محتوى يحترم عقلك

أسباب التعب والإرهاق عند النساء

أسباب التعب والإرهاق عند النساء كثيرة، ويمكن أن يؤثر هذا الإرهاق على الصحة العقلية، والصحة النفسية، وبعض النساء تلاحظن تعبهن الزائد بالرغم من الراحة.

يمكن أن يكون هذا الإرهاق مؤشرًا طبيعيًا، ويمكن أن يكون مؤشرًا لمرض خطير، فيلزم أن تعرف المرأة العوامل التي ترهقها؛ لذلك سنقوم بتقديم المعلومات الوافية عن أسباب التعب والإرهاق عند النساء من خلال موقع زيادة.

أسباب التعب والإرهاق عند النساء

تختلف أسباب التعب والإرهاق عند النساء من امرأة إلى أخرى، ولكن يمكن حصر هذه الأسباب بشكل إجمالي في النقاط التالية، ثم تفصيلها كلٌّ على حدة، وهي كالآتي:

  • التقدم في السن.
  • أمراض الغدة الدرقية.
  • نقص بعض الفيتامينات، مثل فيتامين (د)، والحديد.
  • الحمل.
  • الألم العضلي الليفي.
  • الدورة الشهرية.
  • الجفاف.
  • عدم تنظيم أوقات النوم.
  • عدم اتباع النظام الغذائي.
  • أمراض القلب.
  • الإكثار في ممارسة الرياضة.

اقرأ أيضًا: أسباب التعب وضيق التنفس من أقل مجهود

التقدم في السن سبب لإرهاق المرأة

عند التقدم في السن للمرأة يزداد الإرهاق، والتعب، والذي يكون بدون أي سبب معين، حيث يكون من أسباب فقد المرأة لطاقتها شديد جدًا، وعدم القيام بالأنشطة اليومية، وهو ما يسمى بسن اليأس.

الحمل من أسباب التعب للمرأة

يعتبر الحمل من أهم أسباب التعب والإرهاق عند النساء، وبالأخص فترة الحمل الأولى، وغالبًا ما تعود المرأة للنشاط مرة أخرى بعد قضاء الشهور الأولى من الحمل، والتي ترجع لشعور الإرهاق، والتعب مرة أخرى في الشهور الأخيرة من الحمل، وهذا الأمر طبيعي.

أمراض الغدة الدرقية من أسباب تعب المرأة

الغدة الدرقية هي المسؤولة عن التحكم في كمية الغذاء التي تُنتج منها الطاقة، فيمكن أن يزيد نشاط الغدة الدرقية أو يقل، وهذا يكون على حسب حالة المرأة الطبية.

يعد كثرة أو قلة نشاط الغدة الدرقية إلى وجود نتيجة واحدة، وهي الإحساس بالحاجة إلى النوم، والإرهاق، ويكون هذا الأمر شائع للنساء عن الرجال لأسباب لا يعلمها أحد حتى اليوم.

نقص بعض الفيتامينات أحد أسباب إرهاق المرأة

أصبح نقص الفيتامينات من الأمور الشائعة بين النساء، فمثلًا نقص فيتامين (د) الذي ظهر في الأعوام الأخيرة يكون بسبب قلة التعرض للشمس، أو الحساسية من اللبن، أو اسمرار البشرة، حيث إن صبغة الميلانين تعمل على تقليل قدرة الجلد على تكوين فيتامين (د) من أشعة الشمس.

بعض النساء يمتلكن أسبابًا خاصة بعدم امتصاص فيتامين (د) من الجهاز الهضمي، وبعضهن يكون تركيز فيتامين (د) في جسمهن قليل، ويرجع ذلك لسبب زيادة وزنهن، ولكن نقص هذا الفيتامين يؤثر تأثيرًا قويًا على نشاط النساء، ويزيد من الإرهاق طوال اليوم.

نقص الحديد من الجسم يعد من أسباب التعب والإرهاق عند النساء، حيث تصاب المرأة بفقر الدم، ثم يصبح وصول الأكسجين إلى كافة الجسم أمر صعب، ويعد هذا من أسباب التعب والإرهاق عند النساء، وينصح بمراجعة مؤشر الحديد باستمرار؛ لمعالجة الأمر عند حدوث أي خلل.

الألم العضلي الليفي وعدم تنظيم أوقات النوم

تعد النساء أكثر تعرضًا للإصابة بالألم العضلي الليفي أكثر من الرجال، ويوجد علاقة بينها وبين ألم العضلات، واضطرابات النوم، حيث إن عدم تنظيم الوقت يمكن أن يكون بسبب الإصابة بالوزن الزائد، ويسبب عدم الراحة كثرة التعب بشكل كامل.

اقرأ أيضًا: أعراض انسداد الشرايين عند النساء

الدورة الشهرية أهم أسباب تعب المرأة

تشعر النساء بإحساس فقد للطاقة غير طبيعي قبل بدء الدورة الشهرية أو عند حصولها، وهذا يعتبر أمر طبيعي للنساء، ولكن في فترة الدورة الشهرية يفقد جسم المرأة الكثير من الحديد، ويمكن إصابتها بالأنيميا، وتختلف درجة التعب من امرأة لأخرى.

الجفاف من مسببات الإرهاق

يمكن أن يكون الجفاف أحد أسباب التعب والإرهاق عند النساء، حيث إن قلة شرب الماء، تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم لدى النساء، وزيادة معدل نبضات القلب، ويقل معدل سريان الدم داخل الجسم.

