محتوى يحترم عقلك

أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن

الفهرس

أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن تختلف تبعًا للعديد من العوامل المؤثرة على الحالات المختلفة، فأسباب زيادة الوزن كثيرة ومتعددة، وتحتاج لعلاج سريع حتى لا ينتج عنها أي مضاعفات وخيمة.

لذا ومن خلال موقع زيادة سنتعرف على مسببات زيادة الوزن في منطقة البطن، وما هي المضاعفات التي قد تنتج عن تلك الزيادة؟ وكيف يمكن علاج السمنة؟

أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن

يوجد العديد من الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بزيادة في الوزن في منطقة البطن، هو ما يطلق عليه ظهور الكرش، زيادة الوزن بمثابة المرض الذي يصيب صاحبه.

لذلك لا بد من معرفة أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن، لمعرفة كيف يمكن علاج زيادة الوزن، ومن خلال ما يلي سنتعرف على أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن.

اقرأ أيضًا: هل اليانسون يزيد الوزن

انقطاع الطمث وعلاقته بالسمنة

أثناء انقطاع الطمث يكثر الإصابة بالوزن الزائد، ففي خلال فترة البلوغ يفرز الجسم هرمون الاستروجين، والذي يعزز الجسم على البدء في تخزين الدهون في منطقة الفخذين والوركين، ليكون الجسم على استعداد لوجود حمل في أي وقت.

بمجرد انقطاع الطمث يقل إفراز هرمون الاستروجين، وبالتالي يقوم الجسم بتخزين الدهون في البطن عوضًا عن تخزينه لها في الفخذين والوركين.

الأطعمة ذات الدهون المتحولة وصلتها بالكرش

ظهرت بعض الدراسات التي تقر أن تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الدهون المتحولة يعد من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن، قد ينتج عنها الإصابة بالتهابات، وقد يؤدي ذلك الأمر إلى الإصابة بمقاومة الأنسولين، بالإضافة إلى الإصابة بأمراض القلب، ومختلف الأمراض الأخرى.

كما أظهرت الدراسات الحيوانية أن الأطعمة الغذائية التي تشمل على الدهون المتحولة قد تسبب الإصابة بارتفاع الوزن في منطقة البطن.

الأطعمة الغنية بالسكريات وعلاقتها بارتفاع الوزن

أوضحت الدراسات أن العلاقة بين ارتفاع نسبة الدهون المخزنة في منطقة البطن ومعدل تناول الأطعمة الغنية بالسكريات من ضمن أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن.

كما أضافت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن يستهلكون 25 بالمئة من سعراتهم الحرارية، والتي تكون على شكل مشروبات تم تحليتها كالفركتوز.

كما قد عانى هؤلاء الأشخاص من ارتفاع نسبة الدهون في منطقة البطن وانخفاض معدل الأنسولين في الجسم.

عدم الحركة والدهون المتراكمة

لا بد من ممارسة النشاط البدني بشكل منتظم، لتستطيع التخلص من الوزن الزائد، فمن الممكن ممارسة رياضة المشي لمدة لا تقل عن مئة وخمسين دقيقة، أو اتباع رياضة شديدة كالجري لمدة لا تقل عن خمسة وسبعين دقيقة.

من الممكن أيضًا لعب الأيروبكس مرتين على الأقل خلال الأسبوع الواحد، فعدم الحركة يعد سبب أساسي من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن.

اقرأ أيضًا: أسباب انتفاخ البطن عند الرجال

تناول الطعام بكميات كبيرة وظهور الكرش

يعد تناول الطعام بكميات كبيرة من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن، كما أنه يعد سبب جزئي قد ينتج عنه الإصابة بتراكم الدهون في مناطق البطن وحول الأعضاء الحيوية.

قد ينتج عنه أيضًا الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة والتي تؤدي إلى الوفاة، لذا يفضل تناول كميات بسيطة من الطعام، وعدم تناول الطعام قبل النوم مباشرةً، فلا بد أن يكون هناك فاصل زمني بين الطعام والنوم لا يقل عن ثلاث ساعات.

