تنظيف الجسم من الكورتيزون

تنظيف الجسم من الكورتيزون والتخلص من أثاره في الجسم لابد أن تتم تحت إشراف طبي وبصورة تدريجية لتجنب أعراض انسحاب الكورتيزون المفاجئ من الجسم، حيث يعد الكورتيزون من أكثر الادوية الطبية المستخدمة التي يصاحبها العديد من الأعراض والتي على رأسها الزيادة الكبيرة في الوزن لذلك يجب عن التوقف عنه التخلص من تلك الأعراض المصاحبة بصورة تدريجية، وهذا ما نتعرف عليه فيما يلي عبر موقع زيادة.

أهم المعلومات عن الكورتيزون

يعتبر الكورتيزون من أحد أنواع الهرمونات الستيرويدية (Steroid hormones) التي بدورها تحجم من قدرة الجسم على الاستجابة الطبيعية الدفاعية، وبالتالي قد يساهم في حالات معينة من التحكم في مهاجمة جهاز المناعة بطريقة خاطئة على سبيل المثال مرض ” الذئبة”.

عادة يتم استخدام الكورتيزون لتحجيم ظهور الكثير من الأعراض في الكثير من حالات الالتهابات من أشهرها التهاب المفاصل، الربو، حيث تتوقف مدة العلاج وجرعته على الاستجابة الفعلية للعلاج، من الممكن أخذ الكورتيزون من خلال الفم، كما يمكن تناوله من خلال الحقن، وغيرها من الطرق.

اقرأ أيضًا: الجرعة الآمنة من الكورتيزون

تنظيف الجسم من الكورتيزون 

يعد الكورتيزون هو العلاج الرئيسي المناسب لعلاج الكثير من الأمراض، ولكنه للأسف يترك بعض الآثار الجانبية السيئة على صحة المريض، لذلك يهتم الشخص الذي يقبل على تناوله على البحث عن كيفية تنظيف الجسم من الكورتيزون قبل تناوله.

كيف تتخلص من الوزن الزائد بعد تناول الكورتيزون؟

أكد أحد المتخصصين أن هناك فئة كبيرة من الأشخاص يضطرون إلى تناول الكورتيزون ليساعد في علاج الالتهابات المتكررة الشديدة، وبعض أنواع الأمراض المستعصية.

شأن الكورتيزون شأن أي عقار طبي، له الكثير من الآثار الجانبية مثل احتباس الصوديوم بالجسم، وإصابة الجسم بنقص البوتاسيوم.

 حيث أن ذلك يتسبب في حدوث احتباس للماء داخل الجسم، كما قد يتطور الأمر إلى حدوث تغيير تام في الدهون وتوزيعها  داخل الجسم، الأمر الذي يجبر العديد من الأشخاص على البحث عن تنظيف الجسم من الكورتيزون، وكما أكدت نهلة أنه من السهل تجنب الآثار الجانبية للكورتيزون من خلال التزام حمية غذائية تضمن أقل نسبة من الأملاح وخاصة ملح الطعام، كما يجب اجتناب بعض أنواع الأطعمة التي تضمن نسبة كبيرة من الأملاح.

من أبرز هذه الأطعمة صوص الصويا، ملح الطعام، اللانشون، مكعبات المرق، اللحوم الحمراء، منتجات الألبان، الأسماك المملحة.

كما يجب أن يتضمن النظام الغذائي الخاص بك على أعلى نسبة من البوتاسيوم، من خلال الإقبال على تناول الأطعمة الآتية الكانتلوب، الموز، الجريب فروت، بالإضافة إلى الفاصوليا البيضاء، المشمش المجفف، وما إلى ذلك، ويذكر أن من أهم الآثار الجانبية للكورتيزون أنه فاتح للشهية، ونستطيع التغلب على ذلك من خلال تناول الطعام من 3 وحتى 5 مرات يومياً.

