اسباب النوم الكثير

اسباب النوم الكثير نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث إن البعض يمكن أن يصاب بحالة تجعلهم يعانون من كثرة النعاس أغلب الأوقات اليوم، حتى لو كانوا يأخذون قيلولات كثيرا، كما إنهم يعانون أيضا من النوم لفترات طويلة للغاية يمكن أن تصل إلى 12-10 ساعات خلال الليل، وقد يصاحب كثرة النوم مشاكل في الطاقة والذاكرة وأيضا الشعور بالقلق.

اسباب النوم الكثير

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى كثرة النوم ومن أهمها:

  • ضعف في الغدة الدرقية وفي نشاطها.
  • التغفيق (Narcolepsy) وهو يعتبر أحد اضطرابات النوم الشهيرة ومن أهم أعراضه: النعاس الشديد في أوقات النهار، والنوم المفاجئ أيضا، وهذا الاضطرابات يؤثر بشدة على الحياة اليومية للشخص المصاب.
  • السمنة أيضا يمكنها أن تؤدي إلى كثرة النوم.
  • الإصابة بضربة في الرأس أو الإصابة بمرض في الأعصاب.
  • يمكن أن يحدث للإنسان أثناء النوم حالة تسمي بانقطاع الأنفاس خلال النوم، وهي تسبب انقطاع في الأنفاس لمدة ثواني إلى بضع دقائق معدودة، وهذا الأمر يؤثر كثيراً على النوم.
  • بعض أمراض القلب تؤدي إلى كثرة النوم.
  • عدم النوم جيداً في الليل أو الحرمان من النوم.
  • أمراض الاكتئاب.
  • العامل الوراثي يمكنه أن يؤدي إلى الكثير من مشاكل النوم.

إن كثرة لنوم تبدأ في الأغلب في مرحلة الطفولة، وهذه الحالة تسبب الكثير من العراقيل والكثير من المشاكل وراء إمكانية تأدية الشخص المصاب بها نشاطاته أو مهامه اليومية، وهذه الحالة تحدث أيضا لمن يكثرون من الاستيقاظ في الليل والسهر لمدة طويلة، وعل الرغم إن الأشخاص لا يتذكرون أنهم بالفعل استيقظوا إلا إن استيقاظهم قد يمنعهم أيضا من الحصول على نوم كاف ومريح.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عن النوم بكثرة من خلال: أسباب النوم الكثير عند البنات وعدد ساعات النوم الطبيعي لدى النساء

سمات كثرة النوم

تتسم كثرة النوم بعدة أو بواحدة من هذه السمات:

  • الشعور بالرغبة في النوم والنعاس في أثناء النهار.
  • لا يشعر بالمرء في بالرغبة في التيقظ حتى بعد أخذه قيلولة.
  • يصعب على المرء أن يستيقظ في الصباح.

مضاعفات كثرة النوم

إنه ليس بالضرورة أن يكون الشخص مصاب باضطراب في نومه حتى يجعله ذلك يشعر بمضاعفات كثرته، إن كثرة النوم سواء كانت بسبب اضطراب أو بسبب أخر يمكنها أن تسبب العديد من الأعراض ومن أهم هذه الأعراض:

  • القلق.
  • الصداع.
  • اضطراب في الذاكرة.
  • الاكتئاب.
  • آلام الظهر.
  • انخفاض في مستويات الطاقة.
  • أمراض القلب.
  • مرض السكري.

إن على عكس ما هو متوقع وشائع؛ إن من يعانون من حالة كثرة النوم يكونون أكثر عرضة للتعرض للحوادث، ولكن السبب في ذلك هو أنهم يشعرون بالنعاس كثيراً وفى أغلب الأوقات حتى وهم مستيقظون، لذلك يجب على من يعاني من حالة كثرة النوم أن يتوخى الحظر أثناء تعامله مع الآلات أو أثناء القيادة.

كما نرشح لك المزيد من التفاصيل عن النوم الكثير عبر: اسباب النوم الكثير المفاجئ وتوجيهات للسيطرة على النوم الكثير

علاج كثرة النوم

إن بداية علاج كثرة النوم تبدأ بعلاج السبب المؤدي إلي كثرة النوم، وهذا سيجعل الشخص ينام عدد ساعات طبيعية ومعتدلة، فعلي السبيل المثال: إذا كان الشخص مصاب بانقطاع الأنفاس في خلال النوم فيقوم الطبيب المعالج بعلاج هذه الحالة عن طريق استخدام ضغط المجري الهوائي المستمر الإيجابي (Continuous positive airway pressure) وهذا العلاج يكون عبارة عن ارتداء الشخص المصاب لكمامة على أنفه عند خلوده للنوم، ثم يقوم بربطها بآلة تقوم هذه الآلة ببث الهواء وبشكل متواصل إلي فتحتي الأنف، حيث إن أهمية ضغط هذا الهواء تؤدي إلي الحفاظ علي انفتاح المجري التنفسي للشخص المصاب وعدم انغلاقه من وقت لأخر، وهذا حتي لا تنقطع أنفاسه أثناء النوم.

