محتوى يحترم عقلك

كيف أواسي شخص حزين؟

كيف أواسي شخص حزين؟ وكيف يُمكن إسعاد هذا الشخص؟ نشعر بالتعاسة عندما نجرب أقرب الأشخاص إلى قلوبنا يشعرون بالحزن؛ فلا نعرف كيف نقوم بإسعادهم.

لذا من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة سنتعرف سويًا على إجابة سؤال “كيف أواسي شخص حزين؟” بشيءٍ من التفصيل، كل ذلك وأكثر ستجده خلال السطور التالية.

كيف أواسي شخص حزين؟

كيف أواسي شخص حزين

في البداية يجب أن نعرف أن حالة الحزن تكون نتيجة لمرور الأشخاص بعدة موقف مختلفة تترك أثر في نفس الشخص وتبعث فيهم الإحساس بالحزن، ولا يُمكن معالجة هذا الشعور إلا بمرور الأيام.

فإذا كان لديك صديق حزين ولا تعرف كيفية مواساته؛ فعليك أن تحرص جيدًا على عدم سؤاله عن السبب الرئيسي لحزنه عدة مرات، واحرص على تهدئته بصفة عامة، مثل أن تقول له عددًا من الجمل البسيطة، والتي بإمكانها التخفيف عنه حتى لو قليلًا.

يُمكن أن تذكر الشخص الحزين بالمواقف والأحداث السيئة التي مرت عليه واستطاع تجاوزها، وأصبح أقوى بعد مرورها، والهدف من ذلك أن تشعره ببعض الراحة وتخفف عنه بعض هذه المشاعر السلبية، وأن هذا الموقف سيمًر أيضًا كما حدث من قبل، وفيما يلي سنعرض لكم الطرق التي يمكن من خلالها مواساة الأشخاص الذين يشعرون بالحزن.

اقرأ أيضًا: كيف تواسي شخص حزين

طرق مواساة الشخص الحزين

استكمالاً لعرض إجابة سؤال كيف أواسي شخص حزين؟ إليك عدة طريق يُمكن أن تساعدك في مواساته تهدئته:

  • قُم بفتح حديث معه واجعه يعرف أنك تلاحظ أنه حزين، واحرص على أن تخبره بأنك موجود لتستمع إلي، وأنه يُمكن أن يقول لك أي شيء يريد قوله.

هذا يكون في حالة إن كان هذا الشخص مقرب لك، ويُمكن أن تقول له أنك تعلم أنه يُمر بوقت صعب، أن كل آذانك صاغية إذا أراد التحدث عن سبب حزنه.

  • في حالة إن كنت لا تعرف هذا الشخص جيدًا، فيجب أن تخبره السبب وراء محاولتك لمساعدته، فيُمكن قول مثلًا أنك تعلم أنك غريب عنه، ولكن إذا أراد التحدث عن الأمر فستكون مستمع جيد له.
  • أخبره بأنك تعلم المشكلة التي تتسب له في الحزن بدلًا من أن تلتف حول الموضوع حتي يخبرك هو من تلقاء نفسه، وفي هذه الحالة سيعلم أنك تهتم حقُا لأمره وأنك تريد مساعدته وحل المشكلة معه.
  • باستطاعتك مثلًا أن تقول في حالة موت أحد المقربين له: لقد علمت أنك والتدتك توفت، وأعلم أن هذا الأمر صعب للغاية، فهل ترغب في التحدث ن الأمر؟
  • إذا كانت مشكلة الشخص مثلًا أنه انفصل عن زوجته؛ فإنك ستجد صعوبة حينها في فتح الحوار من تلقاء نفسك حتى لا تجرح إحساسه.
  • اطلب من الشخص أن يخبرك عن شعوره، فعادة المواقف الحزينة تسبب للشخص عدة مشاعر معقدة؛ فسيكون من الجيد إعطائه فرصة لخروج تلك المشاعر، فبهذه الطريقة أنت تساعده بشكل كبير.
  • إذا كان الموقف هو وفاة والدته بعد معاناتها من مرض ما، فسوف يشعر بالراحة أنها توقفت عن التألم، ولكن في نفس الوقت سوف يشعر بالذنب.

اقرأ أيضًا: كلام مواساه لشخص متضايق

طرق أخرى لمواساة الشخص الحزين

ضمن  إطار عرضنا لإجابة سؤال “كيف أواسي شخص حزين؟”، تجدر الإشارة إلى أنه يوجد عدد من الطرق الأخرى التي يمكن الاستعانة من أجل مواساة أحد المقربين إليك، مثل:

  • من الضروري أن تحدثه عن موقف مشابه لما يحدث معه الآن بموقف حدث معك في الماضي واستطعت تجاوزه؛ فذلك سوف يشعره ببعض الراحة القليلة، ولكن لا يجب أن تكثر من سرد المواقف التي مررت بها والتحدث عن نفسك، والأفضل التركيز على موقف حزنه.
  • احرص على أن تظهر له أنك تفهمه جيدًا، فتلك الطريقة تعتبر إحدى طرق الإنصات الجيد، وهي أن تعيد إليه ما قاله بصيغة أخرى؛ ليتأكد من أنك تنتبه إلى ما يقوله، فمثلًا أن تقول له أنك فهمت سبب حزنه؛ لأن صديقه لم يكن منتبهًا إليه عند تحدثه.
  • من الضروري جدًا استخدام لغة الجسد في إظهار تعاطفك مع حزن صديقك، مثل النظر في عينين الشخص الجالس أمامك، الإيماء برأسك، والابتسام في المواقف التي تستدعي ذلك، وقطب الجبهة في اللحظات الحزينة.
  • يُمكن في نهاية سرد الشخص الحديث لمشكلته ألا تجد لها حلولًا، فيمكن إنهاء الحديث في هذه الحالة بالاعتراف بقلة الحيلة، والقول أنك ستظل بجانبه في جميع الأوقات.