حيث يفضل تناول خمسة وجبات يومية تكون كميتها قليلة، بالإضافة إلى تمتعها بقلة سعراتها الحرارية، فبذلك يتم تحجيم الشهية، حيث أن المرض يؤدي إلى خفض معدلات الحرق في الجسم، ويؤدي إلى قلة المناعة، وبالتالي الشعور بالاكتئاب والخمول.

لذا يفضل ارتفاع النشاط الرياضي مثل ممارسة السباحة والمشي، والتعرض للشمس، بالإضافة إلى تناول الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 تحديداً مثل سمك السالمون.

بالإضافة إلى بعض أنواع المكسرات الغير مملحة، والسمسم، والفول السوداني، بجانب بذر الكتان، كما أن كثرة تناول العقاقير الطبية، يؤدي إلى زيادة نسبة السموم في الجسم، لذا يفضل اللجوء إلى طرد السموم من خلال شرب الماء بكثرة، الحرص على تناول الأطعمة التي ترفع من كفاءة الكبد مثل الخس، عين الجمل، تفاح، ثوم.

اقرأ أيضًا: علاج انتفاخ الوجه بسبب الكورتيزون

كيف يتم التخلص من الآثار الجانبية للكورتيزون ؟

تنظيف الجسم من الكورتيزون

يوجد بعض النصائح الهامة التي الالتزام بها يؤدي إلى التخلص من الأعراض الجانبية للكورتيزون والنجاح في تنظيف الجسم من الكورتيزون، وهي:

  • يجب الحرص على تناول الجرعة المخصصة من الكورتيزون عقب تناول وجبة الطعام، أو بجانب الأدوية المضادة للحموضة، وذلك اجتناباً لهيجان المعدة.
  • تقليل نسب السعرات الحرارية التي يتم تناولها يومياً.
  • الالتزام بممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر.
  • الحرص على أخذ جرعة الكورتيزون المقررة كاملة صباحاً، وذلك إذا كان الشخص يعاني من بعض الأرق نتيجة تناول الجرعة المقدرة الكورتيزون.
  • يجب تخفيف جرعة الكورتيزون المقررة للمريض في حال كان الشخص، يصادف بعض التقلبات المزاجية الحادة، أو في حال ظهور بعض التغيرات المفاجئة، في السلوك وردود الأفعال، كما قد يضطر الطبيب المعالج إلى إضافة عقار طبي آخر للتخفيف من جميع الأعراض.
  • اتباع نظام غذائي بأقل نسبة صوديوم، وذلك في حال أدى الكورتيزون إلى احتباس سوائل الجسم، ارتفاع الضغط، وفي هذا الوضع يقوم الطبيب بوصف بعض مدرات البول.
  • الرجوع إلى الطبيب المختص في مدى حاجة الجسم إلى استخدام المكملات الغذائية مثل فيتامين د، أو الكالسيوم، وذلك لتجنب الإصابة بهشاشة العظام.

اقرأ أيضًا: علاج آثار الكورتيزون بالأعشاب

طرق التخلص من الكورتيزون طويل المدى

لم ينتهي إلى هذا الحد الطرق المتاحة للتخلص من الأعراض المصاحبة لتناول للكورتيزون، حيث يتوفر العديد منها  والتي تساعد على تنظيف الجسم من الكورتيزون، وتلك الطرق هي ما يلي:

  • التحدث مع الطبيب المختص في مدى إمكانية أخذ تطعيم خاص ضد الالتهابات الرئوية.
  • الحرص على إجراء فحوصات للاطمئنان على مستوى ضغط الدم والسكر.
  • المتابعة مع طبيب عيون، إذا كان الشخص يعاني من تاريخ مسبق للإصابة بالزرق أو إصابة عدسة العين بالعتم.
  • الإلتزام بحمية غذائية قليلة الكوليسترول وذلك لتحجيم الإصابة بأمراض القلب.
  • لا ينصح بالتوقف عن تناول الدواء فجأة.

