شروط البناء على الأراضي الزراعية

شروط البناء على الأراضي الزراعية قد حددتها وزارة الزراعة، وذلك إيمانًا منهم أن الأراضي الزراعية لا يمكن المساس بها.

حيث إن كثيرًا من المزارعين يحبون أن يقوموا بإلحاق الضرر بالأراضي الزراعية، وذلك عن طريق البناء عليها المباني والمشاريع الضخمة، والتي قد تضر فيما بعد بالبيئة، ومن خلال موقع زيادة سنقوم بتوضيح الشروط الخاصة بالبناء على الأراضي الزراعية.

شروط البناء على الأراضي الزراعية

سنتعرف في هذه الفقرة شروط البناء على الأراضي الزراعية، وطبقًا للقانون المصري رقم 119 لسنة 2008 توجد بعض الشروط والاستثناءات حول إمكانية إقامة المباني على الأراضي الزراعية.

هذه الاستثناءات والشروط جاءت من خلال عرضها على مجلس الشعب، ومن ثَم الموافقة عليها بالإجماع.

بالإضافة إلى أن وزارة الزراعة حددت بعض الشروط الرادعة والمحددة، وقالت إن أي خلل في هذه الشروط سيتسبب في عدم أخذ التوثيق من الوزير، والذي يختص بالتوقيع على وثائق البناء على هذه الأراضي.

فمن خلال توافر قوانين البناء على أرض زراعية، تكون أيضًا المسألة في يد الوزير إما بالموافقة أو بالرفض، وسنتعرف على شروط البناء على الأراضي الزراعية من خلال النقاط التالية:

  • يجب أن تكون الأرض خارج الأحوزة العمرانية.
  • لا يكون هناك مسكن خاص في المركز المراد عمل ترخيص به للبناء على الأراضي الزراعية، وحتى إن كانت زوجتك تمتلك مسكنًا في المركز، فهذا خلل واضح في الشروط.
  • تكون الأرض قريبة ويمكنك أن تمدها بالمرافق بكل سهولة، ويفضل أن تكون الأرض في طريق عام.
  • يجب على المتقدم أن يكون لديه حيازة زراعية على أرضه، بشرط ألا تقل عن 5 أفدنة.
  • يجب أن تكون الأرض مملوكة له منذ زمن ليس بقليل، فيجب أن يكون قد مر عليها ثلاث سنوات أو أكثر.

اقرأ أيضا: قانون التصالح في مخالفات البناء على الاراضي الزراعية

استثناءات البناء على الأراضي الزراعية

في سياق تعرفنا على شروط البناء على الأراضي الزراعية، تعرفنا على بعض الشروط العامة، والتي إن توافرت في أرض المزارع يمكن أن يأخذ تصريحًا بالبناء، ومن الممكن ألا يحدث ذلك.

لكن توجد بعض الاستثناءات، والتي تجعلك تحظى بالبناء على أرضك، وستكون نسبة توقيع الوزير على التصريح مرتفعة، وهذه الاستثناءات قد تم ذكرها في المادة الثانية من القانون.

حيث قيل إن إقامة المباني والمنشآت التي تخرج عن الأحوزة العمرانية محظورة، عدا بعض الاستثناءات التي أشار إليها مجلس الشعب، وسنعرض لكم هذه الاستثناءات من خلال السطور التالية:

  • الاستثناء الأول: أن تكون الأرض المراد البناء عليها ستقام فيها بعض المشاريع، ولكن ليست أي مشاريع، بل يجب أن يكون المشروع يخدم الإنتاج الزراعي بالإضافة إلى خدمة الإنتاج الحيواني.

يشترط أن يكون ذلك في إطار خطة، تقدم لمجلس الوزراء، ويتم إصدار قرار بها، وذلك بناءً على رؤية وزير الزراعة.

  • الاستثناء الثاني: من خلال الضوابط التي تم تحديدها من قِبل وزير الزراعة، من الممكن أن يبني الشخص على أرضه الزراعية في حالة إن كانت هذه الأرض موجودة خارج حوزة القرى والمدن.

فهي تكون الأرض التي أقيم عليها مسكن خاص بشخص ما، أو مبنى إداري أو مبنى خدمي خاص بالحكومة المصرية، وهذا الاستثناء قلما يوافق عليه الوزير.

  • الاستثناء الثالث: إن كان المزارع ينوي أن يخصص أرضه إلى أرض يقام عليها المشروعات العامة، والتي لا تكون منفعتها للمزارع فقط بل لكل الناس الذين يسكنون حوله.