التدخين وعلاقته باكتساب الوزن

قدمت وزارة الصحة العالمية بعض التصريحات حول شرب السجائر، وما ينتج عنها من اكتساب في الوزن، فالتدخين يعتبر من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن، فينتج عن تلك الزيادة وجود دهون في البطن بالإضافة إلى وجود الدهون الحشوية.

تظهر علامات أخرى تدل على أن السجائر ضارة للصحة، فقد تؤدي إلى الإصابة بسرطان الرئة، وظهور علامات الشيب المبكر.

التوتر وزيادة الوزن

الحالات النفسية مثل التوتر تعتبر من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن، فينتج الجسم هرمون الكورتيزول نتيجة لإرهاق الجسم أو نتيجة للتوتر الزائد، والذي يؤثر بشكل سلبي على وظائف الجسم، وعلى معدل حرق الدهون والسعرات الحرارية.

ينصح الأطباء بتجنب التوتر والقلق قدر المستطاع، وتجنب مسببات الإجهاد وإعطاء الجسم قدرًا كافيًا من الراحة.

التمارين الخاطئة وعلاقتها بالبطن

يقوم البعض بممارسة بعض التمارين التي تقوي من عضلات البطن، ولتلك التمرينات بعض العيوب، فلا بد من استعمال الأثقال، ولكن استعمال الأثقال لا يتناسب مع الكثير من الناس.

فقد ينتج عنه الإصابة بآلام شديدة في المفاصل، ولكن يمكن تحقيق النتيجة المرجوة من خلال ممارسة السباحة أو المشي أو الجري.

اقرأ أيضًا: أسباب كثرة التبول عند النساء بعد الزواج

مشروبات الطاقة ودورها في زيادة الوزن

من أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن تناول مشروبات الطاقة، حيث تحتوي مشروبات الطاقة الرياضية على كميات كبيرة من السكريات والتي تعمل على رفع عدد السعرات الحرارية، فتؤثر على الجسم، وينتج عنها زيادة في الوزن.

تناول الماء مع اكتساب الوزن

يوجد علاقة بين شرب الماء واكتساب الوزن، فكلما زاد معدل شرب الماء قل الوزن الزائد، والعكس صحيح، كما أنه المشروب الوحيد الذي يعمل على ترطيب الجسم.

الحالات الوراثية وزيادة الوزن

للجينات الوراثية تأثير على فرص الإصابة بأمراض زيادة الوزن، لذا فإنه يصبح من السهل تراكم الدهون في منطقة البطن نظرًا لما نحمله من تاريخ عائلي

السهر وعلاقته بظهور الكرش

لا يقتصر تأثير السهر وقلة ساعات النوم، إلى الإصابة بالإرهاق وتأثر القلب، وتصيبه ببعض الأمراض الخطيرة، كما تضم أضرار السهر زيادة في إفراز الجسم لهرمون التوتر، والذي يعزز الجسم على تراكم الدهون.

يوجد بعض النصائح التي يمكن اتباعها للاستغراق في النوم بشكل عميق، ومن تلك النصائح ما يلي:

  • إغلاق الهاتف أثناء فترة النوم.
  • تجنب شرب الكافيين قبل النوم.
  • الابتعاد عن استعمال الكمبيوتر أو أي جهاز أثناء التوجه للنوم.
  • النوم في نفس الوقت من كل ليلة.
  • إجراء التمارين الرياضية الملائمة في أول النهار.

أنواع الدهون المتراكمة عند البطن

من الممكن تصنيف الدهون المتراكمة عند البطن إلى نوعان، وهما:

  • الدهون الحشوية: هي عبارة عن دهون تحيط بالأعضاء الداخلية الموجودة بمنطقة البطن، وتعتبر من أخطر أنواع الدهون، والتي تؤثر على حياة الإنسان.
  • دهون توجد أسفل الجلد: توجد ديون تحت الجلد مباشرةً، ولكنها لا تحوم حول أي عضو من الأعضاء الداخلية.

