أسباب فقر الدم المتكرر

أسباب فقر الدم المتكرر من أكثر الأسئلة التي تطرح على الأطباء كون فقر الدم من أكثر أمراض الدم شيوعًا، والتي تشير إلى نقص عدد كرات الدم الحمراء عن المعدل الطبيعي لها.

ويظهر فقر الدم المتكرر في الغالب نتيجة علة طبية ومن خلال سطور هذا المقال إليكم عبر موقع زيادة كل ما يخصص فقر الدم المتكرر، أسبابه وطرق علاجه.

اقرأ أيضًا: هل يؤدي فقر الدم إلى الموت

فقر الدم

فقر الدم

فقر الدم أو فيما يعرف بالأنيميا هو واحد من أمراض الدم الأكثر شيوعًا، والتي تشير إلى نقص في كمية كريات الدم الحمراء الموجودة في الجسم عن المعدل الطبيعي لها.

وغالبًا من يسبب هذا النقص الشعور بالتعب لفترات طويلة وعدم القدرة على بذل مجهود، وهذا لأن كريات الدم الحمراء هي المسؤول الأساسي على نقل الأكسجين إلى كافة خلايا وأعضاء الجسم المختلفة.

الجدير بالذكر أن هذا النقص يظهر في كافة ما يتعلق بخلايا الدم الحمراء مثل: نسبة الهيموجلوبين، الهيماتوكريت وعدد كريات الدم الحمراء لدى الرجال والنساء.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف فقر الدم من اليد

أسباب فقر الدم المتكرر

يعبر مصطلح فقر الدم المتكرر عن الإصابة بهذا المرض مرارًا وتكرار على الرغم من تلقي العلاج المناسب، وفي هذه الحالة غالبًا ما يكون السبب وراء الإصابة بفقر الدم المتكرر هو وجود مشكلة طبية.

ومن من أهم أسباب فقر الدم المتكرر التي أشار إليها الأطباء الآتي:

1_ الإصابة بأحد الأمراض المزمنة

تنتج كريات الدم الحمراء من نخاع العظام، وتساعد على نقل الأكسجين إلى كافة أعضاء وخلايا الجسم، ولكن الإصابة بإحدى الأمراض المزمنة يتسبب في تكسر كرات الدم الحمراء ويقلل إنتاجها، ومن ضمن هذه الأمراض المزمنة الآتي:

  • السمنة.
  • فشل القلب.
  • رفض الجسم المزمن للأعضاء المزروعة.
  • الإصابة بداء كرون.
  • التهاب القولون التقرحي والذي يعتبر واحد من أمراض الأمعاء الالتهابي.
  • الإصابة بالساركويد، وهو عبارة عن التهاب يصيب الغدد الليمفاوية والرئتين.
  • التهابات الأوعية الدموية.
  • الإصابة بالذئبة.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • الإصابة بداء الكلى المزمن.
  • السرطان.

2_ فقر الدم المنجلي

هو مرض وراثي يتسبب في تغير شكل كريات الدم الحمراء وتحولها إلى شكل هلالي، وهذا ما يؤدي إلى تكسرها بسرعة ويقلل من دورها حياتها، وهو يعتبر من أشكال فقر الدم الانحلالي الذي يزيد من معدل تكسر كريات الدم الحمراء بشكل كبير.

3_ نقص فيتامين ب 12

يعتبر فيتامين ب 12 من المكونات الأساسية التي يحتاج إليها الجسم لتكوين كريات الدم الحمراء، ولهذا فإن اتباع نظام غذائي يفتقر لفيتامين ب 12 أو وجود مشكلة في الجسم تسبب قلة امتصاصه يعتبر من أسباب فقر الدم المتكرر القوية.

4_ نقص الحديد

نقص الحديد من أقوى أسباب فقر الدم المتكرر، حيث يحتاج الجسم إلى مقدار كافي من الحديد لكي يتمكن نخاع العظام من انتاج كريات الدم الحمراء، والجدير بالذكر أن نقص الحديد هي مشكلة شائعة الحدوث تظهر في العديد من الحالات مثل:

  • النساء الحوامل الذي يمتنعن عن تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على عنصر الحديد.
  • فقدان الكثير من الدم بسبب القرحة أو الحيض.
  • الإفراط في استخدام مسكنات الألم التي تستخدم بدون وصفة طبية مثل الأسبرين.

 

اقرأ أيضًا: متى يكون فقر الدم خطير عند الأطفال

أعراض فقر الدم

أعراض فقر الدم

بعد التعرف على أسباب فقر الدم المتكرر من الضروري الإشارة إلى الأعراض التي تصيب الفرد الذي يعاني من فقر الدم، والجدير بالذكر أن هذه الأعراض لا تظهر في كافة الحالات فقد عند تطور المرض بشكل سريع.