عدم اتباع نظام غذائي صحي من مسببات التعب

يعتبر عدم الاهتمام بالنظام الغذائي الذي يتضمن نقص المعادن، والفيتامينات داخل الجسم إحدى الأسباب المؤدية إلى إصابة المرأة بالإرهاق.

حيث تقتصر بعض النساء على النظام النباتي، فتقل نسبة البروتينات في الجسم، المسؤولة عن تقوية العضلات، وهذا يوضح أحد أسباب شعور المرأة بالإعياء.

أمراض القلب من مسببات التعب

بعض النساء مصابة بأمراض القلب، وهذا يوضح عدم قدرة القلب على ضخ الدم بشكل سليم لكافة أعضاء الجسم، مما يؤدي إلى التعب المستمر للمرأة، ويلزم متابعة الفحص الدائم على أمراض القلب المتعددة.

بالأخص إذا كانت أجسامهن وزنها زائد، أو يوجد ارتفاع في ضغط الدم، أو توارث أمراض القلب، والشرايين عبر التاريخ المرضي للعائلة.

إكثار ممارسة الرياضة إحدى أسباب تعب المرأة

عند زيادة ممارسة الرياضة بشكل غير طبيعي، يؤدي ذلك إلى إرهاق الجسم، وعدم وجود الراحة في النوم في فترة الليل؛ ويكون ذلك بسبب الإرهاق الزائد للجسم، ويلزم ممارسة الرياضة بصورة طبيعية، ومنتظمة، وعدم الإكثار من ممارستها، بالأخص رياضة الجري لمسافات كبيرة.

أعراض التعب والإرهاق عند النساء

أعراض التعب والإرهاق عند النساء تشبه أعراض مرض الانفلونزا، ويمكن أن تختفي أو تظهر، ومنها الأعراض التالية:

  • إيجاد صعوبة في النوم.
  • صعوبة التركيز، أو مشاكل مع الذاكرة، مثل: النسيان.
  • آلام العضلات، أو المفاصل دون تورم، أو احمرار.
  • التهابات الحلق.
  • الشعور بالدوخة، أو الإغماء في بعض الأحيان، سواء عند الجلوس، أو الوقوف.
  • الصداع.
  • الغدد الليمفاوية تحت الذراع، أو في الرقبة.

التعب والإرهاق عند النساء يشمل أعراض أخرى، ولكن أقل انتشارًا، مثل: عيوب النظر، والتي منها أن الرؤية لا تكون واضحة نتيجة الإصابة بالتحسس تجاه الضوء، الشعور بالألم في داخل العين.

أيضًا المشاكل النفسية التي تشتمل على اضطراب المزاج والتهيج والقلق والإصابة ببعض أنواع الهلع، مما يؤدي إلى ظهور أعراض مثل التعرق أثناء الليل، وبرودة الجسم، وداء القولون العصبي، والحساسية لبعض الأطعمة، والروائح النفاذة، والصوت، والأدوية، والمواد الكيميائية، وتخدير في الوجه، أو الأيدي، أو الأقدام.

اقرأ أيضًا: أسباب فقر الدم عند النساء وعلاجه

علاج التعب والإرهاق عند النساء

يمكن العلاج لأسباب التعب والإرهاق عند النساء، والتخفيف من أعراضها وأسبابها من خلال أداء عدة سلوكيات منها الآتي:

  • يجب اتباع نظام غذائي، لتناول وجبات متفرقة، بدلًا من تناول وجبة كبيرة؛ للحفاظ على زيادة معدل الطاقة في الجسم لفترة كبيرة، وتعتبر خسارة الوزن من أهم العوامل الصحية، والتي يجب أن نحافظ عليها، حيث يقوم الحفاظ على الوزن من الزيادة بإعطاء النساء الطاقة اللازمة، والنشاط.
  • يجب التأكد من النوم جيدًا؛ لأنه من أهم الأمور التي تعمل على توافر الطاقة في الجسم بمقدار كبير عند النساء، ولهذا السبب يجب علينا الحرص على أوقات النوم، وتكون هذه الأوقات ثابتة، ومحددة لكل يوم، والابتعاد عن النوم بالنهار.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل كافي، تؤدي إلى إعطاء الجسم الطاقة التي يحتاجها والحيوية اللازمة له، وتكون بوقت محدد، وثابت دون الإجهاد للجسم عند النساء.
  • ينصح الأطباء بقلة التوتر، حتى تزول الطاقة السلبية التي يمكن أن تدمر نفسية المرأة، أو تدمر من صحتها، وتكون قادرة على التخلص منها ورجوع النشاط مرة أخرى بشكل كبير، ويمكن التأمل، أو ممارسة رياضة اليوغا، أو الاستماع إلى موسيقى، أو الخروج مع العائلة، أو الأصدقاء.
  • يمكن أن يكون الإجهاد سببه أمر عقلي إذا لم يكن أمر جسدي، حيث يمكن أن يسبب الاستيقاظ طوال الليل، والشعور بالنعاس طوال النهار، وإذا كان الإرهاق، أو التعب لديهم علاقة بالقلق والتوتر، أو أيًا من أعراض الاكتئاب، يرجى التحدث مع الطبيب المعالج للحالة.

أسباب التعب والإرهاق عند النساء يمكن أن تكون أسبابًا صحية، أو عقلية، أو نفسية، ومن الضروري الإسراع في حلها، لأن التعايش معها صعب وغير مريح أبدًا.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.