مضاعفات تأخر الدورة الشهرية وكيفية علاج هذه المشكلة؟!

مضاعفات تأخر الدورة الشهرية من المضاعفات المؤلمة التي تصيب أغلب الفتيات، فمن المعروف أن الطمث يحدث كل شهر عند الأنثى وفي بعض الحالات قد يتأخر الحيض لشهر أو أكثر دون وجود حمل، وعادة ما تُسمى تلك الحالة بانقطاع الدورة الشهرية الثانوي. ما هي الأسباب التي تؤدي إلى تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية لفترة؟ وما هي مضاعفات تأخر الدورة الشهرية هذا ما سنتعرف عليه في موقع زيادة اليوم.. تابعي معنا.

مضاعفات تأخر الدورة الشهرية

  • عادة ما يدل تأخر الدورة الشهرية على وجود بعض المشاكل الصحية لدى الأنثى، كما أن ذلك التأخر في الطمث قد يؤدي أيضًأ لحدوث بعض المشكلات الصحية، وخاصةً المشاكل التي تتعلق بموضوع الخصوبة والتبويض.
  • ومن أهم مضاعفات تأخر الدورة الشهرية ما يلي:
    • زيادة الدم أو النزيف أثناء الحيض والذي يحدث بسبب تدفق الدم بشكل غزير بعد انقطاعه لفترة.
    • زيادة خطورة الإصابة بهشاشة العظام نتيجة نقص هرمون الاستروجين الذي يلعب دورًأ كبيرًأ في الحفاظ على صحة العظام.
    • ظهور أورام خبيثة في عنق الرحم أو في الرحم نفسه. 
    • حدوث حالة بطانة الرحم المهاجرة والتي يُطلق عليها Endometriosis وهي عبارة عن نمو للخلايا التي تبطن الرحم خارج الرحم.
    • حدوث بعض الالتهابات المزمنة في جهاز المرأة التناسلي.
    • عدم قدرة المرأة على الحمل.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول علاج تأخر الدورة الشهرية بسبب الرجيم والمخاطر التي تتعرض لها السيدات بسبب ذلك

أسباب تأخر الدورة الشهرية دون حدوث حمل

يوجد العديد من الأسباب وراء تأخر الدورة الشهرية كما يوجد الكثير من مضاعفات تأخر الدورة الشهرية ومن أهم تلك الأسباب ما يلي:

1- التوتر والضغط العصبي والإجهاد

  • يمكن أن تؤدي تلك الاضطرابات النفسية المؤقتة إلى حدوث خلل في الهرمونات وبالتالي تأخر الدورة الشهرية عن موعدها الطبيعي.
  • كما يمكن أن يؤدي استمرار تلك الاضطرابات العصبية إلى زيادة الوزن أو فقدانه بشكل ملحوظ مما يؤدي أيضًأ إلى حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.

2- انخفاض الوزن أو السمنة المفرطة

  • تعد اضطرابات الطعام من أول الأسباب وراء انقطاع أو تأخر الطمث. حيث تعاني النساء اللاتي لديهن أحد اضطرابات الطعام من انقطاع الدورة الشهرية وتأخرها بشكل ملحوظ.
  • ففي حالة إذا كان وزن جسم المرأة أقل من وزنها المثالي ب10% فقد يؤدي ذلك إلى وقف التبويض وحدوث تغيرات في وظائف الجسم.
  • ويعتبر العلاج المثالي في تلك الحالة هو زيادة الوزن عن طريق المتابعة مع طبيب تغذية متخصص.
  • كما ذكرنا في الحالة السابقة، فإن السمنة المفرطة قد تؤدي أيضًأ لحدوث خلل أو اضطرابات كبيرة في الهرمونات مما يؤدي إلى تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية مؤقتًأ.
  • ويعتبر الحل المثالي في تلك الحالة هو اتباع نظام غذائي سليم وصحي، بالإضافة إلى ممارسة بعض التمارين الرياضية لفقد تلك الكيلوجرامات الزائدة.

3- تكيس المبايض

  • في تلك الحالة عادة ما يزيد إفراز هرمون الذكورة الأندروجين في جسم المرأة مما يؤدي إلى حدوث بعض الاضطرابات الهرمونية التي تؤثر على مواعيد الدورة الشهرية أو قد تؤدي إلى انقطاع الطمث بالكامل.
  • وتعتبر تلك الحالة هي أهم الأسباب وراء تأخر الدورة الشهرية بدون وجود حمل.

4- تناول حبوب منع الحمل

  • تعتبر تلك الحالة هي الأكثر شيوعًا بين المتزوجات، حيث تحتوي تلك الحبوب على بعض الهرمونات الجنسية مثل الإستروجين والبروجسترون،حيث تعمل تلك الهرمونات على إيقاف التبويض مما يؤدي إلى حدوث تأخر أو انقطاع للدورة الشهرية.
  • وفي تلك الحالة قد يستمر تأخر أو انقطاع الدورة الشهرية لحوالي 6 أشهر كاملة قبل أن يعود الطمث إلى الانتظام مرة أخرى.

5- وجود بعض الأمراض المزمنة

  • عادة ما تؤثر بعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو وجود اضطرابات مزمنة في الجهاز الهضمي إلى حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • يحدث ذلك بسبب ارتباط الهرمونات بتلك الحالات المرضية مما يؤدي إلى حدوث خلل في الهرمونات وبالتالي تأخر الطمث أو انقطاعه.

