محتوى يحترم عقلك

الادراك في علم النفس

الادراك في علم النفس اهتم جميع العلماء منذ قديم الزمان وحتى الآن بجميع الأنشطة التي تخص الأفكار والعقل الخاص بالإنسان البشري حيث قاموا العلماء بتفسير جميع تصرفات الإنسان وسوف نهتم في هذا المقال بالإدراك وتفسيره من قبل العلماء في علم النفس، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

يمكنك التعرف على كيفية تحليل الشخصية وفق علم النفس الحديث من خلال قراءة هذا الموضوع: كيفية تحليل الشخصية وفق علم النفس الحديث

 تعريف علم النفس

  • علم النفس هو العلم الذي يهتم بكل العمليات العقلية التي تخص حياة الإنسان ويهتم هذا العلم أيضاً بتفسير وتحليل جميع الشخصيات الآدمية.
  • ويهتم علم النفس بدراسة ومعالجة جميع المعلومات التي يقوم الإنسان بتخزينها ويقوم أيضاً باسترجاعها عندما يحتاج إليها ومن أهم العمليات التي يهتم بها علم النفس هي عملية الإدراك.
  • عملية الإدراك من أهم العمليات التي أهتم بها جميع علماء علم النفس واهتموا أيضاً بدراسة كافة أنواعها ودراستها من جميع الجوانب وسوف نتعرف على كل ما يخص عملية الإدراك كما يلي.

تعريف عملية الادراك في علم النفس

  • قاموا علماء علم النفس بتعريف الإدراك بأكثر من طريقة في التعريف الأول والشامل هو كما يلي.
  • الإدراك عبارة عن عملية عقلية تساعد الفرد على التعرف على المحيط الخاص به سواء كان المحيط الخارجي أو الداخلي ويتم ذلك عن طريق استقبال الشخص لجميع التنبيهات الخارجية عن طريق الحواس.
  • التعريف الثاني أن الإدراك هو عملية من ضمن العمليات النفسية التي تساعد الشخص أن يصل إلى جميع معاني الأشياء والأشخاص وأن يفسر المثيرات الحسية من حوله ويعيد صياغتها مرة أخرى.

التعريف الشامل للإدراك

  • الإدراك عبارة عن عملية نفسية تجعل الإنسان قادر على معرفة العالم الخارجي المحيط به كما تجعله أيضاً قادر على فهم دلالات الأشياء والوصول إلى جميع المعاني المختلفة.
  • كل ذلك يتم عن طريق تنظيم جميع المثيرات الحسية وإعادة صياغتها في جمل ذات معنى واضح ومفهوم.

هل تعلم كيفية تحليل الشخصية وفق علم النفس الحديث؟، يمكنك التعرف عليها عبر مقال: كيفية تحليل الشخصية وفق علم النفس الحديث

أنواع الإدراك في علم النفس

هناك نوعان من الادراك في علم النفس النوع الأول هو الإدراك الحسي والنوع الثاني هو الإدراك العقلي وسوف نشرح كل ما التفاصيل الخاصة بالنوعين فيما يلي.

1- النوع الأول الإدراك الحسي

  • الإدراك الحسي هو عبارة عن مجموعة العمليات التي يقوم بها العقل للتمييز بين المثيرات التي تتواجد في المحيط الخاص به أو يمكن تعريفه بأنه الوسيلة التي يستخدمها الإنسان حتى يصل إلى المعرفة والتكيف معها.
  • عملية الإدراك الحسي تتم عن طريق تحفيز جميع الأعضاء الحسية الموجودة في الجسم ويتم ذلك عن طريق المنبهات الخارجية التي تعمل دائماً على ترجمة جميع الإحساسات الخارجية وتحويلها إلى مدركات.
  • قام بعض العلماء بقول إن الإدراك الحسي هو عبارة عن الإحساس ببعض الأشياء المحيطة بنا مثل المنبهات المادية.

تختلف الإحساسات الناتجة عن المؤثرات الحسية من حيث:.

  • أولاً اختلافات الإحساسات من حيث الشدة وهي اختلاف في الشدة مثل الاختلافات التي تحدث في تدرجات الألوان فكل لون يمتلك مجموعة كبيرة من الدرجات الخاصة به.
  • ثانياً اختلافات الإحساسات من حيث المدى هو الاختلاف الذي يحدث بالنسبة للمساحات ومثال على ذلك.
  • عندما يصاب الإنسان بألم في أي منطقة من مناطق جسده فيمكن أن يكون ها الألم في جزء صغير من الجسم ويمكن أن يكون أيضاً في جزء كبير من الجسم وهكذا.
  • ثالثاً الاختلافات التي تحدث في النوع وهذه الاختلافات تنتقل عن طريق الأجهزة الحسية التي تنتقل من بعض الأجهزة ومثال على ذلك.
  • عند تذوق الإنسان لطعام معين فيشعر بأن الطعام مر وفي بعض الأحيان يشعر بالعكس وهكذا ومثال آخر على ذلك وهو الإحساسات البصرية التي تختلف تماماً عن الإحساسات الصوتية.

