أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها

أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها تساعد في معرفة مرضهم سريعًا وتعد عوامل خطر يجب انتباه الآباء لها لضرورة الحصول على العلاج المناسب لأبنائهم؛ لذلك نقوم بعرض أكثر أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها من خلال موقع زيادة.

أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها

إن الإصابة بالديدان ترجع لعدة أسباب مختلفة من طفل لآخر، ولكن يوجد أكثر من علاج ولا يستدعي الأمر القلق، فمن هذه الأسباب ما يلي:

  • إصابة الطفل بمرض الصرع.
  • معاناة الطفل من مشكلة في الأمعاء.
  • عدم غسل اليدين قبل تناول الطعام أو بعد اللعب.
  • تناول وجبات غير نظيفة أو لم يتم غسلها جيدًا ويوجد على سطحها أتربة وميكروبات كثيرة.
  • اضطرابات الطفل النفسية.

اقرأ أيضًا: شكل الديدان في البراز

أعراض الإصابة بديدان البطن لدي الأطفال

هناك أكثر من عرض قد يصيب الطفل ويكون مؤشر لوجود ديدان في البطن ومنها:

  • الاضطرابات النفسية مثل التوتر والقلق.
  • فقدان الوزن.
  • الإصابة بحساسية مفرطة وحكة في الجلد.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • فتح الشهية أو فقدانها بشكل مفرط.
  • الدوخة الشديدة.
  • الإصابة بفقر الدم واضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • ألم شديد في البطن.
  • الإصابة بالجفاف.
  • الانتفاخات والغازات.
  • الغثيان والإسهال أو القيء.
  • ظهور ديدان في منطقة فتحة الشرج.
  • الطفح الجلدي وتغير في لون الجلد.
  • الأرق بسبب زيادة الحكة أثناء الليل.
  • عسر الهضم.
  • شعور الطفل بحكة شرجية.

أنواع الديدان التي تصيب الطفل

يجب علينا قبل أن نتعرف على طرق علاج ظهور الديدان عند الأطفال، معرفة طرق تشخيص وشكل الديدان وأنواعها، فتتعدد الديدان التي تصيب الأمعاء في جسم الطفل، ومن هذه الأنواع ما يلي:

1.المثقوبات

تعد نوع من أنواع الديدان المسطحة وهي صغيرة الحجم تتميز بقرب شكلها إلى الأوراق المستديرة ومن يصاب بها أكثر ويتعرض لها الحيوانات ولكن الإنسان يصاب بها أيضًا

حيث تنتقل وتنتشر بين المياه والنباتات مثل الجرجير، فهي تدخل على الجسم مباشرةً وتنتقل إلى الكبد والقنوات الصفراوية وتتسبب في أعراض كثيرة من ضمنها ما يلي:

  • ظهور قراءات غير مفهومة في اختبارات الكبد الخاصة بالمريض.
  • انسداد والتهاب القنوات الصفراوية.
  • تضخم الكبد.

2.الدودة الشريطية

يصاب الطفل أو الإنسان بوجه عام بهذا النوع من الديدان عند تناول وجبات أو لحوم غير مطبوخة، لأن الديدان في الأصل تعيش في أمعاء بعض الحيوانات.

فتنتقل للإنسان عند تناول تلك الحيوانات الملتقطة للعدوى أثناء تنقلها في المراعي وهذا النوع لا يصاحبه أي أعراض إلا في حالات معينة قد يحدث خروج بعض الديدان من فتحة الشرج وأعراض أخرى مثل:

  • الغثيان.
  • نقص معادن وفيتامينات بالجسم.
  • الضعف العام.
  • ألم البطن.
  • خسارة الوزن.

3.دودة الإسكارس

هي من الديدان المستديرة التي تصيب جسم الإنسان وتتطور من بيوض إلى يرقات ثم تنضج وتصبح ديدان وتتكاثر ويصبح طولها حوالي 30 سنتيمتر، كما أنها من أكثر أنواع الديدان انتشارًا وهي تصيب نسبة كبيرة من الأطفال في المناطق الاستوائية ومن أهم أعراضها ما يلي:

  • ضيق التنفس.
  • السعال والصفير.
  • سعال في مجري التنفس وظهور البلغم.
  • اضطراب في درجة حرارة الجسم.
  • خروج الديدان من الفم أو الأنف.

4.الدودة الشصية

تخرج هذه الديدان أثناء خروج براز المريض، وتتطور هذه الديدان من بيوض ليرقات كما أنها تستطيع أن تخترق جلد الطفل في حالة إذا كان يمشي حافي القدمين على أرض أو تربة ملوثة.

