محتوى يحترم عقلك
أسباب ألم الخصيتين المتقطع

أسباب ألم الخصيتين المتقطع

أسباب ألم الخصيتين المتقطع يساهم في الحصول على العلاج المناسب، فيعد ألم الخصيتين بشكل متقطع من المشكلات التي يواجه العديد من الرجال بشكل متكرر، كما أن تلك الحالة يمكن أن يصاب بها الرجال والشبان وكذلك الأطفال.

لذلك فمن خلال موقع زيادة سنشير إلى أبرز أسباب احتقان الخصيتين الغير متواصل، وكل ما يخص أسباب ألم الخصيتين المتقطع، وطرق العلاج منه.

أسباب ألم الخصيتين المتقطع

يعد ألم الخصية من الآلام المزعجة التي يصاب بها الرجال، حيث إن الخصية هي جزي من العضو التناسلي للرجل تأخذ شكل البيضة، ويحيط بالخصيتين كيس من الجلد يعرف بكيس الصفن.

كما أن الخصية هي المسؤول الأول عن إنتاج الحيوانات المنوية، وهرمون الذكورة، والذي يعرف باسم هرمون التستوستيرون، وتجدر الإشارة إلى أن هناك بعض الرجال قد يشعرون ببعض الآلام الحادة في الخصيتين.

لكنه يكون لفترة محدودة ثم تعود الأوضاع إلى طبيعتها، وقد يصيب الألم خصية واحدة فقط، أو المنطقة المحيطة بها وقد يكون ذلك الألم مزمن أو متقطع، وقد يستمر لمدة شهرين في أغلب الأحيان.

يرجع التعرض إلى ألم الخصيتين المتقطع إلى عدة أسباب، ومن أهم تلك الأسباب هو التهاب البربخ وحصى الكلى وغيرها من الأسباب الأخرى.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم الخصيتين للمتزوج

التهاب البربخ يسبب ألم الخصية

البربخ هو ذلك العضو الذي تنضج به الحيوانات المنوية قبل خروجها من الجسم، وفي حالة إن أصيب البربخ بالالتهاب فقد ينتج عنه شعور الرجل ببعض الأعراض الجانبية ومن أهمها تورم الخصيتين.

كما ينتج عن احتقان البربخ أيضًا الشعور بألم متزايد في المنطقة المحيطة بالخصيتين والجهاز التناسلي، وقد يكون السبب في الإصابة بالتهاب البربخ هو الإصابة بعدوى المسالك البولية، أو بعض الأمراض التي يتم الإصابة بها عن طريق ممارسة العلاقة الجنسية، مثل: الكلاميديا.

حصى الكلى تسبب ألم الخصية

من أهم الأعراض الناتجة عن الإصابة بحصى الكلى لدى الرجل أنه يشعر بألم شديد في منطقة الخصيتين، وقد صنفه الأطباء باسم الألم الرجيع، وهو ذلك الألم الذي يشعر به الرجل خارج المنطقة المسببة للمشكلة.

كما أن الإصابة بحصى الكلى قد ينتج عنها بعض الآثار الجانبية الأخرى منها: أن يكون البول مصاحب للدم عند عملية التبول، وشعور الرجل بحرقة عند التبول، ناهيك عن الشعور بألم في الجزء العلوي من القضيب؛ لذلك فتُعد حصى الكلى من أهم أسباب ألم الخصيتين المتقطع.

ورم الخصية والشعور بالألم

في حال إن كانت الخصية تعاني من بعض التورمات في الأصل فقد ينتج عنه ألم وتورم في منطقة الخصيتين، ويعد ذلك من أهم أسباب ألم الخصيتين المتقطع.

الفتق يسبب ألم الخصية

قد يصاب الأشخاص بالفتق عند اندفاع الأنسجة بقوة عبر جزء ضعيف من عضلات البطن، وهناك العديد من الأنواع المختلفة للفتق.

إلا أن هناك نوع واحد هو الذي قد ينتج عنه الشعور بألم متقطع في منطقة الخصيتين، وهو الفتق الأربي وهو أحد أشهر أنواع الفتق الذي يتكون بجانب كيس الصفن المحيط بالخصيتين؛ مما ينتج عنه الشعور بألم في الخصيتين وربما يتسبب في تورمهما؛ لذلك فيُعد الفتق من أهم أسباب ألم الخصيتين المتقطع.

ألم الخصية والتهابها

هو عبارة عن عدوى تصيب الخصية وينتج عنها احتقانها، وبالاستناد إلى آراء العلماء فإن تلك الحالة قد تكون من أحد مضاعفات التهاب البربخ، حيث إن التهاون مع التهاب البربخ قد ينتج عنه الكثير من المضاعفات ويعد التهاب الخصية من أهم تلك المضاعفات.

من هنا نجد أن الرجال ممن قد أصيبوا بالتهاب الخصية عادةً ما يعانون من الحمى، أو الشعور بالقيء، والألم المتقطع في إحدى الخصيتين أو كلاهما.

