محتوى يحترم عقلك

متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية

متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟ وهل يوجد وضعيات أخرى ملائمة؟ حيث إنه من المتعارف عليه أن النوم على الجانب يعتبر بمثابة الوضعية المريحة والجيدة عقب الولادة.

نظرًا لأنه لا يتسبب في الضغط، أو الشد لجرح القيصرية؛ لذا من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة سنعرض لكم إجابة سؤال “متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟”، كما سنوافيكم بكافة المعلومات التي تحتاجونها.

متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟

متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية

يعتبر الجرح الناتج عن عملية القيصرية من أشد، وأصعب الآلام التي تواجهها النساء، إذ أنه يتسبب لهم في الشعور بعدم الارتياح، والتحمل، والقدرة على الحركة، وكذلك قلة النوم.

يبحث النساء دائمًا بعد القيصرية عن طريقة ووضعية تكون آمنة لا تتسبب لهم في زيادة الألم، وذلك الشعور المزعج، حيث إن الأغلبية يفضلون النوم على الجانب باعتباره وضعية مناسبة ومريحة؛ لذلك يتساءلن بكثرة عن متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟

ففي الحقيقة وللإجابة عن هذا السؤال فإنه من الممكن النوم على الجانب عقب عملية القيصرية مباشرة، ولكن دون تطبيق أي وزن أو حمل زائد على جرح القيصرية.

فإن النوم على الجانب لاسيما الجانب الأيسر يسهل على المرأة عملية النهوض من السرير دون أن تشعر بأي ألم في مكان جرح القيصرية، بالإضافة إلى أنه يعمل على تعزيز وإمداد الدم، وكذلك التحسين من عملية الهضم.

اقرأ أيضًا: كيف أنظف جرح العملية القيصرية

وضعيات ملائمة للنوم بعد عملية القيصرية

من خلال إجابتنا عن سؤال متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟ تعرفنا على أن هذه الوضعية هي الأفضل، ولكن لا يمكننا اقتصار الأمر عليها، إذ أنه يوجد وضعيات أخرى يمكن اللجوء إليها وستكون ملائمة أيضًا ومريحة.

حيث إننا فيما يلي سنقوم بذكر مجموعة وضعيات النوم بعد عملية القيصرية التي تعتبر صحيحة:

1- النوم عبر وضعية الجلوس

على الرغم من أن هذه الوضعية قد تبدو غير مريحة، وليست الأفضل بعد عملية القيصرية، إلا أنها تعتبر مفيدة خاصةً في أول أسبوعين بعد الولادة.

حيث إنه هنالك العديد من النساء لا يشعرن بالراحة إلا عند النوم بهذه الوضعية، وذلك من خلال الجلوس على أي مقعد، ومن ثم إسناد الظهر باستخدام بضعة من الوسائد لتوفير كافة الراحة.

2- استخدام الوسائد

يمكن أيضًا أن تلجأ بعض السيدات إلى استخدام الوسائد العديدة عند النوم لرفع أماكن معينة من الجسم في مستوى أعلى من مستوى مرتبة السرير، وذلك لكي تتمكن من توفير الدعم والراحة لهذه الأماكن.

3- الاستلقاء على الظهر

بالنسبة للكثيرين من النساء اللواتي يخضعن لعملية الولادة القيصرية؛ فإنهم يعتبروا أن وضعية النوم على الظهر توفر لهم الراحة، حيث إنها لا تتسبب لهم في أي ضغط على مكان الجرح.

لكن هذه الوضعية قد تحمل بعض المساوئ؛ فعند الاستيقاظ يتم اتخاذ وضعية الجلوس ومن ثم النهوض من السرير، وهذا الأمر يتسبب في الضغط على جرح القيصرية، ويزيد من الشعور بالألم.

كما أن النوم على الظهر قد لا يكون مفضلًا لمن هم يعانون من ارتفاع ضغط الدم؛ فإن هذا الأمر قد يتسبب في نزيف الجرح.

اقرأ أيضًا: متى يلتئم جرح العملية القيصرية

مزايا اختيار وضعية النوم الصحيحة عقب الولادة القيصرية

استكمالًا لموضوعنا الذي يتناول الإجابة عن سؤال متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟ فإننا فيما يلي سنعرض لكم المزايا عند اختيار وضعية نوم مريحة للمرأة عقب الولادة:

  • الحصول على قسط كافي من النوم دون قلق، أو الشعور بالألم.
  • تجنب التعرض لأي مضاعفات محتملة قد تؤثر على جرح عملية القيصرية.
  • التخفيف من الآلام في بعض المناطق كمنطقة أسفل الظهر.
  • التسريع من التعافي.

أسباب صعوبة النوم بعد الولادة القيصرية

إلى جانب الألم الناتج عن جرح القيصرية المتسبب في الشعور بالانزعاج، والأرق؛ فإنه يوجد مجموعة أخرى من الأسباب التي تلعب دورًا في التأثير على نوم المرأة وجعله صعبًا بعد القيصرية، حيث إننا فيما يلي سنقوم بتوضيح تلك الأسباب، والتي تتمثل في:

  • بعد الولادة القيصرية تتعرض المرأة إلى مجموعة من التغيرات في مستوى الهرمونات بالجسم، بالإضافة إلى بعض التغيرات في المجاري التنفسية، مما ينتج عنه ظاهرة انقطاع التنفس النومي.
  • الشعور بالقلق المستمر في أن يحدث أي شيء يؤدي إلى الإضرار بجرح القيصرية.
  • الاكتئاب، وكذلك التعب المستمر إثر الخضوع للعملية ينتج عنه الأرق.

اقرأ أيضًا: طريقة النهوض من السرير بعد العملية القيصرية

نصائح لتحسين النوم بعد عملية القيصرية

سنعرض لكم فيما يلي مجموعة من النصائح التي تساعد المرأة على تسهيل عملية النوم، وتخفيف الألم بعد عملية الولادة القيصرية:

  • من الضروري أن يتم تناول الطعام الصحي ذات المواد الغذائية الهامة، وذلك لأنه سيساهم في تقوية المناعة، وبالتالي تسريع عملية التعافي والتئام جرح العملية القيصرية، ومن ثم لا يتم الشعور بالألم وقلة الراحة عند النوم.
  • الغرفة الهادئة البعيدة عن الضوضاء تساعد على النوم العميق.
  • لا يجب النهوض من السرير بتكرار حتى لا يزداد الشعور بالألم.
  • يمكن تناول بعض المسكنات بعد استشارة الطبيب خاصةً أثناء الليل؛ لكي يكون النوم هادئ ومريح.
  • رفع الأشياء الثقيلة قد يضر بجرح القيصرية؛ لذا يجب تجنب هذا الأمر.

بذلك نكون قد قدمنا لكم الإجابة الوافية عن سؤال “متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية؟”، كما عرضنا لكم بعض النصائح الهامة التي من شأنها أن تساعدكم على تحسين النوم، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم بما قدمنا.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.