كثيًرا لتعويض الفاقد من ماء الجسم الذي يخرج بسبب التعرق الليلي.

كيفية التعامل مع الهبات في سن الثلاثين

عندما تصيب الهبات بعض الأشخاص خلال مراحل الثلاثينات العمرية، فإنه يتم التعامل معها بالطريقة الصائبة التي تتمثل في الآتي:

  • محاولة تجنب أو تخفيف عوامل الإصابة، ومنها الإقلاع عن التدخين، وتجنب قدر المستطاع الأطعمة الحارة والكافيين بكثرة وتجنب الملابس الضيَقة والتوتر أيضًا.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام كالمشي.
  • التنفس بعمق لمدة 15 دقيقة على الأقل للتخفيف من التوتر الحاد وهبَات الحرارة.
  • فقدان الوزن الإضافي يشكل عاملًا في تخفيف الهبات الساخنة.

طرق التشخيص والعلاج للهبات الساخنة

يتم التشخيص أولًا من الطبيب على أنها الهبات الساخنة بناءً على وصفك للأعراض السابق ذكرها، ولكن بعض الحالات يتطلب عمل اختبارات للدم للتحقق من المرحلة الانتقالية لانقطاع الطمث، ومن ضمن طرق العلاج الأكثر شيوعًا ما يلي:

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الهبات الساخنة وكيفية علاجها

1- علاج الهبات الحرارية بالهرمونات

عن طريق تناول الاستروجين وتتبع إرشادات الطبيب في ذلك، لأن ارتفاع نسبته تؤدي إلى تقليل الهبات الساخنة، مع العلم أنه في حالة عمليات استئصال الرحم يرجى أخذ الاستروجين وحده.

ولكن في حالة عدم استئصاله فيجب أخذ البروجسترون مع الاستروجين لتجنب الإصابة بسرطان بطانة الرحم ولتجنب الآثار الجانبية لهرمون البروجسترون، فقد وافقت الجهات الطبية على دواء بازيدوكسيفين، بالإضافة إلى هرمون الاستروجين المقترن.

2- العلاج بمضادات الاكتئاب

عند تناول جرعات منخفضة من مضادات الاكتئاب مثل الباروكسيتين فهو الدواء غير الهرموني الوحيد الموافق عليه من قِبَل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

أيضًا يوجد مضادات أخرى مثل فينلافاكسين, سيتالوبرام, إستالوبرام ورغم أن هذه الأدوية ليست فعًالة مثل العلاج الهرموني إلا أنها مفيدة لدى النساء اللواتي لا يمكنهن العلاج بالهرمونات.

أيضًا توجد أدوية مقررة بوصفة طبية تعالج أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات حيث تسبب راحة لدى بعض النساء، ومن تلك الأدوية: البريجابالين , غاباينتين , اوكسيبوتينين وعقار كلونيدين.

يوجد إجراء اسمه حصار العصب، حيث يتم حقن بمخدر كتلة عصبية في الرقبة للسيطرة على آلام في حالات الهبات الساخنة المتوسطة والشديدة، ولكنه يسبب كدمات مكان الحقن وألمًا، وهناك أيضًا مزيد من البحوث تُجرى على هذا الإجراء من أجل سلامة المريض.

3- العلاجات المنزلية للهبَات الساخنة

 هي نفس الطرق التي سبق ذكرها من قبل والتي تضمن الحفاظ على برودة الجسم وتهوية المنزل وإنقاص الوزن الزائد وممارسة الرياضة بانتظام والامتناع عن التدخين ومسببات السمنة والاسترخاء والحفاظ على الهدوء والتوازن النفسي.

4- الطب البديل في علاج الهبات الساخنة

يتضمن الطب البديل على العديد من الأساليب التي تتيح لنا التواصل العقلي والجسدي والمكملات الغذائية، وهي تتمثل في الفقرات التالية.

5- التواصل العقلي والجسدي

  • العلاج السلوكي المعرفي (CBT) وهو يشمل استخدام مجموعة من الاستشارات الفردية والجماعية الى تقترحها جمعية سن اليأس بأمريكا الشمالية.
  • التنويم المغناطيسي توصي به نفس الجمعية لأنه يساعد على تقليل حدة هبات الحرارة.
  • التأمل والتركيز الذهني فإنه يساعد على تقليل الانزعاج بها والدخول إلى مرحلة الاسترخاء.
  • الوخز بالإبر يساعد أيضًأ على تخفيف حدة الحرارة لكن الدراسات لازالت في جدال جراء هذا الأسلوب المتبع.

اقرأ أيضًا: أسباب حرارة الجسم عند النساء

 6- المكملات الغذائية لعلاج الهبات الساخنة

تُستخدم عادة في سن اليأس ولكن بعضًا منها يُحتمل أن يكون له أعراض جانبية ضارة ويوجد أيضًا بعض منها يدخل مع تركيب الأدوية، والتي تتمثل فيما يلي:

  • نبات الجينسنج: يساعد في أعراض الحالة المزاجية والأرق.
  • نبتة الكوهوش السوداء قد تكون ضارة على الكبد في حالات نادرة ولكنها في بعض الحالات تُستخدم في علاج انقطاع الدورة الشهرية.
  • الاستروجين النباتي (نبات الصويا): النساء الآسيويات أقل عرضة للهبات الساخنة بسبب تناولهن الاستروجين النباتي.
  • الدونج كواي: الذي تشير بعض الأبحاث أنه ليس فعًالا في بعض حالات الهبات الساخنة لتغييره من فعالية بعض الأدوية لتسييل الدم ويؤدي إلى النزيف.
  • فيتامين E: عند تناول كميات تحتوي على هذا الفيتامين يؤدي الى الراحة من الهبَات الساخنة الخفيفة، ولكن جرعاته العالية تؤدي إلى النزيف.

إذن أسباب الهبات الساخنة لدى الرجال والنساء والفتيات يمكن معرفتها من خلال فهم العوارض والإسراع باستشارة الطبيب لأخذ العلاج المناسب لتلك الحالة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.