2- الإدراك العقلي

  • الإدراك العقلي عبارة عن إدراك جميع المعاني والحقائق مثل إدراك مفاتيح الخاصة بالحياة والمعلومات الخاصة بالمنطق، فالادراك العقلي يعتبر هو الذي يميز الإنسان عن الحيوانات والكائنات الأخرى.
  • الإدراك العقلي مرتبط ارتباط كامل بالعقل البشري كما أنه يعتبر هو المسئول عن فهم وتكوين جميع المعلومات الخاصة بالبيئة المحيطة للإنسان.
  • قام بعض العلماء بإطلاق اسم جديد على الإدراك العقلي وهو اسم الحس الباطن وقام بعض العلماء أيضاً بشرح الحس الباطن على أنه جميع الوجدانيات الداخلية وتم تصنيف هذه الوجدانيات على أنها من أدوات علم النفس.
  • يمكننا تلخيص مفهوم الإدراك العقلي في هذا الجزء على أنه عملية عقلية تكمن أهميتها الأساسية في إخراج جميع المعاني من الصور الخيالية التي ينتجها العقل كل يوم بشكل أساسي.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن علم النفس من خلال قراءة هذا الموضوع: خاتمة بحث عن علم النفس وما هو علم النفس

عناصر عملية الإدراك

عملية الإدراك أحد عمليات علم النفس المعقدة ويرجع ذلك إلى تداخل جميع العوامل الخاص بها ولكي يتم تبسيط هذا الجزء قام العلماء بتقسيم هذه العوامل إلى عوامل خارجية وعوامل داخلية وسوف تتعرف عليهم الآن.

1- العوامل الداخلية

هناك العديد من العوامل الداخلية المختلفة الخاصة بالإدراك مثل الذاكرة والاتجاهات الخاصة بالأفراد والأمراض العضوية والاضطرابات النفسية أيضاً وسوف نشرح كل ذلك بالتفصيل كالآتي.

أولاً الذاكرة

  • ذاكرة الإنسان هي المكان الذي يخزن فيه الإنسان جميع الذكريات والأشياء الخاصة به أو الذي مر بها من قبل ويوجد بها أيضاً جميع الخبرات التي تعلمها وجميع الأشخاص الذي قام بالتعامل معهم من قبل.
  • وكما قال العلماء عن هذا الجزء أن عملية الإدراك عندما تتم جهة الأشياء وجميع المنبهات التي تكون معروفة من قبل من جهة الشخص تكون أسهل بكثير من إدراكه للأشياء أو المنبهات الجديدة بالنسبة له.

ثانياً الاتجاهات الخاصة بالفرد

  • اتفق جميع علماء النفس بأن جميع المعتقدات الخاصة بالشخص والميول التابعة له هي المتحكمة والمؤثرة في تعامله مع البيئة المحيطة له.
  • كما قال علماء علم النفس أيضاً أن يمكن لكل إنسان أن يعيد ترتيب أفكاره مرة أخرى ويعيد النظر في اتجاهاته السابقة ووضع طريقة جديدة مبتكرة لكيفية التعامل مع العالم الخارجي المحيط به.

ثالثاً الأمراض العضوية الاضطرابات النفسية

  • الأمراض العضوية والاضطرابات النفسية التي يمر بها الفرد أثناء فترات حياته هي السبب الرئيسي في تحديد الطريقة التي تسير بها عملية الإدراك الخاصة بهذا الشخص.
  • مثال على ذلك عندما يكون الإنسان مريض بإحدى الأمراض مثل العمى أو مرض آخر مثل قرب النظر أو بعد النظر وهكذا فسوف يؤثر ذلك تأثير كبير على الإدراك البصري الخاص بهذا الشخص.

2- العوامل الخارجية

  • الإدراك يمتلك مجموعة كبيرة جداً من العوامل الخارجية التي تؤثر عليه ولكن من أهم هذه العوامل هو مقدار عامل الإغلاق وعامل الإغلاق يعني وقت تقبل وفهم معلومة معينة حتى يظهر على الشخص التأثير المطلوب.
  • من أهم العوامل الخارجية أيضاً هو مقدار شدة المثير وأضاف العلماء مؤخراً بعض العوامل الخارجية المختلفة مثل عوامل التشابه حسب سرعة المثير وحجمه والشدة الخاصة به أيضاً.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن اهداف علم النفس واهم الكتب من خلال هذا الرابط: كتب علم نفس النمو وأهم أهداف دراسة علم نفس النمو

أهمية الإدراك

  • الإدراك هو الطريقة الوحيدة والأساسية التي تجعل الإنسان يتعامل مع البيئة المحيطة به ويدرك الأشياء التي تؤذيه حتى يتجنبها.
  • الإدراك هو الذي يجعل الإنسان يحدد السلوك الخاص به على مدار جميع فترات حياته وهو الذي يحدد سلوك الفرد الاجتماعي ويجعله قادر على البعد عن الأشياء المضرة به.

يمكنك التعرف على عناصر تكوين الشخصية فى علم النفس من خلال قراءة هذا الموضوع: كتب علم نفس الشخصية وما هي عناصر تكوين الشخصية في علم النفس؟

نرجو أن نكون قد افدناكم في هذا المقال و أوضحنا لكم المعنى الشامل للإدراك في علم النفس وجميع العوامل الخاصة بالإدراك سواء كانت العوامل الداخلية والعوامل الخارجية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.