إن التغيير من العديد من العادات اليومية السيئة يمكنه أن يحسن من النوم كثيراً ويقلل من كثرة النوم، ومنها على سبيل المثال الابتعاد عن الكافيين قبل الخلود إلى النوم بعدة ساعات، وأيضا الابتعاد عن الكحول. يشار إلى أن هناك يعض الأدوية يمكنها أن تساعد على اليقظة؛ ومنها الأدوية المضادة للاكتئاب، والمنبهات. كما أن هناك بعض الأدوية المخصصة التي تجعل الشخص يقظاً ومن أهمها مودافينيل. وهناك العديد من الأبحاث التي تم إجراءها على هذا الدواء؛ حيث إن هذه الأبحاث أثبتت أنه يعزز من الانتباه ويعزز من الأداء لدي المصابين بكثرة النوم التغفيق أو الذاتية. وإذا كان الأدوية التي يأخذها الشخص هي التي تسبب له كثرة النعاس والنوم فيجب عليه أن يقوم بمراجعة الطبيب حتى يغير له الدواء أو يعدل له الجرعة.

وللمزيد من التفاصيل عن النوم: ما هو النوم والتعريف العلمي للنوم

ساعات النوم التي ينصح بها لكل سن

إن الناس النوم الموصي بها تختلف من شخص لأخر على حسن السن، كمان إنها أيضا بجانب السن تختلف بسبب عدة عوامل يمكنها إن تؤثر على عدد الساعات ومنها: الحمل أو جودة النوم. أما عدد الساعات التي ينصح بها بشكل عام للأشخاص هي:

  • حديثو الولادة: ينصح بنومهم في حدود (17-14) ساعة، وذلك مع وجود القيلولات أيضا.
  • الرضع: ينصح بنومهم في حدود (15-12) ساعة مع وجود قيلولات.
  • الأطفال الصغار: ينصح بنومهم (14-11) ساعة مع قيلولات.
  • الأطفال قبل سن المدرسة: (13-10 ساعة)
  • الأطفال في سن المدرسة: ينصح بنومهم في حدود (11-9 ساعة)
  • المراهقين: من ثماني إلى عشر ساعات.
  • البالغين: من سبع إلي تسع ساعات.
  • كبار السن: من سبع إلي ثمان ساعات.

نصائح من أجل الحصول على نوم معتدل

من أجل الحصول على نوم معتدل يجب القيام بهذه النصائح:

القيام بعمل جدول خاص بالنوم

يجب الاستيقاظ والنوم يوميا في نفس المعاد، سواء كان يوم عطلة أو يوم عمل أو يوم عيد؛ حيث إن ذلك يساعد بشكل كبير على تنظيم النوم بطريقة أفضل، حيث إن الجسم يعتاد على ذلك ويقوم بانتظار ساعات النوم التي اعتاد عليها فقط، ولا يشعر الشخص بالنعاس في منتصف النهار أو في أي وقت غير وقت الجدول.

العناية ببيئة النوم

يجب أن يعتني الشخص بمكان نومه حيث إن المكان المريح والنظيف يسهل على الجسم النوم في الوقت المناسب، وهذا يتم عن طريق النوم في غرفة معتمة، وباردة بشكل مناسب، وهادئة، ولا ينصح أبدا أن يقوم الشخص بالنوم أمام التلفاز المفتوح حتى إذا التلفاز لا يصدر صوتاً، كما يجب أن يكون الوسادة والسرير مريحين للغاية.

إطفاء أجهزة المحمول والكمبيوتر

إن أضواء هذه الأجهزة تسمي بالأضواء الزرقاء (Blue light) وهذه الأضواء يمكنها أن تعطل الساعة البيولوجية للشخص، وهذا سوف يؤدي إلى اضطراب في النوم، ولذلك لا ينصح باستخدام هذه الأجهزة قبل النوم بثلاث أو أربع ساعات على سبيل المثال.

الالتزام بالعادات الصحية في أوقات الاستيقاظ

يجب إن ينتبه الإنسان إلى العادات الصحية التي يقوم بها في أوقات استيقاظه مثل شرب الكافيين الذي يؤدي إلى اليقظة إذا تم الحصول عليه قبل الخلود إلى النوم بعدة ساعات قليلة، أو مثل شرب الكحول الذي على الرغم من خصائصه المنومة إلى أنه يؤدي إلى تدمير جودة النوم، أما التمارين الرياضية فعلي الرغم من أهميتها الكبيرة ومساعدتها في الحصول على النوم بشكل كافي إلا إنها يمكن أن تعطل النوم إذا تم القيام بها في الليل.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم اسباب النوم الكثير وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.