اقرأ أيضًا: تنحيف البطن بالزنجبيل في اسبوع

أضرار زيادة الوزن في منطقة البطن

ينتج عن دهون البطن بعض الأضرار والمخاطر التي تؤثر على صحة الرجال والنساء بالإضافة إلى الأطفال، ومن تلك الأضرار ما يلي.

مرض السكر وزيادة الوزن

تمثل الخلايا الدهنية التي توجد في منطقة البطن بعض التأثيرات السلبية على الأعضاء المحيطة بالإضافة إلى تأثيرها على هرمونات الجسم المتعددة.

أوجدت الدراسات أن الخلايا الدهنية التي توجد في منطقة البطن لها تأثير واضح في إنتاج مواد كيميائية، من الممكن أن تؤدي إلى حدوث خلل في قدرة الخلايا من امتصاص الأنسولين، والذي قد ينتج عنه مع مرور الوقت الإصابة بمرض السكر، وخصوصًا مرض السكر من النوع الثاني.

أمراض جهاز الدوران والقلب وتأثير ارتفاع الوزن

يعرف الجميع أن السمنة تؤثر على القلب وجهاز الدوار، وينتج عنها الإصابة ببعض الأمراض، ومن تلك الأمراض والمشكلات الصحية ما يلي:

  • ارتفاع مستوى ضغط الدم
  • الإصابة بجلطات ونوبات قلبية
  • الإصابة بمشكلات في البطين الأيسر مما ينتج عنه الإصابة بفشل القلب.

الخرف وعلاقته بالوزن الزائد

لم يتم الكشف عن السبب العلمي الرئيسي الذي ينتج عنه الإصابة بمرض الخرف، ولكن يوجد بعض العوامل التي قد ينتج عنها الإصابة به بصورة عامة، ومنها وجود تراكمات للدهون في منطقة البطن.

الدهون الموجودة في منطقة البطن تعد من الأنسجة الالتهابية، من المعروف عن الالتهابات أنها تؤثر على المخ وقدرات الشخص العقلية، كما أنه ترفع من خطر الإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف.

مشكلات الانتصاب للرجال وزيادة الوزن

زيادة الوزن في منطقة البطن لها دور في التأثير على الحياة الجنسية عند الرجال، كما أن تلك الدهون المتراكمة تؤثر على تدفق الدم ووصوله لمنطقة القضيب، مما ينتج عنه التعرض لمشكلة الانتصاب، فيحتاج القضيب لتدفق دموي قوي حتى تتم عملية الانتصاب.

يؤثر تراكم الدهون في البطن عند الرجل على علاقته الجنسية، فقد ينتج عن ذلك التراكم انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون في الجسم، وهذا هو الأمر الذي ينتج عنه مشكلات ليست بقليلة في حياة الرجل.

يجب على كل رجل الحفاظ على وزنه بشكل مثالي، حتى لا تؤثر الدهون الزائدة على صحتك بالإضافة إلى التخلص من مشكلة الانتصاب.

اقرأ أيضًا: وصفة لتخسيس البطن بسرعة

مشكلات أخرى لدهون البطن المتراكمة

يوجد بعض المخاطر الأخرى التي قد تنتج عن ارتفاع الدهون في مكان البطن، ومن الأمراض التي يكون الإنسان معرضًا للخطر، وتتمثل مشكلات الإصابة في الآتي:

  • الإصابة بأورام سرطانية في القولون.
  • الإصابة بأورام سرطانية في الثدي.
  • الربو.
  • عدم القدرة على التنفس خلال وقت النوم.