من أهم أعراض الدودة الشصية عي الطفح الجلدي والحكة المفرطة وكثير من الأعراض الأخرى التي تسبب فشل القلب وتورم الأنسجة وتشكل خطر كبير على المرأة الحامل هي وجنينها.

5.دودة المشعرات

هذا النوع من الديدان الذي يصاب به الطفل فينتقل إلى العضلات وينتشر هذا النوع في المناطق الريفية وتصيب الجهاز الهضمي وتسبب كثير من الأعراض ومنها:

  • مشاكل في القلب والتنفس.
  • آلام المفاصل.
  • القشعريرة.
  • آلام العضلات.
  • انتفاخ في منطقة العين والوجه.

6.الدودة الدبوسية

يتراوح طول هذه الدودة ما بين 6-13 ميلليمتر وتظهر في شكل خيوط رفيعة بيضاء اللون ومن أكثر الديدان انتشارًا وشيوعًا بين المرضى على مستوي العالم.

حيث تقوم أنثي الدودة بوضع آلاف البيوض في جلد المريض عند فتحة الشرج أثناء نومه وتصيب نسبة كبيرة من الأطفال ومن أعراضها ما يلي:

  • ألم البطن المتقطع.
  • حكة في المهبل ومنطقة الشرج.
  • صرير الأسنان والأرق والقلق والتهيج.

طرق تشخيص الديدان منزليًا

يتطلب تحديد الإصابة بالديدان أم لا بعد التعرف على أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها معرفة الآباء طريقة تشخيص الإصابة بالديدان بطريقة منزلية باستخدام إحدى الطرق التالية:

  • قم بوضع شريط شفاف على الجلد في منطقة فتحة الشرج قبل أن يذهب الطفل للنوم، ثم قوم بالكشف على المنطقة في الصباح للتأكد من وجود ديدان أم لا في بعض الحالات قد تحتاج لمجهر حتى تستطيع رؤيتها.
  • يجب الكشف على براز الطفل فإذا وجِد خيوط باللون الأبيض فبالتأكيد الطفل مصاب بعدوي الديدان.
  • تخرج الديدان بعد أن ينام الطفل بساعتين أو ثلاثة لذلك يجب الكشف عليه أثناء الليل فإذا وجدت الديدان يجب على تطهير المنطقة جيدًا وتجعل الطفل يتناول الأطعمة المذكورة بالأعلى.

اقرأ أيضًا: علاج الديدان عند الأطفال بالأدوية

طرق تشخيص الديدان الطبية

يتم تشخيص حالة وجود ديدان بطريقة طبية من خلال بعض الإجراءات المعملية والمخبرية ليتأكد الطبيب من وجود الديدان ومعرفة نوعه بأكثر من طريقة مختلفة كما يلي:

1.الأشعة السينية x-ray)): يلجا الأطباء لتشخيص الحالة المرضية بإجراء الأشعة السينية ليتعرف على وجود مشكلة أو خطورة على الطفل أم لا بسبب وجود الديدان.

2.اختبار البراز: يساهم اختبار البراز في تحديد نوع الديدان المصاب بها الطفل من خلال أخذ عينة من البراز ويخضع للفحص والكشف بالمجهر على وجود ديدان وتظهر في شكل خيوط بيضاء اللون.

3.اختبار الديدان الدبوسية: يقوم الطبيب بمسح شريط على منطقة فتحة الشرج أكثر من مرة، ثم يفحص هذا الشريط جيدًا بالمجهر للكشف عن الديدان.

طرق علاج الديدان بالأدوية

يتم علاج الديدان من خلال أخذ مضادات للأمعاء بشكل طفيف وبنسب محسوبة وعلى الأغلب يحتاج المريض لجرعة واحدة يضطر الطفل أن يتناولها عدة أسابيع حتى يقضي تمامًا على الديدان، كما يجب الحرص على تناول الدواء بشكل منتظم حتى يتم التخلص منه سريعًا ومن أهم هذه الأدوية ما يلي:

  • دواء البيبرازين piperazine)): يتم تناوله لأسبوع كامل بشكل منتظم.
  • دواء ميبيندازول Mebenddazzole)): هو دواء يجب تناوله بشكل مستمر ومنتظم لمدة أسبوع فقط، ليقضي على الديدان تمامًا وبشكل نهائي ثم يتوقف الطفل فترة ويعود إليه حتى يقضي على الديدان التي كانت موجودة أثناء فترة العلاج الأولى التي لم يؤثر بها في الديدان.
  • دواء برازيكوانتيل praziquantel)): هو علاج مخصص للقضاء على الديدان الشريطية أو المثقوبة وفكرته قائمة على قتل الديدان وتحليلها وطردها من الجسم عن طريق الجهاز الهضمي.