الآثار الجانبية للكورتيزون 

بعد أن علمنا جيداً طرق تنظيف الجسم من الكورتيزون، وجميع الأعراض الجانبية له، دعونا نذكر لكم أهم تلك الآثار المصاحبة التي تصيب الشخص، وتتوقف خطورة ومضاعفات الكورتيزون بنسبة كبيرة على حجم الجرعة التي يتناولها الشخص ومدتها، حيث أن غالبية الجرعات تؤخذ من خلال الفم وتؤثر بشكل كامل على الجسم فتعد تلك أبرز الأعراض:

  • الإصابة بارتفاع حاد في ضغط العين.
  • احتباس جميع السوائل، وبالتالي الإصابة بانتفاخ العينين.
  • حدوث ارتفاع مفاجئ لضغط العين.
  • حدوث تقلبات مزاجية، وقد يصاحبه أيضاً بعض التغيرات في السلوك والذاكرة.
  • زيادة كبيرة في الوزن، نظراً لتراكم الدهون بكثرة  في منطقة الوجه، البطن، وخلف الرقبة.

عند القيام باستخدام الكورتيزون لمدة طويلة، فقد يظهر على المريض بعض الأعراض الخطيرة، والتي يجد من الصعوبة التخلص من الأعراض المصاحبة للكورتيزون، وتتمثل هذه الأعراض في ما يلي:

  • إصابة عدسة العين بالعتمة إما في أحد العينين أو في كلاهما.
  • ارتفاع مفاجئ لنسبة السكر في الدم، وبالتالي الإصابة بمرض السكر، كما قد تسوء الحالة الصحية للمريض.
  • ارتفاع نسب الإصابة بالعدوى الفطرية، الفيروسية، أو البكتيرية.
  • هشاشة العظام.
  • توقف الغدة الكظرية عن انتاج هرموناتها، وبالتالي شعور المريض بفقدان الشهية، التعب الشديد، ووهن العضلات والغثيان.
  • رقاقة الجلد، وظهور بعض الكدمات وقلة التئام الجروح.

اقرأ أيضًا: مدة خروج الكورتيزون من الجسم

طريقة الانسحاب من الكورتيزون 

توجد عدة أعراض شائعة تدل على انسحاب الكورتيزون من الجسم، بعضها ينتشر بكثرة، ، والبعض الآخر ينتشر بشكل قليل،  وسنتحدث عنها في ما يلي:

أعراض انسحاب الكورتيزون الأكثر شيوعاً

تشمل تلك الأعراض الانسحابية للكورتيزون، وهي الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • الشعور بالدوار والخمول والإعياء الشديد.
  • فقدان الشهية، يصاحبه فقدان في الوزن.
  • الإصابة بالحمى.
  • الصداع المستمر.
  • الشعور بالميل للقيء والغثيان.
  • الإصابة بآلام متفرقة في البطن.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة بوهن وضعف عضلي، وتصلب المفاصل.
  • الشعور بألم عام في جميع أعضاء الجسم.
  • وجود صعوبة في عملية التنفس.
  • انخفاض عام في مستوى الضغط والسكر.
  • الإصابة باضطرابات في الحيض.

أعراض انسحاب الكورتيزون الأقل شيوعاً

في معظم الأحيان قد يؤدي انسحاب الكورتيزون إلى ظهور بعض الأعراض منها ما يلي: 

  • زيادة منسوب الكالسيوم في الدم.
  • الإصابة باضطراب عام في توازن جميع أملاح الجسم.
  • العلوص وهو مرض يصيب الأمعاء الدقيقة ويؤدي إلى بطء حركتها.
  • الاغماء المفاجئ.
  • الشعور ببعض الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، والهذيان.

تنظيف الجسم من الكورتيزون  بصورة تدريجية تعد الطريقة الأنسب والأمن لتجنب الأعراض الانسحابيه للكرتيزون والتي تعرفنا عليها في السطور السابقة، كما تعرفن على كيفية التخلص من زيادة الوزن المصاحبة لتناول عقار الكورتيزون، وما هي الأثار الجانبية له للتخلص منه بالتدريج.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.