قد يكون ذلك الألم مزمن ويتم تحديد ذلك من خلال التعرف على درجة الالتهاب؛ لذلك فنجد أنه التهاب الخصية من أقوى أسباب الإصابة بوجع الخصية الخفيف.

اللكمة المباشرة وتأثيرها على ألم الخصيتين

عند تعرض الرجل إلى ضربة مباشرة في منطقة الخصيتين قد ينتج عنه الإصابة بألم قوي في تلك المنطقة، كما قد ينتج عنها الكدمات أو التورم في بعض الأحيان، والتي قد تتسبب في إصابة الخصية بالتمزق أو تجمع كتلة دموية بها؛ لذلك تكون من أهم أسباب تقلصات الخصيتين لفترات قصيرة.

الجدير بالذكر أنه تنتج تلك الكتلة من خلال تجمع الدماء في المنطقة التي تحبط بالخصيتين؛ مما قد ينتج عنه زيادة الضغط على الخصيتين ويؤثر بشكل مباشر على تدفق الدم بها؛ مما ينجم عنه الشعور بآلام شديدة بها، ولذلك يعد هذا من أهم أسباب ألم الخصيتين المتقطع.

التواء الخصية يسبب ألم متقطع

يعد هذا السبب من أخطر أسباب ألم الخصيتين المتقطع، حيث إن تلك الحالة تحدث نتيجة التفاف الحبل المنوي حول الخصيتين، ذلك الحبل المسؤول عن نقل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى مجرى البول.

تلك الحالة تحدث لمعظم الرجال إلا أن أكثر الفئات العمرية المعرضة لتلك الحالة هم الشباب دون سن 25، يشعر الشباب ممن أصيبوا بالتواء الخصين بآلام حادة في الخصيتين، كما أن بعضهم قد يظهر عنده كيس الصفن بلون داكن عن لونه الطبيعي.

كما يصبح لون الخصيتين مائل إلى اللون الأحمر، وتورم ملحوظ في كيس الصفن، ويمكن أن يشعر الرجل بألم حاد في جانب واحد فقط من كيس الصفن.

دوالي الخصية والشعور بالألم

دوالي الخصية هي عبارة عن الشعور بألم حاد في منطقة الخصيتين نتيجة لالتواء الأوردة في الخصيتين؛ وينتج عنها أيضًا الإصابة بألم غير طبيعي في الخصية اليمنى أو اليسرى.

الجدير بالذكر أنه هناك بعض الحالات الاستثنائية التي قد لا يعاني الرجل فيها من الشعور بالألم، عند إصابته بدوالي الخصيتين.

الشعور بالألم وسرطان الخصيتين

في حالة إن كان الرجل مصاب بسرطان الخصيتين فقد يشعر بآلام متقطعة في تلك المنطقة، كما أنه قد يعاني من تورم الخصيتين بشكل ملحوظ، كما أن هذا الورم مع مرور الوقت يزداد حجمه؛ مما ينجم عنه الشعور بآلام حادة في منطقة الخصيتين.

في حالة إن تعرض الرجل إلى الشعور بألم أو تورم في الخصيتين عليه أن يقوم بزيارة الطبيب بشكل مباشر؛ حتى يتمكن من تحديد الحالة بدقة.

حيث إنه في حالة إن كان المريض يعاني من سرطان الخصيتين فيُفضل الكشف عن هذا المرض بشكل مبكر؛ حتى يستطيع الطبيب السيطرة على تفاقم السرطان في باقي الجسم، حيث إن من مضاعفات الإصابة بسرطان الخصيتين فقد أحد الخصيتين.

التهاب البروستات والشعور بالألم

في حالة إن أصيبت غدة البروستات المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنوية بالالتهاب؛ فينجم عنها آلام خفيفة ومتقطعة في منطقة الخصيتين، وإن تعرض الرجل إلى الإصابة بذلك الالتهاب فعليه أن يستشير الطبيب بشكل فوري حتى لا تظهر بعض المضاعفات.

اقرأ أيضًا: كيفية التخلص من وجع الخصيتين

أسباب ألم الخصية اليمنى المتقطع

في ظل التعرف على أسباب وجع الخصيتين الغير مزمن، نجد أنه قد يشعر الرجال في بعض الأحيان بألم متقطع في الخصية اليمنى، وقد يتسبب ذلك الأمر في شعور الرجل بالتوتر، ومن أهم الأسباب الخاصة بألم الخصية اليمنى التالي:

  • في حال إن كان الرجل مصاب بمرض السكري؛ فقد ينجم عنه حدوث أضرار شديدة في الأعصاب الخاصة بكيس الصفن.
  • الإصابة بالأمراض الجنسية مثل السيلان.
  • وجود سوائل أو نطفة دم في الخصية.
  • التعرض إلى موت الأنسجة في منطقة الخصية اليمنى.
  • الإصابة بحالة الخصية المعلقة.