6- الوصول لسن اليأس

  • تبدأ أغلب النساء سن اليأس الذي تنقطع فيه الدورة الشهرية في السن ما بين 45-55 سنة، وعادة ما يبدأ الانقطاع التام مبكرًا لدى النساء 
  • اللاتي يعانين من  عدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها في سن 40 سنة.
  • يعني ذلك حدوث انخفاضًا في عملية التبويض وإنتاج البويضات، مما قد يؤدي إلى حدوث عدم انتظام في الدورة الشهرية يتبعه انقطاع تام.

7- وجود مشاكل في الغدة الدرقية

  • قد يؤدي وجود قصور أو فرط نشاط للغدة الدرقية إلى حدوث عدم انتظام أو انقطاع الدورة الشهرية لفترة طويلة.
  • يحدث ذلك عادة بسبب دور الغدة الدرقية في تنظيم عملية التمثيل الغذائي داخل الجسم، والذي يؤدي الخلل فيه إلى حدوث اضطرابات في الهرمونات بشكل عام.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول علاج آلام الدورة الشهرية بالاعشاب وكيفية استخدامها وتحذيرات هامة عند تناول الأعشاب

أعراض تأخر الدورة الشهرية

قبل أن تحدث مضاعفات تأخر الدورة الشهرية عادة ما تظهر بعض الأعراض التي تنم عن وجود اضطراب في الدورة الشهرية.

  • ليس من الضروري أن تشعر كل امرأة بكل هذه الأعراض في حالة حدوث اضطراب أو تأخر في الدورة الشهرية، ولكن قد تشعر بعرض واحد أو أكثر من تلك الأعراض والتي من أهمها ما يلي:
    • الشعور بآلام في منطقة الحوض بالإضافة إلى منطقتي الرأس وأسفل الظهر، وذلك بسبب اقتران ذلك الاضطراب ببعض الأسباب التي تؤدي إلى حدوث آلام في الجسم.
    • ظهور حب الشباب وحدوث تساقط للشعر في حالة إهمال المرأة لحالتها الصحية وعدم تناولها للطعام الصحي اللازم لعمل كافة وظائف الجسم.
    • وجود نمو للشعر الكثيف في مناطق غير مرغوب بها بالجسم، ويحدث ذلك بسبب وجود خلل في الهرمونات كزيادة هرمون التستوستيرون بالجسم والذي يؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول اعراض الدورة الشهرية قبل نزولها بيوم والمشاكل التي تتعلق بالدورة الشهرية

علاج تأخر الدورة الشهرية

توجد العديد من النصائح التي يمكن اتباعها لتجنب تأخر الدورة الشهرية وظهور مضاعفات تأخر الدورة الشهرية والتي تتمثل في التالي:

  • اتباع أسلوب حياة صحي عن طريق تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على العناصر والفيتامينات التي يحتاجها كافة أعضاء الجسم.
  • ممارسة الرياضة كالمشي أو الجري بشكل منتظم مع الحفاظ على الوزن المثالي دون نقصان أو زيادة.
  • الابتعاد عن مصادر القلق والتوتر التي تؤدي إلى حدوث خلل في الهرمونات داخل جسم المرأة، والذي ينتج عنه تأخر الدورة الشهرية.
  • علاج المشاكل الصحية التي تتعلق بالجهاز التناسلي للأنثى مثل: الرحم، المبيض وعنق الرحم والتي يؤدي وجودها إلى تأخر الدورة الشهرية.
  • إجراء الفحوصات الدورية بشكل منتظم للتأكد من عدم وجود مشكلة صحية في جسم المرأة قد تؤثر على انتظام الدورة الشهرية.
  • في حالة وجود مشكلة صحية لدى المرأة يجب الشروع في علاجها فورًا، فقد يقتصر العلاج على بعض الادوية البسيطة التي تنظم الهرمونات بدلًأ من ترك المشكلة تتفاقم ويصبح من الصعب التعامل معها.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول دواء لتخفيف نزيف الدورة الشهرية وبعض النصائح المهمة لوقف النزيف

أعشاب تساعد في علاج تأخر الدورة الشهرية

توجد بعض الأعشاب التي يمكنها المساهمة في تنزيل الدورة والتي من أهمها ما يلي:

1- الزنجبيل

  • الذي يعمل على زيادة تقلصات الرحم مما يؤدي إلى تحفيز نزول الدورة الشهرية وعلاج تأخرها وانقطاعها.

2- البقدونس

  • يعتبر البقدونس من النباتات الغنية بمادة الابول وفيتامين C، حيث يساعد ذلك العنصران في تحفيز تقلصات عضلات الرحم 
  • مما يساعد على نزول الدورة الشهرية وعلاج انقطاعها.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول الأعشاب المفيدة وقت الدورة الشهرية وأهم المشروبات

لقد قمنا في هذه المقالة بالتعرف على مضاعفات تأخر الدورة الشهرية، وأسباب تأخر الدورة الشهرية دون حدوث حمل، وأعراض تأخر الدورة الشهرية، وطرق علاج تأخر الدورة الشهرية، وتعرفنا أيضًا على بعض الأعشاب التي تساعد في علاج تأخر الدورة الشهرية.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.