أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة

أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة هي مشكلة تواجه بعض الأشخاص وتسبب لهم القلق، فالتعرق هو رد فعل طبيعي للجسم خاصةً في أيام الطقس الحار أو بعد ممارسة التمارين الرياضية، ولكن إذا كان هذا التعرق غزيرًا ومفاجئًا فقد يكون بسبب مشكلة ما، لذا سنقدم لكم أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة من خلال مقالنا اليوم عبر موقع زيادة

أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة

تتمثل أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة فيما يلي:

1- الإصابة بمرض التعرق الوجهي الأساسي

وهو حالة من فرط التعرق تصيب كلًا من الوجه، وباطن القدمين واليدين، وهو من الأمراض التي تنتقل وراثيًا.

2- الإصابة ببعض الحالات المرضية

تؤدي الإصابة ببعض الحالات المرضية إلى التعرق المفاجئ والغزير، ومن هذه الحالات ما يلي:

  • انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • انخفاض ضغط الدم.
  • الهبات الساخنة.
  • الإصابة بالحمى والالتهابات.
  • الغثيان، الذي ينتج عن تناول بعض الأدوية، أو تناول كميات كبيرة من الطعام.
  • الدوار أو الدوخة، الذي يحدث بسبب الاضطرابات التي تصيب الأذن الداخلية.
  • الإغماء، الذي يحدث بسبب عدم تدفق الدم المتأكسد إلى المخ بشكل كاف، وقد يحدث التعرق المفاجئ قبل الإغماء أو بعده.

3- الإصابة ببعض الأمراض المزمنة

يحدث التعرق المفاجئ بسبب الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل أمراض القلب، أورام الغدة الكظرية، سرطان الدم والغدد الليمفاوية، السكتة الدماغية، إصابات الحبل الشوكي، فرط نشاط الغدة الدرقية، مرض باركنسون، وأمراض الرئتين.

4- تناول بعض أنواع الأدوية والفيتامينات

قد يؤدي تناول بعض أنواع الأدوية والفيتامينات إلى حدوث التعرق المفاجئ مثل أدوية حاصرات بيتا، مضادات الاكتئاب، الزنك، وبايلو كاربين.

5- نقص التأكسج

هي حالة تستدعي العلاج الطبي الطارئ، ويقصد بها عدم وصول الكمية الكافية من الأكسجين إلى بعض المناطق في الجسم؛ والسبب في ذلك قد يكون نتيجة للتعرض لإصابة ما، أو حدوث انسداد، أو التعرض للسموم، أو التعرض لمواد تسبب الحساسية.

6- الإصابة بالعدوى

قد يحدث التعرق المفاجئ نتيجة استجابة الجسم للإصابة بالعدوى، مثل عدوى نقص المناعة البشرية، وعدوى السل.

7- الصداع النصفي

قد يسبب الصداع النصفي الشعور بألم شديد في منطقة الرأس لفترة من الزمن، وخلال هذه الفترة قد يحدث التعرق المفاجئ كردة فعل للجسم واستجابة للألم.

8- اضطرابات القلق

قد تؤدي اضطرابات القلق إلى حدوث التعرق المفاجئ، حيث يعد التعرق في هذه الحالة من أعراض حدوث نوبات الهلع، أو القلق الاجتماعي.

9- انقطاع الطمث

إن التغيرات التي تحدث في الهرمونات قبل وأثناء مرحلة انقطاع الطمث قد تسبب حدوث التعرق الغزير والمفاجئ، كما يصاحب انقطاع الطمث أعراض أخرى مثل زيادة الوزن، التقلبات المزاجية، جفاف المهبل، كثرة التبول، اضطرابات في النوم.

10- التعرض لإصابة شديدة

قد يحدث التعرق المفاجئ نتيجة الألم الناتج عن التعرض لإصابة شديدة مثل التعرض لكسر أو بتر الأطراف، وفي هذه الحالة يكون التعرق دليلًا على معاناة المصاب من الألم الشديد.

اقرأ أيضًا: أسباب التعرق الشديد من أقل مجهود

أعراض تستدعي مراجعة الطبيب

أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة

قد يصاحب التعرق المفاجئ والغزير ظهور بعض الأعراض التي تستدعي استشارة الطبيب، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الحمى.
  • ألم في الصدر.
  • سرعة ضربات القلب.
  • ضيق في التنفس.
  • التعرق المستمر دون سبب واضح.

اقرأ أيضًا: متى يكون التعرق الليلي خطير

علاج مشكلة التعرق المفاجئ

يمكن علاج مشكلة التعرق المفاجئ بعلاج السبب الذي أدى إلى حدوث هذه المشكلة، وقد ينصح الطبيب ببعض الوسائل العلاجية مثل حقن البوتوكس، مضادات التعرق الطبية، أو الجراحة، كما يمكن التخفيف من شدة التعرق المفاجئ من خلال اتباع بعض التعليمات المنزلية.

اقرأ أيضًا: ماهي اسباب التعرق الزائد تحت الابط

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال وذلك بعد أن تم توضيح كافة المعلومات عن أسباب التعرق المفاجئ في الرأس والوجه بغزارة مع الإحساس ببرودة والأعراض التي تستدعي مراجعة الطبيب وطرق علاجها، ونرجو أن ينال المقال إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.