اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم وأعراضها وعلاجها

اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم فمن الأمور التي قد تلاحظها الأم على الطفل خلال فترة النوم هو اهتزاز أطراف الطفل، و خصوصًا الطفل حديثي الولادة، مما قد يسبب القلق لكثير من الأمهات ويجعل الأم تتسائل هل هذا الأمر يعد طبيعي أم أن ابنها وحده هو من يحدث له ذلك، وهل هي مجرد رعشة عرضية لا معنى لها، أم أنها بسبب مرض خطير، وغير ذلك الكثير من التساؤلات التي ستدور في رأسها، ولذلك سنوضح لكم في هذا المقال عبر موقع زيادة اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم.

ما هي رعشة النعاس

أحيانًا قد يكون الشخص مستغرقًا في النوم، ثم يستيقظ فجأة على رعشة تسري في جسمه وتؤثر على أطرافه بصفة خاصة، وتسمى هذه الحالة برعشة النعاس، وهي عبارة عن نوبة غير طبيعية يطلق عليها أيضًا رجفة التنويم المغناطيسي وتتميز بأنها مفاجئة وقوية، وتحدث هذه الرعشة لحوالي 60 % من الناس مرة على الأقل في حياتهم، ويرجع السبب في حدوثها لبعض الأسباب النفسية والفسيولوجية.

ما هي أنواع الرجفة

تنقسم الرجفة إلى ثلاثة أنواع بناءً على مكان حدوثها، وهذه الأنواع هي الأتي:

  • رجفة الوضعية: وهي الرجفة التي تحدث عندما يكون الفرد في وضعية معينة.
  • رجفة الراحة: وهي الرجفة التي تحدث عندما يكون الفرد في وضعية الراحة.
  • رجفة القصد أو الحركة: وهي الرجفة التي تزداد سوءًا عند القيام بأداء حركات معينة فقط.

ما هي أعراض رعشة النوم

تتمثل أهم أعراض رجفة النوم في الآتي:

  • حدوث تصلب في الجسم.
  • المعاناة من سرعة ضربات القلب.
  • كثرة التعرق.
  • النهجان.
  • حدوث توقف بأحد عضلات الجسم.

أعراض الرعشة المرضية عند الأطفال التي تستدعي استشارة الطبيب

اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم

إذا لاحظت الأم واحدة من هذه الأعراض على الطفل فيجب أن تقوم بالتوجه فورًا إلى الطبيب للتأكد من سلامته، وتتمثل هذه الأعراض في الآتي:

  • وجود إهتزاز في يد أو في قدم الطفل.
  • معاناة الطفل من صعوبة في التنفس عند حدوث ذلك الإهتزاز أو قد يتوقف التنفس لحظيًا.
  • وجود رجفة في الفم والفكين.
  • معاناة الطفل من الترجيع دون توقف.
  • وجود إسهال شديد عند الطفل.
  • حدوث أي تغيير في اتجاه سواد العين لدى الطفل.
  • حدوث إهتزاز أو رعشة في جسم الطفل بأكمله.

اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى حدوث رجفة الأطفال أثناء النوم، ويمكن تقسيم أسباب حدوث الرجفة لدى الأطفال إلى أسباب طبيعية، وأسباب أخرى مرضية، وذلك على النحو التالي:

ولمزيد من المعلومات عن أسباب رعشة الجسم أثناء النوم اقرأ هذا الموضوع: أسباب رعشة الجسم أثناء النوم وأنواعها وأفضل طرق علاجها

1- أسباب طبيعية لاهتزاز أطراف الطفل

  • هناك تفسير طبيعي لرعشة الأقدام أو الأرجل أو الذقن لدى الطفل الحديث الولادة، وهي تعود إلى عدم اكمتال نمو المخ لدى الطفل المولود حديثًا، سواء كان الطفل مولود في ميعاده أو مولود مبكرًا، حيث أن المخ يظل مفتوحًا ولا يتم اكتمال نموه إلا بعد أن يتم المولود 6 أشهر، أي أن أعصاب الدماغ تكون غير مكتملة في أول ستة أشهر من عمر الطفل.
  • وبالتالي من الطبيعي أن تلاحظ الأم أن هذه الرعشة تكون كثيرة خلال أول شهرين من عمر الطفل، ثم تقل الرعشة بشكل تدريجي إلى أن تختفي تماما عند بلوغ الطفل 6 أشهر.