فيكفيك أن تقول مثلًا: أنا أشعر بالأسف حقًا لما تقول، ولا أعرف كيف أساعدك، ولكنني هنا من أجلك إذا احتجتني.

  • اسأل على الشخص الحزين بين الحين والآخر، فهذا يزيد من دعمه النفسي وساعده على تخطي الموقف، حيث تعبر هذه الخطوة أهم إجابات سؤال كيف أواسي شخص حزين؟ فاحرص على فعلها دائمًا.
  • قُم بمساعدة الشخص في أخذ الخطوة التالية بأن تساعده في وضع خطة للتغلب على المشكلة، والآن يمكن عرض حلولك للشخص الحزين إن وجدت، وإذا كان لديه أفكار فشجعه على تنفيذها.

طرق إسعاد شخص حزين

يُعتبر إسعاد الشخص الحزين أحد إجابات سؤال كيف أواسي شخص حزين؟ وإليك بعض الطرق فيما يلي:

  • احرص على الالتقاء به وجهًا لوجه وابتعد عن التحدث معه عبر الهاتف أو على الإنترنت، وذلك لأن هذه الوسائل لا يمكن أن تظهر له مدى اهتمامك بحزنه وإنصاتك إليه.
  • يمكنك أن تقوم بتجربة إرسال له رسالة بريدية لطيفة له، فهو لن يتوقع ذلك وسيساعد ذلك على ابتهاجه بالتأكيد!
  • قُم بتقديم الهدايا، وليس شرط الهدايا باهظة الثمن ولكن حتى الهدايا البسيطة مع لفتة لطيفة مثل قطعة من الشوكولاتة أو الحلوة مع لفتة لطيفة؛ فتلك اللفتة اللطيفة ستكون ذات أهمية، أو مثلُا تذكار منه مر عليه وقت كثير ومازالت محتفظ به، فسيعني ذلك له الكثير.
  • قُم بإلقاء بعض النكات الفكاهية للتخفيف من حدة الأجواء العامة الحزينة، واجعله يضحك! فذلك سيساعده في سيان حزنه حتى ولو لبضعة ثوان.
  • يمكنك أن تعرض عليه تغيير الأجواء المحيطة وأخرجه من كآبته سواء عن طريق الذهاب إلى نزهة أو الملاهي أو حتى تناول البوظة والحلوى؛ فهذا الأمر سيساعده على تخطي حزنه.
  • يمكنك أن تستخدم مهاراتك في إسعاد شخص حزين، مثل أن تعد له كيك، أو مخبوزات، أو معكرونة أو تقديم له رسمة من رسوماتك إذا كنت ماهر في ذلك.
  • قُم بمفاجئته بأكثر الأشياء الذي يحبها في الأوقات غير المتوقعة، مثل تقديم هدية قبل عيد ميلاده أو رأس السنة، أو أي مناسبة رسمية.

اقرأ أيضًا: ما هي السعادة الحقيقية بعض الأفكار تجعلك سعيدًا

أمور يجب الابتعاد عنها عند مواساة شخص حزين

هنالك عدة أشياء يجب تجنبها عند مواساتك لشخص حزين، وهي كالآتي:

  • لا تحاول أن تذكر الناحية الإيجابية بطريقة مباشرة من موقف الشخص؛ حتى وإن كان بغرض المساعدة والتخفيف، لأنه يُممكن أن يشعر الشخص بأنك تُقلل من مشكلته أو حزنه، ويمكن ذلك أن يشعره أن مشاعرة ليست هامة لهذه الدرجة.

لذلك حاول الإنصات إليه فقط دون ذكر الجانب الإيجابي للموقف، فابتعد عن قول أشياء مثل، على الأقل أنك حيًا! أو الموضوع ليس بهذا لسوء ما تعتقد أو انس المشكلة وابتسم.

  • ابتعد عن شبك ذراعيك أو وضع رجل فوق الرجل الأخرى، وقُم بالجلوس في اتجاهه.
  • أعطي الشخص الحزين كل انتباهك، فلا تنشغل عنه بمشاهدة التلفاز أو بالعبث في الهاتف، فإن التركيز مع الشخص الحزين هو جزء ضروري، فلا تجلس معه وتفكر فيما يجب أن تقوله بينما هو يتحدث عن مشكلته.
  • ابتعد عن محاولة تولى الحديث أو عرض الحلول لمشكلته قبل أن يُنفس عن ما بداخله، ويمكنك فعل ذلك بعد إنهاء حديثه، وانصت إليه جيدًا وذلك لأن الشخص الحزين أو الذي يمُر بموقف صعب يحتاج إلى التحدث وإلى من يستمع إليه جيدًا باهتمام.

هكذا نكون قد قدمنا لكم إجابة سؤال “كيف أواسي شخص حزين؟”، مع معرفة ما الأشياء التي يجب فعلها والأشياء التي يجب تجنبها، وتقديم بعض الأفكار لإسعاد شخص حزين، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.