نصائح لعلاج السمنة في منطقة البطن

يوجد بعض النصائح التي من شأنها أن تقلل من حجم الدهون المتراكمة في منطقة البطن، كما تستطيع جعلك تخسر كل الوزن الزائد لديك، وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

  • شرب كميات كبيرة من المياه والسوائل.
  • ممارسة الرياضة بشكل مستمر لا يقل عن 5 مرات خلال الأسبوع.
  • الابتعاد عن مسببات القلق والإجهاد.
  • اتباع حمية صحية غنية بكل العناصر الغذائية المفيدة.
  • لابد من التقليل من مستوى السكر والملح في الطعام.
  • ضرورة التوجه للطبيب في حال أن المسبب لزيادة الوزن في مكان البطن هو التغير الهرموني.
  • الإقلاع عن التدخين وتجنب شرب الكحوليات.
  • الحصول على قدر كافً من النوم.

كيف يمكن علاج زيادة الوزن في منطقة البطن؟

يبحث الكثيرون عن طرق التخلص من الدهون الزائدة في منطقة البطن وفقدان الوزن، سواء أكانت بالأعشاب الطبيعية، أو الممارسات الصحية، أو غير ذلك، وتوضح السطور التالية العديد من الطرق العلاجية للسمنة.

علاج الكرش عند النساء

تعاني العديد من السيدات بزيادة في الوزن، وخصوصًا سيدات الوطن العربي، وتكون تلك الزيادة ناتجة عن ظهور منطقة البطن بسبب عملية الولادة القيصرية، ولكن ذلك الترهل في البطن لا يمكن علاجه إلا عن طريق الخضوع لعملية جراحية ليعود شكل البطن كعهده السابق.

اقرأ أيضًا: هل الفواكه تزيد الوزن

التخلص من الكرش عند الرجال

يعاني الرجال من تراكم الدهون بشكل بالوني في منطقة الوسط، وينتج ذلك التراكم نتيجة لاستعمال حزام البنطلون، كما يمكن أن يظهر الكرش نتيجة للانفعال أو التوتر، وعدم الاهتمام بتناول الوجبات الصحية، فيجب على الرجال ممارسة الرياضة أو المشي.

الزنجبيل وقدرته على علاج السمنة

يمكن تناول الزنجبيل كعشبة من أعشاب التخسيس، ويعد من أحد الأطعمة الصحية المستخدمة في مجال التنحيف، وذلك لتمتعه بالفوائد التالية:

  • يعمل الزنجبيل على زيادة الشعور بالشبع.
  • يساعد الزنجبيل في خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • يساعد على تحفيز إفراز الإنزيمات الهاضمة وبالتالي يحسن من عملية الهضم.
  • يشمل الزنجبيل على مركبات لها تأثير على القضاء على الدهون المتراكمة.

الزنك والقضاء على مشكلة الوزن الزائد

ينصح الأطباء بتناول مكملات الزنك، حيث إن نقص مستويات الزنك يؤدي إلى فقدان الشهية، وبالتالي يحدث عنه خسارة في نسبة الوزن الزائد، لذلك يفضل تناول الفيتامينات التي تضم على الزنك ومكملات الزنك.

الأورليستات وعلاقته بالتخسيس

يمكن استعمال الأورليستات في التخسيس، كما يصرف بدون وصفة طبية، ولكن قد ينتج عنه بعض الأعراض الجانبية والتي تتمثل في الانتفاخ والإسهال.

اقرأ أيضًا: أسرع وصفة لتخسيس البطن والجناب

فنترمين-توبيراميت والتنحيف

يعد الفنترمين-توبيراميت عبارة عن علاج مركب من فينترمين لإنقاص الوزن ومضاد الاختلاج توبيراميت، ولكن له بعض الأثار الجانبية مثل ارتفاع ضغط الدم، زيادة معدل ضربات القلب، أو العصبية أو الإمساك أو الأرق.

كما قد ينتج عنه إصابة الأجنة بعيوب خلقية، لذلك لا يجب تناول أقراص فنترمين-توبيراميت أثناء فترة الحمل.

أسباب زيادة الوزن في منطقة البطن متعددة وقد ينتج عنها عدد كبير من المخاطر الصحية، لذا يجب اتباع الخطوات السابقة لعلاج مشكلة الوزن الزائد في منطقة البطن.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.