2- أسباب مرضية لرعشة الأطفال

في بعض الأحيان تكون رعشة الأطفال نتيجة لعدد من الأسباب المرضية، ومنها ما يلي:

  • معاناة الطفل من عيوب خلقية، وهي ما تسبب له هذه الرعشة.
  • زيادة في وزن الجنين، والتي قد تؤدي إلى نقص الأكسجين المتوفر له، والذي يؤدي بدوره إلى مرور الطفل بحالة ولادة متعسرة .
  • التفاف الحبل السري للأم حول رقبة الجنين، مما قد يؤدي إلى حدوث فصل في أحد الأعصاب الدماغية لدى الطفل، مما قد يؤثر على أعصاب الطفل، ويسبب له هذه الرعشة.
  • قد يكون السبب في الرعشة لدى الطفل بسبب أحد العوامل الوراثية.
  • قد يكون الطفل لديه نقص في معدل السكر في الدم.
  • قد يكون الطفل لديه نقص في بعض المعادن الهامة مثل الحديد، الكالسيوم، وكان وزن الطفل قليل نسبيًا.
  • معاناة الطفل من نقص في فيتامينb6 ، أو نقص في عنصري الماغنيسيوم أو الصوديوم.
  • تعرض المولود لولادة متأخرة عن موعدها الطبيعي.
  • معاناة الطفل من حدوث مشاكل في عملية التمثيل الغذائي.
  • أن يكون الطفل مريض بحالة صرع.
  • معاناة الطفل من وجود أي خلل في المخ.
  • أن يكون الطفل مصاب بالشلل الدماغي.

كيف تعرف الأم هل رعشة الطفل طبيعية أم أنها بسبب مرض

اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم

يوجد طريقة تمكن الأم من معرفة هل رعشة الطفل نتيجة لأسباب طبيعية لا تستدعي القلق، أم أنها نتيجة لأسباب عضوية قد تؤثر على الطفل في المستقبل، وهذه الطريقة لكي تطمئن الأم على طفلها، ولكن لابد من اللجوء إلى الطبيب المختص لكي تطمئن بشكل تام، وهذه الطريقة هي كالتالي:

  • تكون الرعشة طبيعية، في حالة إذا شعرت الأم أنها ضعيفة و غير مستمرة، وأنه بمجرد قيام الأم بالإمساك بالطرف المهتز فإن الرعشة توقف على الفور، فهنا يجب أن تثق الأم من أنه عرض طبيعي سيزول بشكل تدريجي، إلى أن ينتهي تمامًا عند عمر ستة أشهر.
  • في حالة إذا لاحظت الأم أن الرعشة قوية جدًا، ولا تتوقف عندما تقوم بالإمساك بالطرف الذي يرتعش، فغالبًا ما يكون هذا عارض مرضي، ولابد من اللجوء إلى الطبيب المختص على الفور لسرعة الكشف عن السبب و العلاج.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن هذا التفريق يكون هام جدًا من أجل تهدئة الأم إلى أن تقوم باستشارة الطبيب، وفي جميع الحالات لابد من استشارة الطبيب، و لكن هذا الإختبار السابق من أجل الاطمئنان فقط.

كيف يتم علاج رجفة النعاس لدى الأطفال

ليس هناك علاج محدد أو معروف لرعشة النعاس، ولكن في حالة إذا كانت الأعراض بسيطة وغير مقلقة، فيمكن اتباع عدد من  العادات الصحية، ومنها ما يلي:

  • يجب أخذ قسطًا كافيًا من الراحة، والنوم المتواصل كل يوم.
  • يجب تناول الطعام الصحي الذي يحتوي على كافة أنواع العناصر الغذائية والمعادن المهمة لجسم الإنسان.
  • لا بد من الإبتعاد عن التدخين، وعن تناول الكحوليات.
  • لا بد من الإبتعاد عن الضغط النفسي والتوتر بقدر الإمكان، خصوصًا قبل الخلود إلى النوم.

ولكن في حالة إذا كانت الأعراض حادة ومتكررة، فيجب اللجوء إلى استشارة الطبيب، وعمل الفحوصات اللازمة من خلال إجراء أشعة مقطعية على المخ، أو أشعة الرنين المغناطيسي، من أجل تحديد ما إذا كان يوجد مشكلة في المخ من عدمه، وفي حالة إذا كانت نتائج الفحوصات إيجابية، فإن الطبيب سوف يقوم بتحويل المريض إلى الطب النفسي، لكي يخضع لجلسات العلاج، ويتم إعطائه المهدئات اللازمة التي تساعده على النوم في هدوء، وتخلصه من الرعشة المزعجة وما ينتج عنها من أعراض.

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال وذلك بعد أن تم تقديم كافة المعلومات عن اسباب الرعشة عند الاطفال اثناء النوم وعن أهم أعراض رجفة الأطفال أثناء النوم، مع التعرف على بعض الطرق التي تساعد على علاج هذه الرجفة، ونرجو أن ينال المقال على إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.