ومن أكثر أعراض فقر الدم شيوعًا الآتي:

  • الصداع.
  • انخفاض درجة حرارة (برودة) اليدين والقدمين.
  • كثرة النوم.
  • الشعور بالدوخة بشكل متكرر.
  • تغيرات ملحوظة في الإدراك.
  • ألم في الصدر.
  • ضيق التنفس.
  • اضطراب في المعدل الطبيعي لنبضات القلب.
  • تغير لون البشرة إلى الأصفر أو الباهت.
  • زيادة معدل ضربات القلب عن الطبيعي.
  • التعب والإرهاق المتكرر.
  • احتشاء عضلة القلب، وهي من الأعراض النادرة.

اقرأ أيضًا: علاج فقر الدم بالأدوية

مضاعفات الإصابة بفقر الدم

التعرف على أسباب فقر الدم المتكرر وظهور أعراضه هو أمر يشير إلى ضرورة تلقي العلاج المناسب، حيث أن إهمال العلاج يتسبب في ظهور العديد من المضاعفات الصحية، مثل:

  • فرط الشعور بالتعب لدرجة تمنع المريض من القيام بالأعمال اليومية.
  • حدوث اضطرابات في الإدراك حيث يؤثر نقص فيتامين ب 12 على عمل المخ بشكل طبيعي.
  • تضرر الجهاز العصبي بشكل بالغ نتيجة نقص فيتامين ب 12 عن المعدل الطبيعي له، والذي يضمن استقرار عمل الأعصاب بشكل جيد.
  • ظهور العديد من مشاكل القلب مثل فشل عضلة القلب.
  • الموت المفاجئ، والذي يكون في الغالب نتيجة الإصابة بفقر الدم الوراثي.

كيفية تشخيص فقر الدم

يتم تشخيص فقر الدم من قبل الطبيب من خلال تتبع التاريخ المرضي للعائلة في الغالب، وذلك إلى جانب الاعتماد على فحص الدم الشامل والعد الدموي لتحديد نسبة الهيموجلوبين وكريات الدم الحمراء ومقارنتها بالنسب الطبيعية لها.

إلى جانب ذلك فقد يعتمد الطبيب خلال تشخيص فقر الدم المتكرر إلى استخدام المجهر لفحص لون، شكل وحجم الخلايا، حيث أن أسباب فقر الدم المتكرر تؤثر كل منها بشكل مختلفة على حجم الخلايا ولونها.

اقرأ أيضًا: أعراض مرض فقر الدم

علاج فقر الدم

طرق علاج فقر الدم

علاج فقر الدم هو أمر لابد منه لتجنب أي مضاعفات من الممكن أن تصيب الفرد، والجدير بالذكر أن العلاج يتوقف على السبب وراء الإصابة بفقر الدم، حيث يختلف العلاج باختلاف السبب ورائه.

ولهذا يتم تحديد طرق العلاج المتبعة من قبل الطبيب، والتي تشمل الآتي:

  • استخدام مكملات الحديد في حالة علاج فقر الدم الناتج عن نقص الحديد.
  • استخدام مسكنات الألم، شرب الكثير من السؤال ومتابعة مستويات الأكسجين في الجسم، وذلك في حالة فقر الدم المنجلي.
  • استخدام أدوية لتثبيط الجهاز المناعي الذي يهاجم كريات الدم الحمراء، وتلقي علاج للعدوى والملوثات المختلفة والتوقف عن تناول بعض الأدوية، ويحدث ذلك في حالات فقر الدم الناتج عن انحلال الدم.
  • تلقي العلاج الكيميائي أو الخضوع لعملية زرع نخاع، وذلك في حالات فقر الدم الناتج عن مشكلات في نخاع العظام.
  • الحصول على الدم من خلال الحقن الوريدي في حالات فقر الدم اللاتنسجي.
  • استخدام حقن تحتوي على فيتامين ب 12 في حالة فقر الدم الناتج عن نقص هذا الفيتامين، وغالبًا ما يستمر المريض في استخدام هذا العلاج مدى الحياة.

اقرأ أيضًا: متى يكون فقر الدم خطير

ختامًا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال الذي تعرفنا من خلاله على أسباب فقر الدم المتكرر والأعراض المصاحبة لهذا المرض والمضاعفات التي قد تحدث عند الامتناع عن تلقي العلاج، ولهذا من الضروري التوجه إلى الطبيب على الفور لتلقي العلاج المناسب والوقاية من أي أضرار محتملة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.