شروط الحجاب الشرعي وما هي صفاته الشرعية ؟

شروط الحجاب الشرعي مهمة جداً للنساء الذين يرغبون في ارتدائه حيث يعتبر هو الساتر للمرأة المسلمة ويمنع رؤية الرجال جسدها أو زينتها كما أنه فريضة ربانية، ويفرض على المرأة البالغة، والعائلة المسلمة تقوم بتعويد الطفلة عليه قبل سن البلوغ.

الحجاب

  • الحجاب في اللغة من الحجب أي الستر وفي الشرع يعرف بستر المرأة لجميع جسدها وهو يمنع عنها الرجال والستر بالنسبة للمرأة جميع بدنها إلا الوجه والكفين.
  • الله تعالى قال (ولا يبدين زينتهن)، دلت على أن الله طلب عدم ظهورهم بزينة أمام أحد واختلفوا في الستر فمنهم من قال لا بد من ستر جميع بدنها بالحجاب والبعض الآخر قال بجواز ستر اليدين والكفين والوجه.
  • واستدلوا على ذلك السنة النبوية حيث روى عن عائشة رضي الله عنها (أن أسماء بنت أبي بكر دخلت على رسول الله صلى وسلم وهي ترتدي ثياب رقيقة فأعرض عنها رسول الله وقال يا أسماء إن المرأة إذا بلغت الحيض لا تصلح أن يرى منها شيئا إلا هذا وهذا وأشار إلى وجهه وكفيه).

تعرف على التفسير رؤية الحجاب في المنام للعزباء والحامل من خلال قراءة هذا المقال:  تفسير رؤية الحجاب في المنام للعزباء والحامل والمتزوجة

شروط الحجاب الشرعي

يوجد شروط للحجاب حتى يصير شرعياً وهذه الشروط هي كما يلي

  • يجب أن ترتدي المرأة حجابها ويكون ساتر رأسها وعنقها ويغطى صدرها إلى نحرها فهذا هو الحجاب الشرعي.
  • يكون الحجاب ثقيلا أي لا يكون خفيفاً ورقيقا حيث أن الرقيق يصير شفاف والشفاف يظهر ما تحت الحجاب فهذا لا يسمى شرعياً بل الشرعي هو الذي يكون ساتراً لا يمكن رؤية شيء من خلاله.
  • ترتدي المرأة الحجاب مثلما ترتدي الجلباب فكلاهما ساتر لها بحيث يكون الحجاب من رأسها إلى جسدها بحيث لا يوجد فارق بين الرأس والكتف.
  • يكون الحجاب غير ملتصق بالجلد حيث الملتصق يظهر كل شيء في جسد المرأة، إذاً لابد من لبس الحجاب الواسع حتى لا يظهر أي شيء يشتمل الحجاب على أشياء غير ملفتة حيث لا يمكن أن يوضع فيه زينة أو اكسسوارات.
  • يفضل إختيار الألوان الغامقة في الحجاب بحيث لا يكون الخمار لافت للأنظار فأفضل لون هو اللون الأسود، كما إنه لا بد من الابتعاد عن العطر والبخور في الحجاب عندما ترغب المرأة في الخروج من المنزل.

يمكنك التعرف على طريقة لف الحجاب للمناسبات بدون دبابيس من خلال قراءة هذا المقال: طريقة لف الحجاب للمناسبات بدون دبابيس بطرق متنوعة

صفات الحجاب الشرعي

يوجد للحجاب الشرعي صفات لابد من وجودها عند شرائه و هذه الصفات مشابهة للشروط وهي ما يلى

  • يجب أن يكون الحجاب خاليا من أي رائحة عطر حتى لا يدركها الرجال فهي تعد زنا إذا أدركها رجل.
  • يفضل أن يكون الحجاب لباس من لباس  أهل الإسلام بحيث لا يمكن أن يرتديه امرأة يكون شبيها بلباس أهل الكفر أي يكون معروفا من قبل في دينهم.
  • يجب عدم وجود الحجاب في لباس شهرة أي يلبسه بغرض التشهير به أو بسبب شهرتة، كما يجب أن لا يكون الحجاب مزخرف بأشياء تلفت غيره أو يشبه بلباس الرجال لان هذا يكون مخالف لخلق الله.
  • كما قال العباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم المتشبهات بالرجال من النساء المتشبهين بالنساء من الرجال)  لذا في هذا الحديث على أنه يحرم على المرأة التشبيه بالرجل في أي شيء من اشيائه كما يحرم على الرجل أن يتشبه بالمرأة.