فمن خلال إقامة المشروع يكون المزارع قد سلم أرضه للدولة، لأنها ستكون واصية عليها، هذه المشروعات مثل المدارس والمستشفيات.

يقدم هذا الطلب إلى الوزير المختص، بعد ذلك يتم التصديق عليه لبدء عملية البناء.

اقرأ أيضًا: غرامات البناء بدون ترخيص وخطوات وإجراءات التصالح

طريقة الحصول على تصاريح البناء للأراضي الزراعي

بعد أن تعرفنا في الفقرات السابقة على شروط البناء على الأراضي الزراعية، سنقوم الآن بالتعرف على طريقة السير في الإجراءات حتى استخراج هذا التصريح.

إن هذا التصريح هو الذي سيحميك من المساءلة القانونية، لأن الحكومة تقوم بإزالة المباني المخالفة، والتي في العادة تكون بدون تصاريح.

في القانون رقم 119 لسنة 2008 يتقدم المواطن المصري على تقديم ما يسمى بـ “تصاريح البناء على الأراضي الزراعية”، ويكون هذا الطلب في الأغلب عن طريق الاستناد إلى الحالات المستثناة الثلاث، يتقدم بها بالذهاب إلى وزارة التخطيط، بعد ذلك تتوالى الخطوات، كما سنعرض في السطور التالية:

  1. تقوم اللجنة الخاصة بوزارة التخطيط بفحص الطلب، ومن ثَم معاينته من جميع النواحي، بعد ذلك تتم دراسة المستندات التي تقدم بها المزارع وتتضمن ملكية الأرض، على أن يقوم بدفع الرسوم المطلوبة.
  2. يتم عرض هذا الطلب بعد فحصه من قبل اللجنة، على اللجنة الفنية بمركز الوزارة، وهذا حتى تقول رأيها فيما هو مقدم إليها، وبعد ذلك تقرر ما إن كانت الأوراق والمستندات ستمر للخطوة القادمة أم لا.
  3. إن تمت الموافقة على الطلب من قِبل اللجنة الفنية وكانت الأوراق مستوفية، يتم ترحيل الأوراق إلى اللجنة العليا حتى تبدي رأيها في الطلب، بعد ذلك ستقرر اللجنة العليا بالموافقة أو الرفض.
  4. يذهب الورق إن تمت الموافقة عليه من قبل اللجنتين السابقتين إلى الإدارة المركزية لحماية الأراضي، وهذا حتى تلقي نظرة عليه وتراجعه من حيث الشروط المركزية الملتزمة بها.
  5. يتم رفع الطلب بعد ذلك إلى رئيس قطاع الخدمات الزراعية حتى يراجع الطلب مرة أخرى ويقرر، ما إن كان هذا الطلب سيوثق من قِبل معالي وزير الزراعة، أو من يفوضه أم سيرفض.

اقرأ أيضًا: قانون البناء الجديد 2021

باقي خطوات استخراج تصريح بناء على أراضي زراعية

بعد أن قمنا بالتعرف على شروط البناء على الأراضي الزراعية، وذكرنا الاستثناءات التي ذكرت فيه، سنستكمل ما بدأناه من خطوات استخراج تصريح بناء على الأراضي الزراعي، وعلى ذكر التصريح فيجب أن تعلم عزيزي القارئ أن عقوبة البناء من غير تصاريح كبيرة.

فيمكنها أن تصل العقوبة من سنتين إلى خمس سنوات حبس، مع غرامة قد تصل إلى 5 ملايين جنيه، فلابد من وجود التصاريح حتى لا تتعرض لهذه العقوبات، وكل ما عليك هو تقديم الطلب في المركز المختص، ومتابعة ما سيحدث من خلال الخطوات الآتية:

  1. يتم إرسال الطلب إلى مديرية الزراعة، وهذا حتى يتم إخطار الوحدة المتخصصة لإصدار الترخيص.
  2. يقوم كلًا من جهاز حماية الأراضي في مديرية الزراعة، والإدارة الزراعية بمتابعة المباني التي سبق وصدر ترخيص لها، بالإضافة إلى تسجيل أي مخالفات موجودة، وهذا من خلال محضر إثبات حالة.
  3. يعرض هذا المحضر على السيد مدير المديرية الزراعية لاتخاذ كافة الاجراءات، وفي حالة إن لم يكن هناك مخالفات يتم إصدار التصريح على الفور.

شروط البناء في الأغلب تكون سهلة، ولكن حينما يتعلق الأمر بالأراضي الزراعية، فإن الدولة تقوم بوضع شروط أصعب، هذا لأن التربة الزراعية يصعب تعويضها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.