أطعمة طبيعية لعلاج الديدان

بالحديث عن أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها يوجد أكثر من طعام أو عنصر طبيعي يقي الطفل ويعالجه من الإصابة بالديدان ومن ضمنها ما يلي:

1.الزنجبيل

يقضي الزنجبيل تمامًا على ديدان المعدة ويطهر المعدة من أي ميكروبات.

طريقة التحضير: يجب وضع جذور الزنجبيل في الماء وننتظر دقائق حتى يغلي ثم نتركه دقيقة أو دقيقتين حتى يهدأ ثم بم تناوله مباشرةً.

2.العسل

يدخل العسل في علاج الكثير من الأمراض ويعد عنصر أساسي في العلاجات الطبيعية خاصةً في حالة الإصابة بالديدان، حيث يعمل على قتل الديدان ويطهر الأمعاء.

طريقة التحضير: يمكن إضافة عسل النحل إلى عصير الليمون أو يضاف إلى زيت الزيوت ويفضل تناوله على الريق فهذه الطريقة تقضي على الديدان بشكل نهائي.

3.الثوم

يعمل الثوم على تطهير الأمعاء لأنه يحتوي على مضادات حيوية تقتل الميكروبات والديدان كما أنه يقاوم أمراض القلب والأمراض السرطانية والسكري.

4.البصل

يحتوي على غازات فعالة تقضي على أي فيروس أو ديدان في البطن والأمعاء.

طريقة التحضير: يجب تقطيع البصل على هيئة شرائح ويتم وضعها في الماء وتترك لمدة نصف ساعة ثم نقوم بتصفيتها جيدًا ويمكن تحلية هذا المشروب بعسل النحل أو السكر حسب الرغبة.

نصائح فترة علاج الديدان عند الأطفال

بعدما تعرفنا على أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها يتوجب علينا تقديم أهم النصائح التي يحتاج إليها المرضى أثناء فترة العلاج، ويجب على الآباء أن يلتزموا بهذه النصائح حتى يقضوا تمامًا على إصابة الطفل بشكل صحي وسريع ومن أهم هذه النصائح:

  • تناول الزعتر فهو يحتوي على فيتامينات وعناصر غذائية تقوي مناعة الطفل وتعزز من صحته وتطرد الديدان وتقضي على الجراثيم من الجسم.
  • الليمون من أهم العلاجات الطبيعية، حيث إنه يعد مطهر ويقي الطفل من أمراض كثيرة ويحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات كما يجب تناوله باستمرار كعصير أو مع الأطعمة.
  • يجب تناول الكركم دائمًا أثناء تناول الطفل لوجباته لأنه يحتوي على عناصر كثيرة غنية بالفيتامينات التي تعزز من صحة الطفل.
  • البابايا: هذه الفاكهة تعمل على تعزيز صحة الجهاز المناعي لدي الطفل وتطرد الفيروسات والميكروبات الموجودة داخل المعدة والأمعاء وتقتل الديدان تمامًا.
  • زيت حبة البركة: يُفضل تناوله يوميًا لأنه غني بالفيتامينات الهامة في علاج الإصابة بالديدان.

اقرأ أيضًا: علاج الديدان عند الكبار

الوقاية من الإصابة بالديدان

بعدما تعرفنا على أسباب الديدان عند الأطفال وطرق علاجها يجب علينا أن نتطرق إلى عرض طرق الوقاية من الإصابة بعدوى الديدان، حيث توجد أكثر من طريقة يمكن للأم أو الأب أن يطبقانها مع أطفالهم لتجنب الإصابة بالديدان ومنها:

  • تناول الأطعمة النظيفة والمفيدة مثل: الخضروات المغسولة والفواكه واللحوم المطبوخة بعناية.
  • يجب غسل اليدين جيدًا وتجفيفهم، كما يجب الحرص على النظافة الشخصية وتجنب الأماكن المتسخة وبها أتربه أو مناطق العدوي.
  • ارتداء ملابس نظيفة، وتغير الفراش يوميًا.
  • الحرص على عدم وضع الأقلام في فم الأطفال وتقليم الأظافر وقصها بشكل دوري لتجنب تراكم الجراثيم والأتربة أسفلها.

يجب على الآباء والأمهات الاهتمام بصحة أطفالهم خاصة في حالة إصابتهم بعدوي الديدان، فعليهم أن يفحصوا أطفالهم بالطريقة المنزلية أو الطبية وتقديم أفضل علاج ليقضوا تمامًا على الديدان.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.