علاج ألم الخصيتين

بعد أن يقوم الأطباء بتشخيص ألم الخصيتين من خلال الفحص الجسدي، وتشخيص حالة الخصيتين وحجمهم، ومقارنتها بالحالة والحجم الطبيعي لهم، يقوم الطبيب باتخاذ بعض الإجراءات العلاجية.

كما يقوم بالكشف بالموجات الفوق صوتية على منطقة الخصيتين، وإجراء بعض التحاليل الطبية ومن أهمها تحليل البول، وإجراء بعض التحاليل والفحوصات لإفراز البروستات، وتنقسم الخطة العلاجية التي يقوم الطبيب بوضعها إلى التالي:

  • التدابير المنزلية: إن تلك التدابير يكون لها فائدة كبرى في علاج ألم الخصية، ويتم ذلك من خلال استخدام كمادات الثلج ووضعها على كيس الصفن؛ حتى تعمل على التقليل من حِدة الورم، واستخدام الحمامات الدافئة.
  • اللجوء إلى استخدام العقاقير الطبية: مثل المضادات الحيوية التي تساعد على الحد من آلام الخصية.
  • التدخل الجراحي: هناك بعض الأسباب التي ينتج عنها ألم الخصية بشكل متقطع أو مستمر، والتي لا ينجح العلاج فيها إلا بالتدخل الجراحي، ففي حالة التواء الخصية، لا يمكن التخلص من ذلك العرض إلا بفك الحبل من حول الخصية، ولا يمكن أن يحدث ذلك إلا بالتدخل الجراحي.

كيفية الوقاية من التعرض إلى آلام الخصية

هناك بعض التدابير التي تساعد على الوقاية من الآلام الخاصة بالخصيتين، ومن أهم تلك التدابير التالي:

  • في حالة إن كان الشخص يقوم ببعض التمارين الرياضية بشكل مستمر، فعليه أن يقوم بارتداء دعامة، وبعض أدوات الوقاية؛ حتى لا يُعرض الخصيتين إلى الالتهاب نتيجة للضغط أو الاحتكاك.
  • اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية عند ممارسة العلاقة الجنسية؛ حتى لا تعرض الخصيتين إلى العدوى من خلال انتقال بعض الأمراض الجنسية.
  • هناك ما يعرف بتطعيم النكاف، ويكون لهذا التطعيم دور كبير في الحد من احتمالية الإصابة بالتهاب الخصية الفيروسي.
  • الالتزام بالفحص الذاتي للخصيتين، حيث يفيد في التعرف على احتمالية وجود بعض الأورام في الخصية بشكل مبكر؛ حتى نتمكن من تقديم الرعاية والعلاج المناسب قبل تفاقم الأورام، التي قد تتسبب في فقد إحدى الخصيتين.
  • في حالة إن حدث ألم الخصية المتقطع بشكل متزايد ومتكرر، فعلى المصاب أن يذهب إلى الطبيب بشكل مباشر حتى يخضع إلى الفحص الطبي ويتعرف على أسباب الإصابة بتلك الحالة.

اقرأ أيضًا: أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن وطرق علاجه

كيفية التخفيف من ألم الخصية المتقطع

بعد أن قمنا بالتعرف على أسباب ألم الخصيتين المتقطع، نجد أن هناك العديد من التساؤلات حول كيفية الحد من الألم المتقطع للخصيتين؛ لذلك سنقدم بعض الطرق التي قد تساعد على التخلص من ألم الخصيتين أو الحد منه، ومن تلك الطرق ما يلي:

  • وضع بعض الكمادات الباردة في منطقة الخصيتين، حيث تعمل على تسكين الألم، وفي حالة إن كان ذلك الشخص يعاني من التورم أو الاحمرار في المنطقة المحيطة بالخصيتين يكون ذلك الأمر من أسلم الحلول له.
  • الحرص على أن يأخذ المصاب قسط كافي من الراحة، والحرص على عدم بذل الجهد بشكل متزايد؛ حتى لا يؤدي ذلك إلى زيادة الشعور بالألم.
  • تناول بعض مسكنات الألم، ولكن يجب أن تقوم باستشارة الطبيب أولًا قبل أن تتناول أيٍ من العقاقير العلاجية حتى لا يؤثر ذلك بالسلب.
  • الحرص على تناول كميات مناسبة من السوائل على مدار اليوم، حيث إنه في حالة إن كان ذلك الأمر ناجم عن حصى الكلى يكون لشرب السوائل فائدة كبيرة للحد من ذلك الألم.
  • في حالة إن تعرض الرجل إلى ألم الخصية المتقطع، فعليه أن يعرض عن الممارسة الجنسية إلى أن يختفي ذلك الألم، حيث إن الممارسة الجنسية مع الشعور بالأمر قد تتسبب في زيادة الألم وظهور بعض المضاعفات الضارة بصحة الرجل.

إن أسباب ألم الخصيتين المتقطع تختلف من رجل لآخر، كما أن طرق العلاج الخاصة بها تأخذ أكثر من شكل، وتتطلب زيارة الطبيب المعالج.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.