تعرف على الحكم الشرعي في فرض الحجاب من خلال قراءة هذا المقال: هل الحجاب فرض؟ وحكم الحجاب في الشريعة الإسلامية ولماذا فرض الله الحجاب؟

ما هو حكم الحجاب

الحجاب هو من الأمور الخاصة في الإسلام الذي حثنا به فهو له حكم مثل أي حكم في الشريعة

  • حيث أنه فرض على كل إمرأة مسلمة قد وصلت إلى البلوغ وهذا بأتفاق العلماء فهو مفروض مثل بعض الفرائض الدينية فإذا لم تصل الفتاة إلى البلوغ لم يتوجب عليها شيء وإذا بلغت لا بد أن تبتعد عن المنكرات وتفعل المعروف.
  • كما قال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا)، فهذه  الآية بينت أن الأمر لبنات المسلمين على أن يستروا أنفسهم بالجلابيب حتى لا يؤذون أنفسهم.
  • كما وردت أحاديث كثيرة تدل على الحجاب فرض حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (المرأة عورة وأنها إذا خرجت استشرفها الشيطان وإنها لا تكون إلى وجه الله أقرب منها في قعر بيتها فهذا الحديث يعدوا من الله تعالى على المرأة التي تخرج بدون حجاب من بيتها).
  • وأيضاً حديث الرسول صلى الله عليه وسلم صنفان من أهل النار إلى أن أرى وهم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس ونساء كاسيات عاريات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلون الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا).

تعرف على تفسير آية الحجاب سورة البقرة من خلال قراءة هذا المقال: اية الحجاب سورة النور ولماذا أمر الله بالحجاب

ما هي فوائد الحجاب

يوجد بالحجاب عدة فوائد كبيرة وذات مكانة عالية تعود على النساء التي ترتديه وهذه الفوائد هي

  • يقرب إلى طاعة الخالق ورسوله لأنه أمر بالحجاب في لبس المرأة والتي لبست الحجاب واستسلمت وخضعت لشريعة الله ف يحبها الله ورسوله، أيضاً الحجاب عبادة إيمان حيث قال الله تعالى ونساء المؤمنين حيث يخصص المؤمنات والمؤمنة التي تستطيع بها وتلتزم في حجابها.
  • يعمل على طهارة القلب للمرأة وكذلك الرجل وقال تعالى (وإذا سألتموهن متاعاً فاسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لكم)، فهذه الآية قد نزلت على أزواج النبي إذا أراد أن يسألوا على شيء فأنهم يسألون من وراء حجاب وهذا دلالة على أن الحجاب يطهر المرأة.
  • كما يطهر قلبها في كل وقت وزمان ومن فوائده أنه أيضاً يدل على العفة والطهارة لأنه يستر الباطن بخلاف التبرج فهو يجعل المرأة عرضة لكل من يراها وهذا يدل على ضعف إيمانها بينما الحجاب يدل على قوته الحجاب حياء فهو يدل على حياه الزي وخلقية يدل على خلق الحياة.
  • كما يتناسب مع الأشخاص الذي لديهم غيره فهي ترفع الرجل للصيانة وهو أيضاً يدعو لمكارم الأخلاق والاحتشام ويقطع الشيطان ويبعد أمراض القلب التي تجلب المنكر، كما تحمي المرأة من لسان البشر والرذيلة.

ما هو وقت وجوب ارتداء الحجاب

  • اجمعوا علماء الإسلام والفقهاء أنه يستحب للأسرة المسلمة أن تضرب ابنتها على لبس الحجاب فيستحب أن تتحجب وهي في سن العاشرة، ولكن في حقيقة الدين أنه ليس له وقت ولكن هو عبارة عن تعود على الستر والعفة من بداية حياتها.
  • فلا بد من تذكرها بأنها كبرت حتى تظل في الستر، كما لابد من تعودها على الصلاة وعلى الصوم فأن كانت الفتاة جميلة وجسمها كبير يلفت الانظار فلابد من لبسها الحجاب، وقيل أنه يجب عليها لبسه عند البلوغ وهو عند نزول دم الحيض أو عندما تصل إلى الخامسة عشر.
  • حيث أنها تكلف بجميع الأعمال التي تكون في طاعة الله حيث قال الله تعالى (وقل المؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن)، فهي دلالة على الستر والاحتشام وليس الضرب، فالستر يحمى الفرج والبصر من الفواحش.

تعرف على عادات وتقاليد الامارات في اللبس والطعام والضيافة والزواج من خلال قراءة هذا المقال: العادات والتقاليد في الإمارات في اللبس والطعام والضيافة والزواج

شروط الحجاب الشرعي تعرفنا عليه فكلها تؤدي إلى طاعة الله والتقرب منه، كما تعلمنا أنه لا وقت لوجوب لبس الحجاب فهو على أساس تربية الاسرة إلى أن تبلغ، وله عدة فوائد عظيمة تعود على المرأة المرتدية للحجاب وأن الحجاب فرض على المسلمة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.